2,933 اجمالى المشاهدات,  4 اليوم


🔥رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين🔥

الحلقة (1)

شهر 12 سنه 2011

خالد فتح باب الحوش وخش يسمع فى نقاش فى دار التقعميز … قرب شوى يبي يسمع

-هناء/ ياعمتى كان نفهم انا شن درتلك بس .. ليش تعاملى فيا هكى من دون حماواتى وسلفاتى
-عمتك حبيبه/ وانا كيف عاملتك .. ماهو زيك زى البنات والكناين … انا والله ماعندى فرق بينكم
-هناء صوتها مغصوص بتبكى/ لا مش زيهم يا عمتى .. على قد مانديرلك وانتى شى ديما مطلعتنى من القايمة
-حبيبه/ يعنى انا نحلفلك ونقولك والله ماعندى فرق وتكدبي
فيا..انا عارفاتك على شنو تعاركى ..على عرس حوش حوش خيريه بنت خالتى .. حوش خوى نجيب ماشيين ومانبيش اى مشكلة معاهم
خالد انتبه
-هناء/ يعنى انا بنديرلك مشكلة يا عمتى .. ولا انا بندير موقف يحشمك
-حبيبه/ انا ماقلتش هكى ..
-هناء/ صح ماقلتيش … لكن كنتى تقصدى .. ماتبيش ناس تتوجع لما تشوفنى
-حبيبه/ يابنيتى سعاد تقربلهم ووسيلة يعرفوها ماللى هما صغار .. وانتى ماتعرفيهمش
-هناء/ لعلمك توة كلمتنى خالتى خيريه تطمن كانا بطاقتى وصلتنى ولا لا … تحشمت معرفتش شن نرد عليها
-حبيبه/ توة انتى شن تبى تقولى
-هناء/ نبى نقولك انى عارفه سبب كرهك ليا وانزعاجك منى .. على خاطر لاصقه معاكم فى دار مفددتكم فحياتكم كان تلقونى مانسمع شى … وكانكم انتم مضايقيين حتى انا رانى مضايقه
-حبيبه/ ايوااه … صار مضايقه مننا
-هناء/ متغيريش الموضوع يا عمتى وتقلبي الطاولة عليا
-حبيبه/ اييييييه علينا عاد …طاولة شنو اللى تحكى عليها
… انتى تقرري فيا ولا شنو قصتك اليوم… ورحمه بوى لما يجى راجلك وبعتالى عندى معاه كلام
-خش خالد للدار / السلام عليكم
هناء تفاجئت بيه وقعدت تشبحله
-حبيبه/ اهلين اوليدى الحمدالله على سلامتك
-خالد مشى لى امه باس على راسها / اهلين ياام شنحالك
وتلفت لى هناء/ خيركم شن فى صوتكم واصل لى قدام باب الحوش
-حبيبه / ماهناك كان الخير يا اوليدى .. غير هناء ترا شن كانت تسأل فيا
هناء قامت خشمها وطلعت من الدار .. مشت للممر ومنه لى دارها … خشت قعمزت عالسرير وهيا تهز بي رجلها متوترة
انفتح باب الدار وخش خالد وصكر الباب وراه
-هناء وقفت/ اقسم بالله ماقلتلها حاجه .. ولا ناقشتها غير فالحاجه اللى وجعتنى
-خالد/ من يوم اتزوجنا فهمتك على امى وعلى طبعها ..
تلفتلها / مش هكى كان اتفاقنا .. حتى اللى يقولك زيدى غادى تزعلى وتتحسسى
-هناء تفجرت وتحكى بهمس/ بالك تحسابنى حجر… رانى بنى ادم وعندى مشاعر …نوصل نقطه نتفجر .. معش نقدر نتحمل
-خالد/ يابنت الناس كان تبى تتحملى هالفترة … ابلعيها زى ماهيا .. الايام الجاية بنسافر تركيا .. ومن تركيا منمشى لى روسيا …
تلفتلها / وبادن الله نجيبلك الخبر الاكيد
-هناء بهدوء/ تعرف ليش اهلك مش محترمينى …
خالد شبحلها
-هناء/ لانك انت مش دايرلى قدر ..نقاش زى هدا لو يصير مع وسيلة والله ماح يرضاها يوسف
-خالد/ انتى تبينى نضرب امى بيش ترضى ولا كيف
-هناء بتبكى/ ليش ماتفهمش فكلامى .. كل كلمه نقولهالك تفسرها مية تفسر من عندك
-خالد / منقدرش نفهمك لان مافيش بيناتنا حوار …
وقف / ولا ح يكون
-هناء/ انا نبى نمشى لى حوش اماليا …
-تلفتلها / لاااا
طقطق الباب …
-اصيل/ هنيوة …. ياهنيوة
مشى خالد فتح الباب/ اهلين اصيل
-اصيل/ اووو خلودة .. مانحسابكش روحت حمدالله على سلامتك
-خالد/ الله يسلمك يا راس
-اصيل تلفت لى هناء/ اهلك جايين فالطريق قريب يوصلو ..
قبل شويا كلمنى خوك سيف وانا فالكوشه يشبح فينا قاعدين ولا لا … خاطر لقو تليفونك خارج التغطيه
-خالد / يتفضلو مرحبتين بيهم
-حبيبه تنادى من الصالة/ اصيل .. يا اصيل تعالة افتح الباب يطقطق
-اصيل / اهو جاى هى
وتلفت لى هناء/ اكيدة هما وصلو
طلع اصيل من الدار ماشى للباب بيفتحه
خش خالد للدار منغير ما يصكر الباب .. اغسلى وجهك واطلعى سلمى عالناس ومايكون خاطرك الا طيب
هناء فى خاطرها تبى تتعارك وتقوله خايف نحرش اهلى وخايف نكبر الحكايه …
لكن هدت روحها / حاضر .. تو نغير حوايجى ونغسل زوجهى ونطلع

_________________________________________

_

فى الصالة

ناجيه خشت للحوش لقت حبيبه واقفه تستقبل فيها
-حبيبه / يا اهلين ويا سهلين بالاحباب .. شن حالك يا ناجيه
-ناجيه تبوس فى حبيبه/ الحمدلله يا حبيبه حالى باهى…شن حالك انتى والحاج والبنات والكناين
-حبيبه/ الحمدلله فخيار الخير … شن حال الولاد واهلك وجيرانك غادى
-ناجيه/ الحمدلله كويسين كلهم
-حبيبه خاشه للدار / مرحبتين بيكم تفضلى لداخل حولى جلابيتك
حولت عمتك ناجيه جلابيتها وقعمزت عالفراشات / امالا وين هناء.. شنو قعدة راقدة لتوة
-حبيبه/ الخير وراها وقدامها بنيتى .. اكيدة راهى توتيلى فى فطورى وفطور عمها ..الله لاتغيبها علينا
” طول قلبت النغمه توة كانت تتعارك معاها ?”
هناء بتخش للدار وتسمع فى عمتك حبيبه كيف انقلبت بالسرعه هادى و تشكر فيها مستغربتش لان طبعها سبحان الله تعارك فى كناينها وماتقرمش فيهم للناس?
-خشت هناء للدار / السلام عليكم
-حبيبه/ اهى جت بنيتى ..اجعنها كنه كل حبيب
وبردو هناء مش مستغربه
-هناء/ اهلين يامرت بوى
-ناجيه تسلم بالوجه/ اهلين هنيوة .. شن حالك
-هناء/ الحمدلله ياعمتى ..كيف حالك وحال بوى وخوتى
-ناجية / الحمدلله كويسين شن حالك انتى وحال مولى بيتك
-هناء قعمزت / الحمدلله
-حبيبه/ هوينا وليدى يشكر ويحط فيها .. ربي يهنيهم
هناء تشبح لى حبيبه?
-ناجية/ ربي يهنيهم ?
وتلفتت لى هناء / خيرك اللطف وجهك مغيم ..بالك عندك حاجه
-هناء انخلعت/ لا لا ماعندى شى
-ناجيه / وخيرك انخلعتى اللطف
خالد ينادى من الممر / هناء .. هناء.. تعالى بوك يبي يسلم عليك
-ناجية من الدار/ شنحالك ياسين اوخى
-خالد ماعنداشى ليها خلوق/ الحمدلله
طلعت هناء من الدار تطنش تبيش تشبحله لانها حست انه ماطيبش خاطرها من تكشيخ امه عليها … وماعدلش زى سلافها كيف يديرو لما امهم تكشخ على نساوينهم
فاتت من قدامه وهوا يشبحلها .. خشت للمربوعه وهوا وراها
-هناء عيونها تعبو دموع / اهلين يابوى كيف حالك
-عمك فرج/ اهلين هنيوة بنيتى .. الحمدلله كويس كيف حالك انتى وحال بيتك وشن مدايرة
-هناء/ الحمدلله هاك تشوف فيا حالى باهى .. مستاحشتكم انتو بس
-عمها عبدالجواد / تى غير صباح الخير ياهنيوة وشن حالك..
ولا شفتى بوك سيبتينا ولا حتى صبحتى علينا
-هناء تحشمت / اهلين عمى شنحالك صباح الخير
-عبدالجواد / صباحك مبروك وعدوك مهلوك بنيتى
-هناء/ من جابكم يابوى
-فرج/ جابنا خوك سيف..ركب مع اصيل فالسيارة ترا وين مشو
-هناء/ تو نسلم عليه بعتالى لما يجى
خالد واقف فالباب ويشبحلها كيف تدوى وتتكلم مع بوها وعمها …
سألت بوها على سبب جيانهم وقاللها انهم جايين للعيادة عندهم موعد … غير شورهم طلعو بكرى شوى …
هدرزت على بوها شوى وطلعت … مشت للصاله ..لحقها خالد…

-خالد/ هناء
-تلفتتله / نعم
-خالد/ اى مشكلة اى قصة خليها توة .. اهلك جايين يبو العيادة ومش وقت شكوة
-هناء/ متخافش .. حفظت الديباجة كله..النقاش اللى يصير فى دار النوم يقعد فيها ..واى مشكلة بينا ماتطلعش ..واى حاجه اضايقنى مانقولهاش الا ليك انت..تمام هكى ولا نسيت حاجه
-قرب منها/ على فكرة انتى بديتى مستفزة .. وعارفك ليش تستفزى فيا …
-هناء/ سلبيتك معاى هيا اللى غيرتنى..هيا اللى خلتنى نكلمك
هكى..مش دايرلى حساب ..وانا كرامتى فوق كل اعتبار
-خالد/ منو علمك الطريقه هادى فى الحوار معاى
-هناء/ انا مش انسانه جاهلة بيش حد يعلمنى شن نقول .. انا متعلمه ونعرف شن معنى كل كلمه تطلع من فمى
-خالد/ونعما التعلم والثقافة…متعلمه وتردى عليا الكلمه بكلمة
-هناء/ انا مانتكلمش الا بعد مانتفجر
-خالد/ عموما انا عارفك ليش اديري هكى .. تبينى نطلقك
.. عادى راهو ماعنديش مشكلة ..بالك تحسابنى ميت عليك
-هناء حست الكلمه صوتها انغصت/ ولا انا ميتة عليك…
شبحلها / خلينى نطلع وبري ديري لى اهلك الفطور خير مايطيح القدر بينا اكثر
قامت خشمها ومشت للمطبخ
وهوا يشبحلها وفى خاطره/ تبى تروحى لى حوش بوك وتتزوجى اللى تبيه …مستعجلة

خشت هناء للمطبخ وضميرها ايأنب فيها وتخمم فى خاطرها/ انتى حمارة .. ديما تفتفتى بالدوة وبعدين تندمى .. كلام زى وجهك تقوليله فيه ..ودايرة روحك مثقفه .. مثقفه طيح سعدك”
خشت زينب حماتها / صباحووو
-هناء ماقدرتش تغير وجهها وواضح انه حزين/ صباح الخير
-زينب / خيرك حبي انشاءالله خير
-هناء/ لا لا مافى شى …
-زينب / وين خالد .. خيركم متزاعلين
-هناء/ لا لا والله مافى حاجه
-زينب تضحك/ حتى انا قداش نضحك .. نسأل فيك قاعدة غير بتقوليلى كانكم متزاعلين
-هناء/ والله لا يازوزو.. عارفه روحك حبيبتى انتى
-زينب/ باهى قولى صدقتك .. وبندير الحولة ولا كأنى لاحظت انك زعلانه ?.. عارفاته خوى خالد واعر .. وكلامه يرمى فيه رمى
-هناء تبى تغير الموضوع / خيرك قاعدة فالحوش
-زينب/ البنات اتفقو بيغيبو اليوم وغدوة …
ومشت للثلاجه فتحتها طلعت الطماطم والخيار
-هناء/ استريحى يازوز … تو نديره بروحى الفطور
-زينب / وانا قداش عندى هنيوة .. خلى نعاونك عادى مافيش مشكلة
دارو الفطور وفطرو بوها وخوها ومرت بوها …وبعد ساعه هدرزة مع العويلة كانو يبو يطلعو يمشو للعيادة اللى جايينها اصلا.. لكن عمك عبدالجواد حلف عليهم للغدى وقاللهم الموعد غير 4 ونص العشيه مزال تغدو وبرو لى موعدك .. فقعدو

_________________________________________

_

الساعه 12ونص الضهر

سلفات هناء سمعو بي اهلها جايين .. نزلو طول سلمو على ناجيه وخشو للمطبخ …. سلفاتها زوز .. وسيلة عروس تزوجت يوسف ممكن من شهرين وهيا فالاصل جارتهم.. وسعاد بنت خالهم متزوجه خوهم يونس الكبير من 10 سنين عندها راس ولد اسمه طاهر على اسم جده ..
-وسيلة/ شنو انديرو كسكسى ولا رز
-سعاد / كيف ماتبى عادى .. الزوز باهيات
-يوسف تنحنح فم باب المطبخ/ السلام عليكم
-وسيلة?/ وعليكم السلام
-سعاد تضحك / وعليكم السلام اهلين وسيفه
-يوسف/ خشيت من الباب الخلفى .. وسمعت دوشه مقدرتش نفوت من الصالة قلت نسألكم بالك اللى عندنا برانيه
-وسيله قربت منه ومبتسمه/ياودى هما برانيه ومش برانيه فى نفس الوقت .. هادو امالى هناء كيف وصلو توة…
-يوسف مستعرب / انشاءالله مافى سو
-وسيلة / جايين يبو عيادة .. شوره عمك فرج ضهره يوجع فيه .. غير وصلو بكرى على موعدهم شوى فاتو هنايا
-سعاد / ياودى غير اعطينا فرصه معاك نردو حتى على سؤال واحد بس ?
وسيله تضحك .. ويوسف تحشم وطلع من المطبخ
-سعاد / اول مرة نشوف حامل تتلصق على راجلها … نعرف الحامل تكره راجلها وريحته
-وسيلة/ ياحليلى انا نكره يوسف.. قوليلى موتى خير
خشت عمتك حبيبه .. وسيلة سكتت طول تخاف منها ?
-سعاد/ شن نديرو غدى يا عمتى
-حبيبه / ديرو بازين …
-وسيلة/ نطلع للمخزن نجيب اللحم الوطنى اللى جابه يوسف امس
-حبيبه تشبحلها?/ لا لا صحيتى كلمت اصيل قلتله يجيب لحم وطنى…لما يكون طازة خير من لحم الفريز…
تلفتت لى سعاد/ اهو قريب يوصل قصيه كويس وجردى منه الشحم
-وسيلة / حاضر يا عمتى اول مايوصل اصيل تو ناخده منه ونجرده من الشحم
-حبيبه/ سعاد جرديه انتى … وطيبي البازين انتى
-سعاد تضحك/ حاضر من عيونى
-وسيله/ ?
وطلعت حبيبه من المطبخ وخلتهم
-وسيلة/ وين تحساب روحها هادى .. تكلم فى شغالات
-سعاد/ نقصى صوتك تسمعك وحدة من بناويتها مايصيرلكش طيب
-وسيلة / توصى عاللحم الطازة ومهتمه .. خيره اهلى مستكردتهم وماديرلهمش هكى
-سعاد تضحك / لاااا ماجبتيش فيها .. عيب عليك ?فى يوم اسبوعك درنا لى اهلك عشى دندانى
-وسيلة / مش بجودتها … كل الناس ادير فى عشى كويس يوم السبوع .. ولا عملتها فى يوم دخلونى على اهلى دارت روحها مريضه وزارتها الموت بيش ماتمشيش معاى
-سعاد/ تى ماهو عمى عبدالجواد حلف علينا كلنا نمشو ومشينا .. ولا مش معبيين عينك ?
-وسيلة/ غير كان نعرف علاش تكرهنى هالكره هدا كله
-سعاد تضحك/ انتى تنقرزى من تركينه وتقولى تكرهنى .. وهناء تنقرز من تركينه وتقول تكرهنى .. مزال اصبرو شوى تو تفهمو طبع عمتى كويس ..وتو تعرفوها انها ماتكره حد
-وسيلة/ تو انا عارفتها علاش تكرهنى … وعادرتها..لكن هناء شن دارتلها ياناس بيش تعاملها هكى
-سعاد/ لان خالد تزوجها غصبا عن امه .. وعمتى فالاصل كانت تبى تاخدله رجاء بنت خالى
-وسيلة/ باهى خلاص نصيب وماصارش …مفروض تهنى روحها وتخلى المراة فى حالها
طلعت سعاد بصل من السلة/ اللى واجعها انها قرضت لسانها مع عمى نجيب وخطبتها منه.. ورجاء فالاصل تحب خالد
-وسيلة / وليش تقرض لسانها وتخطب منها ليها .. اهو ولادها حبو بنات وخدوهم .. زى يوسف زى خالد ..قعدت غير هيا بحشمتها
-سعاد اتمتم/ مش عارفه ليش عندى شعور ان زواجه خالد وهناء فيها إن
-وسيلة/ شن قلتى ماسمعتكش
-سعاد / قتلك طلعى البصل خلى نوتوه للبصلة
-خشت زينب/ السلام عليكم
-سعاد / خيرك غايبه على كُليتك
-زينب فتحت الثلاجة/ مافى شى …غايبه بالجو

____________________________________________

_

فى دار التقعميز

-هناء/ خلى نمشى نعاون سلفاتى
-حبيبه / لا والله ماصارت .. هوينهم ايطيبو اقعدى انتى هدرزى مع مرت بوك
هناء / لا لا عادى نعاونهم شوى ونجى
-حبيبه / لا لا اقعدى تو يطيبو هما حاضر ياعمتى
حبيبه وناجيه يهدرزو … وهناء سرحانه … تدكر فى بدايه قصتها واللى صار معاها وكيف تزوجت ياسين
وتخمم فى خاطرها / انا شن جابنى هنايا ..زعما شن درت مش ربي يعاقبنى هكى.. معقولة نتزوج فى يوم وليله .. قطوس فشكارة .. كنت نوتى لى حاجه نلقى روحى فى حاجه ثانيه
وبدت تدكر فى عرس فاتن بنت جيرانهم قبل شهور…….

شهر 8 سنه 2011

الله على هادوكا الايام فى عرس فاتن .. ياريتنى قعدت بريئة زى زمان ولا خشيت فى هالمعامع …ندكر لما مقعمزة انا و البنات كلهم والعروس تحني واحنا ندربكو ونغنو “الليله ليله حنتها وغدوة عند عزوزتها” ..والنساوين مقعمزات على تركينه يهدرزو .. اللى توشوش عالحرب والثورة .. واللى مقعمزة تشكر فبناتها بالك تحصللهم عرسان ..

صبحيه وفاطمه جاراتهم مقعمزات يوشوشو على تركينه
-صبحيه/ قلتلك ريتهم بعوينتى … ست رجالة والكلاشنات على كتافهم .. خشو لى حوش سليمه.. قالو جايين لى عرفات ولدها
-فاطمه / حاشاها سليمه وحاشا ولادها ..لا خشو مع هدا ولا مع هدا .. منطقتنا كلها مادخلهاش.. وكلام زى هدا مش ساهل

…قالو اللى يدخل الناس هادى لى حوشه بيشنقوه فالساحة الخضراء
-صبحية/ ياوخيتى الناس تقول وتفتفت
-فاطمه / قالو ولا ماقالوش .. انتى شن لازك على هالكلامات
والله يسمع مصباح راجلك بالكلام مايبدا الا مطلقك .. سلم وخيتى فكك وديري روحك ماسمعتى شى
-صبحيه / والله صدقتى يا وخيتى .. الدوة بينى وبينك عاد ..ماتقوليش صبحية قالت
-فاطمه / لااا كيف عاد .. الكلام مات هنى ..ونصحتك وانتى براحتك

ونشوف فى تركينا ثانيه من العرس … سليمه جارتنا تهدرز على عمتى امنه جارتنا وتوشوش
-سليمه بحدر/ فرحات هوا اللى قالى نقولك تقولى لى ولدك عماد قالك فرحات صاحبهم السادس بيوصل الفجى يمشيله جهه البير
-امنه / وين مكانه البير هدا اللى حكى عليه ولدك
-سليمه / وانا وين نندرى عليه .. بالك كلمه سريه بيناتهم
-امنه/ وصاحبهم هدا اللى تحكو عليه … حتى هوا جايب معاه سلاح
-سليمه / وين نعلم عليه انا ياوخيتى ..اللى قالى عليه فرحات قلتهولك..
-امنه/ كملتى خياطة الاعلام
-سليمه / كملتهم كلهم .. وحطيتهم فى صندوق بيش هالجماعه بيرفعوهم معاهم
-امنه / انا مزالى شووويا ونكملهم.. الليله نسهر عليهم .. امتى بيروحو هما
-سليمه / مانعرفش .. عالطريق كانها متسهلة
-امنه / باهى فهمتك
وتلفتت اتصفق وتغنى”جعل ليلتها ضاوية كيف طريق الزاوية”

القصه ان المنطقة كانت فى عز ايامات الثورة … منطقة اللى فيها العرس هدا كانت من المناطق المؤيدة .. بس كانت كل منطقة فيها ناس معارضه داسه روحها وماتتكلمش … امنه وسليمه وصغارهم من جماعه المعارضه..وكانو ياخدو فالسلاح ويدسو فيه عندهم .. ويخيطو فالاعلام ويبعتو فيها

-سماح تنادى فيا من بعيد/ ياهناء نوضى ارقصى معانا
اتأشرتلها بي يدى/ لاااا… خاطر نوعى نتحشم
-سلمى بنت جيرانا وصاحبتى مقعمزة جنبى/ العقبالك ياهنيوة
-تلفتلها / وليك حتى انتى ياسلمى
-سلمى/ ااامين
-منى/ مزال ماروحش ولد عمك يا هناء
– رديت عليها بثقة / مزال … لين يكمل قرايته
-منى/ لكن قالو لا يتصل لا يطمن على اهله ولا عارفين اراضيه وين
-تحشمت ماعرفت شن نرد / ياوخيتى قالو يقرا…..ومش فاضى يقعد يصرف عالاتصالات
-سلمى بهس/ قصدك حتى انتى مايكلمش فيك
-مقدرتش نكدب/لا لا … عمره ماكلمنى ولا شفت حتى شكله من لما نقرا صف السادس ابتدائي
-منى/ ياوخيتى غير خدو فيك الكلمه حوش عمك وقطعولك بنصيبك .. كان مش شادين فيك راهو حتى انتى تزوجتى زى هالبنات كل مرة تتزوج وحدة .. خطبوك صادق ولد خالتى ومنير ولد عمى رجب .. وبوك يرفض على خاطر واحد مش عارفين اراضيه وين
-سلمى/ خير بلاك تكلمى هكى يامنى ..سيوره يروح ناجى ولد عمها وتتزوج زيها زى البنات
-منى/ انا واجعنى حالها
-حسيت روحى زعلت / بوى عطى فيا الكلمه لى حوش عمى مانقدرش نكسرها .. منراجى ولد عمى لين يروح
عمتى طلعت من حوش العرس وتنادى فيا/ هناء … هنيوة
تلفتت / نعم ياعمتى
-ناجيه / تعالى
– ماخاطريش انوض/ اووووف ..شويا بس تو نجى يابنات ..
ووقفت مشيت لى مرت بوى…لما وصلتها خشت للسقيفه جابت قصعه مغطيه بي غطاء
-ناجيه / هاك ارفعى لى بوك وخوتك العشى
-تحشمت نرفع الصونيه قدام الناس/ بوى فى خيمة الرجالة
.. وخوتى الاولاد مشو للزكرة
-ناجيه/ مرات واحد منهم يروح بلا عشى .. يلقى الصونيه فالكوجينه ياكل منها … هاك ارفعيها
-منغير نية رديت ?/ باهى تو نرفعه ونجى
خديت هاديكة الصونيه ولبست جلابيتى وتسقدت لى حوشنا

” هناء يتيمه الام .. توفت امها لما كان عمرها عام ونص ..
البعيدة جتها حمى النفاس ماسيبتها لين ماتت ودفنوها .. بعد 3 شهور تزوج بوها ناجية .. وجاب منها 4 ولاد ..هناء مواليد 91 .. وخوها وسيم مواليد 93 والباقيين اصغر منه..
تقرا فى معهد متوسط متع صيدلة ..مزاللها عام وتتخرج”
__________________________________________

_

فى صالة حوشنا

خشيت بي الصونيه اللى عطتهالى مرت بوى .. فتحت ضى تليفونى لان الضى هارب .. مشيت للكوجينه حطيت الصونية
عالرخامه وتلفتت بيش نطلع من الباب .. شورة صونية محطوطه عالارض انا ماشفتهاش .. نمشى نعفس عليها منغير مانشوفها ..طلعت معبيه بالحليب وانا مانتبهتلهاش .. لما ضربتها برجلى تنطر هداكة الحليب كله على حوايجى… ياوالله حالة .. شورة فرخ احمد خوى دايرها للقطاطيش متع الشارع يحب يحطلهم حليب..لكن انا كيف مندير توة..معقولة منرجع للعرس وصنتى حليب .. والله ماصارت…..قلت نخش للحمام فيسع ندير دوش ونغير حوايجى ونمشى .. قاعدين كيف بدو يحنو فالعروس ….
مكنتش نقدر نخش لى دارى نطلع حوايجى .. لان الحليب يتقاطر من قونتى .. قلت نلبس الديشمبر متع الدوش وانا طالعه الحوش فاضى وفالاساس دارى جنب الحمام يعنى نطلع من الباب هدا نخش الباب هدا مايشوفنى حد والحوش على اى حال فاضى ..خشيت للحمام دوشت ولبست الديشمبر متع الحمام اللى شاريه خوى عماد وملوحه مايلبسش فيه بكل

لفيت الديشمبر عليا وطلعت من الحمام وخشيت فيسع لى
دارى … لما خشيت حسيت بي حاجه جبدتنى من يدى ..
شخص ضمنى ليه من الخلف وحط يده على فمى
-الشخص/ عليك امان الله يابنت الناس…بشرط تسترينى و تسكتى وماتعيطيش

اما انا عاد وين تلقينى .. بديت نفرفش زعميتا منفك روحى منه .. منعرفش ليش درت هكى ..ممكن كنت ناوية نعيط .. لكن هوا كانت عنده قوة غريبه .. احكم حطت ايديه على كتافى وماقدرتش نتحرك بكل …
-الشخص يهمس/ مانسمعش صوتك .. لو تعيطى يكون هدا اخر يوم فى حياتك
بديت نهز فى راسى … انه اييييه حاضر
-الشخص/ وين حوش عرفات
-نحس فى رقبتى مخنوقه/ فالشارع اللى قدامنا
-الشخص/ معناها مفروض زدت قدمت شارع ثانى
-نهمس/ مندرى ياوخى غير سيبنى فيش جيت انا بس
-الشخص/ تمام .. البلكونه هادى اطلع للشارع ولا للجنان
-هناء/ انت منين خشيت .. جاى بتخنب ولا شن بدير .. ومنين تعرف عرفات جارنا حتى هوا خناب زيك ولا شنو
-الشخص/ ضمى فمك …خشيت من روشن الحمام قبل ماتجى انتى بلحظات .. منمشى نفتح البلكونه وانقز .. وردى بالك تتلفتيلى
-نحس فى روحى منبكى/ حاضر
فجأة رجع الضى .. والشخص قعد واقف وراى ماشفتاش….. والمصيبه انى سمعت باب حوشنا انفتح .. صوت خوى وسيم فتح باب الحوش ومعاه اصوات ثانيه كأن معاه حد
-الشخص / مديريش اى صوت منفتح البلكونه ومنهرب ..
المشكلة ان بلكونتنا مربوطة بي تل … تبيلها دقيقه ولا اكثر بيش تنفتح .. نسمع فى صوت وسيم قرب
-وسيم / تفضلو … اهو ردولكم الضى من طرابلس .. فتشو الحوش كله زى مايعجبكم
-الضابط محمد / سامحنا يا وسيم ..لكن جتنا اخباريه ان الشخص ليه ثلاثه ايام فالمنطقه واحنا راقدين على ودانا .. ولدلك لازم نفتشو كل الحياش بسرية
-وسيم ببراءة/ثلاثه ايام وانتم ماتندروش عليه ..بصراحة من حقكم تفتشو ..عادى ماعندكش مشكلة احنا فى خدمه الشرطه .. تفضل فتش الحوش فاضى
-الشرطى/ خش انت قبلنا شوف الديار بالك فيهم حد من النساوين .. نشم فى صنه شامبو
وسيم ماشى فالممر / لا لا مافى حد امى واختى فالعرس

فتح وسيم باب دارى… لقانى بي ديشمبر الحمام واقفه مصدومه .. ونرعش من هول الموقف لانى نخاف منه هلبا .. شعرى مفتوح على كتافى ..ويبان شخص وراى فاتح البلكونه وطلع بخفة ونقز على سور الجيران…وياحليلى شافه خالد
يانارى على وخى مصدوووووم فيا انا العاقلة البريئة ندخل راجل..ماقدرش يعيط ولا يضربنى تحشم من جماعه المركز اللى جايين وراه
-وسيم مصدوم ويهمس يبيهمش يسمعوه / هدا شكون
-بديت نبكى ونتكلم بالشوى / منعرفاش .. والله مانعرفه …. شورة خناب و غلط فالحوش .. لانه يسأل على حوش عرفات …
وسيم غصها فى قلبه و تلفت للضابط اللى قعد واقف حس ان فى شى
-وسيم/ اختى هنايا فى الدار تغير فحوايجهاوبعد تطلع
…فتشو براحتكم
-الضابط / باهى نراجوها قوللها تطلع توة
-وسيم / باهى
وتلفتلى وعيونه ناااار / البسى فيسع واطلعى
وانا عاد وين تلقينى ياااليله حرفة ماعنديش دنب فيها … طلّعت حوايجى فيسع وفتحت فردت الدولاب ولبست عبايه ووشاح.. وانا نرعش مع بعضى .. قولو نخض ماقادة كيف نلم اطرافى على بعضهم .. قريب متت لحظتها
ساويت وشاحى كويس ونشبح لى خالد/ نطلع
-وسيم وجهه احمر من كثر ما غص كان يلقى ينقز عليا يفرمنى غير تحشم من الضابط / بري للعرس اول ما اناديك تعالى طول ..غطى وجهك وانتى طالعه
-نرعش مع بعضى/ حاضر
طلعت الضابط واللى معاه وقفو على تركينه … طلعت من الباب …. وبدل ماناخد يسارى لى خيمه العرس .. خديت يمينى مشيت نجرى لى حوش ايمن ولد خالتى ..لانى عارفه وسيم بيدبحنى الليله لو حصل عليا .. واضح ان دمى انهدر بالنسبه ليه

ايمن ولد خالتى متدين هوا مرته مايمشوش للاعراس …
وصلت حوشهك ووقفت قدامه وطقطقت …
-طلع ايمن يجرى فتحلى وهوا مخلوع الوقت متاخر .. لما شافنى تفاجأ بيا وجهى مقلوب وليش جاياته عقابات الليل
-ايمن/ هناء!!! خيرك انشاءالله خير
-دهشت من الجرى والخلعه نتكلم بصعوبة/ وين سناء مرتك
طلعت مرته تجرى سمعت صوتى خدتنى من يدى/ خشى يا هناء خيرك شن في انشاءالله خير
دخلونى للحوش وحكيتلهم القصه كلها .. وجبدت حتى اسم عرفات ولد جيرانا وان الشخص معرفته
-ايمن/ خليك هنايا .. نمشى ندور على وسيم ونجى
تلفت لى مرته / لو طقطق عليك الجن الازرق ردى بالك تفتحي الباب .. الحكايه فيها شرف وتوصل للموت
زدت نرعش اكثر واكثر يا حليلى من وسيم وشنو مصيري
.. اكيدة غدوة دفينتى ولا اللى بعده
طلع ايمن وخلانى فى حال مايعلم بيه الا ربي

___________________________________________

بعد ساعه …

انفتح باب حوش ايمن ولد خالتى … خش هوا وخوى وسيم وعرفات ولد جيرانه الله لا تربحه
مربوعه ايمن ولد خالتىقريب تتقربع ….
-وسيم/ طلع امها توة … نبيها نبى نفهم منها
-ايمن / شنو بتهد على وسط الحوش وفيه مرتى وصغارى ولا كيف انت
-عرفات / يا وسيم بالشويا مش هكى
-ينقز وسيم على عرفات يركه فاكو على وجهه/ انت صكر فمك يا مصخ يا سبب المصايب
-ايمن/ انت المهم عرفت ان اختك بريئة .. وان الشاب فعلا من الجماعه الهاربين اللى جايين لى عرفات .. مش شخص من طرفها هيا

-وسيم/ معش تقولها الكلمه هادى تبينى ندبحها بلا قبلة .. لكن مدامه تكشف عليها ياخدها
ويعيط / البنت طالعه من الحمام ترضوها لخواتكم
-عرفات / نشهد بالله مانرضاها
-ايمن/ من حقك تشرط عليه ياخدها غير اهدا بس الناس تسمع ماتفضحش اختك
انا فى دار نوم سناء مرت ولد خالتى مصكرة عليا من برة بيش فى حال هد عليهم خوى وسيم مايلقانيش ويتهور ويقتلنى
نسمع فى وسيم يعيط وانا نرعش قريب نديرها تحتى مالخوف
-وسيم يعيط / نبييييه … الولد نبيه يا خرا يا عرفات
-عرفات ماد تليفونه / اهوا … هاك هاتفى وخود اتصل بيه .. تليفونه مقفل …
-ايمن / انت كيغ زبطه اما هوا من صحابك
-عرفات / تى ماهو اتصل بيا قبل شوى وقالى انه غلط فالحوش .. وتوة تليفونه مقفل
-وسيم هجم على عرفات وشده من حوايجه/ والله كان ماياخدها ماليها قاتل غيري الليله .. هدا شرف مش لعبة .. كانا شافها الضابط رانى قتلتها فمكانها .. لكن مدامه الحكايه انسترت .. اللى تكشف عليها يا اما يا خدها يا اما دفينتها غدوة بادن الله
-ايمن/ طلع الولد وينه يا عرفات .. احنا مش سكان مدينه بيش يبدا عندنا الشى عادى .. احنا دواخل اشراف .. ومعاه حق وسيم مايمشيش الحكايه بالساهل
-عرفات / انا مادخليش طلعونى من الموضوع ..نكلملكم رايسهم وتصرفو انتم وياه
-ايمن / كلمه توةناديه… لكن البنت تمشى فالرجلين لا
قام عرفات التليفون وضرب رقم خوه معاد …
-عرفات / الو
-معاد / ايووة
-عرفات / انا فى حوش الشيخ ايمن … لبس خالد عباية بوى وجيبهولى هنايا
-معاد / حاضر

وبالفعل طلعو معاد وخالد متخفى .. وصلو لى حوش ايمن ..
طقو عالباب فتحولهم وخشو
-خالد / السلام عليكم
-ايمن الوحيد اللى رد / وعليكم السلام
-خالد حس ان الوجوه مشحونة و مش تمام / شن فى
..انشاءالله خير

تمت ….. ويتبع

حكايتنا عائليه رومنسيه .. ماليهاش علاقه بالثورة نهائي
بس بدايتها كانت فى شهر 8 سنه 2011

توة شن بيشرطو على خالد .. وشن بيشرط عليهم … وكيف بيصير
لايك +تعليق وقولولى رايكم ?
نحبككككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (2)

انا مقعمزة فى دار نوم ولد خالتى ورجليا يصفقو مع بعضهم
هدا وسيم الهادى ودار هكى .. امالا كانا يسمع مراد .. اقسم بالله راهو دفنى فمكانى … ياحليلى كيف بيصير فيا وشن مصيري …
” وسيم 92 عمره 19 سنه مريض سكر ماللى صغير …اما مراد 93 عمره 18 لكن طير شر فرخ مشرانى وماتفوتش عليه ”
نسمع فالصوت تعلى .. قربت ودنى من الباب نسمع
-عرفات / انا متدخليش طلعونى من الموضوع ..نكلملكم رايسهم وتصرفو انتم وياه
-ايمن / كلمه توةناديه… لكن البنت تمشى فالرجلين لا
قام عرفات التليفون وضرب رقم خوه معاد …
-عرفات / الو
-معاد / ايووة
-عرفات / انا فى حوش الشيخ ايمن … لبس خالد عباية بوى وجيبهولى هنايا
-معاد / حاضر
وبالفعل طلعو معاد وخالد متخفى .. وصلو لى حوش ايمن ..
طقو عالباب فتحولهم وخشو
-خالد / السلام عليكم
-ايمن/ وعليكم السلام
-خالد حس ان الوجوه مش تمام / شن فى ..انشاءالله خير
-وسيم بعصبيه/ فرخ الشياطين اللى كان رايح منكم ثلاثه ايام وينه .. نبيه توة
-خالد شبح لى عرفات يحسابه خانهم / منهوا اللى رايح مننا يا عرفات .. وبعدين هادو شكون
-عرفات / متخافش هادو صحابي مش بيوع .. يبو حسام
-خالد / وخيره حسام علاش يبوه
-وسيم قريب ايطير / تقول تتعازمو وانا دمى محروق ..فرخ النم اللى اسمه حسام وينه
-خالد شخصيه ويتكلم بهدوء/ انت شن تبى منه فهمنى تو نقولك هوا وين
-وسيم/ تكشف على اختى .. لقيته معاها فالحوش نبي نشرب من دمه
-خالد / لا حول ولا قوة الا بالله .. عيب يا خوى تتكلم على اختك بالطريقه هادى .. وتجبدها قدام تريس
-وسيم يعتبر مزال صغير / هدا ولد خالته .. وهدا صاحب ولد الحرام اللى ندور فيه يعنى مافيش حد برانى
-خالد / انا برانى
ووجه يده على معاد / وهدا برانى … شن بنقولو على اختك توة لما تقولنا لقيتها مع حسام بروحها
-وسيم بينقز عليه وشدوه ايمن وعرفات/ يا ولد الحرام يا مسخ
-خالد واقف/ احترم نفسك يا واطى وتكلم كويس
-ايمن / توة الاولة مالاخيرة بتقولنا الولد وين ولا لا
-خالد / حسام فى تركيا لانه الاتفاق انه الليله بيركب فى فرقاطه هوا وجماعه ثانيين بتمشى بيهم لى تركيا ..
-عرفات / يعنى مافاتش عليك
-خالد / لا مافاتش عليا.. احنا متفقين واكيدة مشى مش بالضرورة يقولى
-وسيم يشبح لى ايمن / ناديلى اختى .. طلعها بسرعه
وشرين تليفون وسيم .. طلعه من جيبه لقاها امه تتصل بيه .. رد عليها
-وسيم/ نعم يااام
-ناجية/ اختك وين .. بعتها تحط الصونية فالحوش .. دورت عليها توة مالقيتهاش وتليفونها يضبح ومتردش
-وسيم مغمض عيونه /غير ماتقوليش قدام حد من النساوين احنا فى حوش ايمن ولد خالتها شورة مرته مريضه واتصلت بيا نرفعها عندهم
-ناجيه / اااه باهى .. انشاءالله لاباس
وصكرو الخط
تلفت وسيم لى ايمن / ناديهالى
-خالد / منهيا يناديهالك … وشن فى فهمونا يا ناس
-وسيم/نبى نفهم الشاب اللى لقيته فى حوشنا هوا نفسه صاحبكم ولا حد ثانى
-ايمن/ انت شاك فى اختك .. لعنه الله عليك يا وسخ
-وسيم/ ماتخلينيش نقربع الحوش يا ايمن … طلعلى اختى
-ايمن / انا عادرك يا وسيم لان الموقف مش صغير عليك .. لكن البنت مش حتطلع من حوشى
-وسيم / باهى تو نشوفو … وتو نعرف انا كيف نطلعه منهوا ولد الحرام وشن اسمه
وطلع للباب فتحه بالقوة لين ضرب الحيط …
-وسيم ينادى من السقيفه بصوت عالى / هناء … اطلعى
طلعله خالد شده من يده ودخله للمربوعه / خيرك تنادى فى اختك هكى … الحوش ليه حرمه .. انا نجيبهولك الولد لكن بشرط
-وسيم جبد يده / تى حول يدك شن دخل امك انت
وطلع من الباب/ هناء… اطلعى
-جبده خالد مرة ثانيه / قلتلك نجيبهولك بشرط
-وسيم / شنهوا الشرط
-خالد / نطلع جماعتى وبعتالى نجيبهولك
-وسيم / وكانا طلعت جماعتك مزال منلقاك انا … تى حول
وبدى ينادى فيا باعلى صوته
فتحت باب الدار وانا نرعش / اهو منطلع يا وسيم
-طلع ايمن /لا مفيش مرواح … اقعدى
-انا خايفه ونرعش/ لا لا تو نروح مع خوى
-وسيم حس بالنصر/ اطلعى قدامى
قمت وشاحى غطيت بيه وجهى خليت عيونى بس باينات
ومشيت قدام خوى وانا نبكى وهوا يمشى وراى
-خالد/ نستادنكم انا
-ايمن/ اقعد خوى الحوش حوشك
-خالد / ربي يحفظك خوى .. عندى ماندير …
وتلفت لى عرفات /هيا نمشو
-ايمن / عرفات خلوه شوى نبيه
-خالد شبح لى معاد / هيا معاد نمشو
-معاد / تمام … هيا
طلعو وصلو لى باب المربوعه
-تلفتلهم خالد / حسيتكم عادى ولا .. ماخفتوش عالبنت
-ايمن / شن بيديرلها يعنى .. كانا كثر بيعطيها طريحة ..
-خالد / يضربها وعندكم عادى … وكانا يطلع كلاشنه ويقتلها
.. وين بتمشو من عداب الضمير
-ايمن/احنا ماوزعناش سلاح عالشباب .. الكلاشنات عند الشيابين بس كل اب عيلة خدى كلاشن ودسه
-خالد/ لكن مهما يكون ..حتى لو ماعنداش سلاح .. الشاب ممكن يتهور ويقتل اخته

-عرفات / تى كيف يقتل اخته شنو تحسابها ساهلة ..عالاقل الضرب وتنحل المشكلة خير من الزواج بالغصب
-خالد / زواج ؟؟… زواج شنو
-عرفات / وسيم شاد فى حسام يبينا نجيبوهوله …مدامه تكشف على اخته لازم ياخدها
-خالد / لا حول ولا قوة الا بالله .. موقف لا يحسد عليه الحقيقه …لكن ماتوصلش للزواج
-ايمن / سامحنى خوى .. يعنى لا قدر الله تلاقى اختك فى دارها ومعاها شاب … ماتسيفش عليه ياخدها ..الولد معدور ياناس
-خالد / لا قدر الله … ربي يحفظنا من شرور انفسنا
وتلفت طلع من الباب وصكره وراه …
ايمن طول تلفت لى عرفات / هادو منو اللى جايبهم وداسهم فى حوشك … بيديرولنا مشكلة فى منطقتنا .. والله لولا انى نعرف بوك المرحوم الراجل الطيب رانى بلغت فيك وفيهم
عرفات قعد يلقى فى ايديه ويشرح لى ايمن انهم كويسين وقعد شاد فيه انه يرفعه ليهم ويشوفهم بعيونه

___________________________________________

_

قدام الحوش …

فتح معاد السيارة / اركب خوى خالد
-خالد حس بالخونه من وسيم وايمن وانهم بيبلغو فيهم / لا خليهالى السيارة … وامشى على رجليك قول للجماعه يلمو اللى يقدرو عليه من السلاح .. وبعدها اتصلو بيش نجيكم طول
-معاد / ليش تمشو .. شن فى
-خالد / الامر مايسلمش .. لاعندى ثقه فاللى اسمه ايمن ولا اللى اسمه وسيم
-معاد / الشيخ ايمن ثقه ومافيشى خونه مستحيل
– خالد / ماعنديش ثقه حتى فى امى … برة فيسع قوللهم يلمو كل شى
-معاد / باهى شنو السبب انك قاعد هنايا بالسيارة ماهو نمشولهم توة
-خالد / قلتلك ماعنديش ثقة فى حد .. سيارتنا هادى مانبيهاش تكون قدام حوشكم توة .. شبهاا لو صار بلاغ ..
ويشبح للشارع متوتر / اسمع لو صارت مداهمه حط الجماعه فى المكان المتفقين عليه فى حوشكم مع السلاح .. وكانا ماصارتش مداهمه تكلمونى لما تلمو كل شى نمشيلهم نوقف قدام الباب نخطفهم فيسع ونطلع .. باهى
-معاد / باهى زى ماتبى .. لكن عالاقل نبلغو عرفات
-خالد / رد بالك تتصل بيه ولا تقوله ولا تخلى اللى اسمه ايمن ينتبه
-معاد / يجو بصحتهم ولا يجيبو معاهم السلاح
-خالد/ لايجيبو اللى يقدرو عليه من السلاح .. بنحطوه فى تركينه ثانيه .. لازم نغيرو مكانه .. واللى يفضل عندكم نرجعوله الصبح ناخدوه
-معاد / تمام … شوى ونجوك

ركب خالد فالسيارة ووخرها شوى وقعد فيها … يبيش عرفات يشوفه ويدير شوشرة .. شوى ويشبح فى عرفات وايمن طالعين من الحوش وصكروه

____________________________________________

_

فى حوش فرج

انا نمشى ونرعش وخوى وسيم يمشى وراى.. وصلنا الحوش
… خشينا من السقيفه .. منغير مانحس بنفسى من حرارة الروح طلعت نجرى لى دارى ووسيم يجرى وراى..دفيت باب دارى منصكره وهوا وراى يدف فالباب من الجهه الثانيه لكن
هوا اقوا منى .. غلبنى دف الباب وخش .. هجم عليا شدنى من شعرى وطيحنى عالسرير انبطحت على بطنى وينقز على
ويعيط / منهوا اللى كان معاك يا ساقطه
-انا مش قادرة نتنفس/واالله مانعرفه … ماشفتاش حتى كيف شكله
-وسيم داهش رقاله السكر مقعمز على ضهرى يضرب فيها بكل وقته / والله لما نتبع وراك يا فاسدة .. ولو تطلعى جايبه صاحبك للحوش بروحك لما نفضحك يا مسخة
وناض من عليا وهوا قريب يطير .. يدور فالدار ترا فيش يدور وانا متهالكه من الضرب مش قادرة نحرك حتى يدى وانوض .. فتح دولابي وطلع منه وشاح وجى حطه تحت رقبتى ولفه من الخلف وبدى يشحط يبي يخنقنى … قريب موتت وانا حاطه يديا فى رقبتى عالوشاح ونعيط بالصوت البحوح … صوتى هرب واغمى عليا …

شوره خوى وسيم يحسابنى موتت..لوح الوشاح فى دولابي
وطلع من دارى يجرى مش عارفه وين مشى ….
بعد شوى فقت وانا ونشبح فى الضى والع وانا بروحى فالحوش … مديت يدى انقيم فى نفسى بالشوى .. نحس فى جسمى كله تكصر من الضرب .. لكن لازم انوض ونطلع نهرب
.. قبل مايجى خوى وسيم ويكمل عليا … نضت من على سريري وشديت فالباب وطلعت نمشى مع الحيط لحد ماطلعت من الباب وخليته مفتوح .. لما طلعت من الجنان شفت خمس نساوين مروحين .. شوره الحنه قريب اتم وبدت الناس اتروح .. صح الشارع مش مليان .. لكن خفت حد يشوفنى … وانتبهت انى ماحطيتش وشاح على راسى
لقيت شكارة سوده ملوحة عالوطا حطيتها على شعرى وشديتها بيديا الزوز … وطلعت نجرى ومشيت لى حوش ايمن ولد خالتى هوا قريب فى نهايه الشارع … نجرى فوتت سيارة مدرسة ووصلت للباب وبديت نطق بالقوة مابيتش نتكلم خفت يكون وسيم قريب ويسمع صوتى..لكن انا طلعت فيها غبيه ماناديتهاش ..لان مرت ولد خالتى مابتش تفتح الباب توقعاته خوى وسيم …
وفجأة فى نهايه الشارع نشبح فى وسيم واقف و يعيط / تعالى يا مسخه ..
بالتاكيد وسيم خش ومالقانيش فكر انى رجعت لى حوش خالتى .. واقف فى يده حبل .. شكله طلع يجيب فى حبل بيربطنى بيه ولا مفهمتش عقلى مشوش والضرب هدنى ..

فجأة انفتح باب السيارة وطلع منها شاب …
-الشاب/ تعالى… تعالى اجرى اركبى
نشبح فى وسيم جاى يجرى/ حول يا مسخ شفتك
الباين ان وسيم يعرف الشاب ….وانا عاد وين تلقينى ياروحى مابعدك روح مشيت نجرى للسيارة ومانندرى حتى عالشكارة اللى غطيت شعرى وين مشت
فتحت الباب والشاب اللى يسوق ركب بسرعه و عفس ظعالسيارة
وطلع يجرى حتى بابي تصكر بعد مامشى ..
ونسمع فى وسيم يعيط وراى / تعالى يا فاسدة .. ماتهربيش
ماتفضحيش بوك وخوتك
السيارة تجرى فالضلامات وانا مش قادرة نحرك حتى صبعى
منهارة مع بعضى من الخوف وحتى الضرب خلف فيا …..
وبصراحة معش نندرى شن صار بعدها …شكله اغمى عليا

_________________________________________

_

فتحت عيونى نشبح فالدنيا مبهرة لكن الشمس مش طالعه ..
الباين انه فجر .. مش مستوعبه انا وين وهدا شنو ..انشم فى صنه مش حلوة .. زدت فتحت عيونى دققت لقيت جاكيت رجاليه مرميه عليا ..هيا اللى نشم فى صنتها كلها دخان … وحسيت بي طرف قماش على شعرى مغطى… وشبحت لى مرش السيارة لقيت شخص يصلى عاطينى بالضهر …
مر عليا اللى صار امبارح كله زى الشريط.. ادكرت لما هربت لى حوش ولد خالتى ومافتحوليش والشاب هدا اللى واقف انقدنى وهرب بيا بسيارته … بصعوبه فتحت الباب .. لكن مقدرتش انزل رجلى وننزل .. من كثر الجرى والضرب مش حاسه بيهم … الشاب انتبه وجى جيهتى
-الشاب/عليك امان الله يا وخيتى .. انا اسمى خالد .. امس لقيتك هاربه من خوك ركبتك فالسيارة وبعدتك عنه
-فكرت فى خاطرى بالك الولد يعتقد فيا حاجه ثانيه/انا اقسم بالله مادرت حاجه عيب ولا عافنه
-خالد / عارف .. الحكايه كلها عندى
-استغربت / من حكاهالك
-خالد / انا امس كنت ندوى مع خوك .. لان الشخص اللى غلط ونقز لى حوشكم نعرفه ومن طرفى
-انا اتأثرت / الله لا تربحه دمرلى حياتى
-خالد / لاااا الله يربحك .. قولى ربي يوفقه .. الشاب يقوم بعمليه مصيريه لينا
-ادكرت خوى وسيم/ تربح روح بيا .. خوى عنده السكر اكيدة ارتفعله .. بالك صارتله حاجه
-خالد / يعنى هوا بيقتلك .. وانتى تفكرى فيه
-بديت نبكى/ حتى خوى راهو .. ونخاف عليه زى مايخاف عليا
-خالد / ماتخافيش.. هواشافنى لما ركبتك .. ومشى لى عرفات واتصلو بيا وقلتلهم انى حطيتك فمكان امين
-انا تعبانه ومش قادرة نتكلم / باهى روح بيا
-خالد / للحوش مستحيل نرفعك ..لانى شاك ان خوك مش حيدير معاك طيب … ولدلك اعطينى رقم امك خلى نحطها فالصورة …لان وسيم مفهم اهلك انك بايته عن مرت ايمن ولد خالتك
-زدت تألمت اكثر/ انا امى متوفيه
-خالد تأثر/ باهى ماعندكش خالات .. عمات .. اى حد قريب ليك نحطك عندهم
-زدت نبكى اكثر/ ماعنديش الا حوش ايمن ولد خالتى ممكن نمشيله ويستر عليا .. خالات ماعنديش غير امه .. وعمات متعاركين مع مرت بوى مايكلموش فينا
-خالد / باهى كيف الراى …لازم نحطك فمكان امن .. بيش نطمن عليك …انا ممكن اليوم المغرب طالع من المنطقه
-انخلعت تقولى نعرفه من زمان شديتله ايديه / لاااا ..لا تربح متخلينيش بروحى
-خالد تحشم وفك ايديه عرفها متلخبطه / باهى اعطينى مكان نحطك فيه… بيش نتصرف ونكلم خوك
-انا نبكى/ تربح ماتخلينيش .. ياحليلى
-خالد / قلتلك مش حنسيبك .. منمشى لى خوك ونكلمه ونتفاهم معاه .. لكن لازم نحطك فمكان بيش تفهمى انتى
-مسحت دموعى وانا متحسرة / ماعنديش وين نمشى
-خالد / نرفعك لى حوش عرفات تقعدى عند امه بالسر .. مابين مادرتلك حل
بالفعل عطيته دجاكته .. ومدلى شيشه اميه صغيرة حطيت منها شوى فى يدى ومسحت وجهى ..وقطعه القماش لفيتها على راسى زى الوشاح …
قعمز خالد فمكان السواق وتلفتلى / متصليش
-مقدرتش نتلفتله/ اكيدة نصلى .. لكن مش قادرة نتحرك ونتوضأ
-خالد / ربي كريم .. توة امشى لى ام عرفات تدهنك بي حاجه وبادن الله ح تتحركى
ولع السيارة وشبحلى / شن اسمك
-غمضت عيونى/هناء … اسمى هناء
-خالد / ربي يحفظك ويسترك
-تلفتلى مرة ثانيه/ امس شفت رقبتك حمرا ….. خانقك!!
-انحرجت وانغصيت / ايه خنقنى
-شبح للدومان / لعلمك هادى محاولة قتل … والمفروض خوك يتحاسب عليها
-انخلعت/ يتحاسب!!… لا انامساحاته .. هدا وخى .. والشى اللى صار مش شوى …انا مسامحاته من قلبي

سكت شوى ..وبعدين تحركت السيارة ومشينا لى حوش عرفات … درس خالد السيارة قدام حوش عرفات ونزل طق عالباب وخش … نسمع فى دوشه وعراك لكن مفهمتش خيرهم … شوى ونشبح فالباب انفتح .. طلعت منه عمتى سليمه مغطية راسها بالردى
وجتنى للسيارة ..
فتحت الباب / لاه عليكم البنيه دايرين فيها هكى …ربي يهديك يابنيتى شن وصلك لى هالمواصيل بس … انزلى
انا مش قادرة نتحرك وصوتى مغصوص/ منقدرش نتحرك .. ناديهم ينزلونى …
جى خالد وعرفات ماقربش بكل تحشم منى … نزلونى عمتى سليمه وخالد دخلونى لداخل للدار .. عمتى سليمه ماعندهاش بنات ولدلك الحوش فاضى … قعمزونى عالكرسى بصعوبه
شبحلى خالد / حنساعدك .. مش حنطلع لين مشكلتك تنحل
شبحتله وانا نبكى … وطلع من الحوش ركب سيارته ترا وين مشى
___________________________________________

فى حوش ايمن

طقطق باب الحوش … طلع ايمن فتح .. يلقاها ناجيه قدامه واقفه اطقطق والفار لاعب فى عبها
-ايمن / اهلين يا ناجيه
-ناجيه تشبح للحوش والممر/ اهلين شيخ ايمن .. وين العيلة عندك و هناء… حول خلى نخشلهم
-ايمن / تى وين خاشه .. سناء مهناش راقدة فالعيادة وهناء معاها
-ناجيه / هوينا ولدك حميدة يلعب لداخل
-ايمن / الصغار معاى شادهم .. وهناء مع العيلة
-ناجية/ وكيف تمشى معاك منغير ماتشاورنى ولا تشاور بوها
-ايمن / هناء مامشتش معاى.. هناء جابها وسيم خوها للعيادة
-ناجية/ كانا هكى باهى .. ماهو سامحنى اوخى..والله وسيم ولدى مافهمت منه حاجه .. قالى رفعت هناء لى مرت ولد خالتها مريضه وصكر عليا .. ومن امس ماروحش
وقفت سيارة .. نزل منها خالد …
-خالد / السلام عليكم
-ايمن وجهه بدى احمر/ عليكم السلام …تفضل خش
وتلفت لى ناجيه/ هيا بالسلامه توة عندى ضيف …
مشت ناجيه وخشو ايمن وخالد للمربوعه
-ايمن يعيط / البنت وين رفعتها .. وين حطيتها جيبهالى
-خالد / البنت فى ايدى امينه …عند ناس اشراف
-ايمن / ياراجل وين البنت …خوها حالف بيقتلها
-خالد / ماعندى وين رفعتها .. انقدتها منه لانه خانقها.. يعنى لعلمك كان بيقتلها .. وانت سيبته ياخدها قلت بيضربها وتمت
-ايمن / اقسم بالله كان بيضربها بس .. مابين ماهدا .. لكن بفعلتك هادى خلاص .. وسيم معش يشبح الا فى موتها بس
-خالد / موتها !!
-ايمن تلفت للروشن /فى نضر خوها يا موتها …يا تتزوج
-خالد / نقولك صاحبي سافر تركيا وقريب حتى يوصل
-ايمن / صاحبك تامه فيه الدوة .. الكيد عاللى بايته معاه امس فالليل
-خالد / احترم نفسك ..البنت قعدت معاى باحترامها.. واقسم بالله ماحد داس على شرفها ولا شرف خوها
-ايمن يعيط / هدا تقوله انت وانا …لكن شن يقنع خوها بالكلام هدا
-خالد / يمشى يضرب راسه فالحيط
-ايمن / وينها البنت .. يتيمه وقليلة والى .. جيبهالى انا نتزوجها نحميها منهم
-خالد/ يعنى كيف بتحميها
-ايمن / انشاءالله نتزوجها .. لانى مستحيل نخلى خوها يوصل فيها … لان وسيم بكرى جانى يهدد وفى يده كلاشن
خالديشبحله وساكت

_________________________________________

_

خالد كان راجل وولد ناس .. مشى تلاقى مع خوى وسيم .. وصلو انهم اضابو … وحطو اللوم كله على عرفات ..لانه هوا اللى جاب الاشخاص هادو للمنطقه… بل ان خوى وسيم خمم انه يمشى يبلغ فيه…لولا ان شوية بياض فى قلبه منعوه
جماعه خالد كلهم طلعو من المنطقه تحت حس مس… منغير مايحس بيهم حد ..عرفو ان خالد لاهى فى مشكلة ولازم يطلعو السلاح بروحهم بالرغم ماعرفوش المشكلة شنهيا

ايمن يهدى فى خوى وسيم … ووسيم راسه والف سيف انهم يعطونى ليه… الغريبه انه عارف انى مشيت مع خالد فالليل لكن لا كلمه ولا جى على حاله شاد كلمه وحدة بس عطونى اختى وماليكمش علاقه بينا
خالد وايمن يتناقشو ويتعاركو .. وصل ايمن ولد خالتى لز خالد .. وقاله لولا جيتكم راهو مايصيرش هكى للبنت
نفس الليله كانت حفلة فاتن بنت جيرانهم .. وتت ناجية روحها ومشت للحفلة .. ونص الحياش فاضيه .. وسيم فكر فى الف حيلة كيف بيقتلها وبيدفنها منغير مايحس بيه حد

ايمن وخالد يتشاورو ويتناقشو وايمن يلوم على خالد ….
ويقنع فيه انه ياخدنى ويحل المشكلة …
-خالد/ يا راجل انا مش ضامن عمرى .. هاك تشبح فيا بعيونك حياتى مش معروفه ..كيف نحط بنت الناس فى رقبتى
-ايمن/احنا مسامحينك … غير خودها توة وحلنا المشكلة وبعتالى ساهل .. معقولة البنت تموت ومافيناش راجل يرجل ويحل المشكلة
خالد ضميره بدى ايأنب فيه .. حس انه غلط لما رفعنى فالسيارة … ندم هلبا وحس انه غلط لو رفعنى لى حوش ام عرفات من الليل احسن …ومع تأنيب ضميره لقى ان صحيح مفيش حل الا انى نتزوج !!!! قعد يعاند ويبعد فى فكرة انه يكون هوا العريس لكن لقى بالفعل مفيش بديل غيره!!!؟

____________________________________________

_

خشلى ايمن ولد خالتى لى حوش عمتى سليمه .. وانصدم لما شاف الضرب على جسمى لانه ضرب وبدى ازرق …
وصدمنى لما قالى انى لازم نتزوج
-انا مصدومه / شن تقول يا ايمن ..انا مخطوبة .. ومعطيه لى حوش عمى .. كيف تبينى ناخد واحد برانى لا نعرفه لا يعرفنى
-ايمن يعيط عليا / بدل ما تحمدى ربي ان الراجل انه ضميره وقال بيتزوجك بيش يحل مشكلتك كلها …جاية تقولى نبى ولد عمى
-سليمه / خوك بيقتلك .. والله شاده ولدى معاد بالسيف .. والكلاشن فى يده
-بديت تبكى/ يا عمتى سليمه انا والله مضلومه .. ماريت واحظ فى هداكة الليل … وخالد اللى مشيت معاه امس اقسم بالله ماكانت مقصودة ومانعرفه
-ايمن/ شوفى يا بنت خالتى … عندك حاجه من ثلاثه … يا بنعطوك لى خوك وبيقتلك فى نفس اللحظه لان داخله بركان مايهداش الا بموتك

وتلفتلى / او تاخدى الراجل هدا اللى يخطب فيك .. ولا بناخدك انا … انتى بنت خالتى وامك موصيتنى عليك .. مش حنسيبك لى خوتك يقتلوك
-قعدت نترجا فيه / وولد عمى االى تسميت عليه كيف .. ياناس حوش عمى يبونى
-سليمه / باهى حلو الكلام … اهو نمشى توة لى اهل عمك .. نقوللها فى ناس باعتينى يبو هناء… ونشوفها شن تقول ..كانهم يبوك بعتالى يصير كلام ثانى
انا سكتت لانى بصراحة مش ماليه ايدى منهم حوش عمى
-ايمن/ خلاص .. انا بنقعد قدام الحوش نراقب .. وانتى بري لى حوش عمها واسأليهم وتعالى قوليلى كيف يصير
ومشت عمتى سليمه لى مرت عمى بتشاورها .. وياريتها ما مشت ..قالتلها هدا كلام شيابين وولدى مانعرفش اراضيه وين .. والبنت مانشدلهاش نصيبها .. كانا جاها خل تتسهل

روحت عمتى سليمه وحكتلنا انا وايمن ولد خالتى … وقعد وبد خالتى يخير فيا …. ولقيت مفيش حل الا انى نرضخلهم

مشو لى خوى .. داروله جبهيه .. ايمن ومعاد وعرفات .. قنعوه انى بننستر وبنتزوج …
وبالفعل خوى وسيم كلم بوى وقاله انه بيعطينى…كان مستعجل عالفاتحه قبل ما يهرب خالد …لانه كان متوقعه انه يهرب … رفعونى من حوش عمتى سليمه لى حوش ايمن ولد خالتى قعدت عند مرته … وعمتى ناجيه جتنى مرتين وهيا شاكة ان فى شى..وانا رقيت الازرق قلتلها قاعدة مع سناء لانها مريضه

جابلنا خالد 4 رجالة كبار فالعمر… شورهم الجماعه اللى معاه فى الكاتيبه المنتمى ليها .. عطانى بوى فى نفس اليوم مع ضغط خوى وسيم… وقرو الفاتحة … واجرلى خوى وسيم صالة الافراح بعد اربعه ايام وكانت حفلتى

خوتى مصدومين فى الماخدة اللى صارت بسرعه هادى ..
خوى وسيم قعد اربعه ايام ماجاش للحوش يبيش يشوف وجهى … وبوى لما خطبونى شاور عمى .. حتى هوا قاله اعطوها …زعميتا يبوش يوقفو نصيبى .. لكن الباين انهم مايبونيش …مع ان كان عندى احساس ان ولد عمى شاد فى خطبتنا لما كنا صغار ويبينى

اربعه ايام على دمته لا كلمته لا جيت على حاله … وفى خاطرى لومت على بوى اللى عطانى ليه منغير مايجيبله بوه ولا خوه ولا عمه .. ضغط عليه وسيم وقاله صاحبي زى نفسى رضى طول بوى مع تأييد مرت بوى لى ولدها قنعت بوى فيسع .. وشفت فى عينها نضرت الشماته لما بوى قالى عمك قال كانا اللى جاكم باهى تعطوها

لبست الفيلو وانا زى الطير المدبوح .. علاش يصيرلى هكى من دون البنات .. علاش لا ندير قفه لا نحنى .. حفله طول والبنات يرقصو .. وفى خاطرى ميه سؤال .. علاش ماقالش لى امه تجى تخطبنى .. وين بوه .. وين خواته

يوم دخلونا خشينا فى حوش جدى بو امى … الحوش نضيف وكان المسؤل عليه ايمن ولد خالتى وهوا اللى عطاهوله … خشيت للحوش .. دخلتنى مرت بوى لى دار دخلانيه فيها فراشات مفرشات دائري فالدار

وقفت وسط الدار وانا نخمم .. طريقه زواجى مش مقنعه
..كيف يتزوجنى طول لا احم لا تستور لا قال لى اهله ولا دار شى..مهما يكون انسان طيب ومشاعره حساسه .. ماتوصلش انه يقرا عليا فاتحة ويسمينى مرته .. زعما بيش اقنعوه .. زعما شن قالوله .. وشنو السبب وراه زواجته منى
انفتح باب الدار … خش خالد لابس زبون
وقف يشبحلى / السلام عليكم

__________________________________________

تمت … ويتبع

شن بيصير بين خالد وهناء ….غدوة نعرفو

ديرو لايك بيش نشوف كم وحدة تقرا فيها … لايكات اهم من التعليقات لان اللايك يعطينى العدد فهمتو يا غوالى
نحبكككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (3)

دارولى عرسى فيسع فيسع… حفلة قنينه عشى قنين … وجيرانه حضرو ويرقصو وماحد شك فى حاجه .. قالتلهم عمتى سليمه جارتنا ان العريس ولد صاحبتها .. والطريق مصكرة فى عز الحرب متع الثورة ..ماقدرتش تجى وتخطب وادير عرس .. الناس طيبه وتحب بعض .. وصدقوها ..

روحت لى حوشى ..دخلتنى مرت بوى لى دار دخلانيه فيها فراشات مفرشات بشكل دائري فالدار …. وقفت وسط الدار وانا نخمم .. طريقه زواجى مش مقنعه
..كيف يتزوجنى طول لا احم لا تستور لا قال لى اهله ولا دار شى..مهما يكون انسان طيب ومشاعره حساسه .. ماتوصلش انه يقرا عليا فاتحة ويسمينى مرته
وفجأة انفتح باب الدار … خش خالد لابس زبون
وقف يشبحلى / السلام عليكم
وبدت الكلاشنات تضرب برة .. رعشت مع بعضى
نشبحله مخلوعه / خيرهم شن فى ..تعاركووو
-ضحك وحول الفرملة الخارجيه / متخافيش هادى بدت عادات الليبيين … الكلاشنات بدت قيمتها بقيمه الدربوكه فالاعراس
شبحلى / مفيش كرسى فالدار
شبحت حوليا وبهدوء/ لا لا مافيش
-ابتسم / الحقينى للصالة..
بينى وبينكم تحشمت ..الفيلو كتافه مكشوفات .. ووجهى مليان مكياج .. مهما يكون الراجل شفته مرة فحياتى نطلع قدامه هكى .. هوا مشى للصالة وانا قعدت واقفه .. وهداكه الكعب دمرلى رجليا ..
وصل خالد للصالة لقى روحه بروحه .. رجع للغرفه ..
شبحلى / قلتلك تعالى
انحرجت / باهى شويا بس نغسل وجهى وننن ..
مقدرش نقوله نسلب الفيلو حسيتها بايخه الكلمه
-قعد ساكت شوى وبعدها تكلم / ايه احسن .. امسحى وجهك .. منحباش هدا كله
طلع وخلانى .. قمت الفيلو بايديا الزوز خاطر رزين ..
طلعت من الدار للكرادورى .. لقيت شنطه صغيرة محطوطه .. شنطه دخولى جهزتهالى فاديه بنت ولد عم بوى .. وسلمى صاحبتى ..
خشيت للحمام .. الفيلو قعد يكر عالارضيه .. لكن الحمام صراحة نضيف .. فتحت شيشمه الحوض وبديت نغسل فى وجهى بالصابون .. المكياج لاصق ولا قال نتحول .. زعميتا ماركة ….المهم غسلته كويس ونضفته وتلفتت فتحت الحمام مش نطلع .. نلاقى خالد قدام الباب ..
انخلعت/ بسم اللهِ
-خالد تحشم / اااىىىى عطلتى.. فقلت نطق عليك
-قمت الفيلو بايديا ومنطلع / اهو كملت ..
وخر هوا .. قاعد فى حشم بيناتنا … خشيت للغرفه ومشى هوا للصالة .. الحوش فيه صمت غربب.. عندى كلام هلبا نبى نقولهوله .. وشكله حتى هوا عنده دوة يبي يقولهالى .. وربك يستر وخلاص
طلعت للممر خديت الشنطه دخلتها للدار .. قلت نحول الفيلو .. حطيت الشنطه عالفراش وقعمزت على ركابي وفتحتها … فتشتها .. ياوالله غبارة .. وين الجلابيه اللى حطيتها فالشنطه اليوم الصبح .. القردات شكلهم حولوها?
.. حاطيلى روب تقول متع وحدة يهوديه .. قصير وكله شفاف .. نهار احرش كيف منلبسه الروب هدا وانا الراجل منعرفاش .. قعدت نخمم فى خاطرى .. خلاص معش عندى حل الا نخش لدار حناى ونطلع القفاطين اللى نلبسو فيهم انا وبنات خالتى خوات ايمن لما نتلاقو هنايا …
طلعت نكر بي هاداكة الفيلو وبديت نشم فى صنه الدخان شكله بدى يدخن .. خشت للدار وفتحت الضى وفتحت الدولاب وطلعت القفاطين .. خديت اجدد واحد فيهم ..الارضيه متعه بيضا وفيه ورد عاللون الوردى .. صح هوا نص كم .. لكن قاعد احسن من هداكة الروب المنتش ..
مشيت للباب صكرته عليا بالمفتاح ..قعدت نفتح فى السوستا متع الفيلو وانا نتحسر .. كانا واخدة ولد عمى راهو هوا اللى واقف وراى ويفتحلى فيها … حولت الفيلو ولبست القفطان وحولت التسريحة .. فيها قريب مية توكه .. وفتخت شعرى تحت قعدت نساوى فيه بي صوابعى … وبعدين قعدت نخمم نلبس وشاح ولا نلم شعرى ونطلع هكى .. زدت نفكر .. مش معقولة نطلع بي وشاح .. الروب وبلاش منه .. لكن وشاح لا … لفيت شعرى فوق وشديته بالكماشه…..وقويت نفسى وقعدت نراجع فالكلام اللى بنقولهوله .. لانه جاهز مستفاته فدماغى من الصبح .. فردت ضهرى وطلعت من باب الدار متجهه للصالة

__________________________________________

_

خشيت للصالة ..حوش جدي كانو حاطين فيها صالون صغير عالجنب .. لقيت خالد مقعمز فيه و يدخن .. لما شافنى حط الدخان فى الطفايه طول طفاه.. وتعابير وجهه كأنه متفاجأ .. زعمه طلعتله قنينه هدا علاش تفاجأ .. ولا حاير فى القفطان الباصمه الللى لابساته ليله دخولى ..ولا شنو القصه ?…
قعمزت عالصالون / السلام عليكم
يشبحلى وبصوت هادى/ وعليكم السلام
انا قعدت ساكته نراجى فيه هوا شن يقول …
-خالد / ماشاءالله عالزين .. الف من يتمناك
-تحشمت وراسى مواطى/ شكرا
-خالد / عندى كلام نبى نقولهولك
-قمت راسى / وانا عندى كلام نبي نقولهولك
-خالد / قولى .. نسمع فيك
-نبى نزبطه شن يبي يقول قبل/ لا قول انت الاول .. نسمع فيك
-خالد / احنا ناس وهبنا نفسنا للثورة …يعنى ارواحنا مش ملكنا ..
انا نشبحله باهتمام مفهمتش شن يقول
-خالد / منكدبش عليك يابنت الناس .. انا لا نقدر ندير مراة فى رقبتى ولا ندير صغار يقعدو ميتمين بعدى..هالك تشبحى فالدنيا كيف خاشه بعضها والاموات كل يوم بالميات
انا نشبحله وساكته ..
-خالد / فاهمه عليا شن نقول
-انتبهت انه وقف شرح موضوعه / اكيد فاهمه عليك كمل
-خالد/ شن بنكمل ..كلامى واضح .. انا مانقدرش اندير اسرة فى راسى وعيلة وصغار ومسؤليه .. انا منقدرش نفتح حوش
-نشبحله/ امالا ليش خديتنى
-خالد / لان ضرفك حكم عليا هكى .. انتى كان عندك مشكلة وكنت لازم نساعدك لان مولى المشكلة الاصلى ماسمعش بالحكايه اللى صارت كلها اساسا وفعدتى انتى فى وجه المدفع
-تعصبت / ماكنتش مجبور انك تاخدنى
-خالد / انحطيت فى المأزق ومقدرتش نطلع منه .. وبضميري ماكانش عندى بديل غير الزواج منك .. لان الحل الثانى لى قصتك كان موتك فالاكيد
-زدت تعصبت / باهى وكيف تبى تحل هالمعضلة هادى
-خالد / خلاص خديتك زى ماقالى ولد خالتك .. وغدوة بنطلقك ومنرجع للمحاور
-عيونى تعبو دموع / انت قصدك واخدنى على عالاساس .. اطلقنى طول … وانا نقول كيف قنعوك وكيف طول وافقت انك تاخدنى
-خالد شهر صبعه فى وجهى وتعصب لما حس انى مقبلتش الموضوع / اسمعى .. انتى كان عندك مشكلة .. وخوك وصل يبي يقتلك .. وانا انسان ممكن انموت اليوم قبل غدوة
..واتفاقى مع ولد خالتك خوك عنده بيه علم …قاله هدا انسان متع سلاح وجبهها وخوك وافق
انا تهسترت ومعش نندرى على روحى وبديت نخبط على فخادى / يا حليلى …يافضيحتى ..يا فضيحة بوى بين الناس .. كيف اطلقنى فى ليله .. شن شفت منى .. شن سمعت عليا
منغير مانحس بنفسى وقف نعيط عليه/ نوض خود حقك منى وكان لقيتنى عايبه طلقنى … لكن اطلقنى فى يوم وليله لا … شن بتقول عليا الناس لقاها مش مبنيه طلقها ولوحها طول
-خالد وقف ومش قادر يحط يده عليا ويهدينى يتكلم من بعيد / اهدى … بالشوى .. اتفقت انا وولد خالتك نطلق نطلقك .. و تقعدى عنده فى حوشه .. وتقولو انى مشيت للجبهها..وبعد شهور تقولو انى طلقتك بيش مايتكلم عليك حد
-انا منهارة / الله لا تربحك ولا تربح ولدخالتى .. شاورتونى
.. قلتولى .. خديتو رائي..ولاتبو اديرولى قضيحة منكم ليكم
-خالدتعقد / يابنت الناس اهدى وخلينا نتفاهمو ومش حندير الا الشى اللى يرضينا كلنا
-بديت نعيط / ما طلقنيش .. ماديرليش فضيحة .. بالك تحسابنى نبيك ولا ميته عليك .. لعلمك انا نحب ولد عمى ومتسميه عليه ونراجى فيه ايروح ..ومع هدا مانبيكش اطلقنى .. طلاقى فيه فضيحة ليا
-خالد عيونه حمر / نعم نعم .. تحبي ولد عمك …
هجم عليا وشدنى من دقنى / مراة وفيك فم تجبدى راجل ثانى على فمك قدامى وانتى على دمتى
-انا نحوله فى يده مقدرتهاش/ حول.. تحشم .. ااه.. وجعتنى
-خالد انتبه لنفسه / طول ما انتى على دمتى ما تجبديش راجل ثانى على فمك يلى ماتتحشميش .. وغدوة لما نطلقك اجبدى اسامى شباب ليبيا كلها على فمك .. مارادك حد
-انا واقفه ومغصوصه حسيت معاه حق / ماطلقنيش .. تربح ما ديريليش فضيحة .. خلينى على دمتك .. انا مفرضتش نفسى عليك .. انت اللى ضربت على صدرك وقلت ناخدها
-خالد / انتى ماتبيش تفهمى.. انا وافقت عالزواج منك بعد ما اكدلى ايمن ان لو طلقتك وسيم ما حيدير شى .. المهم انك انسترتى
-دموعى غلبونى ونزلو / وانا!!!.. مافكرتوش فيا انا …فى صدمتى انا .. كيف تقررو منكم ليكم هكى
-خالد / الاولة مالاخيرة انا بنمشى على اتفاقى معاهم .. انا مانقدرش نتزوج لانى مهدد بالقتل فى اى لحظه
-نبكى/ راك غالط كانك تحسابنى مانبيكش اطلقنى لانى نبيك … لااااا … انا نبى سمعتى تقعد كويسه بين الناس ..
-خالد / تمام . نخليك على دمتى وتقعدى عند ولد خالتك
-معش تحملت / باهى كيف ماتبى .. نقعد عند حوش ايمن غير ما اطلقنيش وتخلينى على دمتك
وتلفت خشيت للدار متع الفراشات .. صكرتها وراى بالمفتاح وقعمزت نبكى .. هوا لحقنى لانى نسمع فى طقات عالباب بالشوى .. مفتحتش .. لكن الباين عليه حنين .. لانه لحقنى وطقطق
بكيت قريب ساعتين وبعدين راسى انتفخ ورقدت معش نندرى على روحى بكل .. ولا نندرى عليه هوا وين رقد

__________________________________________

_

فالفجر

نسمع فى نقاش فى الحوش .. صوت ايمن ولد خالتى .. فزيت جيت واقفه مشيت نجرى للباب متع الدار فتحته نبى نفهم شن فى .. طلعت للممر .. مشيت لى نهايته .. الصوت مش فالصالة .. الصوت فالمربوعه .. زدت قدمت للصالة بيش نسمع اكثر .. قرب منى الصوت وسمعت
-خالد / ماتنقضش الاتفاق اللى بينى وبينك يا ايمن
-ايمن / اسمع…انا اتفاقى معاك واضخ مالاول .. قلتلك استر عالبنت وطلقها واعطيهالى ..مش قلتلك خليها على دمتك وانا نشدهالك هنايا
-خالد/ انا لما فكرت .. منطقيا البنت صعب تطلق فى يوم وليله …الناس شن بتقول
-ايمن / اسمع ولد عمى .. انت ادور من حوش لحوش من جبها لجبها .. وانا شادلك مرتك عندى نوكل ونشرب والله ماصارت
-خالد / انا نعطيك مصروفها كامل .. غير خليها عندك

-ايمن / شنو تحسابنى كايد فى مصروفها .. لكن مش من المنطق انك لاهى ادور واتجاهد زى ماتقول انت واحنا شاديلك مرتك .. ارفعها لى اهلك يشدوهالك
-خالد/ كلامك تغيرر
-ايمن / انا راجل متقى الله وعندى كلمه … وكلامى متغيرش .. قلتلك خودها وطلقها واعطيهالى وانا مستعد نتحمل مسؤليتها .. لكن نشد مرت واحد يدور لا… ماتفقناش هكى
-خالد / تمام .. عطينى للساعه 10 وتو نقولك كيف يصير
-ايمن / كانك ماشى عالاتفاق الاول كلمنى .. كانا غيرت رايك دير اللى تعرفه صح … هيا السلام عليكم
وطلع ايمن ولد خالتى وصكر وراه خالد الباب وخش .. تفاجأ بيا واقفه فالصالة .. وشكله تحشم انى سمعت الدوة كلها
-صوتى مغصوص لكن نبيش نبكى/ شن تفاهمت مع ايمن
مشى للصالون قعمز وطلع طرف دخان وهوا ساكت
-حسيت روحى كثرتها عليه / تو نلبس عبايتى ونطلع شنطى .. نبيش نفروض روحى عليك اكثر .. وكانا ايمن مايبينيش ارفعنى لى حوش بوى وخلاص
تلفت مشيت للممر خشيت للدار .. قعمزت على ركابي قدام الشنطه وقعدت نصكر فيها لانى خليتها مفتوحه امبارح
جى خالد وقف عالباب / انااااا
تلفتله ووقفت / مفروض منكونش جاحدة .. الموقف اللى درته معاى انت رجولى .. تزوجتنى فالوقت اللى كان خوى يهدد فيا بالقتل .. معش نقدر نطلب منك اكثر من هكى
-خالد / انتى متاكدة ان ولد عمك يبيك
قعدت نشبحله وساكته خايفه منه لان امبارح ماعجباش الكلام
-خالد / جاوبينى .. متاكدة منه يبيك .. متاكد انه لو سمع بيك تزوجتى حيقلب الدنيا
-ناضت عليا كرامتى / طبعا حيقلب الدنيا على خوتى .. لانى فالاصل خطيبته
-خالد / لكن حوش عمك لما شاوروهم قالولهم اعطوها للى واتى
-انا قاعدة متحمسه/ هدا رايهم هما .. ولانهم مايعرفوش رقمه جاوبو من روسهم .. لكن لو يعرفو رقمه وشاوروه راخو قالولهم نبيها
-خالد بدو عيونه حمر مهما كان هادى زوجته / صار كنتو علاقه .. وتحبو بعض
-جتنى شجاعه قوية/ ايه
-خالد / تم الكلام .. انا تو نعرف كيف نوصله ولد عمك ونجيبه ونزوجكم لبعض .. ولحد مانجيبه رسول الله بينى وبينك يا بنت الناس .. حياتى فالبرارى لانى قد حمل مراة ولا صغار
انا قعدت نشبحله وساكته …
-خالد / طلعى شنطك
-انخلعت/ وين بترفعنى .. لحوش بوى
-خالد / لا بنأجر بيك فى منطقه ثانيه فيها ناس صحابى
-حسيت بنفسى فرحت / باهى .. شويا بس نغسل وجهى ونتوضا ونصلى ونطلع ..
-خالد / تمام

صليت ولبست عبايتى وطلعنا من الحوش .. خديت الفيلو فوته على حوش ايمن ولد خالتى بيش ترده مرته للمحل .. وقد ماحاول ايمن يعرف من خالد وين بيرفعنى ماباش يقوله …وفوتنا على حوش بوى وسلمت على بوى ومرت بوى وخوى الصغير وركبنا فالسيارة ومشينا

___________________________________________

_

الطريق كلها ساكت .. ماكلمنيش بكل .. حسيته يخمم .. حسيته زى كأنه فلق وكلاه.. متفق معاهم عالطلاق وانا قلبتله كل موازينه.. من فاتحة بيقراها وبيمشى لقى روحه طالع من منطقتنا وفى جنبه مراة …قعدنا وقت طويل واحنا نمشو فالطريق .. وقف فيها مرة وحدة بس جابلنا كيكة الصغيويرة وعصير سنتوب وهامبروجات .. وماكلمنيش بكل ..وصلنا للمنطقه .. خشينا عند ناس..مراة يقولولها مريومه..ماشاءالله عليها هيا وبنات وكناينها ..دارونا كسكسى بالبصلة..الجو هادى جنبهم ولا كأن فى حرب وطيارات تضرب … بتنا عندهم ..وخالد ماشفتاش بكل ..ثانى يوم نضنا من الفجر
لقيت مرت صاحب خالد ادير فى خبزة للتنور..قعمزت جنبها
وطاحت تشكرلى فى خالد وفى افعاله وانه طيرحر مايوليش
الكلمه قعدت ترن فى ودنى …
جابولنا الفطور وفطرنا وقالولى يبيك خالد .. لبست حجابى وعطتنى مرت صاحب خالد نقاب لانهم مايوروش فوجوهم
طلعتله صبح عليا وقالى تعالى ..مشينا مشور دقيقتين لى حوش مقابل حوش صحابه .. فتح الباب وخش وانا خشيت وراه …
تلفتلى / اجرت منهم الحوش هدا .. متع ولدهم طالع يقرا برة ورافع معاه مرته وصغاره
حسيت روحى بديت نرعش من صقع الحوش .. بالرغم ان اثاثه فاخر لكن الحوش موحش هليا
-خالد / خشى تفرجى عالحوش …
هوا يمشى وانا وراه نتفرج
-خالد / تبى تطلعيلهم باهى ..قلتى مانبى نخالط حد براحتك
وانا توة نتوكل منمشى
-انا انخلعت/ وين ماشى
-خالد / لاااا.. هدا ماتفقناش عليه …قلتى ما طلقنيش وقلتلك حاضر .. قال ولد خالتك ماناخدهاش وهيا على دمتك قلتله حاضر وجيت اجرت بيك هنايا.. لكن تتسألنى وين ماشى وشن ادير هادى ما تحاوليش اديريها
-نشبحله بهدوء/ وامتى بتجى
-خالد / الله اعلم ..
وقرب من وجهى/ انا مجاهد .. مرات نستشهد .. اللى بينى وبينك معروف بس انا درته فيك لانك كنتى ماشيه للموت

طلع للممر ماشى/ مصروفك عند جابر صاحبي .. خضرتك واللحم والخبزة وكل شى … المرسال بينك وبينه زوجته
وانا ساكته .. غصه فى قلبي …مش عارفه ليش …ممكن انانيه الزوجه .. حتى لو مش معتبرنى هوا انى زوجته وان امره يخصنى …
خدى مفتاحه من عالطاولة وطلع / هيا السلام عليكم

حسيت نفسى انى تكلفتت…..جابنى لى حوش منغير حتى مايشاورنى .. وفى داخلى صراع قوى .. مش انتى اللى قلتيله ماطلقنيش ..مش انتى اللى قلتيله ما تخلينيش فى حوش بوى .. لازم ترضى باللى دارهولك .. هوا يدير فى حاجات مش واجب عليه يديرها …لكن الله غالب .. راد الله عليا
لكن الدنيا دارت بيا .. لا اميمه لا وخيه .. ولا من نشكيله هم قلبي … عندهم دار فى نهايه الممر فيها سرير زوجى .. خشيتلها .. وقعمزت عالارض عالزليز مابين الباب والشكماجه
وبديت نبكى …. بحرارة .. اللى شديته فاليلتين اللى خدانى فيهم بكيته توة… نشهق .. ورقبتى مخنوقه .. ناضو عليا مواجعى ماللى انا صغيرة لتوة
شورة خالد نسى تليفونه … دور بسيارته ورجع للحوش بيش ياخده ..فتح الباب منغير مانحس بيه وخش .. بدى يسمع فالبكى .. الباين انه تأثر …
-خالد من الصالة / هناء …..
انا انخلعت .. نصيت وقفت بسرعه .. وخديت الوشاح اللى على كتافى مسحت بيه وجهى وطلعتله نجرى
وقفت فى نهايه الصالة / ايوة … خيرك رجعت
وواضح انى باكيه هلبا ….
-خالد / تعالى
ومشى قعمز عالصالون فالصالة .. وقعمزت حتى انا
-خالد / خيرك … شن فى
-دموعى ينزلو بلا رادة ونمسح فيهم / خيرك رجعت
-خالد / نسيت تليفونى .. قوليلى خيرك
-حطيت الوشاح على وجهى / منقدرش نقولك
-خالد / لا قولى
-شبحتله / منقدرش نقعد هنايا
-خالد / وين تبينى نحطك .. ماعنديش وين نرفعك
-منغير سابق تفكير منى / ارفعنى لاهلك ..ليش ماتبيش ترفعنى ليهم .. انت متزوج وماتبيش تصدم مرتك
-شبحلى كأنه مايبي / انا مش متزوج .. وموضوعى انا وياك حاجه عالسريع وبتم ومفيش داعى نقول لى اى حد من اهلى
-واطيت صوتى زى اللى نترجا/ لكن الله غالب ما صارتش عالسريع .. وهاك جايبنى لى حوش صحابك .. وتبينى نقعد معاهم اسابيع ومرات شهور … منقدرش نقعد بروحى .. منقدرش
-خالد/ امى صعبه ومش ح تتحمليها .. خاصه انها تبى تاخدلى بنت خالى وانا نرفض
-هديت صوتى/ نتحملها …لكن متخلينيش عند ناس بروحى
-خالد / هادو ناس اشراف .. عيلة بالكامل كويسين وزى نفسى .. وانا مطمت عليك معاهم
-صوتى مخنوق/ انت مطمن .. لكن انا مش مطمنه
-خالد/ عاشر مرة نعاودلك .. انا منقدرش ندير عيلة .. ولا ندير صغار …انا ميت ميت
-بديت بجد نترجا / نفس الاتفاق نمشو بيه بس بدل مانكون عند صحابك خلينى عند امك ..نعيش خدامه تحت رجليها وامشى وين مايعجبك لكن متخلينيش بروحى
-خالد / راهو ماعنديش حوش .. خوتى الزوز بانين فوق امى .. وانا مادرتش شى .. يعنى كان بنرفعك بنحطك فى دار وانا عندى 3 خوات و4 خوت
-منغير مانحس بنفسى/ ياودى موافقه..كندرتهم كلهم فوق راسى … لكن تربح ماتخلينيش هنايا
-خالد / ربك يستر … هى اطلعى نفوتو عالناس نبلغوهم ونمشو
بالفعل فوتنا على صحابه بلغهم خالد ان الحوش ماصار منه ورجعنا نفس الطريق الطويلة .. واتجهنا طرابلس .. لكن مش من الرئيسى … من طرق فرعيه شوره هوا يعرفها

__________________________________________

_

وصلنا طرابلس

درس خالد سيارته فالرشيد وخدالنا تاكسى .. الباين مايبيش يمشى بسيارته … وصلتنا حوش لمنطقه سكنيه فيها فيلات وفيها حياش عاديه انصاص
خلص خالد التاكسى ونزلنا …
شبحلى/ اى حاجه تصير … صوتك مانسمعاش
وانا فى خاطرى .. انشاءالله حتى يضربونى مانى متكلمه
مشى للقراج الكبير دفه انفتح .. خش وانا وراه … مشى لى باب اللوخ فتحه بي المفتاح
تلفتلى / خليك هنايا دقيقه تو نجيك
خش من الباب .. وطلعلها صوت قوى ضحك واحضان الباين ان ليهم هلبا ماشافوشى …
نمسع فى صوت خالد / هناء .. تعالى يا هناء
خشيت من باب اللوح .. لقيت سقيفه فيها دروج يركب للدور الثانى .. وتحته معبى بالحاجات مخزنينهم … فوتت باب وخشيت للصالة فاضيه .. وكلهم مقعمزين فى دار ..
طلع خالد / تعالى خيرك
مشيتله شفت الدار … فيها عزوز وثلاث صبايا وزوز شباب
شبحتلهم / السلام عليكم
-العزوز / هادى منو يا وليدى
-خالد بكل ثقه / هادى هناء زوجتى
وياكبدى اطيح العزوز تخبط غلى فخادها وتعيط / وووك عليا وووك … وووك عليا يا ناس تعالولى
انا انصدمت … للهدرجه هيا واعرة
-الشيبانى / غير اهدى شوى يا حبيبه خلى نفهمو
ناضت وحدة من البنات تجرى لى امها تشدلها فى ايديها / بالشويا عليك يااام خيرك
كلهم وقفو .. اللى يحيرك ان خالد ساكت … ومانهزش بكل
جت مراة من الدروج نازلة تجرى / خيرك يا عمتى ووه عليا من مات
-خالد / ما مات حد يا سعاد
-سعاد / خلودة …خيركم يا وخى .. وهادى شكون
-خالد / هادى هناء زوجتى
وتلفت خالد للدار / نبيلة .. نوضى دخلى هناء لى داركم
نبيله وقفت / باهى
ومشت فيسع شدت هناء من يدها رفعتها لى دارهم دخلتها وطلعت وسكرت الباب .. ” البنات يخافو من خالد هلبا”
-سعاد / رانى مافهمتش غير شن فى
الاولاد الزوز اللى مقعمزين هما اصيل وعيسى .. طلعو من الحوش وخلاص حسو ان الموقف محرج ومفيش داعى لوجودهم

-حبيبه تعيط / وين لقيتها … وين زلبحاتك .. ليبيه ولا منين هيا .. يا غبارتى .. يا حشمتى مع خوى
-عمك عبدالجواد / هيا بتصكرى فمك ولا خلى نغير معاك .. ضمى فمك خلى نفهمو من الولد
-خالد يشبح لى سعاد / هادى البنت اخت صاحبي .. وجابها النصيب وتزوجتها ..
شبح لى امه / فهمتوووو ولا مزال
-حبيبه/ يا مسخ .. يا خامر .. منين جبتهالى الخامرة هادى
… والله حوشى ماتخشه
-عبدالجواد / امالا ماعندكش راجل يحكم فالحوش .. حاكمه فيه انتى
-حبيبه تشبحله / وخوى اللى قرضت معاه لسانى وخديت بنته شن بنقوله
-سعاد / قلتلك ياعمتى ماتكلميهمش .. وانتى شى
وتلفتت لى زينب لقتها مقعمزة ومصدومه … خشتلها خدتها من يدها
(زينب ونبيله خوات خالد )
-سعاد / نوضى يا زينب اطلعى
خالد يشبحلهم …. خيرها زينب متأثرة وشن دخلها
سعاد اطلع فى زينب .. وحبيبه تعارك وتشاللى
-حبيبه / اسمع … تجيب مراة تفرضها عليا لااااا .. يا انا يا هيا فالحوش
-عبدالجواد تقاعد بيضربها / تخيري فينا … شنو انتى الراجل هنايا يا مسخه ..اقسم بالله البنت ماهى طالعه .. وانتى كانك بتطلعى هوينا الباب قدامك
-حبيبه تبكى / هادى اخرتها يا خالد .. بوك يلزنى من الحوش
-خالد / بوى مالزكش ياام ..انتى تقارنى فى روحك بأى حد فالحوش .. انتى العمود والقاعدة
وخشلها بيبوس على راسها ماخلاتاش
-حبيبه/ كانى انا هيا عمود الحوش راك شاورتنى .. مش تجيبلى وحدة فى يدك وتقولى هادى عيالى
-خالد قعمز جنب امه ويبوس فيها / توةةهدا اللى صار يااام
-حبيبه/ وين اهلها …ليبيين ولا كيف اللى عطوك بلا ماتجيب امك وبوك
-خالد / قلتلك اخت صاحبي يمى
عمك عبدالجواد حس ان فى إنّ فالموضوع . معقولة خالد العاقل مقعمز يقنع فى امه على زواج وهوا مقعمز .. ماتحشمش من بوه بكل .. لكن خلاها فى خاطره وسكت

اما فى دار البنات …. هناء واقفه جنب الباب .. وزينب مقعمزة على سريرها وتشبحلها بكره

_________________________________________

تمت … ويتبع

نحبكككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (4)

بدت المشاكل تطلعلى .. لكن على اى حال مهما تكون مشاكل اهل خالد معاى كبيرة .. مش حتكون اكبرمن مشكلتى مع خوى اللى طلعت منها بأعجوبة …زمان خالتى قبل ماتتوفى تقولى ياهنيوة ما خديتى من الهنى غير اسمك .. ليش هكى صارلى منيش عارفه … لكن انا مستبيعه كل شى من زمان .. يعنى حياتى اللى كنت عايشتها مع عمتى ناجيه مش حتكون احسن من هالعيشه اللى بنعيشها عند الناس
هادو… عالاقل هنايا عندهم كناين وبنات..حتى كانا خلونى نخدمهم فى من يعاون .. لكن فى حوش مرت بوى زمان كان كل شى على راسى بروحى .. كانت هيا فالاعراس واللمات وانا الشغالة اللى نشدلها صغارها الصغيرين .. انا ماواجعنى غير ولد عمى اللى يبينى .. ااه يبيك .. كيف يبيك وانتى من عمرك 12 عام ماشفتيشى ولا سمعتو عليه خبر …
سرحت ندكر لما كنت فى مطبخ حوش عمى واقفه عالحوض نغسل فالاماعين انا وندى بنت عمى …ندى نادتها امها طلعت .. وخش ناجى ولد عمى للمطبخ
-ناجى / فى اميه
-تلفتله كل براءة واعجاب / فى اميه حلوة فالسطلالازرق
.. خود طاسه معاك
وتلفتت نكمل فى غسل الصحن .. جى ناجى وراى ومد يده زعميتا بياخد طاسه من الدولاب .. لصق فيا بطريقة سخيفة
.. نخلعت .. تلفتتله بندفه … خفت
نشبحله مخلوعه / خيرك
-ناجى/ محلاك
وقرب منى يبي يبوسنى .. قمت يدى وضربته كف
ومن يومها معش شفته … اشبح زعلان من هداكة الكف وفاتنى ولا مزال معترف بي خطبة بوه ليا ويبي ياخدنى .. صايرلى ستك ومعش عارفه نخمم

-سعاد / منين اصلك
فقت من السرحان اللى كنت فيه ..متكيه جنب الباب .. قمت راسى وشبحتلهم … لقيت وحدة منهم تشبحلى فى شبحة كره … غيرت عيونى طول خفت منها وشبحت لى سعاد وقلتلها على اصلى منين ومنطقتى .. وكان واضح انها كنتهم خاطر تقول للعزوز الكبيرة ياعمتى
وقفت البنت اللى تشبحلى بكره / انت شن جابك توة .. يااااربي تموتى ونفتكى من هالمصيبه اللى صارتلى
-سعاد / اسكتى يازينب عيب عليك
وانا نخمم .. اهاا اسمها زينب .. والباين عليها مرته .. شكله كدب عليا وقالى انه مش متزوج ..
اللى اسمها نبيله تشبحلى وساكته … انفتح باب الدار .. خشت منه بنت لابسه سروال وكبوط وحجاب
البنت / خيركم شن فى عركة فالحوش كله ..
شبحت لى اختها لى كشخت عليا / شن فى يا زينب
وشبحتلى / هادى شكون
-سعاد / ياودى اسكتو .. تعرفو خوكم واعر ويغبرها على روسكم فى هاليوم الابيض هدا
قعدت نشبح لى زينب اللى كشخت عليا وفى خاطرى / ليش مرت خوهم تقوللهم خوكم ..معناها هادو خواته .. زعما مش مرته
-سعاد / خشى اسلبى كبوطك يا فيروز خير مايخش خالد يلقاك لابسه يديرنا حالة
-نبيله/ خيركم مروحه توة يا فالحة
انا نشبحلهم زبطت اساميهم الثلاثه .. زينب ونبيله وفيروز
غير نبى نتاكد اللى اسمها زينب مرته ولا اخته
-فيروز / يا ناس حد يفهمنى شن فى .. والبنت هادى منو
-نبيله / الاخت الواقفه هادى تكون مرت خوك خالد
-فيروز شهقت / هىىىىى ورجاء بنت خالى .. ياغبارة
وقفت زينب ورمت المخدة اللى على سريرها وتوجهت للباب ..
شبحتلى بي بغل / وربي اللى خلقنى كانا تتقربع عليا لما نقربعها على راسك…
وفتحت الباب وطلعت …
-نبيله جت جيهتى / اهلين مرت خوى
وقعدت تسلم عليا بالوجه
سعاد شبحت لى فيروز ضحكت / اماااا انتى
-نبيله / مع الواقف
-فيروز تضحك / تى خيركم .. مش قلتو مرته .. خلاص مرحبتين بيها .. احنا ماليناش علاقه بالموضوع
سعاد ابتسمت / عين العقل …
وتلفتتلى / مرحبتين بيك اوخيتى …
وتلفتت لحماواتها / نستادنكم توة …..وطلعت
ممكن مافاتتش ثلاثين ثانيه … وانفتح باب الدار متع البنات بالقوة
-خالد وجهه احمر / اطلعى ..
شبحتله بي خوف … مفهمتش
-خالد يعيط / قلتلك اطلعى هيا …
خواته ماتكلموش .. شكلهم حق يخافو منه …
طلع خالد وانا وراه .. طلعنا للصالة

__________________________________________

_

فالصالة كانو واقفين عمك عبدالجواد وحبيبه .. وجيت انا وخالد وقفنا.. وسعاد واقفه قدام ممر الديار ووراها زينب والبنات واقفات قدام دارهم يتصنتو

-عبدالجواد / وين ماشى يا خالد
-خالد / خلاص يا بوى .. مفيش مشكله تو نطلع انأجر بيها برة
-عبدالجواد / قلتلك مفيش طلوع .. ورد المراة لداخل جنب خواتك مابين درنالكم مكان
-حبيبه مغتاضه / وانا قلت والله ماهى قاعدة
-عبدالجواد / انتى مادخلكش فالاولاد يا مصخة .. هدا دابر تريس مش دابر نساوين ساوين
-حبيبه/ كانا انا مادخليش فى اولادى .. امالا منو اللى دخله فيهم .. انت اللى ماكش بوهم ولا هما صغارك
وصارت لحظه صمت رهيبه .. الكل انصدم .. الكل فاتح عيونه .. والبنات اللى قدام دارهم شهقو وسعاد وزينب نفس الشى … خالد ساكت ومصدوم ويشبح لامه وخلاص..اما انا بديت نرعش مع بعضى كيف مراة تتجرأ وتقول لى راجلها هادو مش صغارك ?

-عبدالجواد وجهه احمر وعيونه زغللو بالدموع / اول مرة تقوليهاللى فى وجهى..مدامنى مش بوهم ومالياش علاقه بيهم ماعندى مامقعدنى معاكم …انتى طالق
-حبيبه / وووووه عليا وووه طلقنى.. ياغبارتى
البنات يتعايطو جو يجرو / لااااا لا يابوى علاش درت هكى يابوى حرام عليك
وخالد قعد مصدوم وانا اكثر مازدت نرعش باللى فيها…
وبلا مبالغه رجليا يصفقو مع بعضهم ..فاللحظه هادى ماكانش حد صاحى ومستاعى غير سعاد.. خدتنى من يدى ومشت بيا بسرعه لدرجوها .. ركبت تجرى فالدروج وانا وراها ماسكتنى من يدى … فتحت باب حوشها ودخلتنى
-سعاد/ اقعدى هنايا لين نركبلك
-بديت نبكى / ياحليلى … ياحليلى انا غير شن جابنى هنايا
-سعاد / ردى بالك تطلعى لين نجيك …
وصكرت الباب وطلعت وخلتنى بروحى …لاعرفتها ركبتنى لانها خايفه عليا منهم … لاعرفتها ركبتنى خاطر انا برانيه وماتبينيش نسمع دوتهم

____________________________________________

_

ساعتين وانا فى حوش سعاد … والحوش لوطا يردس… كل مرة ينفتح باب الحوش بالقوة .. ويزيد صوت العراك اكثر واكثر .. الباين انهم يتصلة بي خوتهم وكل مرة يخش واحد

وزادت ساعه ثانيه … المهم لما لما شفت الساعه لقيتها 11 ونص فالليل .. وبديت نسمع فى صوتهم طلعو للجنان .. وخشو مكان شكله مربوعه برانيه .. خاطر صوتهم هدى .. شويا وانفتح الباب القراج كأن حد جاهم … دخلوه للمربوعه
.. وبعدها سمعت صوت راجل ينادى/ تعالى يااام يبيك الشيخ
وانا فى خاطرى .. ااه الشيخ.. معناها جابو الشيخ وردو بوهم لى امهم .. ياناس رانى دماغى ستك كيف مراة تقول لى راجل هادو مش صغارك ويردها ….

بعد نص ساعه ….

انتبهت ان الحوش متع سعاد فاضى … باهى كانا هادى كنتهم وين صغارها …شكلها ماعندهاش صغار .. وفى عز تخميمى انفتح باب الحوش وخشت سعاد .. واضح عليها انها تعبانه وهلكانه…رجعت خفت ونرعش من جديد
-نشبح لى سعاد بحدر/ شن صار
-سعاد بهدوء/ ماهو قدامك عمى طلق عمتى …وجابولهم الاولاد الشيخ.. شرط عليها عمى شرط بيش يردها .. وافقت عليه وردها
-مع ان كان خاطرى نعرف شنهوا الشرط لكن درت الحولة /ربي يهديها …هيا كيف تقوله هادوما مش ولادك
-سعاد / هما مش ولاده بالفعل
-انصدمت/ اهاا قصدك هوا راجل امهم مش بوهم
-سعاد / عمى عبدالجواد عم صغار عمتى خو بوهم .. خدى امهم بعد ما استشهد خوه الطاهر فى حرب تشاد
-اتأثرت / كلهم مش ولاده
-سعاد / اصيل سلفى بس ولده .. والباقى كلهم ولاد وبنات صغار خوه
-زدت اتأثرت اكثر/كانو صغار لما خداها
-سعاد / لا مايعتبروش صغار هلبا .. هوا تزوجها فى 86 يونس كان عمره 10 سنين وخالد 8 سنوات .. اصلا قالو الزواجة تمت لانهم لقو يونس ماعترضش ان امه تاخد عمه برغم صغره لكن كان ممكن يرفض ومايخليش امه تتزوج
-هناء/ يانويرتى …امالا البنات كم اعمارهم لما توفا بوهم
-سعاد / فيروز فى بطن عمتى ونبيله عمرها عام وزينب عمرها عامين
-هناء/ ياروووووحى شوره توفا طول
-سعاد / قالو اول ماوصل المكان حدفو عليهم قنبلة.. جت بعيدة لكن الشضايا متعها كلها تنطرت عليه هوا وجماعته
…. فتوفى رحمه الله عليه
-هناء متأثرة / واتأكدو انه توفى.. قصدى شافوه
-سعاد/ طبعا شافوه ولعلمك مصورينه وهوا مكفن قبل مايدفنوه غادى .. ملامحه قعدة هيا هيا الضربه جاته على مؤخرة الراس
– انا اتأثرت هلبا بالحكاية/ انا والله مانى خايبه ..لكن الله غالب جت فى وجهى طلقة عمتك
-سعاد / المشكلة هادى الطلقه الثانيه معناها مزاللها طلقة وحدة بس معاه
-انخلعت / اااه
-سعاد / وااااك مش عارفه كيف طلعت منى .. ردى بالك تقولى انى قلتلك
-حركت راسى / لا لا مستحيل .. انا مالياش علاقه بشى
-سعاد / اسمعى يابنت الناس .. توة انتى مرت خالد على سنه الله ورسوله سواء رضو ولا مرضوش
انتبهت لكلمها
-سعاد / وكانك تبى تعيشى فالحوش هدا ديري روحك لا سمعتى لا ريتى ولا تنشدى هدا كيف جى .. عمتى حنونه ونشادة وبناتها كويسات .. وراهم بجو بالكلمه الطيبه
-ضربنى الفضول / منهيا رجاء .. والبنت اللى اسمها زينب علاش قالتلى كانا تقربعت على راسها …شن دخلى فيها انا ومنين نعرفها
-سعاد / انا شن كنت ننصح فيك توة .. لاريتى ..لا عرفتى
-شبحتلها بحزن /اسم رجاء سمعته عند امه واخته لما سمعو بي خالد خدانى .. بس قوليلى شن تكون.. مرته ولا خطيبته من خقى نعرف ومعش نسألك اى سؤال ثانى
-سعاد / رجاء تكون بنت عمى…وبنت خو عمتى حبيبه …من زمان تبى تاخدها لى خالد وخالد رافض الزواج مايبيش يتزوج اصلا …
-زى اللى ستريحت / يعنى انا مالياش علاقه بالموقف اللى صار بين عمتك وحوش عمك ..خالد هوا اللى كان رافضها من الاول
-سعاد / وممكن هوا هدا اللى غاض عمتى .. انه قال مايبيش يتزوج .. وفجأة يجيب فى يده وحدة ويقول هادى مرتى واختى صاحبي
شبحتلى / وبصراحة ماكش احلى من رجاء بيش يختارك انتى عليها

حسيت ان سعاد وجعتها بنت عمها فسكتت..طقطق الباب.. ساوت سعاد حجابها وفتحت الباب..لقت خالد واقف
انا بديت نرعش وقلبي يطق بقوة خايفه منه ان اصرارى على انه يحطنى فى حوش امه هوا اللى سبب فالموقف هدا
-خالد/ السلام عليكم
-سعاد / عليكم السلام .. تفضل يا خلودة
-خالد / ناديلى هناء
-سعاد / والله ماصارت ..هناء مش حتطلع من الحوش الليله
يونس من بكرى كلمنى وقالى فضى الحوش لى خالد وعياله
-خالد واطى راسه / تسلمى يا سعاد ويسلم يونس.. لكن والله مافى داعى ..خلى ننزلو لوطا وخلاص ومرات نطلع مالحوش
-سعاد / خالد ..اسمع كلام خوك وصلى عالنبى وبات الليلة هنايا انت واهلك..وحتى غدوة مفيش داعى هناء تنزل لين تتفاهمو انت وعمتى …
-خالد / انشاءالله
-سعاد / تصبحو على خير .. وعلى فكرة طاهر بيبات مع عمامه لوطا
وطلعت وسكرت الباب … توقعت عركة بتقوم على راسى لان جيتى قلبت العيلة الوفى لوطى .. لكن خالد تصرف عكس ماتوقعت
-خالد / معش ترعشى .. قدر الله وماشاء فعل
-ارتخيت شويا / ربي يحفظلك اميمتك وبوك ووخياتك .. وربي مايخلينى محراث شر عليهم
-خالد / غير نبى نفهمك كلمه امى لما قالت لى بوى هادو مش ولادك
-زدت ارتخيت اكثر / فهمتنى سعاد .. وحكتلى بيش مانفهمش غلط
-طلع دخان وولعه / بارك الله فيها سعاد بنت خالى مش عارف بيش بنكافيها
-خدتنى الجلاله ودرت روحى طيبه/ اسمع .. لو امك تبيك تاخد بنت خالك وانت تبى ترضيها بعد اللى صار ..راهو انا عارفه موقفى وسبب جيتى ومش حندير اى مشكلة
شبحلى بعصبيه/ نرضى منو .. كانا نبى نتزوج وندير حوش بتورونى انتى ولا امى .. وبعدين بيش يكون فى معلومك مش كانا جبتك حوش امى معناها تصدقى روحك .. انا حاطك هنايا بيش ماديريليش وجيج بس
-وجعتنى الكلمه وتعصبت / بالك تحسابنى ميته عليك وعلى عالقعاد معاك .. وادير فى معلومك مش كانا جيت معاك هنايا لى حوش امك تصدق روحك ولا تقول هادى تبى تقعد معاى
-خالد / انتى بتقعدى تردى عليا الكلمه بكلمة ولا شنو
طقطق باب الحوش …
شبحلى/ خشى لداخل
مشيت انا للممر متع الديار… ومشى خالد فتح الباب
خالد تفاجأ/ يوسف
ويخش يوسف يجرى تحمل خالد وقامه وهوا فرحان
-يوسف/ الله يبارك فيكم حليتولى مشكلتى .. ياريتك تزوجت من زمان يا خالد … الف الف مبروك عليك
-خالد يضحك/ واخيرا العقدة انحلت وهاك بتاخدها
-يوسف/ والله مانى مصدق نفسى ..قريب يغمى عليا
-خالد / اكيدة راك كلمتها من بكرى
-يوسف/ لااااا .. غدوة منشريلها هديه ونخبرها بالخبارة القنينه هادى
وتلفت للممر/ امالا وين العروس خلى نباركولها ونشكروها
-خالد يضحك / هناء … هناء تعالىى
-يوسف فرحان / اسم على مسى .. هناء وجابت الهناء لى حوشنا
لما سمعت خالد ينادى ساويت حجابى .. وتنحنحت وطلعت
-واطيت راسى/ السلام عليكم
-خالد / هدا خوى يوسف تعالى سلمى عليه
-قربت منه ومنغير مانمد يدى / اهلين اوخى
-يوسف/ الف الف مبروك مرت خوى .. وجهكم خير عليا
-خالد يضحك / باركيله يا هناء يوسف بيخطب
-قاعدة مواطيه راسى/ الف مبروك اوخى
اصيل ينادى من لوطا/ يوسف .. وينك يا يوسف
-يوسف قرب من الباب/ نسلم على عيال خالد …تعالى
صوت اصيل ينقز فالدروج .. وخش طق عالباب
-اصيل / السلام عليكم
-خالد / وعليكم السلام خش يا اصيل سلم ..
وتلفتلى/ هناء .. هدا خوى اصيل
-قمت راسى وشبحتله / اهلين خوى اصيل
-اصيل / اهلين وخيتى
-خالد/ اسمها هناء
-اصيل / الف مبروك يا هنيوة
-خالد ضحك / هنيوة هكى طول
-اصيل يضحك / وخيتنا هادى بدت من اليوم
-عجتنى الكلمه شبحتلهم / اوخيينى واعز
طق الباب وخشت فيروز / السلام عليكم
-خالد / خشى يا فيروز
-فيروز / مبروك يا عريس
-خالد?/ الله يبارك فيك
-فيروز/ قالتلكم بوى تعالى انت وهناء
-اصيل / تو انتى باركتى للعروس
-فيروز / مادخلكش انت شفتها من بكرى انا …
وشبحتله/ لكن صح ماباركتلهاش ….
تلفتتلى / الف مبروك
-شبحتلها بهدوء/ الله يبارك فيك
-فيروز شبحت لى يوسف/ قريب نباركو لى ناس ثانيه
-اصيل / ووك مايدرق عليك شى
-فيروز/ انت خير بلاك راسك وراسى
-اصيل / اسمعى مش كانا اكبر منى تحلى فمك ..واللع نكصرلك راسك
-فيروز / ننننننننن… بالله انت سكاتك بركه
وتلفتت لى خالد/ امى تراجى فيكم
ونزلت … واصيل نزل وراها يبي يحصل فيها تيرو ولا زوز

________________________________________

_

نزلنا للدور الاول … سلمت عليا عمتك حبيبه … شورة الطلقه نفعت فيها هدتها شوى
شبحت لى خالد / خود الدار المتعليه ودير فيها دار نوم
-خالد / المهم تكونى راضيه يااام
حبيبه سكتت
-خالد / حتى نموت فالجبهه نموت متهنى
-حبيبه / ووك عليا تقاعد من مكانك .. راضيه عليك يا وليدى دنيا واخرة
-باس خالد يدها / ربي يحفظك ليا يا غاليه
انا قعدت ساكته وخلاص .. الدار فيها حبيبه وسعاد واصيل
بوهم مهناش وخواتهم ..

قعدنا قيس ربع ساعه ونضنا بيش نركبو لى حوش خوه يونس لان مرته زادت حلفت .. وانا طالعه تلفتت على يمينى .. فى زى العلوة فيها دار وحنبه حمام .. ومن الجهه الثانيه نزلة فيها زوز ديار .. ومقابل طول ممر يرفع لى زوز ديار .. المهم الحوش ملخبط شوره هوا هدا اللى اسمه نظام المناسيب فالبنى …
وصلنا للسقيفه بيش نركبو مع الدروج .. شبحنا راجل واقف فالجنان كرشه كبيرة وشعره اصفر وعيونه ملونات
ناداه خالد / يونس .. تعالى سلم
خش يونس/ السلام عليكم
-خالد وهناء/ وعليكم السلام
سلم عليا يونس سلفى ورحب بيا وقاللى انتى من اليوم حسبت وخيتنا … وركبنا .. بالرغم خواته لا طلعو من دارهم ولا جونى لكن انا مادورتهمش

____________________________________________

_

ركبنا فوق لى حوش يونس ..

قعمز خالد عالصالون فالصالة / ترا ديريلى قهوة
-شبحتله / حاضر
خشيت لى مطبخ سعاد سلفتى .. النضافه تشع من كل مكان
لقيت السزوا حطيتها عالنار ومشيت للسكريات لقيت فيهم سكر وقهوة … درت قهوة ناقصة سكر .. مش عارفة ليش حسيته يشرب فيها مرة .. صبيتها فى فناجين وحطيت طاسه اميه وطلعت بالصفرة حطيتها عالطاولة برة
خديت فنجانى فيدى / لو ماعجباتكش نادينى تو نغيرهالك
-خالد / اناديك !! انتى وين ماشيه
-شبحت لى فنجانى / منخش لداخل
-خالد / لا لا اقعدى قعمزى هنايا
بدون اى اعتراض منى قعمزت طول … قعدنا ساكتين قريب عشرة دقايق ..
بعدين شبحت للفنجان / خيره خوك يوسف فرحان هلبا ويقول اننا وجه الخير عليه
-شبحلى / لانه بياخد البنت اللى يحبها ليه سنين وامى رافضه تخطبهاله
-تلفتله / وكيف رضت فى يوم وليله
-خالد / بوى توة شرط علي امى قدام الشيخ انها تخطب وسيله بنت جيرانه لى يوسف بيش يردها .. ووافقت
-شربت قهوة / وهيا ليش كانت رافضه
-ضحك / قصه طويلة
-ابتسمت / ممكن تحكيهالى
-شرب قهوة/ ببساطه بوى عبدالجواد كان خاطب امها زمان قبل ماياخد امى .. وكانت مابيناتهم قصه حب كبيرة
-شبحتله باهتمام / ولما خدى امك فسخ منها
-خالد / حناى ضغطت عليه ياخد امى .. لان جدى بو امى كان يبي يرفع امى لحوشه .. واحنا معاها طبعا وحناى متعلقه بينا ماتقدرش تفارقنا
-استغربت / وليش الظلم هدا وحكم قرقوش
-خالد / شن بديرى هى
-حطيت فنجان القهوة عالطاولة/ وبعدين شن صار
-خالد / ولا حاجه .. بوى تزوج امى شهر 6 وهيا كانت متزوجه شهر 8
-ضحكت / معناها قنينه هلبا مدام تزوجت بكرى
-شرب القهوة وبعفويه / ايه كانت حلوة هلبا زى حالاتك انتى
-ابتسمت بخجل/ قصدك انا قنينه
-شبحلى/ وعندك شك فى هدا
-تحشمت ونبى نغير الموضوع / وبعد ماتزوجت
-ولع دخان ثانى/ خلاص تزوجت وجابت زوز بنات وزوز ولاد .. الكبيرة فيهم وسيلة .. ومن لما احنا صغار الشارع كله يعرف ان يوسف خوى يحب وسيله .. يشوف فيها لما تجى لى حوش جدها .. من لما صغيرة وهوا الحارس الامين عليها
كان ضربها حد يضربه وكانها بتتعارك يحميها وهكدا
-اهتميت بالقصه/ صار يشوف فيها لما تجى لى حوش جدها هنايا
-خالد / هداكة فالبدايه .. وبعدين توفى بوها .. روحت امها هنايا لى حوش جدها من لما كانت وسيلة تقرا ثانيه اعدادى
وزاد حبهم لبعضهم لما سكنت هنايا
-ابتسمت / ربى يعقد عسلهم ويوصلهم لبعضهم بالسالم

فجأة بدينا نسمعو فى صوت عياط
-صوت اصيل يصيح/ سيبها يا يونس حول تو نطلعها انا للسيارة ..
وبدى صوت عياط طالع من حوش حبيبه
حدف خالد فنجان القهوة ووقف بيطلع …
تلفتلى / ماتنزليش من هنايا

وطلع ووصكر الباب وراه
_________________________________________

تمت … ويتبع

زعما خيرهم ومنهيا اللى مطلعينها من الحوش ويتعايطو كلهم عليها

نحبكككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (5)

مقعمزين انا وخالد فالصالة ونشربو فى قهوة..وبدى صوت عياط طالع من حوش حبيبه
حدف خالد فنجان القهوة ووقف بيطلع …
تلفتلى / ماتنزليش من هنايا
-نرعش من صوت العياط هلبا / باهى
نزل خالد يجرى ونسمع فى بيبان زوز سيارات تسكرو ومشو
ياودى انا بنت بيتيه..كيف يصير عياط فى حوش ناس تحتى وماننزلش..حتى كانهم عدوينى رانى نزلت…..وبديت تقول سوسة تحتى .. ونخمم .. ياربي ننزل ولا مانزلش.. هوا صوت للعياط وقف .. لكن مهما يكون ..ماهو سمعت العياط الاول …
معش صبرت .. لبست عبايتى وساويت وشاحى ومننزل .. وبعدين تراجعت وحاجه فى داخلى تقولى مهما يكون انتى كنتهم والمفروض تنزلى وحاجه ثانيه تقولى اسمعى كلام خالد وماتنزليش .. المهم فالاخير حسمت امرى ونزلت
نازلة من الدروج تقول رافعينى لى محكمه بيحاكمونى
.. صراحه امه شخصيتها قوية وتخوف.. وفى خاطرى حاسه انى مش حنلقاها وانها هيا اللى صار عليها العياط توة ورفعوها
كملت الدرجات ولفيت خشيت من الباب الفاصل للصالة … ومنه خشيت للدار .. تفاجئت ان عمتك حبيبه قاعدة .. ومعاها سعاد وزينب ونبيله … امالا منو اللى رفعوها !؟؟ زعما بوهم هوا اللى رفعوه .. لكن حتى البنت الصغيرة اللى اسمها فيروز مهناش ..زعما هيا اللى رفعوها ولا شكون
-شبحتلهم بخوف / السلام عليكم
-سعاد ونبيلة / وعليكم السلام
لكن ماحد قالى تفضلى …قعدت واقفه …
-سعاد / خشى يا هناء ..
ماصدقت عاد ?..خشيت طول قعمزت عالفراش …
-شبحت لى عمتى حبيبه بحنان / خيركم يا عمتى.. انشاءالله خير سمعت عياط
وقفت زينب وتشبحلى /صار عمتك !!؟؟?.. ياوالله نهار … تى هوا اصلا نهار اليوم مقربع من بدايته ……وطلعت
-حبيبه تشبح لى زينب / سكرى فمك .. ومية مرة نقوللكم معش تحدفو الدوة لى حد ولا
انا تفاجئت .. كأنى حسيتها ادافع عليا
-سعاد شبحتلى / فيروز طاحت علينا ورفعوها خوتها
-زينب واقفه فالصالة / من الرعايش اللى صارت .. ولاش مطيحش عاد عقابها بوى يطلق امى
-حبيبه من الدار / قتلك صكرى فمك تو يخش بوك يسمعك يديرنا نهار احرف
-جت زينب لى فم باب الدار وتشبحلى / احرف مغبر عاللى ايدير فى مشاكل ويجيب فيهم للناس
-حبيبه/ ياحليلىىىى شن دايرة فحياتى بيش ربي يعاقبنى هكى … يا حليلى بنموت قبل وقتى
-سعاد / ياودى صلو عالنبى …
انا الحق قعدت ساكته … منعرفش زينب هادى شن وضعها بين اهلها فالحوش .. لكن شكلها لسانها طويل وماحد قادرها
-حبيبه تشبح لى نبيله / كلمى خوك قوليله شنحالها اختك
-نبيله / شويا ويجيبوها ياام تعرفيهم مايردوش لما يبدو رافعين فيروز
-قعدت نخمم فى خاطرى / معناها عندها مرض وديما تمرض ويرفعو فيها .. ربي يسترها يا نارى صغيرة

___________________________________________

_

بينى وبينكم ماقعدتش هلبا لوطا .. صراحة خفت منهم ..
ركبت فوق لى حوش يونس خوهم لقيته مصكر .. نسيت انى صكرته وراى وماعنديش المفتاح .. تلفتت بنزل من الدروج بيش نقول لى سعاد تعطينى المفتاح .. نزلت قريب عشر درجات وماكملتش نزول ونسمع فى عركه قائمة .. وقفت ماقدرتش انادى سعاد .. لكن اصواتهم واصلة لعندى وكلامهم نسمع فيه
-حبيبه / يا مسخة انتى شن جابك ليها بيش تتعاركى معاها.. والله خوك يسمع منك كلمة زى هادى مايصيرلك طيب
-زينب/ وانا اقسم بالله البعته مايصيرش منها ما يصيرلها طيب كنتك الجديدة الشعبوطه ..
انا سمعتها وفهمت .. شكلها هدا علاش اضايقت منى امس .. لكن انا شن دخلى بي بعتتها بيش تتفجر عليا
-سعاد/اوراق البعته قدمتيهم…ولو تستحقيها وبيعطوهالك لا تقدر رجاء ولا غيرها تقدرتوقفها
-نبيلة / اصلا رجاء ليش بتقلب عليك .. وانتى فيش جيتى
-زينب متعصبة تافتت لى سعاد / انتى شن تقولى ياسعاد
..كيف ماتقدرش توقفها وفالاصل هيا اللى جابتهالى.. ياناس رجاء تحب خالد وانتم كلكم عارفين انها تحبه هلبا ومتعلقه بيه منغير حتى مايعطيها هوا وجه .. يعنى المفروض تكونو متوقعين ردت فعلها لما بتسمع بيه تزوج ..اكيدة بتنتقم وبتقطع علاقتها بينا وانا والبعته متاعى بنمشو فالرجلين
-نبيله/ ياودى معاها حق سعاد .. انتى جايبه امتياز يعنى بعد ما اوراقك وصلو للوزارة بيها ولا بلاها بتسافرى .. هيا بارك الله فيها بعلاقاتها خلتهم ياخدو اوراقك
-زينب / ياوخياتى راكم بتهبلونى تقول مش عايشين فى ليبيا .. امتياز شنو اللى بيديرلى بعته وانتم عارفين البعتات لى ناس دون ناس .. كلها بالمعارف
-حبيبه/ البلاد حرب وخاشه بعضها وين بتلقيها البعته توة
-زينب / دايرين قوائم ويسجلو توة
-سعاد / البلاد خايفه الثورة تنجح .. يطمعو فالناس وكل جيهه فاتحتها عالبحرى .. لدرجة التعليم فاتح البعتات للخارج للى يواتى
-حبيبه/ وكيف بتمشيلها هالبعته يا فالحة ..منو بيمشى معاك وانتى عارفه لا بوك ولا خوتك بيخلوك تمشى بروحك
-زينب / زى كل الليبيات اول ماتطلعلى البعته يجينى نصيبى ونتزوج ونسافر ..
-حبيبه / غير وتى روحك .. هدا نصيب من عند ربي
بعد ماسكتو .. تنحنحت . وناديت سعاد وخديت منها المفتاح وركبت فوق للحوش قعمزت وهنيت روحى ..
اصلا نزلتى الباين انها غلطه ومزال مايقدروش يقولو قدامى كل شى

___________________________________________
_

بعد ساعه ونص

روحو الاولاد … خالد ماركبش شكله قعد لوطا لوطا معاهم
.. ونسمع فيهم يهدرزو ويتناقشو .. وفى الوقت هدا قعدت نخمم .. وعدت حساباتى .. الراجل يعامل فيا كويس ويهدرز معاى وانا نكلم فيه مندون اهتمام …صراحة طلع فيها هوا ولد بلاد وانا شلافطيه .. مش كل شى سرير بين الراجل ومرته.. فى حاجه اسمها احترام صداقه.. ورنت كلمه صداقه فى ودنى..المفروض علاقتى بيه تكون صداقه اهو يبي يدور ولد عمى ويقوله عليا … وقعدت نخمم انه ممكن لينا ثلاثه ايام متزوجين لا قرب منى ولا مسك يدى مسكة غلط ولا ضايقنى .. يعنى الولد ولد ناس وعيلة .. وانا المفروض نغير من تصرفاتى معاه .. العيب فى بوى وخوتى اللى خلونى مانعرفش نتعامل مع حاجه اسمها راجل .. لا نعرف اختلاط ولا قريت مع ولاد ولا عمر كلمت ولد

بعد ساعه ركب خالد فوق وهوا تعبان ..

-خالد / السلام عليكم
-شبحتله / وعليكم السلام
خش وحول جاكه متعه وقعمز عالكرسى
-خديت الدجاكة منعلقها عالشطار فالممر/ انشاءالله لاباس عليها فيروز .. خيرها شن فيها
-شبحلى / وانتى من قالك فيروز مريضه
-تلخبطت / منكدبش عليك الحق نزلت شوى .. معقولة حوش انا مقعمزة فيه ويصير فيه عياط لا ننزل لا نقول خيركم
-طلع الدخان / لكن لما نقولك انا ماتنزليش معناها ماتنزليش
لو كنت زى الاول راهو كبرت معاه فالدوة وقلتله حاجه والله كبيرة .. لكن انا قبل شوى قررت للتغيير
هديت صوتى / معاك حق المفروض منزلتش …لكن مقدرتش ماننولش نسأل وفى نفس الوقت ماعنديش كيف نوصلك ونقولك انى نبى ننزل
-ولع دخانه / انتى بلحقه ماعندكش تليفون ولا فيلم داره خوك قدامى
-شبحتله باهتمام / لا والله ماعندى .. خوتى ماخلونيش نديره بكل
-حط دخانه فى فمه وحوله ونفخ الدخان / امالا ولد عمك بيش كنتى تكلمى فيه
-اتفاجئت / ولد عمى!!!!.. ولد عمى ليا سنوات ماشفتاش ولا دويت معاه من اخر مرة جانا
-حط دخانه مرة ثانيه/ امالا كيف عرفتى انه يبيك وانه متمسك بيك .. ولا انتى تجرى وراه وخلاص
-وقفت وانا حامقه/ كيف يعنى نجرى وراه …وبعدين انا اول مرة نشوف فى حياتى راجل يقول لى مرته كلام زى هدا
– طلع الدخان من فمه / لانى مش معتبرك مرتى
طول عيونى تعبو دمعو / وماحد طلب منك تعتبرنى مرتك
-شبحلى/ انا لما نبى ندير مراة ونعتبرها مرتى …لازم تكون خالصه ليا انا بس .. يعنى ماتجى تقولى انا نحب ولد عمى وتبينى نعتبرها ليا…
-دموعى نزلو / تبى مراة خالصه ليك انت بس …برة خودها من مستشفى الجلاء كيف طالعه من بطن امها بيش تتاكد انها ماكلمت حد غيرك
وخديت وشاحى محطوط عالصالون ومشيت للممر خشيت لى اول دار وصكرت الباب وراى بالمفتاح .. لقيت فيها سرير فردى وقيثارة وتلفزيون ودولاب ..شورها دار ولدهم
قعدت ممكن ربع ساعه او اقل شوى .. جى خالد طقطق عالدار ..
-خالد / هناء .. افتحى يا هناء
انا قعدت ساكته مانبيش نتكلم
-يطقطق / غدوة منمشى نشريلك موبيليا .. تبى تطلعى تختاريها
-قربت من الباب/حالى زفت مخصوصه غير فى موبيليات انا

مشى وخلانى … رقدت فى دار الولد للصبح .. والصبح

__________________________________________

_

ثانى يوم …

فقت مع التسعه …خشيت للحمام وغسلت وجهى وصليت
وطلعت للصالة لقيت خالد مهناش….لكن الصاله حايسه بالفرشات .. قعد نضم فيهم بسرعه خفت تجينا سعاد وتشبح المنظر حشمه …
ضميت وكملت ومع العشرة نزلت للدور الاول بلا فطور .. خشيت للصالة نسمع فى دوشه وعمال يطقطقو …مشيت للدار اللى فيها عمتك حبيبه …لقيتها هيا مقعمزة عالعالة ادير فالشاهى وعمى عبدالجواد متكى عالفراش اللى جهه التلفزيون ومنتبه يتفرج
طقيت عالباب وخشيت/ صباح الخير
-عمك عبدالجواد شبحلى / صباح النور ونهارك مبروك
وعمتى حبيبه مركزة عالعاله ماشبحتليش وماردتش عليا
-عمك عبدالجواد / كيف حالك يا بنتى اليوم
-واطيت راسى متحشمه / الحمدلله يا عمى
-عمك عبدالجواد / خشى قعمزى لداخل جنب عمتك
خشيت وانا رجليا يخطو خطان..الحق مانبيش نخش واضح عليها ماتبينيش نقعمز معاها … وصلت للفراش وقعمزت …
-شبحتلها / صباح الخير يا عمتى
-تحط فالسكر فالبراد / صباح النور
وشبحتلى / شنو ماتفهميش .. راهو عيب تقعمزى تقابلى عمك والعمال يركبولك فى دار نومك
-انا تفاجئت / دار نومى !؟
وبعدين ادكرت ان خالد قالى بيشري دار نوم ليا .. لكن متوقعتهاش توصل بالسرعه هادى .. الساعه عشرة توة
-خش خالد / وين الشاهى ياام
ولما لقانى انا تفاجأ / صباح الخير
-واطيت راسى / صباح النور
-عمتى حبيبه شبحتلى / خيره يصبح عليك .. شنو ماريتوش بعضكم امالا
-شبحتلها / نقدر نخش لى دار البنات نشوف فيروز

خالد / خلى نطق عليهم نشوفملك
شافهم خالد ونادانى مشيتلهم

____________________________________________

_

خشيت لى دار البنات .. لقيتهم الثلاثه ومعاهمزسعاد سعاد مرت خوهم .. زينب ماطلعتش حسيتها خايفه من خوها .. لانه قاعد واقف معانا
-شبحتلهم / صباح الخير
-البنات وسعاد ماعدا زينب/ صباح النور
شبحت لى فيروز راقدة على سريرها / انشاءالله لاباس عليك
العامل ينادى / ياخالد
-خالد / اهو منجى هى …
ومشى وخلانا بروحنا … زينب طلعت طول منغير ماتشبحلى ومشت لى الدار اللى مقعمزة فيها امها ….
-سعاد / فطرتى
-ابتسمت / صراحة لا
-سعاد / واضح عليك انك مافطرتيش … اهو منجيبو الفطور هنايا فالدار على خاطر فيروز هانم ?
وبالفعل طلعو سعاد ونبيله بيجيبو الفطور
-شبحت لى فيروز/ الف سلامه عليك ..خيرك شن يوجع فيك
-فيروز / عندى صرع
-اتأثرت هلبا / لا حول ولا قوة الا بالله .. ربي يشفيك ويعافيك ويزيدك من الصحة ياااارب
-فيروز / شورة امى سحنت روحها لما توفى بابا ..وانا كنت فى بطنها وكليتها ?.. خاطر الدكتور قال الصرع مند الولادة
-زدت اتأثرت اكثر/ مدامك فى بطنها معناها معدورة … ويانارى من حقها تحزن على راجلها
-فيروز / يالله … مكتوب من ربي
-شبحتلها / انتى ليش جاتك نوبه الصرع
-شبحتلى / تصدقى انتى الوحيدة اللى سألتينى ليش جانك النوبه .. كلهم يقعدو يعيطو ويتلخبطو وينخلعو لما يشوفو الكشكوشه طالعه من فمى وعيونى مقلوبات .. ويرفعونى طول للمستشفى ويفوقونى ويروحو بيا ويهتموش انهم يسألونى بعدها انتى ليش صارلك هكى
-ناضت عليا المواجع / كلهم هكى الخوت يعيطو ويتلخبطو ويكبرو فالدوة ويتخد قرار ويتصرفو منغير ما اى واحد فيهم يسألك ليش هكى صار وكيف
-فيروز / شكلك متليعه من الخوت
-ضحكت ضحكة صفرا / ومنو ماتليعتش منهم
انفتح الباب خشو سعاد ونبيله وحدة قايمه صفرة اافطور والثانيه صفرة الشاهى … حطوه عالطاولة اللى فالوسط وناضت فيروز قعمزت معانا …
تلمدنا على صفرة الفطور وكل وحدة فينا خدت خبزة وبدت تاكل
-فيروز / كم مواليدك
– حطت الخبزة / 91
-فيروز / معناها اصغر مننا كلنا .. انا 86.. ونبيله 85 .. وزينب 84
-خديت الخبزة / ماشاءالله كلكم على روس بعضكم
-نبيله تضحك/ امى ماتبصرش …كل سنه بعيل
-سعاد / لااا عاد.. انتو البنات بس على روس بعضكم ..لكن الاولاد كلهم بينهم عامين كل واحد والثانى
-نبيله / منين متخرجه
-شبحتلها / مزال ماتخرجتش .. نقرا فى معهد متوسط متع صيدلة
-فيروز/ ماشاءالله تخصص حلو .. جيبي اوراقك وحطيهم فى معهد خاص فى غوط الشعال عنده صيدلة متوسط
-ابتسمت / توة منصبر شوى مابين مانشوف وبعتالى ساهل القرايه
-سعاد / شن بدير بيها القرايه .. تجيب صغيويرة وتربيهم وتقريهم خيرلها من مية شهادة
-نبيله / انتى تقولى فلكلام هدا لانك متخرجه من الجامعه ومدرسه ثانوى …ترا لو كنتى منغير شهادة راهو خالى شرطها فالعقد
-سعاد / عيلتها اهم من قرايتها

وقعدنا نهدرزو … قولو انسجمت معاهم … اصلا هادو الثلاثه هما الجبهه اللى ماليهمش علاقه بزواجتى من خالد ..او بمعنى اصح ماضريتهمش …فى نضرهم قعد معاه مش مهم مشيت منه بردو مش مهم

كملو العمال دار النوم قريب الساعه 2 الضهر … خشو معاى البنات عاونونى فى كنسها ومسحها وتفريشها ..
وعمتى حبيبه ماسكتتش فى قولة وين بتاتك وخيره اهلك مادارولكش يرغان وبطانيه .. وانا انلون فى وجهى وماردش لان باالفعل اهلى لا دارولى يرغان ولا دارولى بطانيه

دار النوم متعليه شوى ثلاث درجات .. وجنبها حمام …على اساس غدوة بيجيب خالد باب فاصل بيش يركبه بدايه الممر
ويقعد الحمام والدار مستخطيات بروحهم …خشيت للحمام لقيته يطل على كردورى صغير .. متقابلين فيه روشن الحمام وروشن دار البنات

___________________________________________

_

فى الليل

خشيت لى دار نومى من الساعه 8 … خالد مش فالحوش
روح قيس الساعه 1.. خش لدار النوم .. فتح الباب لقانى مقعمزة عالسرير
-خالد / مساء الخير
-شبحتله / مساء النور
-خالد / شنو عجباتك الدار
-ساويت تقعميزتى / باهيه قنينه
طلع فلوس من جيبه وحطهم عالشكماجه … وشبحلى
-خالد / انا منمشى توة ..والفلوس هادو خليهم معاك
-استغربت / وين بتمشى
-خالد / جماعتى يراجو فيا ليهم اكثر من اسبوع ..وانا مادرقتش عليك وانتى عارفه اننا ثائر ومجاهد .. ومكانى الجبهها
-عيونى دمعو/ بتمشى وبتخلينى بروحى عند اهلك
-شبحلى / شنة جاك زهايمر مبكر..تى ماهو اولامس لما كنا فى حوش صاحبي قلتلك فى امان الله وكنت بنمشى
انا نشبحله وساكته
-خالد / لولا انى رجعت على خاطر تليفونى راهو ماكنتيش هنايا اليوم .. قصدى حسيتك اتفاجئتى بالموضوع
-شبحتله وعيونى مدمعات / رمضان مازاله اسبوعين .. احضر معانا حتى اوله عالاقل
-خالد / لا صعب .. انا عطيت كلمه لجماعتى ولا زم نمشى .. خيرك خايفه ..
-نشبحله / توقعتك تقعد عالاقل بدايه رمضان
-خالد مستغرب / فى حوش صاحبي مادرتيش هكى ونفس الشى كان رمضان مازاله اسبوعين واطلبتيش منى نقعد عالاقل فى اوله .. قوليلى خيرك خايفه
-واطيت راسى/ لا مش خايفه .. غير المكان يختلف..

-خالد يشبحلى / دبري راسك مع اهلى ..يا انسجمى معاهم يا اما شدى دارك .. المهم ماضايقيش روحك .. خواتى كويسات واحسن وحدة فيهم زينب شدى يدك فى يدهم ومش حتندمى
-تفاجئت / زينب!!!!?
-خالد / زينب قدعة ..خير خليها تاخد عليك شوى .. وامتى ماتلاقى روحك اضايقتى وتبى اهلك قولى لى اصيل يوصلك …
-نشبحله / انشاءالله
طلع تليفون من جيبه ..ومدهولى .. خديته
-خالد / هدا تليفونى القديم ..خليه عندك ..واعطى جوازك لي يوسف بيش ياخدلك شفرة باسمك
-شبحت للتليفون / ونكلمك بيها
-خالد / احنا مانرفعوش معانا فى تليفونات … ولو رفعنا تكون شفرات سريه باسامى ناس ثانية ومنقدرش نعطى الرقم لاى حد فالعيلة
-قعمزت عالسرير/ حاضر
خالد /خلاص انا توة منمشى… وكانا متت ادكرينى بالخير
الكلمه نزلت عليا سخونه …تقولى جبل طاح على راسى … انصدمت بالكلمه … وقفت …
مشيت فى جنبه /ليش تقول هكى اللطف
-خالد مبتسم ويشبحلى/ لان فى اى قت ممكن نستشهد
-بجديات انخلعت / ربي يحفظك ويطول فى عمرك وتعيش وتتزوج وادير صغيويرة
-خالد يضحك / تدعيلى بالزواج ..ما انا متزوج توة …
ادعيلى بالشهادة احسن
-عيونى دمعو/ لااا .. ربي يطول فى عمرك
-يبي يغير الموضوع / على فكرة موضوع ولد عمك مش ناسيه وحنديرلك فيه راى
-شبحتله ?/ هدا فى حال انك ما استشهدتش
خالد يضحك
-شبحتله ?/ تو هدا وقته الكلام هدا
-خالد / خلاص انا منطلع
-استغربت / مش حتسلم على امك
-خالد / عمرى ماودعتها …تفيق الصبح ماتلقاش فيا… سلميلى عليها انتى …
-مزال نبيه يقعد / وخوك اللى بيخطب ..كيف ماكش ماشى معاه
-خالد / الحاضرين يهنو ..وللعلم اى حد يسأل يقولوله العيلة انى واخد ارض زراعيه فى منطقه بعيدة ونبيع منها فالخضرة .. حتى انتى لو حد سألك قوليله نفس الشى
-نشبحله ومهتمه / حاضر انشاءالله..
-خالد / هيا فى امان الله
وطلع وخلانى فالدار … شعور اخىىى عليه .. مش عارفه زوجات الشهداء كيف دارو اللى تودع راجلها بقلب قوى وتدعيله بالشهادة وفالاخير يجيبوهولها مكفن .. النساوين اهما والله الا يستاهلو جائزة نوبل على صبرهم وحسن ضنهم بالله

___________________________________________

_

وفاتت الايام ….. عمتى حبيبه ورتنى الويل … خاطر حوش خوها ماخلو ماسمعوها .. مرت خوها واعرة يا حنه وهيا فات فيها قارضه لسانها …فالتليفون نسمع فى عمتى حبيبه تلقى فى ايديها
-حبيبه/ اجعل الدعوة فيا كانى سامعه بيه بياخد .. شوره ترا شن موكله صاحبه اللى كلفته واعطاه اخته
وشوره مرت خوها تسمع فيها عاد
-عمتى حبيبه/ يعطينى ويجينى كانى نبيله وحده غير رجاء بنت خوى .. ووالله كانى حية وعينى تشبح فالدنيا ماواخدها غير خالد ولدى
ومن هالكلام فالمكالمه كلها .. وصوتها عالى .. لا احترمتنى ولا احترمت وجودى وهيا عارفتنى نسمع فيها

وخش علينا رمضان وخالد مهناش.. بينى وبينكم انا علاقتى بيه سطحية .. يعنى ماصارش فيا زى اللى صاير فى اى مراة راجلها وبو صغارها مهناش ..انا وياه خدينا بعضنا ك حل بس
.. حتى لما زينب اديرلى فى حركات نفوت فيها سيورنى بنفارقها .. وللعلم اهلى وايمن ولد خالتى لا سألو عليا ولا قالو وينك … وعارفه يوم بنتلاقى معاهم وبنلوم عليهم بيتسبلو بالحرب والطريق المسكرة .. يالله

فالمطبخ انا وسعاد ونبيله اللى نديرو فالفطور .. فيروز مدلعه ومتسبله بالمرض وزينب تمشى للمعهد وتروح متأخر وفالاصل ماتبيش تشوف وجهى لان حسب ماسمعت ان رجاء بنت خالها بالفعل رخت بيها …
وعمك يوسف يترجا فى امه يمشو ويخطبو وهيا تأجل فيها للعيد الصغيرة .. نحس فيها تتسبل ماتبيش تاخدهاله ..غير الله غالب هداكة الموقف اللى صار ..

يوم 20 رمضان طاحت البلاد وخشو الثوار طرابلس وخالد ماروحش .. العشرة ايام الاخيرة شبه كلنا ماناكلوش .. الكل مشغول على خالد لا اتصل لا كلم لا قال هانى خشيت مع الناس .. سلافى وعزوزتى مايبوش يحطو فكرة الموت فى روسهم يراجو فى مكالمه منه .. صراحة حتى انا نشغلت عليه ونراجى معاهم

وجى العيد وخالد لا حس لا خبر .. وامه بتموت عليه .. لا صيامها صاماته زى الناس … ولا عيدها يا نارى عيد.. اول يوم العيد عزى داراته فالحوش.. وبناتها يسكتو فيها

ثانى يوم العيد …
احنا كلنا فى دار التقعميز … انا مقعمزة جنب نبيله وفيروز بدت علاقتى بيهم كويسه ..
وقف عيسى سلفى قدام باب الدار ماسك فى يده بوكس معبي شوكلاته وفيه ثلاث هدايا ساعه وبارفان وتليفون …
-عيسى/ فيروز
-فيروز ترعش مع بعضها/ نننننعم
-عيسى /البوكس هدا جاى ليك انتى هدية من مجهول .. منو المجهول اللى باعتلك الهديه هادى .. انا قاعد نتكلم بهدوء
-حبيبه/ انت وين لقيته الصندوق ومن عطاهولك ..
-عيسى / توة لقيت واحد يطقطق عالباب .. وقفت عليه قلتله تفضل قالى انا توصيل وعندى هدية باسم الانسه فيروز
فيروز ترعش مع بعضها / هدية شنو .. والله مانعرفها منين

عيسى حدف البوكس جابه متفترش عاالارض/ بتقولى من منو الهديه ولا نكصرلك وجهك ..
وهجم خش للدار
-فيروز لبدت ورا امها وبدت تبكى / والله مانعرف من منو
-حبيبه/ اللطف علينا .. هديه شنو هادى
انا حسيت ان عيسى مش ناوى خير … وفيروز بتاكل على راسها
-وقفت انا فى وسط الدار / انا اللى باعتتلها الهدية
كلهم نصدمو وقعدو يشبحولى
-سعاد / انتى !؟؟ وانتى منين تعرفى المحلات وتعرفى الحاجات هادى
-نبيله/ عمرنا ماسمعنا بي هدايه توصل للحوش
-شبحت لى عيسى/ المحل هدا نعرفوه من زمان انا وخالد .. واللى تخدم فيه بنت .. فحبيت انى ندير لى فيروز هديه
– فيروز بدت تبكى/ شوفتو انكم ضلمتونى
-عيسى متحشم / انا اسف انى حدفت الصندوق وكصرته .. وراس اوخيتى تسامحينى مفروض تكلمتى مالاول
-ابتسمت وواطيت راسى/ حصل خير مافيش مشكله
خدت نبيله طرف شوكولاته/ ناخدو حتى شوكولاته مدام مافيش حد متفكرنا
-حبيبه/ راجينى يا عيسى .. ارفعنى لى حوش خالك نجيب نبى نعيد عليهم
-عيسى / باهى اطلعى

ومشت عمتى حبيبه لى حوش خوها .. وربي يسترها مايديرولاهاش عركه …
وخشيت دار فيروز لقيتها متكيه فسريرها ..قعمزت عالكرسى اللى فى جنب السرير
-حطيت خدى على يدى / الهدايا بهاديكة الحسبه .. كانا وفرهم ودارلك بيهم بيان خير
-فيروز /اسمعى.. صحيتى وكبر قدرك انك وقفتى معاى وساعدتينى .. كنهدا اقسم بالله راهو عيسى خوى دبحنى
-شبحتلها بعتاب/ هيا منين الهدية .. ولو كانت من شاب .. غلط انك تاخديها .. لان العلاقه حرام منغير علم الاهل
-فيروز / هيا من شاب ..
وشبحتلى / لكن مايقدرش يجى يخطبنى حاليا .. وانا مانقدرش نقطع علاقتى بيه ونعيش مغيره
-انا تحمست وبنبدا نعارك / راهو اللى يقولك عندى ضرف هدا واحد كداب ويكدب عليك ويضيع بيك فالوقت
-فيروز/ اللى بيضيع بيا وقت يشريلى هدايا بهاديكة الحسبه
-تعصبت/ منعرفش .. المهم مفيش حاجه اسمها ضروف .. هادى شماعه والعوبي يدير فيها سبلة
-تقاعدت فيروز وقعمزت مقابلتنى عالسرير/ اسمعى يابنت انا رتحتلك وحسيتك رزينه وعاقله .. وبنديرك حسبه وخيتى ومنحكيلك
-شبحتلها/ احكى
-فيروز / انا نحب واحد متزوج
-انصدمت/ غبر فيك ???

___________________________________________

تمت … ويتبع

شن قصه المتزوج .. نشوف عرس يوسف ووسيلة الحلقه الجايه

زدت حدفت 29 صديقه … ولايكات الحلقه هادى منزيد منقارن بيهم غدوة فالليل..ماحد يزعل منى لان عندى متابعات متفاعلات ..هما اللى منحقهم كرسى الاضافه

نحبكككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (6)

خشيت لى دار فيروز وانا حامقه ونعارك على هاديكة الهدية اللى وصلت لى فيروز

-تقاعدت فيروز وقعمزت مقابلتنى عالسرير/ اسمعى يابنت انا رتحتلك وحسيتك رزينه وعاقله .. وبنديرك حسبه وخيتى ومنحكيلك
-شبحتلها/ احكى
-فيروز / انا نحب واحد متزوج
-انصدمت/ غبر فيك ???

ياودى معجبنيش الكلام..وجهى بدى احمر ورقى الدم لودانى
… منيش مصدقه نهارات الحرش متزوج?
-تكلمت بهدوء/ انتى صغيرة وماناقصك شى .. ليش ترتبطى بي متزوج بينما عندك مية فرصه ترتبطى بي شاب عزابى وتبدى حياة معاه من جديد..
-فيروز/ مش عيب انه متزوج
-شبحتلها / لا عيب .. مش ميزة
-فيروز / ماتنسيش انى حتى انا عندى صرع ومريضه .. يعنى لو هوا فيه عيب حتى انا فيا
-شبحتله وانا حامقه / انتى مش حاسه باللى اديري فيه .. راك تخربي فحياة مراة ثانيه زيك زيها .. وبتاخدى راجلها وتشرديلها صغارها
-فيروز / ماعنداش صغار
-وقفت وشبحتلها / صدمتينى فيك
-فيروز / حتى انتى صدمتينى فيك
-اتفاجئت/ انا!!! ليش
-فيروز / قدعه وفزاعه .. بجد تفاجئت بيك اليوم
-فرحت / انا مش خايبه ..لكن انتم ماعطيتونيش فرصه انى نخش فيكم .. معتبرينى شخص دخيل عليكم .. من كلمه صباح الخير طول اليوم ماحد يعبرنى لحد ليلتك سعيدة
-وقفت فيروز من سريرها / انا وياك من اليوم صاحبات بغض النضر عن انك موافقه على علاقتى بي المهدى ولا لا
-انتبهت / اسمه مهدى
-فيروز ابتسمت / ايه
-ضحكت / مدامنا بدينا صاحبات … حنقعد وراك لين تقتنعى وتفوتيه
-فيروز : مستحيل .. تو نحكيلك قصته وتقتنعى
انفتح باب الدار ..
خشت نبيله / هناء .. فى واحد اسمه وسيم يبيك عالتليفون الارضى
-فرحت / وسيم خوى
وطلعت من الدار … مشيت بخطوات سريعه فرحانه بي مكالمه وسيم قدام شيابينى … لقيت السماعه محطوطه جنب التليفون ..
خديتها / الو .. اهلين وسيم
-وسيم / اهلين هناء .. خيرك ماترديش على تليفونك .. اتصلت بيك توة عالرقم اللى عطيتيهولى
-ساويت السماعه على ودنى / ماسمعتاش تليفونى كنت فالدار لداخل
سأل على صحتى وصحة خالد وعلى عويلتنا كلهم
-وسيم/ قتلك شن منقولك.. بوى وامى دارو حادث
-انخلعت / ااه .. دارو حادث …
-وسيم / ماتنخلعيش ..ماصارلهم شى .. كسور بس ..
-بديت نبكى / ياحليلى على بوى … قولى الحق ياوسيم شن صارله
-نمسح فدموعى / غير خلى تروح عمتى ونقوللها … تشوف واحد من سلافى يرفعنى ليكم
-وسيم / خالد وين .. يجيبك هوا
– تلخبطت/ خالد مسافر
-وسيم / خلاص ديري رايك ..
وصكرت المكالمه وجونى حمواتى نبيله وفيروز يسألو لما شافونى تبكى وسمعو كلمه حادث… وبردو زينب لا جت ولا سألت

_________________________________________

_

روحت عمتى حبيبه فالليل …ماللى خشت لى دارالتقعميز وهيا وجهها احمر مابتش حتى تشبحلى..واضح ان حوش خوها عاطيينها على راسها بالقوى ….
منحكيلها على حادث بوى شوى تقاسيم وجهها مااطمنش .. الكلمه على راس لسانى بتطلع وتولى
خش وراها عمى عبدالجواد وبدى يسأل فيها على احوال حوش خوها ….وهيا تطنز وماتبيش حتى تشبحلى .. هوا بينى وبينكم حتى نا مبردنى .. المراة بتفضفض على روحها وبالك حتى بتقرمنى وانا مقعمزتلها زى العلقه فالزور ?.. لكن حتى انا معدورة .. بوى دار حادث ولازم نمشيله وولدهم مهناش
-خشت فيروز للدار / روحتى يااام
-خش اصيل وراها / لا لا قاعدة تمشى فالطريق
-فيروز / بالله اسكت انت بلا برادة
-اصيل / انا بارد يا حقيرة .. اقسم بالله ناخد البراد نحدفه علي وجهك نحرقهولك
-فيروز / يا مسخ انا اكبر منك احترمنى
-حبيبه / انتى غير احترمى بوك اللى مقعمز وانتى تلاغفى فى خوك
-فيروز/ ديما متحيزة لى ولادك ياام.. والتكشيخ علينا احنا
-اصيل / بيش تعرفى الواسطات
-حبيبه/ راسى يوجع فيا وبكيت ماغسلنى … بتصكرو افامكم ولا شنو
وقفت انا منطلع
-فيروز / قلتى لى امى على اهلك
-حبيبه/ خيرهم اهلها
-شبحت لى فيروز/ قلت غير تفضى عمتك ونقوللها
-عبدالجواد / خيرهم اهلك
-شبحتلهم / دارو حادث بالسيارة
-حبيبه/ اللطف عليهم ..انشاءالله غير ماضرروش
بجديات استغربت فى ردت فعلها .. حسيتها ماتمثلش انخلعت عليهم بالحقه..غريبه وهيا حتى الشبح ماتشبحليش
-شبحتلها / صارتلهم كسور
-اصيل/ والسيارة
-تلفتله/ والله مندرى عليها
-فيروز/ اكيدة مشت مدامهم دارو بيها الحادث
-عبدالجواد / انشاؤالله لاباس عليهم
-حبيبه/ متخمميش .. غدوة من الفجر نطلعو نمشولهم
-اتفاجئت / نمشولهم ?… قصدها بتمشى معاى .. امالا خيرها تعامل فيا هكى الايام اللى فاتو
-اصيل / تو نرفعكم انا
-حبيبه/ لا لا صحيت .. تو يرفعنا يونس سيارته كبيرة ثلاث صفات … اكيدة سعاد بتقول نمشى معاكم .. علاش نتلازو ثلاثه جنب بعض ..
بجديات انا تفاجئت هلبا.. حسيتهم وقفو معاى … امالا ليش التصرفات الغريبه اللى يديرولى فيها ..معقولة لهدرجه يوصل تأثير ولد خالهم

______________________________________
_

ثانى يوم الصبح

نضت من الفجر وجهزت نفسى .. ممكن مع الساعه 9 ركبنا فالسيارة ..بالفعل سعاد مشت معانا..ماشاءالله عليها صاحبه واجب .. من قدام ركبو عمى ويونس سلفى ومن الخلف انا وعمتى حبيبه وسعاد..قربنا من سوق الخضرة.. وقف يونس ونزل للسوق ماخلى ماخدى لى اهلى اقسم بالله الوفينو عباه ووقف ثانى نزلو هوا وعمى شرو لحم.. وكملنا طريقنا وصلنا لى حوش اماليا لقيناه زحمه .. جتنى رهبة غريبه وبديت نبكى بشكل ماتتصوروشى بالرغم عمتى ناجية عمرها مادارت فيا خير
خشت عمتى حبيبه تسلم وتبوس تقولى هالناس تعرفهم ليها سنين ..الحق عمتى ناجية وخواتها فرحو بينا .. وحطو الغدى على طول .. وطلعلى بوى فالممر خاطر عنده رجاله سلمت عليه واضبطه وبكيت …
عمتى حبيبه تهدرز وتشاوخ .. سألوها من جابكم قالتلهم ولدى الكبير.. ولما سألوها عاللى واخدنى قالتلهم مسافر ..
جابولنا الشاهى والحلاوات … شربنا ونضت انا قمت صفرة الشاهى .. قلت ندير معاهم السلاطه متع الغدى … لحقتنى عمتى ناجيه للمطبخ وهيا تردح على رجلها مجبسة
-ناجية/ شنحالك عاد وشنحال راجلك ومتاعينك
-ابتسمت / الحمدلله كويسين
-ناجية / وشن عندك من حماوات ومن سلفات
-شبحتلها / ماهو قالتلك عمتى حبيبه عندها سعاد بس كنه .. وانا .. وعندها ثلاث صبايا
-ناجيه / قولى ثلاث عقارب وامهم الرابعه
-استغربت / ليش تقولى هكى يا عمتى .. الحمدلله كل حد باحترامه .. وكل حد فى حاله
-ناجية/ عزوزتك باين عليها زى السم .. تكولز فعيونها علينا غادى وجاى
-تعصبت/ عزوزتى حوقانيه .. وانا بوى مربينى كويس.. انشاءالله لا نغلط فيها ولا تغلط فيا
-ناجية/ ربي يهنى … وبتروحى معاهم ولا كيف
-تلفتت لثلاجة فتحتها / مفهمتكش
-ناجية/ هاك تشوفى فالحوش يردس والناس ماشيه جايه .. وانا مجبسه لا نقدر نتحرك ولا نوكل بوك وخوتك .. حتى راجلك مسافر زى ماقالت عمتك ماعندك علاش مروحه معاهم
-خدت سابات السلاطه طلعته / اهاا .. حاضر تو نقول لى عمى انى بنقعد وبعتالى تو يوصلنى خوى وسيم
-ناجيه / لاااا يا ماما .. تشبحى فالطريق والبوابات .. والله مانقدر نبعت حتى واحد من ولادى .. تفاهمى من توة مع واحد من سلافك يجيك
-فتحت الشيشمه بنصب الميه على صونيه السلاطه/ حاضر
وخشو خوات ناجية الزوز بيسقو الغدى

__________________________________________

_

حطينا الغدى فالصفر .. و مدينا للرجالة وحطينا صفر النساوين فالصالة …. جى ولد اختك ناجيه صغيرون ممكن يقرا اول ابتدائي / ماما قالولكم زيدونا كاشيك
ناضت اخت ناجية جابت كاشيك عطاته لى ولدها ورجعت للصفرة … تغدينا وقمنا الصفر … شرين الباب خشت سناء مرت ايمن ولظ خالتى …سلمت عليا بحرارة وقالتلى ايمن يبي يسلم عليك .. لبست حجابى وطلعت للباب الفاصل بين الصالة والسقيفه … طبعا ايمن مايسلمش باليد
-وقفت فالباب / اهلين ايمن كيف حالك اوخى
-ايمن / الحمدلله بنت خالتى شن حالك انتى
-مواطيه راسى/ الحمدلله كويسه
انفتح باب المربوعه طلع منه خالد / السلام عليكم
ياحليلى قريب طحت… اتفاجئت بيه واقف وهوا يشبحلى ومبتسم … جت النيه نقز عليه نحضنه غير ولد خالتى واقف
تاريته الكاشيك اللى زادوه للرجالة كان لى خالد
-نشبحله وعيونى قلوب / خالد
-ايمن / اووووو اهلين خلودة شن حالك
-خالد سلم على ايمن بالوجه / الحمد لله شن حالك انت شيخ ايمن
-ايمن / الحمدلله ..
خالد تلفتلى ومد يده سلم عليا … قريب دوخت
-خالد / اهلين هناء كيف الحال
-مش قادرةندس فرحتى / الحمدالله على سلامتك
-ايمن / خيركم تسلمو .. مش جيتو مع بعض ولا
-خالد / لا لا ليا قريب شهر ونص مهناش
-ايمن / امالا سامحونى نخليكم بروحكم… هى نستادنكم
خش ايمن ولد خالتى للمربوعه .. وشبحلى خالد وابتسم .. ياناس حسيت بشعور غريب .. قريب نطير للسما كان مش الحوش معبي .. فرحت بشوفته زى عيل يفرح بشوفت امه
لكن قطعت علينا عمتى حبيبه .. شورها سمعت صوت ولدها طلعتله تجرى .. اضبطاته وتبكى ..لين النساوين قعدو حايرات خيرها تبكى فى هالبكى هدا كله وتقوله يا وليدى نحسابك متت وهوا كان مسافر …
-خالد / روحت للحوش سلمت على خواتى و قالتلى زينب كيف طلعو توة لحوش نساباتك … قلت نلحقكم بالك بتعطلو وانا مرت نرجع للجماعه فالليل
-حبيبه تبكى/ والله ماصارت … الليله ماتبات الا فالحوش
-سعاد / شغلتنا عليك يا وخى شباب الجبها كلهم روحو وانت لا حس ولا خبر
-خالد / كنت خارج ليبيا
-حبيبه/ تكلمنى بالتليفون حتى من خارج ليبيا ..عارفنى مشغولة عليك
-خالد / وعلاش مشغولة ..كانا متت راهو بلغوكم
-منغير مانحس بنفسى/ بعيد السو عليك
شبحلى وابتسم … هاديكة الشبحة رفعتنى لى سابع سمى .. ياحليلى الباين بديت نحبه منغير مانحس بنفسى .. ااه نحبه
.. وناجى ولد عمى وين .. مش هوا اللى قاعدة نحب فيه سنين .. لكن سبحان الله مشاعرى اللى حاسة بيها مع خالد عمرى ماحسيت بيها زمان..

شورة تفكيري فى ناجى كله كان عناد فى عمتى ناجيه لانها كانت هازية عليا وتقولى ناجى مايبيكش وانا عاد شادة الصحيح بالعناد وناجى يبينى وانا نبيه ونراجى فيه
-خالد/ هناء .. هناء
انتبهت انه ينادى فيا شبحتله/ ايوه
-خالد مبتسم/ حاق بتقعدى عند اهلك ..ولا بتروحى معانا
-حبيبه/ وين بتقعد وهيا راجلها روح .. القعاد بقدوه
-خالد / توة بوك قالى خليها تقعد تعاون مرت بوها .. مرت بوك بعتتله توة
-حبيبه/ تو هدا قدو ..كيف يشدو بنتهم وراجلها كيف روح
-شبحت لى عمتى حبيبه/ مرت بوى ماتحسابش خالد روح .. انا بروحى تفاجئت بيه توة
-حبيبه/ وبوك.. ماهو شافه كيف روح .. كيف يقوله خلى اهلك
صراحة معش قدرت انرد
-خالد / حصل خير .. روحى معانا توة .. وامتى ماتبى يجيبوك الاولاد هنايا ولا نحطك انا قبل مانمشى
كملنا سلامنا عليه وخشينا لداخل للنساوين…بالرغم مانكدبش عليكم تمنيته ما يمشيش ويقعد معايا

__________________________________________

_

فى صالة حوش اهلى

سناء مرت ولد خالتى قعمزت جنبى تهدرز

-سناء/ حكتلك عمتك ناجيه
-شبحتلها / لا لا شن بتحكيلى
-سناء/ ماقلتلكش على حوش عمك
-استغربت / لا لا ماقالتليش … خيرهم
-سناء/ اللطف .. لا اتصلتى بي اهلك لا نشدتى
-لقيتها فرصه بيش انلوم/بالله قوليلى من بنكلم … لا اميمه لا وخيه ..ماكانش عندى تليفون ولا نعرف رقم حد فيكم كلكم .. حتى ايمن ولد خالتى من يوم دفنوه ما زاروه لا دورنى ولا نشد عليا
سناء/ باهى واتصلتى انتى
-شبحت لى تليفونى / التليفون هدا كيف درته.. وكلمت عالارضى رد عليا وسيم وعطيته الرقم خاطر سلفى كاتبهولى فى ورقه لما شراهولى
-سناء/ باهى وقلتيله يبعتلك ارقام اهلك
-شبحتلها / قلتله .. وشوره نسى مابعتهمليش وبعدها نكلم فى ارضى اهلى نلقى فيه عاطل
-سناء/ وتوة خديتيهم
-ابتسمت / خديتهم ارقام بوى خوتى كلهم من تليفون عمتى ناجيه …
-سناء/ هاتى نكتبلك رقمى ورقم ايمن
وبالفعل كتبتلى ارقامهم ودارتلهم حفظ
-خديت تليفونى بعد ماكملت / شن كنتى بتقوليلى
-سناء/ ناجى ولد عمم روح بدايه رمضان
-اتفاجئت / ااه
-سناء/ وراسك زى مانحكيلك … ودار لى اهله العار عليك
-انخلعت/ علياااا
-سناء/ قاللهم كيف كيف عمى يعطاها وانا خاطبها
-صراحة فرحت/ ناجى … ناجى قال هكى
-سناء/ والله زى مانحكيلك .. يعنى فرقت معاك فى شهر ونص .. راهو روح وتزوجتيه
-تفاجئت فاسلوبها وهيا متدينه / حاشانى ..انا خديت سيد التريس … ربي يوفقه ويرزقه باللى احسن منى
-سناء/ اصلا حتى هوا لما تعارك مع اهله خدى جوازه وسافر
-بجديات اتأثرت باللقطه / ربي يوفقه
لكن سبحان الله .. ماتهزتليش شعرة..زعما مانكتش نحبه غير كنت نخدع فى نفسى ولا خالد وشخصيته طغو عالموقف كله … قلبي متاخد ومفيش فى عقلى الا خالد ..خالد وبس..
لكن هوا زعما يشعر بنفس مشاعرى والا غير انا نحلم كل مرة نتعلق بي حد مش حاس بيا

نادى علينا عمى عبدالجواد …سلمنا عليهم وطلعنا …. ياودى خالد متغير .. ووجهه مقلوب .. عمى عبدالجواد ركب فالكرس الاخير وامتد على طوله .. وانا وسعاد وعمتى حبيبه قعمزنا فى فالكرسى اللى قدامه ومن قدام خالد ويونس
ياودى خالد مايدويش بكل .تضربيه بموس ماتطلعش منه قطرة دم .. زعما قالوله على ولد عمى ..
-حبيبه/ خالد وليدى خيرك ساكت
كأنها سمعت باللى يجول فى خاطرى
-يونس/بالك راسه يوجع فيه
وحط صبعه قدام فمه بمعنى الدخان
-خالد / لا لا عادى مافى شى
وصلنا للحوش .. وعمتى حبيبه تحلف من قدام باب الحوش على خالد انه يبات هنايا الليله …
انا خشيت طول لى دارى .. فتحت الباب الفاصل وخشيت للكارادورى اللى فيه دارى وحمامى … حولت جلابيتى ووشاحى .. وقفت قدام المرايا ..خديت الكحل كحلت عيونى..مش عارفه ليش درت هكى..طلعت من دارى ومشيت لى دار البنات ..
طقطقت وفتحت الباب / السلام عليكم
-فيروز نطت جت واقفه/ انا نكرهك ….نكرهك يا عافنه ياواطيه
انا نشبحلهم ومصدومه
نبيله شادة فيروز / صكرى فمك خوك فالحوش
زينب مقعمزة على سريرها وتشبح لخواتها وتشبحلى ..كأنها لا عارفه تجى مع هدا ولا مع هدا
-صوتى هارب منى/ خيرك يا فيروز
-فيروز تبكى / ليش قلتيلها .. والله كانا ماتت الا فى رقبتك انتى..
-شبحت لى زينب/ منهيا اللى بتموت …انا والله مندرى على حاجه
اتكت زينب على سريرها منغير ماتشبحلى / انا طلعونى منه الموضوع هدا
-شبحت للبنات / لو سمحتو حد يفهمنى شن فى
-فيروز تفك فى يدها من نبيله / خلينى حولى يدك ..
وشبحتلى بعيون جاحضه / اقسم بربي لو غادة تموت .. مانبدا الا شاربه من دمك …
-عليت صوتى وكشخت / منو غادة.. وشنو فى فهمونى خلونى ندافع على نفسى
وقفت زينب وجت جيهتى .. وكانت هادى اول مرة تجى عينها فى عينى
مسكت يدى / تعالى نطلعو برة ونقولك شن فى
-شبحتلها وبصوت مغصوص/ تعالى
طلعت انا وزينب من الدار .. مشينا للمطبخ …. خشينا وصكرت زينب المطبخ

-زينب/انتى تعرفى ان فيروز عندها علاقه بي المهدى جارنا ولا
-مسحت عيونى من الدموع قبل ماينزلو / هيا قالتلى ان عندها علاقه بواحد متزوج .. لكن اول مرة نعرف انه جاركم
-زينب بابتسامه خبيثه / متاكدة انك اول مرة تعرفى انه جارنا …
-اتعصبت/ اقسم بالله اول مرة .. ادوى شن فى
-زينب/المهدى جارنا دار علاقه مع فيروز اختى قبل عام ..
قعدت نشبحلها / وانتى كيف توافقى على شى زى هدا
-زينب/ ماتشبحيليش .. انا كنت رافضه الموضوع بشكل قاطع ومنعتها بكل الاشكال .. لعلمك حتى الضرب ضربتها
-تكلمت بصوت هادى/ هيا العلاقه من الاصل غلط ..
والمفروض ماخليتيهاتش تكبر
-زينب / المهدى صادق مع فيروز وشورة يحبها حق ..ولما جى بيخطبها وبيفاتح مرته فالموضوع ..اكتشف ان غادة مريضه بالورم عافانا الله .. سكت ومعش تكلم واجل موضوعه مع فيروز لانه خاف علي مرته.. ومع هدا استمرت علاقه فيروز بالمهدى
-مصدومه فالكلام / وكيف فيروز تحط روحها فى وضع زى هدا … خوتك يعطوها كانا جى خطبها
-زينب/ طبعا مستحيل يعطوها …
-تفاجئت/ باهى كيف تسمح لروحها تستمر فى شى محكزم عليه بالاعدام قبل مايبدا …
-زينب/ لانها غبيه وتبى تحريشه فى خوهاخالد بيش تتربي
-شبحتلها/ تصدقى بالرغم المراة مانعرفهاش لكن سخفتنى
-زينب/ باهى شن رايك ان مرت المهدى جارنا سمعت بي علاقه راجلها وفيروز.. و قالت لى مهدى انها سمعت الدوة من مرت خوهم خالد .. وطبعا عمك المهدى من بكرى وهوا يسحن فى فيروز ويتهم فيها انها مشتركة معاك فالملعوب
-انصدمت / اااه ?.. اناااااا…. مستحيل
-زينب / وانا مصدقاتك
-بديت نبكى / وانا يا وخيتى وين منعرفها ولا منعرفه هوا … توة انا مالياش شهرين هنايا عندكم منين منعرفهم
-زينب/ نفس كلامى .. حتى انا قلتلهم مستحيل .. هناء منين بتعرفها
-شبحت لى زينب/ تصدقى على قد ما انا حاسه بالظلم
..على قد ما حاسه انى سعيدة انك شهدتى فيا وانك واقفه معاى توة
-زينب/ كونى مصدقاتك هدا مايعنيش انك ما سببتيلى ازمه فى مستقبلى اشبح تنحل ولا لا
-ابتسمت / المهم انك شايفه فيا انى اخلاق ومانديرش عيبه زى هادى
-زينب/ ماتفرحيش هلبا …انا انسانه عمليه وناخد بالمعطيات
.. لما فهمت من فيروز شن قالتلك …لقيت انها اعطاتك اسم المهدى لكن ماقالتلكش انه جارنا
-بديت نحلف / والله مانعرفها ولا عمرى ريتها
-زينب/ قلتلك مصدقاتك .. ومتاكدة منك ماديريش هكى .. ولدلك منمشو انا وياك غدوة لى غادة مرته ونواجهوها
-هناء/ نمشى عادى .. ونواجهها وشوفينى قلت الكلام ولا لا
-زينب / تمام

__________________________________________

_

الساعه 12

مقعمزة فى داري … وفاتحه التلفزيون …
انفتح الباب الفاصل وبدى قلبي يدق يدق يدق .. عرفته خالد جى
-خالد خش للدار ومنغير مايشبحلى / السلام عليكم
-ابتسمت / وعليكم السلام
حول خالد دجيلى كان لابسه .. وحول من جنبه مسدس كان راشقه فى جنب السروال .. وثنى بنطلونه من تحت وخش للحمام
وطلع للدار .مسح ايديه ووجهه وشعره بالفوطه .. ومشى للجنب عاليسار وين ما مطروحه الصلايه …..وكبر للصلاة
نقصت فى صوت التلفزيون … لين كمل الصلاة …
بعد ماكمل .. تلفتلى وبدون مقدمات
-خالد / قالولك على ولد عمك
-اتفاجئت بجرأته / ااه … من ولد عمى
-خالد / ماتستعبطيش .. ولد عمك اللى كان خاطبك
-نكرت/ خيره .. مانعرف عليه شى
-خالد / روح ليبيا وطالب خوتك بيك .. انا بعتله مرسال بيش نتلاقو لانه موجود فطرابلس .. حنفهمه اللى صار ..وبعدين لكل حادث حديث
-صوتى انخنق/ وكيف تقرر بدالى …مفروض شاورتنى ولا
-تلفتلى / كيف يعنى قررت بدالك تبى انتى تتصرفى وتكلميه
-شبحتله/ حاشانى … كيف نكلمه انا
مشى للشكماجه خدى سلاحه وتليفونه / اول مايصير معاى جديد حنجى ونبلغك باللى
حط تليفونه فى جيبه/ هيا تصبحى على خير
-نبيه يقعد / وين ماشى
-فتح الباب/ انا قلتلك عليك الامان وحنحافظ عليك لين توصلى ولد عمك … تصبحى على خير
طلع وانا مش راضيه ..لكن ماكلمتاش ..كرامتى ماسمحتليش
هوا يقولى انا بنحافظ عليك وانا نقوله اقعد .. ماتجيش
اتكت فسريري للفجر ماجانيش نوم … وبعدها رقدت

__________________________________________

_

الساعه 10

لبسنا عباياتنا انا وزينب … قلنا لى عمتى اننا ماشيين للمحل .. والعزوز لاعب الفار فى عبها …من امتى زينب عندها علاقه بيا وتطلع معاى .. لكن قالت برو وسكتت
طلعنا للشارع وصلنا لى حوش المهدى.. طقت زينب الباب
بعد شوى انفتح الباب
-غادة / زينب !!!؟؟؟
-زينب/ بتقولينا تفضلو ولا نروحو

_________________________________________

تمت … ويتبع

لو لقيت ان الحلقه هادى خدت نصيبها من التفاعل حنزل اللى بعدها … لان كتبت قريب اكثر نصها

ن….. ح…. ب…. ك…. م ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (7)

طلعنا للشارع انا وزينب حماتى .. وصلنا لى حوش المهدى جارهم .. طقت زينب الباب …بعد شوى انفتح
-غادة / زينب !!!؟؟؟
-زينب/ بتقولينا تفضلو ولا نروحو
-غادة عيونها دمعو/ ومن امتى انلز فضيوفى انا .. تفضلى
خشينا انا وزينب .. وصكرت غادة الباب .. تبو الحق رجليا يرعشو..مهما كنت واثقه من نفسى انى ماقلتش لكن الموقف ليه هيبته .. وانا متهمه فيه
خشينا للصالة قعمزنا عالصالون وقعمزت غادة معانا ..
-زينب / نعرفك .. هادى مرت خالد
-غادة مستغربه / كيف!!!… هادى مرت خالد
-ضحكت / خيرنى مش آد المقام
-غادة/ لا الله يبارك …سامحينى مش هكى نقصد
-وتلفتت لى زينب/ مش رجاء بنت خالك هيا اللى واخدينها لى خوك خالد
-زينب وقفت وهيا حامقه/ خلاص اتضحت الرؤيه ..
وتلفتتلى / هيا نوضى
-غادة بكل هدوء/ قعمزى يا زينب
زينب تحشمت وقعمزت …
-غادةشبحتلى / نتكلم قدامها عادى
-زينب/ اكيد خودى راحتك
انا الصراحة عجبنى تعامل زينب معاى قدام غادة ..وزادنى ثقة بالنفس
-غادة/ انا عارفه ان فيروز عندها علاقه بالمهدى
-زينب/ والله مافى منها الدوة ولا تخلى الشيطان يخش بينك وبين راجلك
-غادة/ احساسى عمره مايكدب .. وديما نحس ان فيروز غير عن كل البنات عنده
-زينب/ انا نحكلفلك يا غادة ليش مش مصدقتينى
-غادة / نقولك شبه متاكدة .. وبنت خالك اعطتنى اكثر من دليل
-زينب/ بنت خالى كدابه .. هدا كله داراته على خاطر خالد خدى هناء وفاتها هيا
-غادة/ لا ماتكدبش يا زينب .. وانا تاكدت ان كلامها حق وان فيروز والمهدى يتكلمو مع بعض
-شبحت لى زينب/ ممكن ندخل ونقول كلمه
-زينب / تفضلى
-شبحت لى غادة/ افرضى ان حماتى بالفعل تكلم فى راجلك
…انتى شن موقفك من الموضوع .. حتوافقى ولا حترفضى
-زينب وقفت/ شن هالسؤال البايخ هدا
-شبحت لى زينب/ مش بايخ .. احنا لازم نفهمو موقف غادة بيش نعرفو كيف نتصرفو مع بنتنا …لان اللى حاكى لى غادة جايبلها دليل اكيد وواضح
غادة بدت تبكى

_________________________________________

_

فى حوش حبيبه

خالد فتح باب الحوش بالمفتاح … خش للصالة لقاها فاضيه مشى لى دار التقعميز
-خالد / صباح الخير ياااام
-حبيبه / صباح النور يا وليدى وين كنت … ليش عليك هكى من لما كنت صغير وانت دايرلى شق العقل
-باس خالد على راسها / هانت يااام .. اهو البلاد تعتبر وقفت على رجليها
-حبيبه/ ربي يحفظك يا وليدى ويطول فى عمرك ياااارب
-خالد يدور على هناء فالصالة بعيونه / امالا وين البنات يااام
-حبيبه/ كيف قامو صفرة الفطور .. وطلعو زينب وهناء لى حوش غادة جارتنا
-خالد / ااه .. وشن ادير هناء فى حوش المهدى .. وبعدين كيف تمشى منغير ماتقولى
-حبيبه/ ياوليدى اتصلت بيك من تليفونى لقاتك خارج التغطيه … وبعدين قالتلى انك طلعت من امبارح .. قلنا اكيدة رجع للمعسكر
-خالد / بااااااهى حلو … اطورنا وبدينا نطلعو حتى لحياش الناس
-حبيبه/ شن تقول ماسمعتكش وليدى
-خالد / لا لا شى
شكله خالد ناوى على عركة 😁

_________________________________________

_

فى حوش غادة

غادة تبكى وزينب ساكته ومش راضيه عاللى قالته هناء .. المهم الجو مش تمام

-غمضت عيونى / اسمعى يا غادة .. احنا مش حنكدبو على بعض .. فيروز بالفعل تكلم فى راجلك
-زينب/ هناء انتى شن تقولى
-شبحت لى زينب/ يابنتى المراة متاكدة..احنا جايين نحطو النقاط عالحروف ولا جايين نحلفو ونلقو ايدينا
وتلفتت لى غادة/ منقولك حاجه وحدة بس .. الحق مش على فيروز بروحها .. الحق حتى على راجلك اللى يكلم فيها ويتبع ومعشمها بالزواج .. اللى حاكيلك ومخليك متاكدة اكيدة قايلك عالمعلومه هادى
-زينب/ والله انك صدقتى فى كل حرف يا هناء.. اسمعى يا غادة كانك تبى راجلك وشايفه ان العلاقه هادى غلط معناها شدى راجلك واحنا نشدو اختنا
-غادة /انتو شايفين للعلاقه هادى مجال غير انها علاقه غلط
-زينب تشجعت/ لعلمك راجلك قايل لاختى انك تبى تخطبيله
-غادة/ الكلام هدا صحيح .. صار العام اللى فات لما كنت مريضه .. لكن توة الحمدلله تعافيت من سرطان الثدى ….
الدكتور شال الورم ودرت الكيماوى وتوة قالولى حالك كويس وتقدرى حتى تحملى
-زينب فاتحه فمها / الحمدلله انك تعافيتى…
-هناء/ ماشاءالله ربي فالوجود..شفيتى وقالولك حتى تجيبي صغار
-غادة حطت يدها على بطنها /ما انا بالفعل حامل توة
زينب زى من ضربها على ببلوكه على راسهاة… ااه المراة حامل .. اهو يرقد معاها ..امالا كيف يقول لى فيروز ليا سنه مانرقدش معاها …

وقفو زينب وهناء بيطلعو
-غادة/ وراس اوخياتى ماديرولى مشكلة .. رانى مش قد المشاكل..تشبحو فيا من بلاد بعيدة..ماعنديش غيره فالدنيا
-زينب/ شدى راجلك.. واختى خليها عليا انا

-غادة/ نقوللكم كلمه بينى وبين ربي .. راجلى ماكدبش لما قال مرتى بتاخدلى … هدا علاش توة تلقينى نتكلم بهدوء ومانتعاركش ..الكلمه هادى انا اللى قلتله …وتوة الاحوال تحسنت والحمدلله
-زينب/ يستاهل الحمد ..هيا السلام عليكم
-غادة / وعليكم السلام

____________________________________________

_

وطلعنا من حوش غادة ..واحنا مصدومات …وحدة غيرها كانت شالت وحطت وصفقت بايديها وهددت بفضيحة ..لكن هيا تتكلم بهدوء لين تخليك تشكى فى روحك

وصلنا للحوش خشينا من الباب للجنان لباب الحوش من داخل .. وصلنا للصالة

-نشبح لى زبنب/ تصدقى والله سخفتنى
-زينب / اسسسس تكلمى بالشوى خلى نخشو لى فيروز ونحطوها فالصورة … وبالفعل خشينا لغرفه البنات
-فيروز / شنوصار
-زينب/ هما كلمتين بنقولوهملك … وانتى قررى
فيروز / قولى
-زينب/ مرته حامل …. وانتى قرري
فيروز تشبحلهم وعيونها بدو يبكو
طلعنا انا وزينب من جهه دار البنات .. وقلنا خلى نخلو فيروز تخمم بروحها
اول ماطلعت من الباب تلاقينا مع خاد
-خالد يعيط / وين مشيتى معاها .. ماعندكش طرطور تقوليله
-زينب خافت/ خيرك يا خالد .. مشينا لى غادة جارتنا
-خالد شبحلى / خشى لى دارك اهو جاييك
طول تلفتت للباب الفاصل متع دارنا ومشيتله فتحته وخشيت …
زينب ماحبتش تدخل .. مشت لى دارها هيا وخواتها وصكرت الباب ..
حبيبه تنادى من الدار/ خالد … خالد خيركم
وقف خالد فم الباب/ مافى شى ياام
-يوسف مقعمز جنب امه / ماهناك شى مشاكل عائليه بينهم .. الهى بموضوعى عاد
-حبيبه/ خلاص قلنالك كانها واتيه قدموه العرس ..بشنو بنلهى ثانى
-يوسف/ هوا هدا الكلام
وباس على راسها وطلع ….

خالد فالصالة متوجه لى بابهم الفاصل .. خش منه ومشى لى دار النوم وهوا قاعد حامق .. خش للدار لقى هناء تحول فى جلابيتها …
-خالد / اخرلك مرة تطلعى منغير ماتشاورينى
-انا تشجعت وقربت منه وانا حاطة ايديا فجنابى / وانت وينك بيش نشاورك
-خالد حاط وجهه فى وجهى / كلمينى حتى بالتليفون … المهم اخرلك مرة تطلعى من الحوش على رجليك منغير متتقوليلى
-عيونى دمعو / حاضر .. لكن رقمك ماعنديش
-خالد / هاتى تليفونك
طلعت تليفونى من جيبى مديته لى خالد … خداه فتحه وكتب رقمه ودارله حفظ
-خالد ندم عالعياط اللى داره / خيره هكى ينفتح طول .. ديري باسورد
-شبحت للشباك / منعرفش نديره
-قعمز عالسرير / تو ندرهولك انا …
خش عالاعدادات ومشى جهه انشاء الباسورد وهوا يورى فى هناء بالخطوة …
تلفتلها /توة شن تبي رمزك السري
-انا مانزبطش الحق / مانعرفش اى حاجه
-خالد / مثلا نديرة 1991 مواليدك
-ابتسمت / ايه عادى
داره 1991 …
ومدلى التليفون / ممكن بنمشى لى تركيا..
-شبحتله / بتعطل
-خالد / منقعد شهرين.. ممكن نروخ نهايه 11او بدايه 12
-شبحت للارضيه/ تمشى وتجى بالسلامه يااارب
طلع من الغرفه .. وخلانى مقعمزة بروحى

____________________________________________

_

بعد ساعه

طق الباب الفاصل متاعنا …. مشيت فتحت لقتها زينب …
-فتحت الباب وحولت / تفضلى خشى
-زينب/ لا لا والله مش فاضيه ..
مدتلى كيسه / خالد قالى عطاها لى هناء..وقوليلها تكلمنى
-خديت الكيسه/ انشاءالله خير
-زينب/ وعلى فكرة عرس يوسف حيكون يوم الخميس الجاى لا الخميس اللى بعده
-فرحتلهم / باااهى الف مبرك .. وربي يتممله على خير
-زينب / بوجودك

ومشت وخلتنى … خشيت للغرفه قمت التليفون واتصلت برقم خالد …. صكر عليا … وبعتلى رسالة
” سامحينى عيطت عليك …لكن الله غالب نغيرر.. ومنبيش اى حد يشوف منك حتى شعره.. اللى فالكيس هدية لك ”
بديت انقز .. ااه يغير .. معناها يبينى … اكيدة يحبنى ..
المهم تهسترت لحظتها
فتحت الكيسه نلقاها معبيه شوكلاتة من جعميع الاشكال

__________________________________________

_

ومشى خالد لى تركيا … ومعش سمعت عليه اى خبر ..
هكى معود اهله .. يمشى مايعطيهمش حتى علم .. يقعد هلبا وقت ولين يروح وهما مايندروش عليه وين

اسبوعين ووصل عرس يوسف سلفى … وداروله عرس قنين
.. وعلى فكرة حوش خالهم نجيب ماحضروشى لانهم كانو فى تونس مش عارفه مقصودة بيش مايحضروش العرس ولا صدفه
وجتنا سلفتى وسيله …الدلع واللبس والميش والحاله … شى عمرنا ماشفناه ..
.
.
.
.
.
.
.

وفاتو شهرين

علاقتى بحماواتى الثلاثه بدت ممتازة خاصة زينب بعد ماشافت منى هداكة الموقف متع غادة جارتهم .. فيروز قطعت علاقتها بالمهدى بعد ماسمعت بي مرته حامل .. وسيلة مرت يوسف سلفى حملت وانا لا … عمتى حبيبه كرهتنى فحياتى .. بل بالعكس اكثر مازادت عليا لما ولدها مهناش …
وانا فى هادوكا الشهرين عشت فالحلم الوردى … من كيسه شوكلاته وكلمت سامحينى .. قامونى من مكانى وبديت نشوف فى روحى مرته .. جانى احساس ان حتى هوا معجب بيا زى ما انا معجبه بيه
.
.
.

بدايه 12 روح خالد …

وانا عاد وين تلقينى … وجهى نور .. نحس حتى من عزوزتى وحماواتى لاحظونى … . هبال وحدة راجلها كان غايب ورح
لكن هوا ………. ماعاملنيش زى ماكنت متوقعه .. هداكة الحلم اللى كنت نتخايل فيه طار مع الريح .. تخيلو يتهرب من.. حتى عينه مايحطش فيها فى عينى ..
واخرتها قالى لقيت ولد عمك فى روسيا وتو نكلمه ونتفاهم معاه ونحكيله الموضوع …. .
لكن انا احساسى ماكدبش لما حسيت بى عاطفته تجاهى المدة اللى فاتت لما كان هنايا ….

خالد جى يومين بس وطلع … حتى بوه نسمع فيه لما يعارك ويقول لى عمتى ولدك دار حوش ومراة ياسره من السهر والجرى فى جرتهم جماعته…دار واجبه والبلاد تحررت

بعد عشرة ايام يوم الثلاثاء

انا واقفه فالمطبخ نحط فالغدى
خشت وسيلة / السلام عليكم
-نحرك فالطنجرة وشبحتلها / عليكم السلام
-وسيلة/ مابعدك يا وخيتى … وينه راجلك خيره قاعد ماروحش لتوة …
-ابتسمت/ سيوره يروح
-وسيلة/ بتصدرى
-شبحتلها / وين بنصدر
-وسيلة/ فى عرس ولد خالتى خيريه …بنت خالة عمتى حبيبه
-تلفتت للطنجرة / الحق ماعزمونيش
-وسيلة / عزموك … غير بالك عمتى ماقالتلكش
-نحرك فالطنجرة / مانغرفش الحق
كملت تطيب الغدى خاطر دايرين دور كل يوم وحدة
. …وتغدينا كلنا وخشيت دارى
شرين تليفونى .. شفت الاسم لقيته خالتى خيربه تتصل
-رديت عليها / الو
-خيريه/ اهلين هنيوة شن حالك
تاريتها متصلة تبى توصينى انى نكلم المراة متع بدلة الفجرة اللى فى منطقتى .. خاطر مرة صدرة بيها ..
-خيريه/ مش ماتصدريش عاد … قلت لى عمتك كناينك الثلاثه لازم يصدرو … خاصة هناء ااصدرة واخدة فيها النص
-انصدمت / باهى
وانتهت المكالمه .. وجعتنى نزلت عليا حارة زى السم ..الليل كله وانا نخمم … للفجر مرقدتش ..خيرنى مش كنتها ..
ورقدت هاديكه الليله يعلم الله …. ثانى يوم نضت قريب نموت وانا قلبي مليان بالمناقد
-نشبح لى عمتى حبيبة/ ياعمتى كان نفهم انا شن درتلك بس .. ليش تعاملى فيا هكى من دون حماواتى وسلفاتى
-عمتك حبيبه/ وانا كيف عاملتك .. ماهو زيك زى البنات والكناين … انا والله ماعندى فرق بينكم
-صوتى بدى مغصوص بنبكى/ لا مش زيهم يا عمتى .. على قد مانديرلك وانتى شى ديما مطلعتنى من القايمة
-حبيبه/ يعنى انا نحلفلك ونقولك والله ماعندى فرق وتكدبي
فيا..انا عارفاتك على شنو تعاركى ..على عرس حوش حوش خيريه بنت خالتى .. حوش خوى نجيب ماشيين ومانبيش اى مشكلة معاهم
-هناء/ يعنى انا بنديرلك مشكلة يا عمتى .. ولا انا بندير موقف يحشمك
وقعدنا نتعاركو كلمه منها وكلمه منى …
-خش خالد للدار / السلام عليكم
تفاجئت بيه وقعدت نشبحله
-حبيبه/ اهلين اوليدى الحمدالله على سلامتك
-خالد مشى لى امه باس على راسها / اهلين ياام شنحالك
وتلفتلى / خيركم شن فى صوتكم واصل لى قدام باب الحوش
-حبيبه / ماهناك كان الخير يا اوليدى .. غير هناء ترا شن كانت تسأل فيا
قمت خشمى وطلعت من الدار .. مشيت للممر ومنه لى دارى.. خشت قعمزت عالسرير وانا رجلى تهز متوترة
انفتح باب الدار وخش خالد وصكر الباب وراه
-وقفت/ اقسم بالله ماقلتلها حاجه .. ولا ناقشتها غير فالحاجه اللى وجعتنى
-خالد/ من يوم اتزوجنا فهمتك على امى وعلى طبعها ..
تلفتلى / مش هكى كان اتفاقنا .. حتى اللى يقولك زيدى غادى تزعلى وتتحسسى
-تفجرت وانا نحكى بهمس/ بالك تحسابنى حجر… رانى بنى ادم وعندى مشاعر …نوصل نقطه نتفجر .. معش نقدر نتحمل
-خالد/ يابنت الناس كان تبى تتحملى هالفترة … ابلعيها زى ماهيا .. الايام الجاية بنسافر تركيا .. ومن تركيا منمشى لى روسيا …
تلفتلها / وبادن الله نجيبلك الخبر الاكيد
-شبحتله بهدوء/ تعرف ليش اهلك مش محترمينى …
خالد شبحلى
-قمت راسى/ لانك انت مش دايرلى قدر ..نقاش زى هدا لو يصير مع وسيلة والله ماح يرضاها يوسف
-خالد/ انتى تبينى نضرب امى بيش ترضى ولا كيف….
قعدنا نتناقشو … ووصل بوى ومرت بوى لحوش عزوزتى جايين يعالجو فالعيادة
سلفاتى يطيبولهم فالغدى فالمطبخ … وانا نادانى خالد سلمت على بوى وخشيت قعمزت نهدرز جنب عمتى حبيبه وناجيه مرت بوى

__________________________________________

_

تغدو حوش عمك فرج عندهم وتسهلو مشو للعيادة … طلع خالد ماشى قدامهم وسيف خو هناء يمشى وراه لان سيف مش زابط العيادة كويس
وبدت وسيله تصدر … يلبسو فيها سعاد ونبيله …
ولبسو البنات وامهم وسعاد ومشو للعرس … الحق البنات وسعاد عيوو مايطيبو لى هناء فى خاطرها لكن هيا قالتلهم انها مستحيا تمشى مدامها مش مرغوب فيها

مع الساعه 10 …
رفعو حوش عمتك خيريه الكسوة .. وطبعا يوسف رفع وسيلة مصدرة … وهما مروحين … بدل مايمشو لى حوش العريس روحو لى حوشهم ….
درسو السيارة قدام باب الحوش وخشو .. يوسف يعاون فيها
مشو لى دروجهم .. هناء كانت فى دارها ماحستش بيهم …
وخالد كان فالدور الثالث .. قدام الباب اللى يدخل للدور الثالث حاطين حاجات زى الخزين … خالد داس فيهم زوز كلاشنات .. ركب يبي ياخدهم … حس بحركه
حس ان واحد من خوته راكب من الدروج..وقف التدوير ويبس مايبيهمش يزبطو انه فوق …
يوسف راكب هوا ووسيلة يضحكو … وصلو قدام باب حوشهم يدورو فالمفتاح معش زبطوه وين .. يوسف معش قدر يشد روحه بدى يبوس في وسيلة .. طالعه زى القمر فالصدرة ..
-وسيله تضحك / لااااا… اااه … حبيبي لا…. اهفت
وهوا يبوس فيها ويضحك ……وخالد يسمع
-يوسف / تى وين المفتاح معش قادر نصبر عليك
-وسيله تضحك / حتى انا معش قادرة افتح الباب بسرعه
وبدى يوسف يبوس فى وسيله ثانى …. وفتحو باب حوشهم خشو وصكرو الباب …
ياودى خالد عقله طار …الاصوات متع خوه خلت عنده حاليا رغبه قويه …. نزل من الدروج … مشى للباب الفاصل متع دارهم ….. فتحه …
-هناء انخلعت / اشكون خالد
خش خالد للدار / ايه خالد
-هناء/ مانندريش عليك بتجى …
قعمز خالد عالسرير وحول تيشيرته … قعد منغير حوايج من فوق …. حط يده على كتفه ونزلها حطها على شعر صدره وهوا يشبحلها
هناء بدى وجهها احمر مش متعودة/ خيرك

___________________________________________

تمت …. ويتبع

اعطو للحلقه 6 حقها من اللايكات وكدلك حلقه 7

نحبككككككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (8)

يوسف ووسيلة وافقين قدام حوشهم ويدورو فالمفتاح ..
انسجمو مع بعضهم .. هوا يبوس فيها وهيا تضحك وتدلع
وخالد واقف فوق يسمع فيهم وعقله طار …الاصوات متع خوه خلت عنده الرغبه قويه .. معش حاس بنفسه ..
خشو يوسف ووسيلة لى حوشهم
وعلى طول نزل خالد من الدروج … لف ومشى للباب الفاصل
متع الصالة .. وقف شوى … كأنه فى جزء من جسمه يقوله ماتمشيش لى دارك .. فكك مرات تحصل صد منها .. لكن باقى اجزاء جسمه طغت على عقله ونوماته … مشى خالد للباب الفاصل متع دارهم ….. فتحه …
-هناء انخلعت / اشكون فتح الباب … خالد
خش خالد للدار/ ايه خالد
-هناء/ مانندريش عليك بتجى … هدا ليش انحلعت
قعمز خالد عالسرير وحول تيشيرته … قعد منغير حوايج من فوق …. حط يده على كتفه ونزلها حطها على شعر صدره وهوا يشبحلها بعيون حارات
هناء بدى وجهها احمر مش متعودة/ خيرك
-خالد رجعله عقله/ مافى شى
قعمز عالسرير وعطاها بالضهر…..طبعا احساس الانثى قوى ومايخيبش..حست بيه خاصه انه خدى راحته قدامها وحول تيشيرته… لكن هيا ماعندهاش الجراءة زيه جمدت فمكانها حست برهبة كل عروسه لانها كانت حاسة انه عريس وخاش لداره .. وبدو يديها يرعشو .. لدرجة انه واضح عليها الخوف
خالد بالرغم دماغه فاق .. لكن الشهوة عنده غلبت .. ياودى البنت حصلت ماعندها وين بتهرب .. والحوش فاضى خالد واخد راحته عالاخير …. وقف مكانه وتلفتلها..دار من السرير
ومشالها

_________________________________________

_

فى العرس …

حبيبه مقعمزة جنب النساوين … وعلى يمينها مقعمزة دهبيه مرت خوها نجيب..فالهدرزة ماجابتش سيرة هناء بكل قدامها
فرحانه ان مرت خوها ولتلها..ماتبيش اى شى يعكر هالتصالح
يهدرزو النساوين على بعضهم
-فتحيه قريبتهم / وين كنتك الثالثه يا حبيبه
حبيبه مابتش ترد دارت روحها ماسمعتهاش
-صالحة/ بالك مابتش تجى معاها
-حبيبه/ على منو تتكلمو انتو
-سميرة/ يتكلمو على اهل ولدك خالد يا خالتى حبيبه.. خيرها عياله ماجتش .. كناين العيله كلهم موجودين
-فتحيه/ بالك رافعه عليهم خشمها .. وماتمشيش لمتعينهم
-حبيبه/ حاشاها كنينتى … والله وين ما نطيحو اطيح
“قالك ديما الطبع يغلب التطبع .. مهنا اتصنعت طبع ثانى وزعميتا ماتحبش كنتها قدام مرت خوها .. لازم طبعا الاصلى ايبان.. حبيبه تحب تشكر الحاجه االى تخصها واطلعها احسن من حاجات الناس الثانيه 😁”
-صالحة / امالا خيرها ماجتش
-حبيبه / راجلها كان مهناش .. لما روح ماقدتش تطلع وقالتلى يا عمتى منقعد معاه
دهبيه تشبح لى حبيبه متفاجئة بيها كيف تشكر فى هناء
-سميرة/ وهدا الصح … مراة راجلها غايب تقعدله فالحوش كانا روح ماتطلعش
-حبيبه/ ورحمه بوى البنت كاننا نعرفوها ليا سنين .. اتعاون واطيب مع سلفاتها وعمرها ماشكت ولا قالت ووك ولدكم مهناش
وقفت دهبيه
-صالحة / وين ماشيه
-دهبيه / لا لا غير بنكلم رجاء وانجى

__________________________________________

_

فى دار هناء

خالد واخد راحته عالاخير خاطر الحوش فاضى …. وقف مكانه وتلفتلها..دار من السرير ومشالها…وهيا مقعمزه على حاشيه السرير وترعش مع بعضها .. وصلها وقف قدامها
يشبحلها وهوا ساكت … مدلها يديه الزوز بيش تحط يديها هيا عليهم … قعدت شوى وبالفعل حطت يديها الزوز على يديه …
-خالد بكل حنان/ خيرك ترعشى
-هناء فمها مسبت / لا لا مانرعشش
قام يديها وقفها / تبينى
-هناء مواطيه راسها / ااه
-حط يده وقام راسها وقرب وجهه / تبينى
-هناء ترعش/ كيف يعنى
-حط صبعه على شفايفها ويحرك فيه ويشبحلها برومنسيه / يعنى انا نبيك … انتى تبينى
-هناء/ هدا الشى من حقك
حط يديه الزوز عل خدودها وقرب وجهه من وجهها هلبا / عارفه حقى … انا سألتك تبينى ولا لا
-هناء واطت راسها / نتحشم مانقدرش نقول هكى
خداها بين يديه وضمها ليه/ احلى حاجه فيك الحشمه والخجل اللى فعيونك
هناء قاعدة ترعش .. ومش فاهمه سبب التغيير اللى صايرله
وهوا يحرك فشعرها بطريقه رومنسيه ويقرب فى شفايفه من ودنها ورقبتها … هيا دابت بين ايديه قريب اطيح …
شعور اول مرة تحسه .. اول مرة حد يقرب منها القرب هدا كله ….. وقرب من شفايفها وبدى يبوس فيها

___________________________________________

_

فى العرس

دهبيه ناضت من جنب حبيبه حماتها .. وخشت لى حوش العرس … قعمزت على كرسى فالصالة .. ونادت وحدة من البنات الصغار
-دهبيه/ تعرفى بنتى رجاء
-البنيه / ايه نعرفها
-دهبيه/ اطلعى للخيمه ناديهالى … قوليلها تبيك امك
-البنيه / باهى

طلعت البنيه نادت رجاء … ممكن دقيقتين وجت
-رجاء/ نعم يااام
-دهبيه / هاتى كرسى وقعمزى
خدت رجاء كرسى نايلو جبداته وقعمزت عليه/ شن فى انشاءالله خير
-دهبيه/ شفتى عمتك المنافقه … لما جتنا فالعيد نزلت فى كنتها للضبوط .. وتوة طايحة تحكى عليها وتشكر للنساوين
-رجاء/ على منو قصدك

-دهبيه/ عالبنت اللى واخدة خالد .. كنه عمتك
-رجاء اتفاجئت / تشكر فيهااااا!!؟؟؟ .. الكدابه .. مش قالت عليها ماتنفعش وبايرة
-دهبيه/ هدا اللى حيرنى.. احنا قالتنا هكى .. ولما سألوها النساوين طاحت تشكر وتبدع
-رجاء/ مدامها كدبة علينا فى هادى .. معناها كدبت علينا حتى فى علاقه خالد بي مرته .. مش قالت مايروحلهاش ومايبيهاش
-دهبيه/ ماهو قالتنا ولدى مايبيهاش غير لكدوهاله خوتها .. وبعد ماجابها ندم
-رجاء فاتحة فمها / باهى كيف يصير يااام … والله كان ماناخد خالد لما نموت ولا تجينى صدمه
-دهبيه/ شنو ميته عليه انتى
-رجاء/ ايه ميته عليه ياااام
-دهبيه/ طيح سعدك هوينا خدى وحدة ثانيه .. كان يبيك راهو جاك انتى الاولة
-رجاء/ الشرع حلله لاولة ولا الثانيه زى بعضه
-دهبيه/ شن قصدك .. بتجى على ضرة .. اقسم بالله نقتلك وندفنك قبل مانعطيك
-رجاء/ امالا ليش مناديتنى توة
-دهبيه/ ناديتك بيش نفهمك على عمتك المنافقه اللى تلعب عالحبلين
-رجاء/ تو نعرف انا كيف نتصرف

___________________________________________

_

فى دار هناء

خالد انسجم وقرب منها وبدى يبوس فيها .. مد يديه الزوز حطهم على ضهرها .. حضنها بيهم بالقوة وهوا يبوس فيها حط خالد يده من الخلف عالسروال اللى لابسته هيا ومد صوابعه بين السروال وجسمها من داخلى.. وبدى يسحب فيه لوطا يبي يحوله
-هناء انتبهت/ خااااالد
-خالد / اشششششش انتى ليا انا بس اليوم …
مد يديه الزوز وقامها .. مشى للسرير من الجنب ورقدها عالمخدة .. ركب عاالسرير وقعمز على فخادها .. ونزل عليها يبوس فيها …
وهيا تتحرك تحته/ لاااا .. بالشوى …ااه .. وجعتنى ..
رجع خالد قعمز على رجليها وهوا مبتسم ويشبحلها …وهيا راقدة عالمخدة وتشبحله وتضحك
مد يديه لخدودها / محلاك
وحرك يده لشعرها/ ومحلى شعرك
حط يده عالفانيليه الخارجيه اللى لابستها حولهالها من يديها وحدفها لوطا … ومد يده عالتيشرت بيقيمه فوق
حطت هناء يدها على يده / اهفت
-خالد يضحك / حولى ..قلتلك انتى ليا انا بس توة.. يعنى حتى رائيك مايمشيش توة …
مد يده وحوللها يدها من على التيشرت … وشد التيشرت من تحت وقامه فوق
-خالد / متحافيش
-هناء ترعش/ مش خايفه
تحرك فوق رجليها وقدام اكثر/ امالا منو اللى ترعش توة
حوللها التيشرت من رقبتها وحدفه عالارض … مد يده تحت ضهرها يبي يحولها الستيان ..
حطت هناء يديها على صدرها / لاااا … قلتلك طفى الضى
-خالد / لا مش حنطفى
وقعد يبوس فى جسمها لين دوخها .. وقعد كل مرة يحوللها فى قطعه من حوايجها …. وتهنت العروس … ونضفو المكان
ورقدو الزوز فى سبات عميق للصبح .. ماحسوش حتى بالعيلة لما روحو

___________________________________________

_

ثانى يوم الصبح الساعه 9

هناء وخالد راقدين فالسرير .. خالد فتح عيونه .. لقى هناء راقده جنبه وهيا فاتحه شعرها ولابسه بريتيلى داخلى زى كانتيرا ..قام الغطاء لقاها لابسه من تحت كيلوت داخلى … وهوا مش لابس .. انخلع …وبدى يدكر فاللى صار بينه وبينها امبارح فالليل .. والجو اللى عاشوه مع بعضهم
تحرك خالد قعمز عالمخدة ..لما تحرك فتحت هناء عيونها
-هناء بكل دلع / صباح الخير ..
خالد تقاعد وتلفت عطاها بالضهر ونزل رجليه وقعد يلبس فى حوايجه وسرواله … وقف مشى للتيشرت متعه يبي يابسه
-هناء تشبحله/ قلتلك صباح الخير
-خالد شبحلها / كيف صار هدا كله …وين عقلك .. خيرك ماقلتيليش بطل.. خيرك ماقلتيش اهفت …
ومشى للدولاب فتحه بيطلع حوايجه
هناء انصدمت .. قعمزت عالسرير ومدت يدها تحت خدت الفانيليا الشتويه متعها لبستها .. ومدت يدها خدت سروالها ونزلت رجليها لبساته
نزلت من السرير/ مفهمتكش راهو .. ونخاف نكون فهمتك .. خيرك شن صارلك
-خالد يعيط / ياناس انا حر …منبيش نتزوج .. منبيش ندير عيلة وصغار
-هناء مستغربه/ ومن سيف عليك ولا قالك ديرهم
-قرب منها ووجهه مقلوب/ ماتبديش تستعبطى .. مفروض لما رقدت جنبك رديتينى.. دفيتينى..قلتيلى لا.. ولا تصرفتى اى تصرف يفوقنى من الحالة اللى كنت فيها
-هناء متعصبه / ومن اللى كان جابرك عالحالة اللى كنت فيها .. من مشالك .. انت جيتنى
-خالد يعيط /انا من اول يوم شرط عليك انى مانبيش نستمر فالعلاقه هادى معاك ..ولا نبى ندير صغار يتيتمو بعدى .. ولا يقعدو يساومو فيا بيهم … المفروض فهمتى
-هناء/ شن بنفهم
-خالد / مالاخير انا مانبيكش ولا نبى ندير عيله
-هناء/ ومن قالك انى نبيك … انا لا نبيك ولا طايقتلك وجه
لكن انا بنت اوصول ومتربيه …لما يجينى راجلى ويقولى انا نبى حقى نقوله باهى .. مش تحسابنى زى اللى تعرفهم انت وتجرى وراهم يصدو ويتمنعو ودايرات مافى راسهم
-هجم عليها وشدها من شعرها /منهما اللى نعرفهم انا..صكرى فمك واعرفى شن اطلعى منه
-هناء بدت تبكى / حول يدك احترم نفسك
-خالد / اخرلك مرة ترمى عليا كلام زى هدا فهمتى
فكت هناء شعرها / باهى حول …
وبعدت مشت فى جنب السرير

خالد / ردى بالك تطلعى حامل .. لانى مش حنخلى الحمل هدا يوصل
-هناء/ انت مجرم .. وحسبيا الله ونعما الوكيل فيك
هجم عليها ثانى وقف قريب منها منغير مايحط يده عليها / والله ماتتحشمى ..تتحسبنى فيا
-هناء تبكى/ طبعا نتحسبن فيك ..راهى كسرة الخاطر مش ساهلة .. تاخدنى لحم وترمينى عظم
-خالد / يتم الشهر هدا ونتاكد كانا صار حمل ولا لا وبعتالى ساهل
-هناء تعيط/ متخافش .. حتى كانا صار نطيحه بيديا..انا على اى حال خديتك غاصبين عليا اماليا .. ولولا ضرفى والله ماناخدك
-خالد / ماشاءاااله .. مليح بكل .. كلام جديد هدا ..
يعنى انتى مغصوبة عليا
-هناء/ طبعا مغصوبة عليك.. منين نعرفك انا ..خديتك غصبا عنى بيش نحل مشكلتى اللى طحت فيها بسببك وبسبب خوى .. ضيعتولى حياتى انتو الزوز
-خالد / لاااا وانتى الصادقه ..انتى خديتينى لان ولد عمك رفضك وانا حليلتك مشكلتك وجبتك هنايا
-هناء انصدمت / تعاير فيا!!@.. لاوانت الصادق ..حوش عمى هما اللى رفضونى .. ولد عمى مارفضنيش وبعلمك جى يدور فيا
-خالد حامق / بااااهى غلبتينى .. مش حنرد عليك .. غير نتاكد ماصارش حمل .. وخودى كلمتك وروحى حوش بوك .. خلى نشوف ولد عمك يجيك ..ولا غير جت فيك الحليوة لما خديتك انا
هناء تشبحله وساكته … سكت خالد وخش للحمام .. وخلاها فى دوامه .. خدى دوش .. وطلع لقى هناء مقعمزة فسريرها وحاطه راسها على رجليها وتبكى … وهوا خدى مفتاح سيارته وطلع ……
خشت للحمام .. وقفت عالمرايا تشبح فى رقبتها فيها علامات زرق.. وكتفها .. وهلبا اماكن من جسمها .. دوشت وطلعت لى حوش عمتها بتفطر

__________________________________________

_

خالد طلع من الحوش ركب السيارة … يخمم فالكلام اللى قالهولها … قلبه وجعه عليها ..مش راضى على نفسه وعالتصرف كله …
وصل للمقر متعهم ..درس السيارة ونزل وهوا بجديات متأثر
ركب للمكتب متعه .. خشو زوز شباب صحابه
-عماد/ خيرك ياراس وجهك مقلوب
-خالد / لا لا مافى شى
-صلاح/ غير قول خيرك .. ماكش طبيعى
-خالد / لا لا مافى شى
شرين تليفون عماد .. داير الرنه متع نقاله اغنيه حسين الجسمى” متى متى خلنى اشوفك الصيف جاى وش هو ضروفك” ..
فتح عماد التليفون ورد على خطيبته .. وقف من جنبهم مشى للشباك وهوا يتكلم ومبتسم .. وخالد يتابع فيه بعيونه
كمل عماد المكالمه وجى قعمز جنبهم
-خالد / شنهيا الاغنيه اللى دايرها تشريينه .. شن اسمها
-عماد / اغنيه حسين الجسمى متى متى
فتح خالد تليفونه عاليتيوب وطلع الاغنيه ونزلها فى تليفونه
-صلاح/ امتى بتتزوجو
-عماد / قريب .. هوا هداكة مدام رجعنا طرابلس معش فيها
-صلاح/ ربي يوصلكم لى بعض بالحلال
-خالد / قصدك بتتزوج …
-عماد/ ايه انشاءالله قريب
-خالد/ ماننصحكش
-عماد اتفاجئ/ ليش
-خالد / الزواج يعنى مسؤليه … يعنى معش تقدر تطلع للجبهه امتى ماتبى .. معش تقدر تجى للمقر امت ماتبى .. ومرات حتى تسيب عملك هدا وتتجه لى عمل مدنى
صلاح وعماد يشبحو لى خالد مستغربين
-خالد / هدا منغير الصغار اللى بديرهم … يوم خاطفيلك واحد .. ويوم قاتليلك واحد .. الزواج والصغار مسؤليه احنا مانقدروهاش جماعه الجبهه
-صلاح / شنو النضرة السودوية هادى
-عماد / ليش احنا مش بنادميه من حقنا نحبو وننحبو ونجيبو صغار يقولونا يا بابا … باهى لعلمك ايامات الجبهه ماكان مصبرنى شى الا تليفوناتها ونشدتها عليا وخوفها تصيرلى حاجه
-صلاح/ وماكنتوش مخطوبين وقتها ولا
-عماد/ لا لا.. تعرفت عليها فى تلخبيطت تليفون .. وقلتلها ان فالجبهه..وقعدت تتصل بيا وتسأل عليا ..حبيتها واول فرصه روحت فيها طرابلس رفعتلها امى تخطب
-صلاح/ الكلام اللى تقول فيه غلط يا خالد …
-خالد تعصب/ تى كيف غلط …اهو جبت صغار وموتت.. منو بيهم بعدك
-صلاح/ بيهم ربي .. الناس تموت حتى فحوادث مش غير فى جبهات … يعنى الانسان يقول مش حنتزوج نخاف ندير حادث ونموت صغارى منو بيهم بعدى
-عماد يضحك/ كنهدا راهو الدنيا انقرضت من زمان 😁
وقفو الزوز واستادنوه وطلعو ….
قدام الباب/ يا راجل مش كأنى سمعنا ان فندى خالد تزوج
-صلاح/ ياودى شكلها اشاعه .. كلامه كله يقول انه مش مقتنع بالارتباط كله
-عماد/ ياراجل معسكر فيه غير الاشاعات
خالد لداخل فاتح يوتيوب … داير اغنيه متى متى … ويخمم فى هناء وحركاتها وتكشيخها وعياطها ويضحك …
وصلاته رسالة من زميل ليه فالمكتب” الشخص اللى وصيت عليه فى روسيا..عرفناه وجارى التحقق من شخصيته ونجيبلك معلومات ”
خالد ماعجباش الكلام … وبات ليلتها فى المعسكر لانها توكته

__________________________________________

_

ثانى يوم الضهر

طقطق باب حوش حبيبه … فتح اصيل.. يلاقى دهبيه مرت خالها قدام الباب ومعاها بنتها رجاء
-دهبيه/ شنحالك يا اصيل
-اصيل / اهلين مرت خالى تفضلى
-دهيبه/ امك قاعدة
-اصيل / قاعدة ماعندها وين تمشى ..
-رجاء/ شنحالك يا اصيل
-اصيل / اهلين رجاء تفضلو

وخش اصيل ودهبيه وبنتها وراه …. سلمو وشربو الشاهى ونشدو .. طلعت هناء سلمت عليهم .. وكانت اول مرة تشوف رجاء …
رجاء تشبح لى هناء من فوق للوطا .. وهناء نفس الشى .. لكن ماطولتش فالقعدة ورجعت لى دارها

تاريته دهيبه جايا تستادن فى دهيبه تبى تخلى رجاء عندهم
خاطر عندهم صيانه فالحوش وبيجيبو عمال .. اولا خايفه عليها منهم ثانيا تبيش تفسد عليها قرايتها فالماجستير بي هالدوشه اللى بيديروها فالصيانه
طبعا حبيبه رحبت بي جيت رجاء بنت الغالى لى حوشها
وبالفعل روحت البنت لى حوشهم هيا ونبيله لمت شنطه وجابتها وولت لى حوش عمتها

__________________________________________

_

فى نفس اليوم فالليل

خالد عنده مرور عالبوبات فى منطقه معينه … كمل المرور متعه ووقف السيارة على جنب … تكى الكرسى …وعلى طول خطرت عليه هناء وهاديكة الليله الحلوة .. قاعد يدكر فى كل شى بالتفضيل .. كل حركاتهم وكل ضحكاتهم .. وبردو مزال نادم عليها هاديكة الليله ونادم على تهوره
فتح راديو السيارة … لقى الديعه تتكلم ” كل مشتاق نهدوله الاغنيه هادى … فتحو اغنيه متى متى” ضحك خالد وقرر يمشيلها😁

الباين ان خالد استاحشها هلبا .. ويبي يتسبل بأى شى بيش يروح للحوش ويشوفها… مشى لى شارعهم ..قيس الساعه واحد ونص ليلا ..فتح الحوش بالمفتاح وخش … مشى طول لى داره ….
فتح الباب / السلام عليكم
هناء مقعمزه فسريرها ومتغطيه وتقرا فى كتاب … وقدامها زوز شناطى على حاشيه السرير
منغير ماتشبحله / وعليكم السلام
-خالد / هادو شنو الشناطى
-هناء/ حوايجى
-خالد / وخيرك حاطتهم فى شناطى
-هناء تلفتت للروشن/ منمشى لى حوش بوى
-خالد/
_________________________________________

تمت … ويتبع

خالد مزال ماسمعش بي رجاءبنت خاله بدت مقيمه فى حوشهم

لايكاتكم تسعدنا 😁…. ومنقعمز توة للاصدقاء المش متفاعلين منحدف اضافتهم ومندور اساميهم من الحلقه هادى

نحبككككككككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (9)

خالد خش لى داره

فتح الباب / السلام عليكم
هناء مقعمزه فسريرها ومتغطيه وتقرا فى كتاب … وقدامها زوز شناطى على حاشيه السرير
منغير ماتشبحله / وعليكم السلام
-خالد / هادو شنو الشناطى
-هناء/فيهم حوايجى
-خالد / وخيرك حاطتهم فى شناطى
-هناء تلفتت للروشن/ منمشى لى حوش بوى
-خالد/ وليش بتمشى لى حوش بوك
-واطت راسها تشبح للكتاب / نبى نشوفهم كيف حالهم توة
-خالد يشبح لى جهة رقبتها كيف زرقا/ شوفت حالهم مش محتاجه الحوايج هادو كلهم
-هناء/ باهى خليهم
-خالد / شنهما
-هناء/ الحوايج … خليهم وخلاص .. المهم ارفعنى غدوة ولا قول لى واحد من خوتك يرفعنى
خالد مشى لى جيهته فالسرر ..اتكى عالمخدة وخلى رجليه لوطا فيهم السبيدرو … وهيا تلخبطت.. منتبه لاى حركه منه تبى تصده
حط يديه الزوز ورا راسه/ توة انا مش فاضى .. وماعتقدش واحد من خوتى فاضى
-تلفتتله/ نكلم خوى وسيم يجينى
-تلفتلها / انتى ليش تبى تمشى
-هناء تعصبت/ قلتلك ستاحشتهم ونبى نشوفهم كيف حالهم بعد الحادث
-خالد / الحادث ليه هلبا .. ليش ادكرتى توة تمشيلهم
-هناء/ انا من لما تزوجت مشيتلهم مرة وحدة بس.. شوف سلفاتى ديما يمشو لى اهلهم
-خالد / نساوين خوتى اهلهم قراب
-عيونها دمعو/ يعنى نموت انا على خاطر اهلى بعاد .. ننحرم منهم ومانشوفهمش
-خالد / خااص نهايه الاسبوع نفضى نرفعك ليهم
-هناء/ نهايه الاسبوع هلبا .. ارفعنى توة .. هيا مسافه الطريق بس
-خالد / لا كيف مسافه الطريق .. نقعد مروح ومولى ثانى .. منقعد معاك نبات عند عرفات ونروحو مع بعض
-هناء/ وليش قاعد معاى .. انا مرات نعطل ونقعد هلبا .. وانت عندك شغل
-شبحلها / انتى خيرك شادة فالمشى .. قلتلك نمشو مع بعض ونروحو مع بعض
-هناء/ انا مالاخير معادش مروحه هنايا .. اللعبه تمت وانا نبى نطلق
تقاعد وقعمز عالسرير / اصلا من لما شفت الشناطى عرفت الحكايه فيها إن ..
تلفتلها / توة تمت عندك االعبه وتبى تروحى بعد ماولد عمك روح وسأل عليك
-هناء تعيط / ولد عمك ولد عمك .. وشن جاب سيرته توة ولد عمى
-خالد عيونه حمر/ انتى اللى جبتى سيرته الصبح لما تناقشت معاك
-هناء/ اووووووف يااااربي صبرنى
-خالد / يصبرك على شنوو.. عليا ولا عالعيشة معاى
-هناء/ خالد…. انت خيرك
شبحلها وهوا قريب ياكلها بعيونه … ياودى الراجل غاير والغيرة بتقتله … ومش عارفه كيف يتصرف
-خالد / ردى الحوايج فمكانهم والاربعاء نمشو مع بعض ونروحو مع بعض
-هناء/ وليش هدا كله
-خالد حامق / ديري تحليل الحمل وبعتالى سلامتك
هزاء وجعتها الكلمه …لانها فالبدايه حست انه شاد فيها
طقطق باب الدار
-هناء/ شكون

___________________________________________

_

فى حوش نجيب

نجيب ومرته دهبيه متكيين على سريرهم
-نجيب/ انا مايساعدنيش البنت تقعد فى حوش عمتها اسبوعين .. شن بيقول علينا عبدالجواد
-دهبيه/ عمتها حبيبه فالعرس حلفت عليها باليمين .. قالتلها تجى تقعدى عندى طولة فترة الصيانه…. شن منديرلها مقدرناش نحنتوها
-نجيب/ تقعد اسبوع واحد بس… وتروح لى دارها .. هيا الصيانه فالدور الارضى .. وعندكم دروج خارجى تطلعو منه .. يعنى طلوعها من الحوش مفيش داعى ليه
-دهبيه / حتى بنات عمتها شادين فيها .. قلت خليها تمشى وخلاص
-نجيب/ يومين وبري روحى بيها .. حبيبه حتى هيا عيله تعانى فيها ..ومش فاضيه ترفعيلها حد زايد
-دهبيه / سمعتلك كلام فالعرس .. مش عارفه حق ولا غير دوت نسون
-نجيب تلفت للجهه الثانيه وانغم بالبطانيه/ فكينى من التلاقيط اللى تجيبيلى فيها بعد كل عرس
-دهبيه تلفتت جيهته/ لا والله نحكيلك جديات .. غير اسمعنى بس
-نجيب قاعد متلفت / ياودى عندى عمل الصبح ارقدى عاد
-دهبيه/ غير اسمع… قالو عبدالجواد نسيبك بياخد خيريه
-نجيب/ من خيريه
-دهبيه/ خيريه جارتهم ام وسيله كنه اختك .. شنو شكلك نسيتهم
-تلفتلها / مصح وجوهكم انتى واللى عاودلك الدوة .. دوة قديمه ماتت ليها سنين ..مزال فاضى بيها عبدالجواد
-دهبيه/ الايامات الجايه تو تسمع الخبر وقول دهبيه قالت
-نجيب/ شكله مشاورك مدامك متاكدة
-دهبيه/ حاشانى.. لكن اللى عاودتلى الدوة قالت متاكدة من الكلام
-نجيب/ ارقدى ارقدى .. وانتى تلقطى وتجيبي

___________________________________________

_

فى دار هناء

طقطق الباب الفاصل …
هناء/ شكون
-زينب / انا … خيرك مصكرة الباب
-هناء/ اهو جايتك هى
وناضت من سريرها .. خديت وشاح من عالكوميدينو لبساته
زبطها خالد انها تبى ادرق العلامات الزرق..مشت فتحت الباب
-زينب/ مساءالخير
-هناء/ مساءالخيرات تفضلى خشى
-زينب/ صنه دخان ..شكله خالد هنايا
-هناء ابتسمت/ ايه هنايا
-زينب/ امالا ماعندى مامدخلنى .. عطينى السشوار وخلاص شعرى مبلول نبى نجففه
-هناء/ حاضر عيونى ليك ..

خشت هناء للدار لقت خالد يفتح فخيوط السبيدرو…سكتت ومشت للشنطه اللى عالسرير فتحت الجيب الخارجى طلعت
طلعت منه السشوار والشياته متعه صكرت الجيب وشبحت لى خالد لقاته يحول فالشخشير
طلعت للممر وعطت السشوار لى زينب
-زينب من الباب/ كيف حالك يا خالد
-خالد من الدار/ اهلين زينب كيف حالك
-زينب/ الحمدلله
تلفتت لى هناء/ صحيتى تو غدوة نردهولك
-هناء/ لا لا خودى راحتك …
-زينب/ سلام
ومشت زينب وصكرت هناء الباب الفاصل وتلفتت بتخش لقت خالد كيف طالع من باب الدار بيخش لى للحمام ..
مشت هناء للدار … خشت لسريرها قامت الغطاء ورقدت عالسرير وعطت بالضهر وتغطت
بعد شوى طلع خالد من الحمام ثانى سرواله من تحت واضح عليه كان يتوضأ للصلاة … خش للدار
-شبحلها/ صليتى
-هناء من تحت الغطاء/ لا لا
-خالد / بترقدى منغير صلاة 4
-هناء/ لا اكيدة منصلى
-خالد/ خلاص نوضى توضى وتعالى صلى وراى
هناء قعدت ساكته ووجهها مايبانش الغطاء متقى عليه
-خالد واقف وشاد الصلايه/ نراجى فيك راهو
حولت هناء الغطا ونزلت رجليها ونزلت مشت للحمام وخالد يشبحلها بعد ماكان زمان مستحيل يشبحلها ولا يحط عينه فعينها …
توضت هناء وخشت للدار خدت الفوطه ومسحت وجهها ويديها .. وردت الباب خدت بدلة الصلاة من وراه .. لبستها وهوا يشبحلها … هيا حاسه بنضراته وحاسه انه متلفت عندها .. لكن ماقدرتش ترفع عيونها لدرجه انها تعقدت
كبر خالد للصلاة وهيا وراه / الله اكبر

____________________________________________

_

فى دار البنات

خشت زينب للدار فتحت شعرها وبدت تمشط فيه …بيش اتسشوره …نبيله متكيه فاتحه كتابها متع القرايه وفيروز راقدة وعاطيه بالضهر ماعندهاش خلوق لى رجاء من لما مرت مهدى قالت انها هيا اللى خبرتها بالعلاقه اللى بينها وبين مهدى.بالرغم ان رجاء لما واجهتها زينب نكرت وصكت الازرق وقالت على غادة كدابه وانها لاتعرفها ولا عمرها قابلتها بيش تحكيلها على راجلها وغرامياته..ومع هدا فيروز ماصدقتهاش
اما زينب ونبيله كانو سلبيات ومدوروش رجاء ولا قاطعوها لانهم ماكانوش اصلا مقتنعين بي علاقه اختهم بي واحد متزوج ..ف ماحسوش ان رجاء غلطت

-نبيله/ خيرك ماجبتيش المقص اللى قلتلك عليه من هناء
-زينب اتقسم فشعرها / والله نسيته
-رجاء متكيه على سرير زينب/ مرزن دمها هالهناء هادى
-زينب/ بالعكس دمها عسل ومملحة
-نبيله/ عالاقل قاعدة خير من وسيله اللى تتلصق طول النهار على خوى يوسف
-رجاء/ ياودى ماريتلها ملاحة
-انتخصت فيروز حولت الغطاء وتلفتت لى رجاء/ حسيتك لتوة مش مقتنعه ان خالد فاتك ومشى خدى وحدة ثانيه
-رجاء شبحتلها / فاتنىىىى .. منهوا اللى فاتنى ولا نندرى عليه حتى خلقه ربي
-زينب تبى تلم الموضوع فنصت فى فيروز/ فيروووز …
خلاص عاد
-فيروز / مش قلتيلى عيب اتبعى واحد متزوج….المفروض قلتيها لى روحك الاول.. وبعتالى نصحتينى انا
-رجاء تعجب / متزوج .. متزوج بالاسم بس .. الحمدلله امك قالت ميروحش للحوش بكل
-زينب ابتسمت / منهوا مايروحش لى حوش… خالد فى داره
-رجاء/ قصدك خالد توة فالحوش
-زينب/ ايه فالحوش
-رجاء/ وخيرك ماقلتيليش
-فيروز / وعلاش بتقولك .. خالد راقد مع مرته ومتهنى ومرتاح
-رجاء/ ربي يزيده راحه .. وانا شن نبي له
-زينب/ باهى خلاص فكونا من الموضوع
-نبيله/ ياسركم مالنقاش .. حتى الكلمتين اللى قريتهم طارو من دماغى …
رجاء تبى ادير اى طريقه تشوف بيها خالد … وقفت تبى تطلع للحمام …. وتجى طايحة مغمى عليها …
مشتلها زينب تجرى تخبط فيها على وجهها / رجاء .. رجاء
-نبيله / غير سيبي خلى نبخ عليها اميه
وبالفعل بخت عليها نبيله اميه
-رجاء زعميتا فاقت / ااااه … خيرنى
-زينب / خيرك يا رجاء دوختى شن جاك
-رجاء تتكلم بلسان رزين/ السنه هادى صارتلى اكثر من مرة ويرفع فيا بوى للعيادة يقولولى هبوط ويضربولى فيبارى
-نبيلة/ باهى نرفعوك للمستشفىولا شنو
-رجاء/ ايه ضرورى ترفعونى
وفيروز متكيه عبى سريرها تتفرج عليها عارفتها تكدب

خالد سمع الدوشه فى داره لان روشن البنات وروشن حمامه فى نفس الجنان برة .. فمن الطبيعى ان يوصله الصوت
مقعمز عالصلاية قدام هناء ..
تلفتلها / شن فى
-هناء/ مش عارفه
وقف خالد من الصلايه ومشى للباب الفاصل
-خالد ينادى / زينب… زينب خيركم شن فى
-زينب / رجاء بنت خالى طاحت علينا جاها هبوط
طلعت هناء ورا خالد ببدلة الصلاة .. مشت للبنات تشبح فيهم
-هناء/ انشاءالله لاباس … خيرها بنت خالكم
-زينب/ جاها هبوط مفاجئ
-رجاء قالبه عيونها / ارفعونى للمستشفى بسرعه قبل مايزيد الحال عليا اكثر
-زينب /خالد.. نرفعوها للمستشفى ولا شنو
-خالد من قدام داره/ زى ماتبو عادى
-زينب/ باهى نلبسو حجابنا ونطلعوها ..
هناء اضايقت .. تلفت وطلعت من جنبهم .. مشت جهه خالد وهوا يشبحلها .. فاتاته وهوا يشبحلها ومشت للباب …خشت لى دارها …
خالد تلفت ومشى وراها .. خش للممر ومنه لى للدار

-خالد / ترا مديلى مفتاح السيارة
-هناء عاطياته بالضهر/ باهى هى
تلفتت للشكماجه .. خدت المفتاح ومدتهوله وهيا مواطيه راسها تبيش تشبحله
-خالد مسك يدها والمفتاح / خيرك
-جبدت يدها / مافى شى
– ماخلاهاش تحول يدها من يده / قيمى راسك قوليلى خيرك
-قامت راسها وعيونها مدمعات / مافى شى قلتلك
-خالد استغرب/ تبكى!!!… خيرك تبكى
-هناء/ لا لا مافى شى
جبدها ليه .. حضنها بايديه الزوز … هناء تبى تجبد روحها وتحول من حضنه .. لكن ماقدرتش .. لقاته دافى ..
حط يديه فشعرها ويحرك فيه بحنان / متخافيش
هناء فحضنه ومش عارفه شن تقول
-خالد / مش حنعطل … حنرجعلك متخافيش
وقفت زينب فالباب الفاصل/ خالد
-خالد قاعد شاد هناء فحضنه / اهو بنجى هى
-زينب/ احنا فالسقيفه
بعد خالد هناء من حضنه وشبحلها وابتسم … واطت هيا راسها ….
باسها خالد على جبهتها / خلى نمشى
-هناء/ باهى
طلع خالد من الدار … مشى لى خواته الزوز وبنت خاله .. لان زينب ونبيله مشو الزوز معاها

___________________________________________

_

فى المستشفى …

خالد دخل رجاء طول للاسعاف… ورجاء تبى اطيح عليه بيش يسندها هوا ماعرفتش كيف .. خاطر بنات عمتها زى الشرطه وحدة شادتها ماليمين والثانيه شادتها ماليسار
دخلوها للاسرة …رقدوها على سرير … جاها الدكتور .. وخالد طبعا واقف برة …
رجاء طلبت من الدكتور تغديه .. قالتله الحالة هادى تصير معاى ديما وايديرولى فى تغديه .. وهيا تكدب تبى تقعد اكبر وقت مع خالد …
الدكتور طبعا صدقها مدامها حالتها البنت وعارفتها .. ركبلها يبرة تغديه …
طلعت زينب لى خالد / الدكتور بيديرلها تغديه
-خالد / زمرى .. وقداش تبى وقت
-زينب/ والله مندرى .. لكن شكلها مش اقل من ساعه
-خالد / اييه علينا عاد
-زينب / خيرك مستعجل… عندك توكة
-خالد / لا مش هكى
خالد نايضين عليه مشاعره كلهم .. هداكة الحضن مادار فيه خير
-زينب/ هيا ساعه مافرقتش معاك .. والممرضه ركبتهالها خلاص
-خالد / باهى غير متعطلوش
-زينب/ باهى
صكرت زينب الباب وتلفتت مشت لنهايه الممر بتخش من الباب الفاصل بيش تمشى للستارات متع الاسرة .. وهيا فاتحة الباب تخبط فى شاب لابس بالطو ابيض ابيض ونضارات .. الشاب طاحو منه اوراقه تحت
-زينب كشخت/ خيرك اللطف
-الشاب يلم فالاوراق /تى ماهو افتحى عيونك كويس
-زينب / توة طلع الحق عليا انا … ماهة انتبه
ومشت للممر وخلاته/ ممرضين اخر زمن
وخشت لى دار بنت خالتها

__________________________________________

_

خالد مقعمز فالممر الخارجى … خطرت عليه هناء .. يتخايل فى وجهها وتقاسيم جسمها … يتخايل فيها بين ايديه ..
قام تليفونه واتصل بيها …. الرقم انتضار … الدم رقى لى راسه ووجهه ولى احمر … انتضار مع شكون … عاود مرة ثانيه يلقاها انتضار ثانى ….
وقف . معش قادر حتى يتنفس … كلم زينب لقاها انتضار .. قلبه استريح شوى …بالك زينب انتضار مع هناء …
شرين تليفونه شاف لقاها زينب اخته … رد عليها
-زينب/ اهلين خالد
-خالد / اهلين … شن صار فى بنت خالك
-زينب/ هوينها مركبيلها التغديه
-خالد / مزالت بتعطل
-زينب / ماهو قلتلك اقل شى ساعه
-خالد / كنتى تكلمى فى هناء
-زينب/ لا لا .. كانت تكلم فيا فيروز تسأل شن صار معاها
-خالد / اهاا.. باهى لما تكملو كلمونى
قعد مقعمز عالكرسى وهوا ياكل فى بعضه فى منو تكلم فالليل ..وفى خاطره بالتاكيد انها شافت الانتظار.. قعد يراجعى انه تعاودله… وماعاودتش

_________________________________________

_

فى غرفه الاسعاف

رجاء راقدة عالسرير .. ويدها فيها كنيولا متع التغديه
وجنبها نبيله مقعمزة على كرسى وزينب واقفه عالحيط ورا الستار ماتشوفش فيهم بالكامل
خشت الممرضه/ هادى حالة المريضه رجاء
-نبيله/ ايه رجاء .. اهيا راقدة عالسرير
-الممرضه/ شوية بس غير بيجيها الدكتور
ومشت الممرضه … وبعد شوى خش نفس الشاب اللى خبطت فيه زينب فالباب
-الشاب يشبح لى زينب جنبه من ورا الستار ويبتسم/ انشاءالله لاباس عليها المريضه
-زينب/ انت الدكتور !!
-الدكتور يضحك / ايه انا الدكتور … مش الممرض زى ماقلتى😁
-نبيله/ لايوريك باس … تفضل يا دكتور اهيا المريضه
-رجاء/ انشاءالله خير يا دكتور
-الدكتور / لا خير بأدن الله .. خدينا منك تحليل وطلع ممتاز
.. ومفيش داعى للتغدية اللى درتهالك … بتحولهالك الممرضه توا وانشاءالله لاباس عليك
-رجاء/ باهى زى متحب يادكتور..لايوريك باس
” المهم اللى فى راسها داراته ”
بدت الممرضه تحول فى التغديه من يد رجاء … الدكتور يشبح لى زينب من ورا الستار … شكله يبي يكلمها ومعش زبط كيف يدير ….غير مكانه … قرب من منها..
وقف جنبها/ حضرتك اختها
-زينب بصوت رقيق/ لا انا بنت عمتها … غير هيا قاعدة معانا الايام هادى
-الدكتور بكل جراءة / هاتى تليفونك نكتبلك رقمى … فى حالة صارت حاجه للمريضه تواصلى معاى

-زينب تلخبطت/ اه
-الدكتور/ هاتى تليفونك
-زينب/ حاضر …

مدتله تليفونها وهيا تشبح للممر ادور فى خالد خوها خايفاته يشوفها …. كتبلها الدكتور رقمه …
وشبحلها / اسمى منعم
طلعو بيروحو … خالد واضح ع-ليه انه متعصب لانهم عطلو … ركبت زينب معاه من قدام والبنات من الخلف … وصلو للحوش
نبيله وزينب نزلو بيخشو هما وبنت خالهم
.فتحو الخارجى وخشو زينب ونبيله ومعاهم رجاء… .

رجاءفالجنان / ممكن شوى يا خالد
تلفت خالد وهوا مش راضى / نعم
-رجاء/ بس نبى نسألك … تخدمو توة
خالد / وليش تسألى
-رجاء/ نبى نعرف على خاطر منو جيت اليوم
-خالد / مفهمتش سؤالك …
كيف بيتكلم ..وقفت هناء فى باب الحوش …شافها خالد
-خالد/ هناء
دارت روحها ماسمعاتاش … وخشت للداخل .. لحقها وخشت رجاء وراهم
عمتك حبيبه مقعمزة / انشاءالله لاباس عليك رجيوة بنيتى
-رجاء/ لايوريك باس يا عمتى
-زينب/ خيرك نضتى ياام …
-حبيبه/ من لما طلعتو سمعت الدوشة نضت طول .. وقالتلى فيروز انكم مشينو تعاينو فى رجاء
قعمزو فالصالة … وقعدت هناء مقعمزة فوق النفس …وخالد يشبحلها برغبه … ضاق مرة معش يقدر يبطل
-خالد / هى كل وحدة بترقد تمشى لى دارها .. وانتى يااام نوضى ارقدى
وتلفت لى هناء/ ديريلى فنجان قهوة
-حبيبه/ توة فالليل يا وليدى
-خالد / راسى صداع
-حبيبه/ هى تصبحو على خير
والبنات نفس الشى خشو للدار بالوحدة … ومشت هناء لى
لمطبخ …. خالد وصل امه لى باب دارها ويسمع عيطه قويه من هناء …..طلعو كلهم يجرو
.
.
.
.
تمت ……. ويتبع
.
.
.
باهى مدام عطلنا خلى نزيدكم شوى 😊
.
.

خش خالد يجرى لى المطبخ …. لقى هناء طايحة عالوطا ..
وتحت رجلها دم
-خالد / هناء… هناء خيرك
-هناء تبكى / مش عارفه ترا على شنو عفست
رجاء تتفرج عالمنضر وقريب بتموت .. ع شوى خالد بيحضن هناء .. وهيا تشبح وقريب تعيط
-هناء تبكى/ شوفلى رجلى يا خالد توجع فيا
-زينب جنب رجلها تشبح/ مرشة خشت فى رجلك .. لكن شكلها طلعت كلها
-هناء/ توجع فيا
-خالد/جيبيلها جلابيتها معلقه عالشطار فالدار يا فيروز
-فيروز / حاضر
ومشت تجرى تجيبلها فى جبتها ووشاحها … خالد ادكر الشناطى اللى عالسرير…
رخى هناء/ شديها كويس يا نبيله
-نبيله/ هات
وقف يجرى مشى لى فيروز / اسمعى
تلفتتله فيروز/ نعم
-خالد / تو نجيبها انا الجلابية..غير خلى نقيم ملابسى الداخليه ملوحات عالارض
خش للدار خدى الجلابيه والوشاح وطلع حدفهم على صالون الصاله / هاك يا فيروز
مشت فيروز خدت العبايه ورفعتها للمطبخ وهوا خش للدار خدى شناطى هناء ةوحطهم الوزوز فى دولاب

لبسو لى هناء جلابيتها .. وقاموها نبيلة وخالد بين يديهم ورفعوها للسيارة ركبوهاوركبت معاهم زينب …

________________________________________

_

وصلو للمستشفى

خشو الى قسم الاسعاف… يلاقو نفس الدكتور اللى لقوه المرة الاولى …
-الدكتور/ الف لاباس خوى
-خالد / هادى زوجتى وشكلها عافسه على مرشه ولا حاجه حاده
-الدكتور يشبح للرجل/ لا لا الف سلامه عليها
-خالد / الله يسلمك

تمام حنديرلها صورة توةة
.
رفعوها لى قسم الاشعه يبو يصورو مكان المرشة ..

_________________________________________

تمت … وبتبع

نحبككككم هلبا فوق ماتتصورو ❤❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (10)

خالد وهناء وزينب فى المستشفى …

الدكتور منعم رفع هناء للقسم الثانى على سريرها ومعاها خالد يمشى جنبها .. وخلو زينب مقعمزة برة تراجى فيهم فى قسم الاسعاف ع كراسى الانتظار
دخلوها للصورة وصورو رجلها وطلعوها برة للممر فاضى مافيه حد….
-هناء تبكى/ رجلى توجع هلبا
-خالد يمسح فدموعها / اشششش خلاص تو نقوللهم يضربولك مسكن
-هناء/ هيا شنهيا اللى خشت فى رجلى
-خالد / والله مانعرف .. لكن انتى ربي يهديك ليش خاشه حفيانه للمطبخ
-هناء مسحت دموع عينها اليمين/ منعرفش .. اول مرة نخشلها حفيانه
-خالد / هدا كله منى انت اللى قلتلك ديريلى قهوة
-هناء تمسح فدموعها / للااا انت شن علاقتك
-خالد يضحك / امسحى الخنانه
-حطت يدها على خشمها / فيا هلبا
-خالد / لا لا نبصر عليك
طلعت ممرضه من غرفه الصورة /الدكتور كتب للمريضه دخول … بنركبوها فوق
-خالد انخلع/ علاش دخول
-الممرضه / والله مانعرف يا وخى … الدكتور عطانى ورقة الدخول تقدر تسأله
-خالد / باهى غير خلى نركبوها فوق
قام خالد تليفونه يتصل بي اخته زينب ….

___________________________________________

_

فى الدور الثانى

ركبو هناءمن الاسانسير الخاص بالمرضى … دخلوها للغرفه وهيا تبكى ..
-خالد مسك يدها / غير علاش تبكى توة ..
-هناء/ شى …غير مكان الضربه يوجع
-خالد يضحك وقرب منها / محلاك وانتى تبكى
-هناء/ ابعد تو تخش زينب تلقاك هكى مش حلوة
-بعد خالد / باهى بلاش .. سبحان الله المراة تفوتها واك تقرب منها واك 😁
-هناء تحشمت / لا مش هكى ..
-حالد /لاةلا عادى غير نبصر عليك
وتلفت للدار / خيره الاسرة كلها فاضيه
-هناء/ قول الحمدلله عالصحة والغرفه فاضيه مافيهاش مرضى
خالد / يستاهل الحمد
طقطق الباب/ هناء
-خالد / خشى يا زينب
-خشت زينب/ السلام عليكم
-خالد وهناء/ وعليكم السلام
-زينب/ علاش دارولك دخول.. انشاءالله خير
-خالد / والله مانعرف علاش دارولها دخول
-زينب تضحك/ بديت زى خوك يوسف … نسألو وسيلة سؤال يرد هوا طول..حاسب روحه مسؤل عليها الناطق الرسمى😁
خالد يضحك وشبح لى هناء جت عينه فى عينها وابتسمت ..
هناء عجبها التشبيه بينهم وبين وسيله ويوسف لان هادوكا الزوز الحب فى علاقتهم واضح
مشت زينب للسرير الللى جنب سرير هناء …لقت جنبه كرسى بلاستك خدااته وحطاته فالجهه المقابلة لى كرسى خالد وقعمزت
خشت الممرضة / الدكتور جاى بيشوف المريضه ومشت
-زينب تضحك / وليش يستادنو
-خالد / طبعا يستادنو لانها مراة بالك حجابها مش مساوى
-زينب/ اهاا
خش الدكتور منعم ….
شبح لى زينب / السلام عليكم
وحول عيونه طول خاف من خوها ….
-خالد / انشاءالله خير يا دكتور
-الدكتور / لا خير بادن الله .. المريضه لازم نديرولها عملية على رجلها
-هناء وخالد انخلعو/ عملية !!
-الدكتور/ ماتخافوش … هادى عمليه صغرى .. مش مستحقه حتى نبنجو المريض …وبالكتير اسبوع وتلاقى الجرح التئم
والمريضه ترجع تمشى على رجلها عادى
-زينب / وليش العمليه
-الدكتور/ قطعه المرش اللى خشت فى رجل المريضه انكسرت داخلها ماطلعتش كلها .. لانها طلعت فالصورة اللى
درناها قبل شوى
-خالد / معقولة
-الدكتور/ المشكلة ان اللحمه تسحب اى جسم غريب يخش فيها لفوق .. ولدلك لازم توة تخش للعمليات
شرين تليفون زينب .. شافت لقت المتصل امها ..
-خالد / شكون
-زينب / امى اكيدة انشغلت
وطلعت من جنبهم لبرة الدار…
-الدكتور شبح لى خالد / الممرضه حتعطيك ورقه بالحاجات المطلوبة جيبهالنا فى اسرع وقت .. واحنا حنجهزو غرفه العمليات
-خالد / حاضر
طلع الدكتور .. شبح لى زينب وابتسم .. وهيا بادلاته نفس النضرة وتتكلم فالتليفون

__________________________________________

_

جاب خالد الحاجات … ودخلو هناء لغرفه العمليات …
ولحقو بعدها اصيل وعمتك حبيبه ويوسف ونبيله .. العمليه ماعطلتش ممكن قعدت نص ساعه بس .. طلعو فيها عقاب هاديكة المرشه اللى خاشه فى رجلها وربطوهالها بالشاش الابيض ..
خالد بس كان تحت فى غرفه العمليات .. والباقيين كلهم فوق يراجو قدام الغرفه …
طلع الدكتور وطلعو هناء وهيا فايقه مادارولهاش بنج كامل
ركبوها للاسانسير وخالد فى جنبها ماسك يدها .. ممكن لان الممرضه اللى معاهم فلبينيه هدا علاش ماتحشمش منها
-خالد / عندك الم
-هناء/ لا مش حاسه بيها بكل رجلى
-خالد ابتسم/ الف لاباس عليك انشاءالله ربي يحفظك ليا
هناء تضحكله/ لا يوريك باس
وصلو للدور .. وقف الاسانسير وانفتح بابه
-خالد / ساوى حجابك خوتى هنايا
-هناء/ بلحقه .. قصدك لحقو
-خالد / يلحقو امالا لا … راك هنيوة الغاليه 😊

وصلت بيها الممرضه لقدام الغرفه … وقفو البنات وامهم ودخلت الممرضه السرير متع العمليات ..وحولت منه هناء لسريرها …
هناء فايقه وصحيحة قعدت تحول فى نفسها بالشوى لسريرها وخالد والممرضه يحركو فالرجل اللى دارو فيها العمليه بالشوى …

_________________________________________

_

جتها عمتك حبيبه تسلم وتبوس …ونبيله والاولاد يسلمو
-حبيبه/ الحمدلله على سلامتك يابنيتى
-هناء/ الله يسلمك ويحفظك يا عمتى
-اصيل/ الحمدالله على سلامتك يا هنيوة.. نوضى قعمزى مش طالع عليك المرض
-هناء/ الله يسلمك يا اصيل..هيا عمليه بسيطه
-اصيل/ لازم تصدق يا خالد ..جاتك فالريش مرشه صغيرة
كانها حاجه اكبر راهو قعدت فى موال ثانى
-خالد يشبح لى هناء ويبتسم / تستاهل هنيوة نصدقو على خاطرها
-يوسف/ الحمدلله على سلامتك يا هنيوة .. والله وسيله تبى تجى معاى غير كانت تعبانا وماخليتهاش تطلع
-زينب / انشاءالله لاباس عليها
-نبيله / كله منى انا ما صكرتش الروشن .. شورة قتوسه نقزت من الشباك وضربت طاسه طيحتها
-اصيل يضحك/ قتوسه😁😁 … لا عليك حق وباطل يانبيله
-نبيله تضحك / ضم فمك مش وقت ضحك توة ..
-اصيل / قتوسه .. حشمتينا بين العرب

قعدو يهدرزو على هناء … وخالد نضراته وخوفه عليها فضحه قدامها … هناء مش حاسه بأى الم .. بل بالعكس طايرة من الفرح انه قاعد معاها …

_________________________________________

_

روحو كلهم ….
زينب ركبت مع خالد وهناء … نزلوها فى كروسه ودخلوها للسيارة..ركبتها زينب من قدام .. وركبت من الخلف
روحو للحوش .. لقو العيلة كلها فايقه تراجى فيهم ..
نزلها خالد من السيارة هوا زينب كل واحد شادها من جهه ..
دخلوها للصالة قعمزوها عالصالون …
-عبدالجواد / انشاءالله لاباس عليك يابنتى
-هناء مواطيه راسها / لا يوريك باس ياعمى
-يونس/ انشاءالله لاباس
-هناء/ لا يوريك باس
والكل يحمد بالسلامه عيسى وفيروز وسعاد … ماعدا رجاء ماطلعتش من دار البنات اصلا ولا حمدتلها
-سعاد / ندخلوك لى دارك
-هناء/ لا لا عادى خلينى حتى هنايا نتحشم من عمى
-طلع خالد من الدار/ زينب دخلو هناء لى دارها
-سعاد / توة كنت نقوللها
-خالد / لا لا دخلوها للدار .. اصلا فى دوا لازم تاخده… شوى ونجى نعطيهولها …
مشى خالد … وفيروز قرصت سعاد وبدو يضحكو
-زينب تضحك / بلا تعليقات زايدة عاد
وهناء تشبحلهم مش فاهمتهم
-سعاد / ياناس هدا خالد .. الواعر اللى ضحكته ماتشوفوش فيها اللى مالعيد للعيد
-هناء ضحكت / مفهمتكش خيره
-زينب/ خالد متغير تماما .. مقلوب رأسا على عقب .. مش نفس الشخص صراحة
-نبيله تضحك/ الحب وعميلو
هناء وجهها بدى احمر
-سعاد/ انشاءالله ربي يعمر عليكم يا هنيوة .. خالد واضح انه يبيك.. ربي يهنيكم ومايدخل حاسد بينكم
-هناء منغير ماتشعر بنفسها / قصدك خالد يبينى
-فيروز / امالا يبي حناى الشارفه ..اكيدة يبيك انتى
-زينب/ خالد جوهرة .. حاولى ماتخسريشى وماضيعيشى من يدك
هناء كانت على شعرة وبطيح فى خالد بالرسمى.. لاكن كلام حماواتها وسلفتها خلوها تجى ساقطه على راسها 😁😁

نوضوها دخلوها لى دارها..حولولها وشاحها والعبايه ورقدوها عالسرير….طلعو البنات وقعدت سعاد ..
فتحت سعاد التلفزيون .. فتحت قناة السعودية متع القران
-تلفتت لى هناء/ ديما افتحى القران فى دارك يا هنيوة .. والله العين حق وانتى ماشاءالله عليك انتى وراجلك تتاخدو بالعين
-هناء/ نبي نسألك يا سعاد .. يبان خالد يبينى وملهوف عليا
-سعاد خدت وشاح هناء وعبايتها من عالسرير وفتحت الدولاب بتعلقهم/ ماشاءالله عليه خالد اهتمامه بيك واضح …
سعاد شبحت للدولاب فاضى اتفاجئت / وين حوايجك
هناء سكتت وعيونها دمعو
-سعاد / شنو الشناطى هادو اللى فالدولاب
هناءعيونها دمعو ….
-سعاد بالتكشيخ/ خيرك لامه حوايجك
-هناء/ خالد مايبينيش ياسعاد
-سعاد / طيح سعدك .. بتسيبى حوشك وراجلك … شنو هبلتى …
-هناء/ انتى مش فاهمه
-سعاد / ومانبيش نفهم …اللى تاخد راجل انشاءالله يكون نيه تلصقله زى القرادة … فمابالك باللى واخدة راجل مصنع منع … مهبولة اديري حوايجك واتسيبيه
-هناء/ ماشدش فيا
-سعاد / واجعلته لا شد …الراجل يبي المراة المرخيه اللى تدلع عليه واتسيحله ريقته .. مش مقعمزة تتبكى لااا ماشدش فيا لا مايبينيش ..
هناء تشبحلها كأنها موافقه عالكلام
-سعاد / ديما انتبهى لما تتكلمى معاه انك لا تنكدى ولا تلبزى فالدوة
-هناء/ انتى مش فاهمه شى .. معناها ماتحكميش
-سعاد / اللى بتقوليهولى توة زايد …اعطينى فالوقت الحالى انتى مرته وهوا راجلك .. والمراة الباهية تجيب راجلها عندها مش تلم حوايجها وتقول بنروح .. هدا اسمه هبال
-هناء/ ياودى انتى مش فاهمه .. انا وياه وصلنا لطريق مسدود ..
قامت راسها / ياسعاد راهو يراجى فيا يطلع عندى حمل ولا لانه يبي يطلقنى
-سعاد / حاجه والله كبيرة .. كانك فالحة فى هالفترة اللى بيراجيك فيها ..تجبديه ليك وتخليه يحلف براسك مايحنت
-هناء/ الكلام ساهل
-سعاد / وبعدين اللى بيطلق يطلق من لما يخطر عليه الطلاق مش يعطى فرص ويتسبل بالحمل
هناء انتبهت لى كلمه يتسبل
-هناء/ انا لا دورت ولا عرفت ولا نفهم فى حركات البنات بيش يجبدو الراجل

-سعاد / هما كلمتين …انتى تبيه ولا لا
هناء قعدت تشبح لى سعاد .. لانها اول مرة تواجه نفسها بى هالسؤال هدا ….
-سعاد/ جاوبينى انتى تبي خالد
-هناء/ ايه…. نحبه هلبا
-سعاد / خلاص وجعكش خاطرك من كلامه لانهم الرجالة كلهم زى بعض باختلاف الظروف بينهم .. كلهم يهددو وكلهم حاسبين روحهم احسن ..
-هناء/ باهى كيف ندير
-سعاد / ارخى روحك … وكونى طبيعيه مش مطصنعه .. الكلمه اللى تجى على لسانك قوليها ماترديهاش
-هناء/ نخاف يهزا عليا
-سعاد / وراسك مايهزا ..حاجته عندك
هناء تشبح لى سعاد وساكته وخلاص .. كأن الكلام لمس مشاعرها
-الطاهر ينادى من برة / يااام انا وبوى ركبنا راهو
-سعاد / حتى انا بنجى هى ..
تلفتت لى هناء/ اسمعى كلامى وشدى فى راجلك .. والله ماك لاقيه خير منه ..ولا هوا بيلقى خير منك
ساوت وشاحها وطلعت / تصبحى على خير

___________________________________________

_

خالد يتكلم فالجنان بالتليفون

-خالد / والله مانقدر نجى .. نقولك العيلة عندى مريضه
.. كيف … شوفو اى حد ثانى يطلع اليوم انا والله مانقدر نتحرك من الحوش

وصكر الخط على اساس انه مش حيمشى للمقر متعهم ..
خش للصالة … لقاهم كلهم خشو ديارهم بيرقدو ..
قعمز خالد عالصالون وقعد يدكر فى هناء كيف تقوله رجلى توجع ياخالد … ومبتسم …
ناض من مكانه خش للحمام توضا … وصلى فالصالة …
ومشى لداره … فتح الباب وخش
-خالد / السلام عليكم
-هناء مبتسمه / عليكم السلام
-خالد / محلاك وانتى هاديه
-هناء/ انا ديما هاديه .. غير لما الناس تعصبنى
-خالد جى عالسرير فى جيهته اتكى ويشبحلها / شكار روحه يقعد ديما بروحه 😁
-هناء/ اهو انت معاى .. معناها مش بروحى
-خالد / ومستحيل نتخلى عليك
-هناء/ اللى يسمعك اولامس مايسمعكش اليوم
-خالد / لو كنا مع بعض او تفارقنا رقمى عندك… اول ماتقولى الو تلاقينى جنبك
هناء تدكر فكلام سعاد لما قالتلها معش تنكدى وتلبزى فالدوة
تبى تنهى النقاش
-تلفتتله/ معنديش رصيد .. اعطينى تليفونك نبى نكلم اهلى نقوللهم على عمليتى
-خالد / اهو تو نبعتلك رصيد وينه تليفونك
-هناء/ تصدق .. والله مندرى عليه وين
-خالد / انشاءالله مش راح فالمستشفى
-هناء/ لا لا معتقدش .. لانى مرفعتاش معاى اصلا
-خالد / معناها تو يلقوه البنات ويجيبوهولك
-هناء/ ايه اكيدة
– مدلها تليفونه من عالكومودينو/ اهوا تليفونى… لكن توة ليل.. علاش تشغلى فيهم
-هناء/ خلى نقوللهم من توة .. بيش يديرو فحسابهم يفيقو بكرى ويجو .. لان لو صارت الساعه 9 بوى مستحيل يطلع لطرابلس.. يقول الوقت اتأخر
-خالد / براحتك .. كلميهم كان تبى ..
خدى خالد ريموت التلفزيون وهوا متكى جنبها عالسرير ..
وضربت هيا رقم بوها ..المشكلة ان صوت التليفون متع خالد يسمع لى برة 😁..يعنى واثق انه بيسمع فالمكالمه كلها ….
المهم اتصلت هناء ورد عليها بوها.. وبعد سلامات ونشدة على وخيينها ومرت بوها وعالعيله كلها
-هناء/ قتلك يابوى .. انا درت عمليه على رجلى ..
-فرج / خيرك انشاءالله لا باس
-هناء/ شورة خشت مرشه فى رجلى وحصلت .. وقالى الدكتور لازم اديري عليها عمليه بيش تتحول
-فرج / انشاءالله لاباس عليك بنيتى .. ونحاهالك توة
-هناء/ ايه الحمدلله تحولت .. قلت نكلمك من الليله بيش كان بتجونى غدوة تطلعو بكرى
-فرج / لااا وين بنجوك .. السيارة ماتصلحش … وعمتك ناجيه عندها عرس بنت خالتها
-هناء تلفتت على تركينه / تعالو حتى سويعه وروحو يابوى
خالد حس انها اضايقت من وجوده .. نزل من على السرير وطلع للكرادورى .. فتح الباب وصكره زعميتا انه طلع …لكنه قعد واقف يبي يسمع هناء ليش تغير صوتها

_________________________________________

_

لما طلع خالد هناء خدت راحتها …
-هناء/ كيف ماتجونيش يابوى .. نقعد فى حشمه قدام عمتى وهيا نقرازة … والله ماتسكت فى قولت وين اهلك
-فرج/ نقولك السيارة ماتوصلش
-هناء/ خيرها وصلت السبوعين اللى فاتو لما جيتونا
-فرج/ اييييه علينا عاد ماتبيش تفهمى …نقولك عمتك ناجيه عندها عرس مانقدرش نكرها بالسيف
-هناء شادة نفسها تبيش تبكى/ باهى تعالة انت بروحك
-فرج/ ومن بيجيبنى
-هناء/ يجيبك وسيم ولا سيف
-فرج/ مايمشوش الا بشيرة امهم .. والله مايرفعونى
-هناء/ باهى خود تاكسى وتعالة
-فرج / انا مزال نقدهم التاكسيات
-هناء تبكى/ كانا امى حيه راهى جتنى
-فرج / الله يرحمها ويوسع عليها
-هناء/ باهى غير شاور مرت بوى بالك تقولك نمشو
-فرج/ يابنيتى نعرفها والله ماتسيب العرس وتمشيلك
-هناء/ باهى كانا تم العرس تعالو
-فرج/ مقابله طول عرس ولد عمتها .. تكمل العرس هدا تبدا فى هدا
-هناء/ باهى ربي يهنيكم يابوى …
-فرج/ انشاءالله لاباس عليك يابنيتى
-هناء/ لا يوريك باس يابوى
وصكرت التليفون … وخدت الكلينكس تمسح فدموعها ..
وهدا كله وخالد واقف فالممر يسمع فيها .. قلبه انعصر عليها
فتح الباب ثانى وصكره على اساس خش .. تنحنح وخش
-خالد / كملتى
-هناء مواطيه عيونها تبيشى يزبط الدموع / ايه كملت اهوا تليفونك عالكومودينو

___________________________________________

_

فى دار البنات

العركة واصلة حدها

-زينب/ ياودى نقصو فى صوتكم
-رجاء/ ماتسمعيش فى اختك شن تقول …همها على هالمتزوج تخاصم وتعارك على خاطره وهوا مش مدورها
-فيروز / هالمتزوج … تى ماهو كلنا نجرو ورا متزوجين…
امالا شن سبب جيتك لى حوشنا
-رجاء/ سامحينى يا حنه تو نلم حوايجى وانروح
-نبيله/ ياوالله ليله مباركه …
-فيروز / اصلا عياطنا غلط … خالد مرته مريضه
وتشبح لى رجاء وترقص فكتافها / بيدلعها الليله .. ماديروش ازعاج
-رجاء/ اقسم بالله غير مانبيش نتكلم .. وسمعت من خبر موثوق انه تزوجه بالسيف عليه
-فيروز / توة ياناس .. خوى خالد فى حد يقدر يسيف عليه
-نبيله/ ياودى ماعتقدش
-فيروز/ خلاص امالا كل وحدة اضم فمها وتشد روحها .. وماتتكلمش عاللى يتبعو فالمتزوجين
-رجاء/ والله نحلف نلم حوايجى ونروح لى حوشنا
-فيروز / فى كل عركة تحلفى يتروحى وفالاخير ماتروحيش
-رجاء/ زينب كلميها
-زينب / انا عييت منكم وانتم ليله راقدات بعركة

__________________________________________

_

فى دار هناء

-خالد / كملتى
-هناء مواطيه عيونها تبيشى يزبط الدموع / ايه كملت اهوا تليفونك عالكومودينو
خالد قلبه يوجع فيه مش طايق فيها الكلام .. ومش قادر يجبد الموضوع ويطيب خاطرها لانها بالتاكيد ماتبيش تدوى على اهلها …
-هناء/ كان تناديلى نبيله ولا زينب
-خالد / علاش
-هناء/ نبى نخش للحمام .. نبيهم يساعدونى
-خالد / وانا وين مشيت .. تو ندخلك انا …
لف من عالسرير .. ومشى جيهتها .. حط يده اليسار تحت فخادها ويده اليمين على ضهرها / شدى فى رقبتى
وقامها بين ايديه .. وتعلقت هيا فى رقبته .. حست انها بطير معاه ….
فتح باب الحمام ونزلها / لما تكملى نادينى
-هناء مبتسمه / باهى

قعدت شوى وفتحت الباب/ خالد
خالد واقف قدام التلفزيون تلفتلها / اهو جايك هى
مشالها .. خش للحمام وقامها بين يديه
-هناء/ بالك رزينه عليك .. والله مافى داعى شد يدى بس
-خالد / بالعكس انتى زى الريشه .. جسمك حلو ومتناسق
هناء واطت راسها .. لقت روحها حشت وجهها فى رقبه خالد .. هوا اول مالمس شعرها رقبته وجسمه حاله انقلب ..
حطها عالسرير …ولف مشى لى جيهته
هناء اتكت على السرير وعطت لى خالد بالظهر
-تلفتلها وحط يده على كتفها ونزل وجهه جنب وجهها/ من زعلك
-هناء/ لا والله مش زعلانه
-خالد / تحلفى
-هناء / علاش ماتبيش تصدقنى
-خالد / لان بعد مكالمت بوك وجهك تغير
-عيونها دمعو/ غير ادكرت امى الله يرحمها ويوسع عليها
-خالد/ الله يرحمها
-هناء/ وبالنسبه لى بوى سيارته واقفه .. قالى تو نتسلف سيارة ونجى …شوى حلفت عليه قلتله والله ماك طالب من واحد
-خالد ابتسم وعجباته كيف ادرق على اهلها/ احسن مادرتى .. وعلى اى حال واجبك انتى تمشيلهم بيش يحمدولك بالسلامه
تلفتتله رقدت على ضعرها وشبحتله ..حست كأنه فاهم اللى صار
-خالد / تو نرفعك انا تزوريهم ونروحو
-هناء/ انت سمعتنى
-خالد /نبيش نكدب عليك .. ايه سمعتك
تلفتت للجهه الثانيه وانفجرت بالبكى … حست انها تحشمت منه … وان اهلها خدلوها
حط خالد يديه على كتفها/ هناء .. هناءتلفتيلى خلاص ..
وهيا تبكى
شدها من كتفها الثانى ولفتها ليه … وحطها فى حضنه
-خالد يمسد على شعرها / مانحبش نشوفك زعلانه .. مش عارف ليش معش متحمل دموعك
هناء حاشيه راسها فى حضنه وتبكى
-خالد يضحك / خلاص بليتينى بدموعك
-هناء تمسح فدموعها / سامحنى
-خالد / اسمعى .. الله غالب شيابينا الاولين عندهم قناعه انهم لو عطو بنتهم يتهنو عليها معوالراجل ومعش يدوروها
-هناء تبكى / يوم سعادة ماشفتاش فحياتى .. من لما صغيرة وانا توجعنى الحاجه ندسها فى قلبي ومانقولهاش
خالد يشبحلها وكلها رغبه .. وعلى لسانه كلمه نحبك لكن يرد فيها .. حس انها سخفاته بس .. مش كلمه الحب بمعناها ..
لكن قعد يردد فيها فى خاطره اكثر من مرة …
حط يديه الزوز على خدودها .. قعد يمسح فالدموع
قرب وجهه منها / اشششش خلاص عاد
هناء قعدت تبكى ….
قرب من خدها وباسها / خلاص عاد
انتبهت انه يبوس فيها / باهى خلاص اهو سكتت
قرب منها اكثر / باهى اضحكى ..
وقرب من شفايفها يبوس فيها … ماقدرتش تمنعه .. بل بالعكس حطت يديها على كتافه ..ياودى البنت طايبه من شكرانيه خواته فيه ..
حط يده على فخدتها وقام القفطان فوق …
-هناء/ خالد … رجلى مربطه .. منقدرش
-لفها تحته وجى فوقها / واحنا شن مرفعنا لى رجلك .. والحمدلله مش حتوجعك .. عاطيينك مسكن يرقد ثور
-هناء تضحك / باهى شن تبى سيب قفطانى فى حاله
قعمز على فخادها وخدى القفطان يقيم فيه فوق ويضحك / نبي نحوله ..
-هناء شادة قفطانها/ خالد … بلا برادة عاد
-خالد مبتسم / حولى يدك …

وبالفعل حولت يدها وحول قفطانها ونزل يبوس فيها ..
وقعدو مع بعضهم الليل كله
.
.
.

ثانى يوم ….

خالد وهناء مازالو راقدين ….. وباب دارهم الخراجى يطقطق
فاقو الزوز …

-هناء/ صباح الخير
-خالد / نهارك مبروك وعدوك مهلوك …
وتقاعد باس على شفايفها …. وضحكو الزوز …
-خالد / امس مرقدش طول .. قعدت نفكر.. عندى هلبا كلام نبى نقولهولك
-هناء/ وانا نبى نسمعك
طقطق الباب ثانى …
-خالد / منو المزعج هدا …
قعمز عالسرير وخدى تيشيرته يلبس فيه ..
تلفتلها …
حط صبعه على خشمها / هيا نوضى يا كسولة
-هناء/ نبى نضرب المسكن قبل
-خالد / غير نوضى تو نقول لى امى تضربلك المسكن تعرف تضرب يبارى
-هناء/ باهى
طلع خالد للباب …. لقى نبيله اطقطق
-نبيله/ صباح الخير
-خالد / صباح الخيرات
-مدت نبيله يدها وفيها تليفون/ تليفون هناء من بكرى يشرين تكلم فيها ناجيه مرت بوها
-خداه خالد / وين لقيتوه
-نبيله/ فالمطبخ سمعناه يشرين ..
-خالد / باهى صحيتى ..
خطر عليه الانتظار متع امبارح .. فتح التليفون .. شاف المكالمات …
لقى المكالمه خارجيه جايتها من روسيا😱😱😱
خالد معش يشبح فى حتى حاجه …… خش للدار لقى هناء مقعمزة عالسرير وهيا فاتحه شعرها ولابسه كاناتيرا داخليه بس….
يشبحلها وعيونه حمر ……
-هناء/خيرك … من يطقطق .. فى حاجه !!!

___________________________________________

تمت …… ويتبع

نحبككككككم ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (11)

فى دار البنات

زينب مقعمزة فسريرها وتتكلم فالتليفون بالهمس
-زينب/لا لا ماشكتش من رجلها فالليل.. الحمدلله حالها باهى
-الدكتور منعم / باهى كويس
-زينب/ انت متصل تسأل عليها
-منعم / اكيد لا … نسأل عليك انتى
-زينب ابتسمت / اهاا
-منعم / وين تشتغلى
-زينب/ معيدة فالمعهد العالى .. ومقدمة اوراقى على بعته
-منعم / باهى كويس .. ربى يوفقك
-زينب / وانت
-منعم / انا دكتور اخصائي جراحه
زينب/ ماشاءالله صار متخصص
-منعم / كنت نبى نتخصص عيون .. ولكن لما طلعت لقيت الكليه اللى مشيتلها فيها تخصصات جراحة او نساء بس… فاخترت الجراحة وتخصصت فيها
-زينب / احسن مادرت .. بايخ قسم النساء يكون فيه راجل
-منعم / لكن ماتنسيش انه تخصص معبى فلوس
-زينب/ كل الاقسام فيهم مرضى .. مش غير قسم النساء
-منعم / ياودى اهو ربي فكنا منه … وقعدت جراح
-زينب/ ربي يحفظك
-منعم/ ويحفظك
سكتو شوى …….
-منعم / منسئلك
-زينب/ اتفظل
-منعم / انتى مرتبطة

____________________________________________

_

طقطق باب الدار

فتح خالد الباب .. لقى نبيله جايبه تليفون هناء .. خداه منها
والتليفون في يده خطر عليه الانتظار اللى لقاه ليلتها فى تليفون هناء .. فتح التليفون .. شاف المكالمات …
لقى المكالمه اللى خش عليها انتظار خارجيه…ولما دقق فى مفتاح البلد .. لقى المكالمه جايتها من روسيا😱😱😱
خالد معش يشبح فى حتى حاجه …ظلمت قدامه… والف سؤال وسؤال يدور فى راسه ….
فتح التليفون عالمكالمه .. شاف الوقت اللى صارت فيه المكالمه لقاه ثلاثين ثانيه .. يعنى نص دقيقه ..
يخمم والف سؤال فى داخله..نص دقيقه يعنى مش انفتح الخط وصكرت .. ردت وتكلمت وممكن هدرزت.. نص دقيقه يصير فيها حوار طويل … الغيرة والشك بياكلو قلبه
خش للدار لقى هناء مقعمزة عالسرير..فاتحه شعرها ولابسه كاناتيرا داخليه بس…. وقف يشبحلها وعيونه حمر ……
-هناء/خيرك … من يطقطق .. فى حاجه !!!
خالد ساكت ….
-هناء/ ممكن ادخلنى للحمام
خالد ساكت ..كأنه مصدوم او كاتم غضبه
-هناء/ خالد خيرك .. نكلم فيك .. كانك ماتبيش ادخلنى عالاقل نادى وحدة من البنات
-خالد رجعله عقله /تو نرفعك انا
لف جيهتها وقامها منغير مايشبحلها … رفعها للحمام ونزلها .. وطلع وصكر الباب …
هناء لاحضاته … وحايرة فيه خيره انقلب .. ماسكتتش وسألاته لكن هوا ماردش …. وتخمم / خيره زعما .. امبارح كانت ليلتنا حلوة .. كل حركاته كانت تقولى نحبك…خيره زعما شن صارله …ليش انقلب … ليش ياربي فرحتى ماتمش

خالد طلع من الحمام قعمز عالكنبه اللى فالدار ويخمم / روسيا فيها ولد عمها .. اكيدة وصلاته الدوة انى سألت عليها ناس ودورت عليه … زعما تكلم فيه … لا لا لا مستحيل هناء ماديرش هكى..لكن بالفعل روسيا فيها ولد عمها..
صكر يده على صوابعه بقوة/ زعما تواصلت معاه .. امالا من بتكلم فى روسيا كانا ماكلمتاش هوا..كيف ياربى معناها هناء تخون … وانت ياحمار اللى كنت بتقوللها ان قلبك تعلق بيها
سبحان الله ..كنت نحسابها شكلها طيبه وماديرش هكى

____________________________________________

_

فى حوش عمك فرج

-فرج / كل مرة براى والله مافهمتك ياناجيه ..
-ناجيه / وانت كيف تقوللها مش ح نجوك منغير ماتشاورنى
-فرج / وانا لقيتك بيش نشاورك .. ادورى من عرس لعرس
-ناجيه/ فى حد يلقى الزيارة والمشى والهدرزة ..ويقول مانقدوش نجو …
-فرج/ باهى كيف تبى توة
-ناجية/ نمشو نطقو فيها غدوة ..نتغدو ونروحو
-فرج / مش قلتى عندك حفله بنت خالك
-ناجيه / بنت خالى حفلتها فالليل…نمشو فالنهار نكهبو نتغدو ونروحو
-فرج / سعدودك بصحتك .. تلهوتى هنى وهنى
-ناجيه قايمه يديها وتخمس / الصلاة عالنبى… الله اكبر من عيونك ..
-فرج/يعنى نمشو ولا لا
-ناجيه/ اكيدة نمشو بادن الله..امالا شن نخرفلك من بكرى.. نمشو الخميس الصبح نتغدو ونروحو
-فرج/ باهى مليح بكل
-ناجية / انت كلمها وقوللها بنجوك الخميس
-فرج/ مزال الوقت طويل ..مافيا ماقال ..وبعدين نولعو السيارة ونمشو..شن بيقولونا خيركم جيتو
-ناجية/ سمعت بى ناجى ولد خوك ولا
-فرج/ خيره
-ناجيه/ روح …ممكن من الاربعاء اللى فاتت هنايا ..
-فرج / وخير لا قال نشوف عمى ولا نمشى نسلم عليه
-ناجيه / اكيدة على خاطر قصة هناء وماخدتها
-فرج/ زربعه ناتنه ..توة هناء نزلت فيها الحليوة ..زمان على قد مانجبدلهم فى موضوع ماخدتها وهما شى ودن من طين وودن من عجين
-ناجية/ وبالك يبيها حق وكانت فى خاطره غير ماقالش لى امه تشد فيها
-فرج يطلع فى باكو الدخان / المفروض منغير مايقول…
البنت متسميه عليه وهما دارو الحولة وقت راجلها خطبها ..
-وشبحلها / انتى منين تعرفيه تتفلسفى بالك يبيها وبالك مايبيهاش
-ناجية / اولامس لقيته فالطريق ولومت عليه قلتله كيف ماتجيش اتسلم على عمك..شوى قالى بنجى نسلم انشاءالله

-فرج / كداب كان يبي يجى راهو جى ماللى روح
-ناجية تشبحله / امالا راهو قالى حتى كلمتين ووصانى نقولهم لى هناء
-فرج/ كلمتين شنو ..تى كيف تجيبي فى سيرة هناء يا مسخة وهيا على دمه راجل .. شنو تبيها تطلق
-ناجيه / اسكت علينا وانت تعيط حتى كانا اطلقت راجلها واتى
-فرج/ تى صكرى فمك .. وفكينا من هالسيرة بكل راهم مكادب انا نعرفهم خابزهم وعاجنهم
-ناجيه/ تى باهى فهمناك قلنالك معش تعيط … خابزهم وعاجنهم يحسابها كوشة
وتلفتت للجهه الثانيه تدكر لما طلعت من محل الغدائيه ولحقها ناجى ولد سلفها قبل يومين
-ناجى/ شن حالك يا مرت عمى
-ناجيه تلفتتله/ باهى اللى عرفت ان عندك عم
-ناجى/ والله انتم فالقلب يا مرت عمى .. لكن درتوها معاى خايبه
-ناجيه / وشنهيا اللى درناها معاك خايبه ..قصدك على موضوع زواجة هناء
-ناجى/ وهوا فى موضوع ثانى بينى وبينكم غير هناء
-ناجيه/ مهناك خيابه .. بوك وامك هما اللى خيبو رواحهم .. فرج اللى عليه دراره مشى لى بوك وشاور وعاود وهما ماصدقوالبنت جوها ناس بيش جبدو يديهم طول
-ناجى/توة خلينى من امى وبوى .. انا نبيها البنت
-ناجيه عطت بالضهر وبتمشى / هناء خلاص توة تزوجت وخدت راجل فوتها.. لما كانت قدامكم فى حوش بوها لا جيتو ولا قلتو كيف السبى
-ناجى / قلتلك انا نبيها هناء ونبيك تعاونينى
-تلفتتله/وفى شنو بنعاونك
-ناجى/ نبى هناء تطلق
-ناجيه/ اللطف علينا الشر برة وبعيد .. اجعلها تباته نباته
وتلفتت بتمشى/ هيا بالسلامه
-ناجى واقف وراها مسافه / لو توقفى معاى .. لك منى الف دينار
-تلفتتله متفاجئة/ ااه شن قلت
-ناجى/ ياستى قولى الفين جنى .. مش خسارة فيك
-ناجية فرحانه / ااه.. الفين جنى .. نوقف معاك وعلاش لا .. لكن اعطيهملى توة
-ناجى/ وكان ترخى بيا
-ناجيه/ حاشاها الباهيه .. انا الكلمه عندى كلمه
-ناجى/ راجينى شوى
ومشى لى سيارته.. فتح القجر وطلع منها الف دينار ومشالها
مدهملها / اهوا الالف الاول ..والثانى بعد مايتم اللى نبيه انا .. لكن اللى نقولهولك ديريه
-خدت ناجيه الفلوس/ انا من يدك هادى ليدك هادى .. قولى شن تبى
-ناجى/ افتحى معاى ودانك كوووويس
وفاقت ناجية من سرحانها شافت لى عمك فرج لقاته راقد ويشخر
-ناجيه / ياراجل نوض الضحى قريب يصير .. نوض صلى
وشبحت للجهه الثانيه/ امالا باش مشيت درت شعرى وميشته.. وباش مشيت للمزينه فالحفلة … من فلوسك انت امالا ياقفاص

___________________________________________

_

فى دار هناء

هناء قاعدة فالحمام ادير فى دوش .. وخالد بياكله التخميم
فتح كل المكالمات فى تليفونها والاسماء والرسائل .. فتفته تفتفيت ….
يخمم/كانا تعاركت معاها بتزبط انى عرفت وبتاخد احطياتها
.. وكانا خديت منها التليفون نفس الشى بتزبط انى عرفت ..
احسن حاجه نخلى روحى عادى وندير روحى معرفتش .. وانزل برنامج تسجيل المكالمات فى تليفونها ونديره مخفى وحنزبط كل شى …
مشى اتكى عالسرير.. ويشبح لمكانها ويدكر فاللى صار مابيناتهم امبارح كله ودماغه مش قادر يستوعب ان هناء تخون … بدى يشبح فيها ملايكة ..
قام التليفون وخش على سوق بلاى ونزل برنامج تسجيل مكالمات … قعد يراجى لين نزل وبعدها ضغط عالثلاث نقاط اللى من فوق وداره مخفى ( الميزة هادى مش موجودة فى كل التليفونات😊).. وخش عالرقم سجله عنده فى تليفونه

هناء تنادى من الدوش/ خالد .. مدلى حوايجى
-يرد منغير نيه/ هما وين
-هناء/ جيبلى اى قفطان من الشنطة .. رجلى توجع فيا
-خالد/ باهى

طلع الشنطه من الدولاب .. فتحها طلع منها قفطان قصير ومشى للحمام طقطق/ اهوا القفطان
فتحت هناء وخداته وهيا تضحكله .. لكنه مشبحلهاش بكل
خدات القفطان ولبساته .. فتحت الباب .. تبى تطلع .. مسك يدها وطلها بدل ماكان يقيم فيها بين يديه .. حطها عالسرير
-منغير مايشبحلها /خلى ندوش فيسع و اناديلك امى تضربلك يبرة المسكن
وتلفت بيمشى للحمام ….
-هناء/ خالد
-منغير مايتلفتلها/ نعم
-هناء/ لا لا شى
وخش للدوش … وهوا كاظم غضبه ويخمم / انت ليش تلف فاللفه هادى كلها …واجهها وقوللها فى شكون كنتى تكلمى
لكن مساحة الخبث اللى فى داخله غلبت مساحة الطيبه واصر انه يتخوبث ويشدها بالثابت
ويخمم/ لو الامر طبيعى كانت قالتلى راهو جانى اتصال من برة ورديت عليه .. لكن الموضوع وراه قصه

___________________________________________

_

ضربت حبيبه لى هناء يبرة المسكن وعطتها زينب الدوا متعها وطلعوها من دار نومها
-خالد / انا بنمشى ياام تبو حاجه
-حبيبه / نبو سلامتك ياوليدى .. غير افطر قبل
-خالد / لا لا تو نفطر فالعمل ….
خالد مغتاظ .. ويبي يغيط هناء بأى شكل .. حس انه لازم يدير ردت فعل تحفظله كرامته
-خالد ينادى/ رجاء .. يارجاء
طلعت رجاء تجرى من المطبخ / ايوووة
والكل مصدوم فاللقطه .. حتى امه … هناء تشبحله …
-خالد / تعالى
طلع خالد ورجاء تمشى وراه قريب تحزم وترقص …
-حبيبه شبحت لى هناء/ افطرى

-هناء حطت سندوتش اللى فى يدها/ لا لا ماخاطريش
-سعاد وجعتها هناء/ افطرى انتى تاخدى فى دوا تو يوجعك
تلفتت هناء لى سعاد …تشبحلها وعيونها مدمعات
-هناء/ زينب ادخلينى لى دارى
-نبيله / اقعدى هنايا خيرك
الكل عرفها تكنطت من اللقطه ….
-حبيبه/ دخلو اهل خوكم لى دارها .. وارفعولها فطورها غادى…
ياودى حتى حبيبه ماعجبتهاش اللقطه .. داروها بايخه ولدها وبنت خوها قدام الكل

___________________________________________

_

فى الجنان

رجاء لحقت خالد وهيا قريب تجرى .. وخالد ماشى للباب ماتلفتش وراه
-رجاء/ خالد
-تلفتلها / ايووه
-رجاء/ خيرك ناديتنى
-خالد معرفش شن يقوللها / كنت منقولك منفوت على خالى بالك تبى نجيبلك حاجه
-رجاء فرحانه/ لا لا مانبى شى .. اصلا مرات انروح لانى اضايقت
-تلفت بيطلع / باهى براحتك
-رجاء/ ماتبيش تسألنى من منو مضايقه
-تلفتلها / من اللى مضايقك
-رجاء/ اختك فيروز شادتها وراى مدرهتلى كبدى
-خالد فد ويبي يمشى/ وعلاش فيروز شادتها وراك
رجاء تبى تقوله انها تحب واحد متزوج وبعدين تراجعت خافت تصير عركة كبيرة
-رجاء/ اعطينى رقمك اللى تستخدم فيه .. ولو زادت ضايقتتى حنتصل بيك ونحكيلك
طبعا خالد يحسابه عراك بنات فى بعضهم .. عطاها رقمه وطلع ..
ركب فى سيارته ولعها تسخن ويخمم/ الخطأ من الاول انت اللى درته .. فى راجل فالدنيا ترضاله كرامته يقول لى مرته بندورلك خطيبك .. البنت ساكته وانت اللى تفتفت يا خالد
يشبح للشارع/ اللى صار بينى وبينها امبارح كان عن حب .. ايه عن حب .. البنت كانت منسجمه معاى وسعيدة .. ماكانتش مغصوبة …. اااااه دماغى بيستك من التفكير..
لكن ودينى ومانعبد لو تطلع البنت تلعب بي ديلها لما نوريها نجوم الليل فالنهار

خشت رجاء للصالة واضح عليها السعادة .. زينب وسعاد مدخلين هناء لى دارها يشبحو فيها كيف خاشه قريب اطير من الفرح …

_______________________________________

_

دخلو هناء لى دارها… وطلعو .. لكن رجاء ولت بعد ربع ساعه ردت حوايج هناء من الشناطى للدولاب.. وقعدو يتناقشو

-سعاد / اسمعى يا هناء.. كانك تبى تعيشى و حوشك يقعد مفتوح لازم تحاربي.. لازم تثبتى وجودك
-هناء/ انا حايرة شن صار .. امبارح كنا كويسين انا وياه .. كيف تغير الوضع فى لحظه مانيش عارفه
-سعاد / بالك قلتى كليمه … بالك درتى تصرف او ..
-قصت عليها هناء/ لا .. فى حاجه صارت بعد مافاقنا من النوم مش عارفتها شنهيا
-سعاد / ربي يهدى سركم يااارب

طلعت سعاد من غرفه هناء … وعمتك هناء عاد وين تلقيها تاكل فى بعضها .. الغيرة ناااار …. منغير ماتحس بنفسها .. خدت تليفونها وطلعت رقم خالد واتصلت … لكن خالد تلبفونه كان فالسيارة وهوا فالقهوة ياخد فى فطور فماردش
.
.

خدى خالد نسكافيه وبريوش وهوا يخمم قاعد حاير بين نارين .. حاس ان فى خيانه ولكن قلبه يقوله مستحيل هناء تخون … خدى التليفون وماشافش المكالمه ..فتح اليوتيوب
..وربط تليفونه بي الام بي ترى متع السيارة .. طلع اغنيه ليبيه … وفتحها وبدى يسمع فيها ” مافيكن عقيدة .. خوانات ..مافيكن عقيدة يانا يانا خوانات ”
.
.
.
هناء قعدت فى دارها طول اليوم .. وكل مرة تخش عليها وحدة من حماواتها وسلفاتها تهدرز .. حوش حبيبه صغير وهناء تتحشم من عمها تقعد مقعمزة فى دار التقعميز ومادة رجلها .. ودار حماواتها تقدرش تقعد فيها تخاف اضايقهم وبعدين الدراه رجاء معاهم .. ولدلك قعدت فى دارها اسلم راى .. وطول ماهيا متكيه خيالها مش جايب الا خالد .. وحنيه خالد ورومنسيته .. تتخايل فيه بالرغم من قوته وضخامه جسمه الا انه كان رومنسى معاها هلبا وحنون ..

_________________________________________

_

فى حوش فرج

ناجيه واقفه فالمطبخ .. اتحرك فالغدى وتكلم فى ناجى ولد سلفها فالتليفون
-ناجيه/ وانا كيف بنحصله هالعازى ..والله مانقدر نوصله
-ناجى/ انتى خديتى الفلوس وقولتيلى اللى تبيه انا فيه
..ماتجيش توة وتبدى تتسبلى
-ناجيه/ باهى احنا الخميش ننمشولها وتو نشوفو
-ناجى/ لا غدوة تمشو
-ناجيه/ ماعندناش سيارة توة
-ناجى/ نعطيكم انا سيارتى… تو نكلم وسيم نشوفه
-ناجيه /كلم سيف .. هوا اللى يرفع فينا ديما
-ناجى/ تم تفاهمنا
صكرت التليفون … وطلعت للصالة بدت تتكلم نع عمك فرج تقنع فيه يمشو غدوة الصبح لى بنته فطرابلس
-فرج / انا كيف ماتبو غير شوفى ولادك وقولولى
-ناجيه / ومنو هناك بنقوله غير سيف اللى يرفع فينا ديما
-فرج / سيف وين مزال بتلقيه .. تبع عرفات ولد سليمه جارتنا .. يحساب روحه بيحصل معاهم حاجه
-ناجيه / وعلاش مايحصلش … هوينا عاطيينه كلاشن على كتفه .. وماناقصه شى.. سيوره زى عرفات يحصل معاهم سيارة وحوش
-فرج/ غير اعبى .. عرفات معاهم من اول يوم .. جرى ودس وجاب سلاح ودار اللى مايندارش .. مش توة لاصق فيهم زى الشوباية
-ناجية/ باهى غير اسكت اسكت ..انت سكاتك بركة ..بدل مايشجع ولده ويقوله ربي يباركلك ..بالعكس هازى ويكصر فالمجاديف

–فرج / توة بتمشى غدوة ولا شنو
-ناجية/ بنمشو امالا شنو انت قاعد تسأل

__________________________________________

_

فالليل …

هناء تدكر فى خالد كيف ينادى فى رجاء وقريب بتموت .. خلاص جابت ماعندها …ثانى مرة تصيرلها فالليل الجو جميل وفالصبح يتغير الراى ..تبى تعرف خيره تغير .. شن جاه .. وبعدين بنت خاله الواطيه ليش ناداها .. شن يبي فيها .. الف سؤال وسؤال يدور فى راسها .. قامت تليفونها اتصلت بي خالد … هوا نفس الشى مقعمز فى مكتبه بروحه يخمم فيها ..

شرين تليفونه شاف المتصل لقته هناء..مايبيش يرد لكن قلبه غلبه ورد عليها من اول تشريينه..ممكن لانه مزال مش متاكد ان فى خيانه فالموضوع .. خانه قلبه ورد طول عليها
-خالد / الوو
هناء تبكى منغير ماتتكلم
تكى راسه عالكرسى متع مكتبه وسكت .. يسمع فدموعها وعارفهم علاش …
مسحت دموعها وسكتت ماتبيش تتكلم
-خالد / خيرك تبكى
هناء ماتبيش تتكلم ..
-خالد / نكلم فيك … ردى عليا
-هناء/ ايوة
-خالد / خيرك تبكى .. رجلك توجع فيك
-هناء/ ياريتها رجلى اللى توجع فيا رانى تحملت
-خالد / احكى اللى فقلبك
-هناء/ ليش ناديتها
-خالد / منهيا
-هناء/ على راحتك هيا سلام
-خالد / تعالى جاى ماتصكريش
-هناء/ مش متحملة استعباط ياخالد .. معقولة هكى .. تحشمت قدام خواتك من تصرفك البايخ هدا ..
-خالد /يعنى كل اللى وجعك ان الموضوع صار قدام خواتى
-هناء/ ليش هكى اديرلى .. ليش هكى تتعامل معاى .. نلم حوايجى تمنعنى .. نردهم تفوتنى … رانى معش فهمتك
-خالد مغمض عيونه / كله الا زعلك ياغاليه.. سامحينى .. المفروض كلمتها قدامكم وماخديتهاش على جنب
-هناء/توة معش قضيتى بنت خالك..قضيتى خيرك وشن فى
-خالد / مافى الا الخير
-هناء متعصبه/باهى قولى علاش ناديتها
-خالد / بوها باعتلها فلوس اعطيتهملها
-هناء بالتكشيخ/ وماتقدرش تعطيهملها قدامنا
-خالد / قلتلك سامحينى .. خلاص عاد معش تبكى

بدى اللاسلكى اللى جنبه يتكلم … انهم طالبينه فى غرفه العمليات
-خالد / سمعتى بودانك انهم يطلبو فيا .. خلى نمشى نشوفهم شن يبو ونرجع نكلمك
-هناء/ بلاش .. مانبيكش تكلمنى باهى
-خالد / باهى ياسر من الدلع عااااد
-هناء/ تصبح على خير
-خالد / لو رجعت للمقر بكرى حنعاودلك
-هناء/ تصبح على خير ……
وصكرت الخط

____________________________________________

تمت …. ويتبع

نحبككككم ❤
.
.
.

لكن اانسجمت بنزيدكم شوى 😁😍😎

.
.
.
.
_

ثانى يوم ….

سيف خو هناء لما قالوله خود سيارة ناجى ولد عمك رفض .. قاللهم تو ناخد سيارة عرفات صاحبي .. خاطر بدى يخدم هوا وياه ….
خدى السيارة من الليل وطلعو الصبح بكرى .. وصلو عمتك ناجيه وعمك فرج ولدهم سيف …خشو وسلمو وطلعت هناء من دارها فرحانه .. مهما تكون علاقتها بي ناجيه .. المهم فالاخير ان هادو اهلها وعزوتها قدام شيابينها
حبيبه رحبت بيهم هلبا .. ودارو الكناين فطور … وفطرت عمتك ناجيه وولدها وراجلها … واتصلت هناء بي خالد بيش تقوله على اهلها .. لكن خالد ماردش وقدرت هناء انه راقد
مقعمزين يهدرزو فى دار التقعميز وشرين تليفون ناجيه
ردت على تليفونها وتهدرز شكلها اختها اللى كلمتها .. دورة التليفون انطفا….
-ناجيه / وووك شحن تليفونى تصكر واختى تبينى فى حاجه مهمه
-حبيبه مدت تليفونها / هاك تليفونى تكلمى بيه
-ناجية شبحت لى هناء / لا لا والله ماصارت تو ناخد تليفون هناء
مدت هناء تليفونها لى ناجيه …
-ناجيه / خلى نطلع للصالة شوى
-حبيبه/ خشى دار هناء بنتكم خودى راحتك
-ناجيه / باهى …
-حبيبه تنادى / ياسعاد …تعالى ارفعى ناجيه لى دار هناء
-سعاد / باهى هى
جت سعاد رفعت ناجية لى دار هناء … خشت ناجيه شافت الموبيليا الابهة
ناجيه تتفرج / انشاءالله ماتتهنى فيها

وقعمزت عالسرير وفتحت تليفونها .. وخدت منه رقم ناجى
واتصلت بيه من تليفون هناء … التليفون يضبح …..
-رد ناجى/ الو
-ناجى/ يا اهلين بالناس الطيبه
-ناجيه/ اهلا بيك
-ناجى/ هدا رقمها
-ناجيه / هدا رقم الاحباب 😁… وتضحك
وهداكه البرنامج يسجل فالمكالمه
.
.
.
.
.

قعدت ناجيه قريب ثلث ساعه وهيا فاتحة الخط معاه .. هوا يبي وقت المكالمه طويل
-ناجيه/ راسى وجعنى .. نبى نشرب طاسه شاهى … شنو مزال
-ناجى/ اصبري عالاقل توصل المكالمه نص ساعه
لكن ناجى انتبه ان التليفون مرة مرة يدير تووت تووت
-ناجى/ حيه عالعمله .. تقريبا الجهاز فيه برنامج تسجيل مكالمات
-ناجيه/ ااه .. تسجيل مكالمات .. معناها المكالمه هادى متسجلة
-ناجى/ غير صكرى خلى نعاودلك بيش نتاكد
وبالفعل صكرو الخط وعاود ناجى وتاكد ان فى برنامج تسجيل مكالمات
-ناجيه / يا غبارتى شن لازنى .. كيف بندير توة
-ناجى/ احدفيه البرنامج
-ناجيه/ الله لا تربحك منعرفش نحدف ولا نمسح كيف بندير توة ياغبارتى
-ناجى/ خودى التليفون روحى بيه تو نحدفه انا
-ناجيه / شن تقول انت … كيف تبينى نخنب التليفون ونجيبه معاى

-ناجى/ تخنبيه ولا تنفضحى … انا راجل مايعيبنى شى اولها واخرها ناخد تدكرة ونطلع مالبلاد .. قولى عليك انتى كيف بديري

اقتنعت ناجية انها تخنب التليفون … وفى لحظه نادت فرج وقالتله بنروح اختى بيها وبيها وهوا كله كدب غير تبى تهرب
سلمت عالناس ومنغير مايحسو وبحركة خفيفه خطفت التليفون من عالطاولة وخشت للحمام زعميتا الطريق مسافه
دارت التليفون صامت .. نزلت الاشعارات من فوق وكتمت الصوت زى ما قاللها ناجى وطلعت فيسع ركبت فالسيارة
….لدرجه ان حبيبه لاحظتها ترعش …وقالت اكيدة اختها قالتلها حاجه سو
ركبو سيف والعويله فالسيارة وخالد درس … سلم عليهم ومشو هما وخس هوا للحوش

___________________________________________

تمت … ويتبع

كيف بيصير فى التليفون متع هناء !!؟؟

مش حنقبل اقل من 7 لاف لايك

نحبكككككم ❤

نحب اللى شكرتنى ونحب اللى دمتنى ونحب اللى عطتنى العدر ونحب اللى قالت ماعندهاش حق …كلكم صغارى كلكم احبابي …وسلم النشادات عليا نعنى مانفقدكم
وبالنسبه للى معش تبى تقرالى .. ارجوك غادرى فى صمت
نحبكككم مرة ثانيه❤❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (12)

خالد وصل قدام الحوش .. سلم على نساباته وخش …ومن لما خش للحوش وتليفون هناء خاطر عليه وبين عيونه ..
-خالد/ السلام عليكم
-حبيبه وسعاد والبنات / وعليكم السلام
-حبيبه/ نساباتك كانو هنايا ياوليدى ..كانك جيت قبل شوى راهو لحقت عليهم
-خالد شكله تعبان ومش راقد / لحقت عليهم توة وهما فالسيارة برة …سلمت عليهم واتسقدو
-حبيبه/ طارو ياوليدى على قد ماشديناهم للغدى وهما شى شدو فالمرواحة
-خالد / حتى انا شديت فيهم لكن هما اصرو يبو يروحو
-تلفت لى هناء/ كيف حال رجلك
-هناء شبحتله واضح زعلانه منه / الحمدلله احسن
-خالد / منرقد شوى ونوضونى الساعه 4 العصر باهى ..
-حبيبه/ ارقد وليدى استريح
ضرب جيوب جاكيته بايديه الزوز / تليفوناتى معرفتش وين حطيتهم …
شبح لى هناء/ ترا تليفونك نضرب رقمى
-هناء/ والله ماندرى عليه وين .. كان عالطاولة
-حبيبه/ هاك تليفونى اتصل منه
-خدى خالد التليفون من امه وطلع برة يشرين لتليفونه
..مشى جابه من سيارته وجى لانه متقصد يخليه مالاول ..
خش للحوش شبح لى هناء/ لقيتى تليفونك
-هناء / لا لا
-خالد يشبحلها / باهى نوضى دوريه
-حبيبه/ وهيا فيها جهد توقف وادور
-خالد شبح لى هناء بحدة / دوريه وجيبهولى للدار باهى
ومشى جهه دار نومه … هناء تشبحله حست بالاهانه قدام خواته …كيف يقوللها جيبي تليفونك ..بيفتشه مثلا ولا شنو
-سعاد / سبحان الله الرجالة كلهم نفس الطبع مايحبوش المراة تريح تليفونها ..
-نبيله / وووك ماتفكرينيش زمان لما راح منى تليفونى
..دارلى العار عيسى خوى قالى كان ماتلقيشى لما نقتلك
-زينب/ يخافو من الصور ياخدهم ولد حرام ولا حاجه
-سعاد / حتى الارقام يخافوعليها والرسايل
هناء ارتخت لما لقت البنات يحكو كأن تصرف خالد انه عادى

___________________________________________

_

بعد ساعه ونص ..

سيف وامه وبوه قريب يوصلو لى منطقتهم ….. شرين تليفون سيف .. شاف المتصل لقاه عرفات ولد جيرانهم
-عرفات / تى وينك ياراجل
-سيف/ اهو قريب نوصل .. معش نعطل
-عرفات / الجماعه وصلو ولازم نمشى معاهم معش نقدر نراجيك ..درس السيارة قدام الحوش و المفتاح اعطيه للمقر متاعنا فالمنطقه باهى
-سيف/ تم .. نوصل العيلة للحوش ونمشى نعطيهولهم كون هانى
-عرفات / تمام هيا السلام عليكم
وصكرو المكالمه
-عمك فرج / خيره ماصكرش التليفون وهوا يتصل .. مالا كانا قعدنا وتغدينا كيف صار فيه
-ناجية / ماهو كله من ولدك اللى كلمه وقاله هانى مروح
-سيف/ والله حق مفروض لا كلمته ولا قلتله بنروح ومش حنتغدى فطرابلس
-فرج/ ناس تعطى الحاجة وتبدا تنق عليها ..وبعدين احنا شن مروح بينا نجارو كانا مش هبال
-ناجيه تلخبطت / قلتلك اختى قالتلى ترا شن هناك
-فرج/ وشن هناك
-ناجيه/ عاد انا مش بنفرتلك مصارينى وندويلك على خواتى وحكاياتهم .. اختى ترا شن قالتلى ومش لازم نعاوده
مشت السيارة ولما قريب يوصلو .. حشت ناجيه ايديها فى خبنتها طلعت منها تليفون هناء كانت حاشياته فى صدرها ..
فتحت شنطتها وحطت فيها التليفون .. وقبل ماتصكرها شد سيف فرينو .. طاحت ناجية لقدام وطاحت شنطتها والحاجات اللى فيها كلها
-فرج / تى بالشوية راسى قريب جى فالمرش
-ناجية تلم فى حاجات شنطتها/ خير بلاك يافرخ ماهو افتح عيونك …
لقت تليفون هناء طايح جنب رجلها قاماته وحطاته فالشنطه وطبست تاخد فى روشيتات العيادة طاحو حتى هما .. فى هاديكة التطبيسه نزل تليفون هناء منغير ماتحس بيه ناجية .. وشد سيف فرينو ثانى خش هداكة التليفون تحت كرسى السواق … وناجيه من تلخبيطها مازبطتش انه طاح منها وتحسابه قاعد فالشنطه
وصلو للمنطقه .. ونزلو ناجيه وفرج لى حوشهم .. ورفع سيف السيارة لى حوش عرفات … درسها منغير مايكلم حد ..ومشى للمقر سلمهم المفتاح

__________________________________________

_

فى حوش حبيبه

هناء مقعمزة تبكى … وحبيبه تعارك فيها

-حبيبه/ شنو هبلتى .. تبكى على خاطر تليفون ..
-هناء تمسح فى دموعها / والله مانى على خاطر تليفون
-حبيبه/ خلاص عاد مادوريشى كلهم يعيطو هكى سيوره يهدا .. ويسكت .. وتو نقول لى يونس ولدى يشريلك واحد ثانى زى اللى خداه لى ولده الطاهر اولامس
-خالد يصيح من الصالة / وينك … انا نراجى راهو
-هناء مادة رجلها متع العمليه/ ياحليلى .. ياغبارتى التليفون وين مشى
-خالد يعيط فالصالة / هناء .. وينك انادى فيك ولا
-حبيبه/ اس علينا عاد شنو النهار لاحرف اللى دايرهولنا يا وليدى ..
جى خالد للدار .. ضرب الباب ضربه قوية يبس لى هناء عروقها .. ورجاء تسمع فيه من دار البنات وفرحانه
-خالد يعيط وماد ايديه / وين الخربة متعك نكلم فيك
هناء تبكى وساكته .. منها خايفه منه ومنها متحشمه من تصرفه وتكشيخه عليها قدام خواته وسلفاتها

-يوسف واقف وراه / تى عيب عليك يا راجل داير للمراة هكى على تليفون
-خالد / مادخلكش فينا انت …
وسيلة مقعمزة جنب هناء وتبكى معاها .. المدة الاخيرة كلها متوالفات مع بعضهم
-سعاد / يا خالد عيب عليك .. الناس تسمع
-حبيبه/ يا حليلى.. بوك قريب ايروح من الجامع يديرلنا غبارة
-سعاد / حتى يونس قريب ايروح مع عمى من الجامع
-خالد / انتم تخوفو فيا بي بوى ويونس ولا شنو …
شبح لى هناء/ تهزى فى راسك تليفونك وين
-وشبح لى زينب / زيدى دورى نوضى تحركى
-زينب/ ياوخى ماخلينا فراش ماقمناشى ولا خلينا طاولة مادورناش تحتها … مهناش والله مايكساب
-وسيله شادة تليفونها/ من بكرى وانا نتصل بيه يضبح ..
-حبيبه / اهل بوك ردتهولك بعد نا عطيتيهولها
-هناء تهز براسها / حطاته عالطاولة الوسطانيه هنايا فالدار
-خالد يعيط / وعلاش ماخديتيشى لما حطاته … ولا خديتيه ودسيتيه
-حبيبه/ وعلاش بدسه ياوليدى ماهو تليفونه
-نبيله / الاولة مالاخيرة نجيبو القران ونحلفو كلنا
-وسيلة / نحلفو!!!؟ … نحلفو على شنو
-نبيله / كل حد يحلف انه ماخداش التليفون .. وكل اللى فالحوش لازم يحلفو..واللى يرفض معناها التليفون عنده هوا
كلهم زبطو انها تقصد رجاء
-حبيبه / مصح وجهك..عقابها بتحلفينى انا وخوتك ولا شنو
-نبيله / انا مانقصدش عليك انتى ياام.. ولا نقصد الاولاد
-وسيله / نحلفو وعلاش لا
-يوسف / انتى تسكتى
-وسيله/ اللى يقول الحق فالحوش هدا يسكتوه
-يوسف يكشخ / وسيلة .. الموضوع تشبحى فيه مش متحمل تفتفيت
وسيله تلفتت للجهه الثانيه
-حبيبه / ياحليلى ترا من رمانا حاجة ومشى .. ولا ضربونا بعين قوية
سعاد تحشمت من هناء ان الكلام مقصود على اهلها
-نخصت عمتها / عمتى .. مش وقته الكلام هدا
-خالد يعيط / ورحمه بوى ياهناء يا يطلع التليفون يا اما يبانلك الليله
-عبدالجواد واقف وراه / منهيا يبانلها يا مسخ …اطلع غادى
-يونس يبعد فى كتف خالد وخش للدار/ شن فى يااام
مد خالد رجله وضرب الطاولة الصغيرة قدامه حدفها عالحيط انكصرت / مافى شى
وطلع وخلاهم … وهناءترعش مع بعضها وصاير فيها وتبكى

_________________________________________

_

فى حوش فرج …

خش عمك فرج للحمام بيتوضا للضهر … وخشت ناجيه لى دار نومها وصكرت الباب .. طلعت تليفونها واتصلت بي ناجى
-ناجية تهمس/ اهو روحنا .. مانقدرش نطول معاك الدوة .. وين الالف الثانى
-ناجى/ الالف الثانى لما تعطينى التليفون متع هناء
-ناجيه/ انت قلتلى سجليلى المكالمات وتاخدى باقى فلوسك
-ناجى/ وانا شن استفدت بيها تسجيلات التليفون .. اهى قاعدة زى ماهيا فالتليفون .. وياخى جبتيه معاك
-ناجيه وجهه احمر / يعنى مافش فلوس
-ناجى / لا اكيدة فى .. لكن بعد ماتعطينى التليفون
-ناجيه/ باهى سقدنى تعالة ارفعه وجيبلى الفلوس .. ورايا مزينه وحنه معش وقت عليا عندى حفلة الليله
-ناجى/ وتيهولى فى ضرف ولا كلينكس .. انا نخش لى عمى وانتى اطلعى حطيه فقجر السيارة..تو نخليلك الروشن مفتوح ..حطيه منغير صوت .. ولايحس حد
-ناجية / تمام … تعالة توة هى

صكرت ناجية الخط .. ومشت لى شنطتها .. فتحتها بيش اطلع التليفون .. وهيلا هوبا مالقاتاش .. فتشت طلعت الحاجات هبلت .. شى شى التليفون مهناش .. طبعا ناجيه دكيه .. زبطت ان التليفون طاح فالسيارة …لانهم لما قريب يوصلو طلعاته من صدرها وحطاته فالشنطه…
قامت التليفون اتصلت / الو سيف .. انت وين
-سيف/ قريب …خيرك انشاءالله خير
-ناجية/ السيارة متع عرفات وينها .. درستها قدام حوش سليمه
-سيف/ درستها ايه .. لكن رفعوها للمقر
-ناجيه/ غبر فيك وعلاش رافعها غادى
-سيف / انا درستها قدام حوشهم ورفعت المفتاح للمقر .. لكن هما قالولى جيبها هنايا مدامه عرفات طالع مالمنطقه .. . وفالاخير بعتو واحد من جمعاعتهم رفعهالهم
-ناجيه تكشخ / غبرت عليا الله لا تسامحك
-سيف/ تى خيرك ياام .. تبى اى حاجه منها نجيبهالك انا نعرفهم كلهم
-ناجيه خاشه لى دارها / ربي يسامحك ياوليدى .. برة فى حالك مانبى شى
خشت للدار وصكرت اغلسود للباب وخدت تليفونها وكلمت ناجى وحكتله باللى فيه

-ناجى/ نعم نعم .. التليفون يطلع منين ماهوا مالياش علاقه بيك
-ناجيه/ نقولك طاح فالسيارة .. وانا نقدرنقول لى سيف يكلمهم ويجيبهولى .. لكن خايفاته يشبح التليفون ويفركسه من ويزبطه لى هناء
-ناجى باه
تمام / لا لا ردى بالك تبعتى سيف …تو يلخبط فالددوة
-ناجيه/ تمام زى ماتبى .. الفلوس وين
-ناجى تغير شكله / فلوس شنو…
-ناجيه / نهاراتك السود .. الالف جنيه اللى قلتلى عليه
-ناجى/ يامرت عمى مابليتى ريقى بي شى نعطيك عليك فلوس الحق
-ناجيه/ ايوووة .صار قلتلى هكى …. امالا اهو بتخلينى نتصرف تصرف ثانى
-ناجى خاف من ردت فعلها تغلط وتفضحه/ انتى قداش تبى توة
-ناجيه/ عالاقل 300
-ناجى/ تمام نجيبهملك توة ..ودبري كيف تاخديهم منغير ماحد يشوفك .. وتو نتصرف انا ونعرف كيف نجيبه الجهاز
-ناجية/ تمام .. نراجى فيك

وبالفعل جاها زعميتا يسأل على عمه وخلى الفلوس فى قجر السيارة … وخدتهم هيا بحركه خفيفه وفيسع.. خاطر عارفه راجلها ماعنداش خلوق لى ناجى ويروح فيسع

____________________________________________

_

فى الليل

حبيبه قنعت هناء انها تخش لى دارها .. مع ان هناء خايفه من خالد .. لانه من وقت طلع معش رجع
-حبيبه/يابنيتى خشى لى دارك..والله ماعنده مايديرلك مشى دار دورة من بكرى وشم الهوى وطارت العيطه والموضوع
كله تم عنده ..
هناء تشبحلها وهيا ساكته
-سعاد / حتى كانا عاركك هالتكشيختين ولا الثلاثه مادايريلك شى
-حبيبه/ والمثل يقول اللى مايقتل يسمن..متخافيش يابنيتى
هناء تشبح لى وسيلة .. ووسيلة تشبحلها بمعنى اقعدى
-وسيله/ غير كان نعرف خيره شاد هالشدة هادى كلها فالتليفون
-زينب/ هكى مسأله عناد وخلاص
-سعاد / هيا عاد .. نوضى خشى دارك .. وكانا دارلك مادارلك خودى تليفونه واتصلى بي يونس يجى يوريه
-زينب/ ومرات مايروحش
-حبيبه/ بعيد السو عليه وليدى اجعنه ايروح

بعد النقان وللاقناع .. خشت هناء لى دارها …دخلوها وسيله من جهه وزينب من جهه ثانيه … وفيروز وراهم ..حطوها فسريرها وغطوها .. وطلعو برة من الدار
-فيروز / نقص يدى من حيث مانبتت كان ماتطلع رجاء بنن خالى هيا اللى واخداته
-وسيله/ معقولة
-فيروز / واضحة يا ماما .. امالا ليش روحت تجرى مع امها لما جتها بكرى
-زينب/ الشهادة لله .. ان رجاء مالاول كانت بتروح مع امها اليوم العشيه
-فيروز / ايييه علينا عاد وانتى ديما ادافعى
-زينب/ الساكت عن الحق شيطان اخرس
ومشو لى دارهم ووسيله ركبت لى حوشها

__________________________________________

_

مع الساعه 2 ليلا

انفتح باب دار هناء … خش خالد غمضت عيونها طول
-خالد / السلام عليكم
هنلء دايرة روحها راقدة
مشى جنبها / هناء … رقدتى
-لقت صوته هادى فتحت عيونها / ايوووه
-خالد / نوضى قعمزى نبيك شوى
.
.
.
.
.
__________________________________________

تمت …. ويتبع

عارفتها الحلقه قصيرة 😊….
حوار هناء وخالد فاللقطه الاخيرة لو منكتبه توة مش حنتقنه ومش ح يجيكم حوار شيق وكله اتقان .. ولدلك خليته للحلقه الجايه

نحبكككككم ❤❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (13)

مع الساعه 2 ليلا

انفتح باب دار هناء … خش خالد غمضت هناء عيونها طول
دارت روحها راقدة
-خالد / السلام عليكم
هناء ماردتش دايرة روحها راقدة
مشى جنبها / هناء … رقدتى
-لقت صوته هادى فتحت عيونها / ايوووه
-خالد / نوضى قعمزى نبيك شوى
-هناء/ باهى
تقاعدت .. ساوت المخدة وراها .. واتكت عليها
-هناء/ تعشيت
-خالد واضح عليه تعبان / من امس مادوقتش حاجه
-هناء/ وليش هدا كله .. معقولة على تليفون داير هكى
قعمز خالد على حاشيه السرير من جيهتها … قابلها .. ويشبحلها بعيون حارات .. تحشمت منه واطت راسها
-خالد / اخر مرة نسألك تليفونك وين
-سخفها كيف حارق دمه / ياخالد خيرك .. منعرفكش هكى .. مكبر الموضوع وهوا صغير..معقولة على تليفون داير هدا كله
-خالد عيونه حمر/ خلينا نتكلمو بصراحة وعالمكشوف
-هناء/ تكلم .. حتى انا نبي نفهم
-خالد واضح عليه تعبان / ووالله لو تقوليلى الحق .. لا حنكلمك ولا ح نجى على حالك .. احنا اساسا زواجنا تم باتفاق
-هناء انصدمت / اتفاق!!!
-خالد/ طبعا اتفاق .. بالك بتغطى عين الشمس بالغربال .. نسيتى لما قولتيلى انا مخطوبه .. نسيتى لما قولتيلى انا نحب ولد عمى
-هناء/ لا منسيتش … وندكر وقتها لما قلتلى انك ماتبيش تتزوج وادير عيله وصغار ..وانا احترمت رايك ومافرضتش نفسى عليك ..و قلتلك براحتك .. مدامه هادى قناعتك
-خالد / امالا ليش وافقتى وخليتينى نمسك
-هناء/ لان هدا حقك ..انا زوجتك وحرام عليا نمنعك
-خالد / لا ماشاءالله متدينه هلبا
-هناء/ ماتهزاش عليا ..
-خالد / باهى يا تايبه .. يامتدينه .. علاش تلعبي عالحبلين
-هناء/ وشنهما الحبلين اللى نلعب عليهم
-خالد / علاش مكلمه روسيا
-هناء مستغربه / منو روسيا اللى تقول عليها
-خالد / اولامس لقيت عندك مكالمه واردة من روسيا .. وانتى رادة عليها
-هناء/ اناااااا ..
وتلفتت للارض تدكر / صح ندكر ان جتنى مكالمه خارجيه .. لكن منعرفش منين
-خالد / باهى شن رديتى عليهم .. شن قلتيلهم .. المكالمه استمرت نص دقيقه .. ونص دقيقه مش شوى
هناء تشبحله ومصدومه فكلامه ان مدرق عليها كل هالمدة!!

___________________________________________

_

فى دار ناجى

ناجى متكى فسريره وشاد تليفونه ويتصل بي شخص اسمه اسعد …
-ناجى/ اهلين اسعد .. شن حالك يا خونا
-اسعد/ اهلييييين ناجى ولد عمى بلقاسم..شن حالك روحت
-ناجى/ الحمدلله .. شن حالك انت اسعد .. روحت ليا اسبوع
-اسعد / الحمدلله على سلامتك .. للزم نتلاقو ونلعبو الكارطه مع بعضنا زى لما جيت زمان
-ناجى / اكيدة بادن الله نتلاقو … قتلك
-اسعد / نعم
-ناجى/ سيارة حركات عندكم فالمقر
-اسعد / من حركات
-ناجى/ حركات ولد عمك الهادى
-اسعد / سيارته الشخصيه لابدة عنده .. لكن سيارة المقر جابها سيف ولد ولد عمك بكرى ودرسها هنايا
-ناجى/ شورة ناجية مرت عمى طاح منها تليفونها فالسيارة
وصانى عمى فرج نمشى نجيبه
-اسعد / وخيره سيف ولا وسيم ماجاوش خدوه .. كان جونى رانى عطيتهولهم من بكرى
-ناجى/ شورهم مزردين مع الجماعه .. كلمنى عمى توة قالى شوفه .. لان كان ملقيتاش فالسيارة معناها طاح منها عالوطا
-اسعد / باهى تعالة توة شوفه كانك فاضى
-ناجى/ تمام … شوى ونجيك .. مسافه الطريق
-اسعد / وانا نراجى فيك

___________________________________________

_

فى دار هناء

-هناء حطت صبعها على صدرها / انت تراقب فيا .. وتفتش فى تليفونى وتشوف فيا من كلمت ومن ماكلمتش ولا كيف
-خالد يشبحلها / حقى ندير اللى نبيه .. وكونى نراقبك فهدا شى مايزعلش … وهوا باهى اللى راقبتك بيش اكتشفت خيانتك
-هناء/ خيانتى !!؟ .. احترم نفسك ومصص فمك بالزهر قبل ماتتكلم على اخلاقى …
-خالد والغيرة بتنهش قلبه / اخلاق شنو اللى تتكلمى عليها.. وحدة فى يوم دخولها تتكلم على واحد تحبه.. وتتمنى تقول لى راجلها خلينى صاغ سليم لين يوصل عريس الغفله
-هناء دموعها نزلو / حسبيا الله ونعما الوكيل فيك ..كلامك وجاع .. والله ماحنسامحك عليه
-خالد / توة نبى تليفونك وينه ..وين دسيتيه … نبيه توة ضرورى
-هناء/ نقولك مالقيتاشى ..وين نعرف من خداه
-خالد / لعلمك نراقب فيك ..ووالله ماتفوت عليا حاجه من تصرفاتك
-هناء/وكيف تراقب فيا وانت طول اليوم طالع …
تلفتتله بعيون حادات / ولا بالك تسجلى فى مكالماتى …
-خالد / ايووووه هاك فهمتى توة يا دكية .. دايرلك برنامج تسجيل مكالمات .. ونبى التليفون توة بيش نسمعهم ..ولا اقسم بالله لما نطربقها على راسك الليلة
-هناء / توة انا عرفت انت ليش شاد فالتليفون هالشدة هادى كلها
-خالد / لا توة عرفتى انى مايفوت عليا شى.. وانى مش دقن تلعبي بيا انتى ولا غيرك
-هناء/ ايووه وانت الشيطان زينلك الدوة كلها و دققت فالرقم اللى جاى من روسيا …على اساس ان روسيا فيها ناجى ولد عمى
-حط يده على فمها وصكره بالقوة/صكرى فمك ومانجيبيش
اسمه على لسانك .. انا مش مقعمز طرطور قدامك
-هناء تفك فايديه / حول يدك من عليا … كيف ضميرك سمحلك تشك فى زوجتك اللى عطاتك الامان … انت انسان مش كويس
-خالد/ توة متكثريش عليا الدوة ..تليفونك اطلعيه … ولا والله تكون الليله هادى اخر ليله فحياتك
-هناء/ معقولة .. انت خالد.. خالد الحنين اللى اول مرة نحس انى عايشه على وجه الدنيا .. كان معاه هوا
-خالد / صح كلامك .. خالد اللى عطاك حنانه وحياته تخونيه .. تخدعيه
-هناء/ انا متربيه .. ومستحيل ندير حاجه زى هادى .. وكلامك مردود عليه .. لانى بعد مانلقالك التليفون.. مستحيل نقعدلك .. حنمشى لى حوش بوى
-خالد يشبحلها بحسرة/ حتى انا وقتها معش نبيك
-هناء/ خلاص … الكلام انتهى .. وكرامتى فوق كل اعتبار
-وقف خالد / انا ماشى توة … وبنجى غدوة العشيه .. لو مالقيتش التليفون … تحملى مايجيك …
وطلع وخلاها فى دوامه … ويلها خالد اللى نقلب فى لحظه .. ويلها التليفون وين مشى .. ويلها فالمكالمه الخارجيه اللى ماعرفتهاش من منو
سمعت صوت باب الحوش تصكر … وبعده الجنان .. وصوت خالد ولع السيارة ومشى …
نزلت رجلها متع العمليه بصعوبه من السرير … وشدت فى الحاشيه وبدت تمشى بصعوبة فى اتجاه الباب

___________________________________________

_

فى المقر

اسعد / غير حط الضى كويس
-ناجى يساوى فى الكاشف متع التليفون / اهو حاطهولك تحت الكراسى
-اسعد / غير زيد نزل شوى .. ماقدرتش انشوف ..
-ناجى مد التليفون / هاك خوده دور بيه كويس
-مد اسعد يده وخدى التليفون / هات نشبح بيه
وحطه تحت الكراسى ويشبح / هويناه التليفون .. حاصل لوطا ..
ناجى فرح / صحة ليك .. هاته .. هاته
-اسعد خدى التليفون ومده ويضحك / هاك ومعش تريحو تليفوناتكم 😁
-خداه ناجى/ احسن مادرت …هاته خلى نرفعه لى حوش عمى
-اسعد / غير خش تعشى معانا دايرين مبكبكه على كيف كيفك
-ناجى/ لا والله صحتين ..مرت عمى تراجى فيا على نار
-اسعد / باهى براحتك الليله .. لكن لازم اديرها مرة ثانيه وتجى ادير دورة
-ناجى/ حاضر بادن الله .. واسمع بنقولك ..مرت عمى تمشى وتوصى .. ماتقولش الموضوع قدام ولاد عمى..قالت يديرولها حالة كان سمعو بيها باعته ادور فى تليفونها فالمقر
-اسعد / لا لا ماتت هنايا الحكايه كلها …
-ناجى/ هيا ليلتك سعيدة
-اسعد / ليلتك اسعد

________________________________________

_

فى دار هناء

هناء تكر فى روحها بالشوى من حاشيه السرير.. رجلها قاعدة توجع فيها لازم حد يشدها من يدها .. وهيا تمشى بروحها ..
وصلت للباب شدت فيها … وقلبها يطق … مش قادرة تتنفس
حست بالاهانه ..كرامتها ناضت عليها..معقولة يتهمها بالخونه
وهيا اللى حباته وانسجمت معاه وغمرها بحنانه …
شدت فالحيط وطلعت من الباب الفاصل متع غرفتها وهيا تنقز … وصلت لى دار البنات … طقطقت عالباب …
زينب كانت فايقه وتكلم فى منعم..صكرت التليفون ومشت للباب فتحاته.. اتفاجئت بي هناء قدامها
-زينب/ هنيوة .. خيرك الف لاباس عليك
-هناء واضح انها باكيه / لا يوريك باس … تعطينى تليفونك شوى
-زينب شدت يد هناء تبى تسندها / خيرك من بتكلمى فى هالليل … غير خشى للدار
-هناء/ لا لا والله منقدر البنات راقدات .. اعطينى التليفون منكلم خوى وسيم شويا بس
وضوى تليفون زينب .. منعم يتصل …
شافاته زينب / شوى بس
وتلفتت خشت للدار توشوش .. وصكرت التليفون وطلعت
-هناء/ بتعطينى التليفون ولا خلى نرجع لى دارى
-زينب/ هناء .. انا اكبر منك وانتى اصغر منى .. واللى اكبر منك بليله اعلم منك بحيلة ..
-هناء واضح عليها زعلانه / وليش تقولى فالكلام هدا
-زينب/ كانا واجعك خاطرك من حركه خالد تكونى غالطه .. عاديه …هلبا رجالة يكشخو ويديرو لنساوينهم اللى مايندارش قدام الناس..وثانى يوم يلقوها باتت نار وصبحت رماد
هناء تشبحلها وكأنها مصدومه من عملة صايرتلها / بتعطينى التليفون ولا لا
-مدتلها زينب التليفون / اهوا خوديه
-هناء/ منخليه عندى والصبح انردهولك
-زينب / براحتك
-هناء/ وصلينى لى دارى
وبالفعل شدت زينب هناء من يدها ودخلتها دارها … رقدتها فالسرير وغطتها وطلعت وصكرت الباب … م
زينب مع انها مشغولة .. بس حبت تعطي لى هناء راحتها ..
توقعتها بتتصل بي بوها وتشكيله وتمت

__________________________________________

_

فى دار هناء …

مسحت هناء دموعها … وضربت رقم خوها وسيم .. مش حافظه ولا رقم حد فالدنيا ماعدا رقم وسيم .. محفظهولها من زمان على اى طارئ بالرغم كان مانعها من انها ادير تليفون
كتبت رقم وسيم واتصلت …ماردش … ضربت الرقم مرة ثانيه ماردش…. ضربت الرقم مرة ثالثه رد
-وسيم/ ايوووة ..شكون
-هناء/ انا هناء
-وسيم انشغل / هناء!! … خيرك هنيوة انشاءالله لاباس عليك .. وهدا رقم شكون اللى تتصلى منه.. سامحينى مارديتش من اول اتصال نحسابك جماعه العمل

-هناء تبكى/ نبيك تجينى .. نبى نمشى لى حوشنا
-وسيم/ حاضر نجيك توة .. غير فهمينى خيرك
“سبحان الله الاخ ❤… يفزع لى وخيته حتى لو كانت فبلاد بعيدة ”
-هناء/ تو تجينى ونحكيلك ..لكن رد بالك تكلم خالد وتقوله منرفع هناء
-وسيم/ اكيد مش حنكلمه …اصلا واضح الامور مش تمام
-هناء/ باهى تعالالى بكرى .. نبى نطلع قبل مايفيقو من النوم .. اصلا كانا فاقو معش نقدر نطلع ..
-وسيم/ وليش معش تقدرى تطلعى .. انا خوك وتطلعى معاى بالسيف
-هناء/ مش حيخلونى ..لانهم بيقولو اكيدة ماشيه بتغضب عند اهلها وحيحاولو يحلو الموضوع
-وسيم / صح كلامهم .. وانتى ليش بتغضبى
-هناء/ يا وخى تو نجى ونفهمك
-وسيم/ تمام .. اهو منطلع توة .. ساعتين ونوصلك .. على شنو نكلمك ..تليفونك ولا وين
-هناء/ لا كلمنى عالرقم هدا …
-وسيم/ تم …

صكر منها واتصل بي امه .. قاللها ماتشنغلش عليه بيتأخر .. خاطر بيمشى لى هناء وبيجيبها .. وعلى قد ماسألاته امه خيرها ماعرفش شن يرد عليها .. لانه هوا اصلا مش فاهم

_________________________________________

_

فى حوش ناجيه …

صكرت ناجيه من وسيم .. وطول اتصلت بي ناجى بتبشره عاد .. ناجى يسوق فالسيارة ورد عليها
-ناجيه/ الو
-ناجى/ اهو لقيته التليفون
-ناجية/ بلحقه .. باهى كويس
-ناجى/ لكن بنخليه عندى راهو ..
-ناجيه تضحك / لا لا خليه عندك .. ماعندى ماندير بيه
-ناجى/ ايووه .. هكى احسن
-ناجيه / لكن بنبشرك بشارة
-ناجى/ بشارة شنو
-ناجيه / وسيم ماشى بيجيب هناء لى حوشنا
-ناجى شد فرينو / بتجى توة … علاش خيره
-ناجيه / ياودى انا شامه عركة فالنص .. والبنت شكلها جايه غضبانه
-ناجى ضحك / اخبار حلوة .. وتستاهلى عليها هدية .. غير ماتنسيناش بالتطورات ولازم تكلمينى وتقوليلى شن فى
-ناجيه / غير ماتنساناش انت ..ماتخافش انا ماننساكش

____________________________________________

تمت …. ويتبع

😊😊😊
.
.
.
.
.
.

نكملو شوى

وسيم طلع بالسيارة …طار لى طرابلس … وهناء مش قادرة توقف على رجليها ولا تنزل من السرير بيش تلمد شى من حوايجها ….. قعدت فسريرها تبكى وخلاص ….

بعد ساعتين … وصل وسيم قدام الحوش … الفجر ادن من بكرى والدنيا كيف بتبهر …اتصل بي هناء
-وسيم/ انا درست قدام باب الحوش
-هناء/ بتوسع بالك شوى .. رجلى نتحرك عليها بصعوبة
-وسيم/ باهى ساعدى روحك
طلعت هناء من دارها … ومشت لى دار البنات طقت عالباب
.. فتحتلها نبيله
-نبيله انخلعت/ هناء.. خيرك نايضه بكرى
-هناء/ غير نبى نعطي لى زينب تليفونها
-نبيله/ انوضهالك
-هناء/ لا لا اعطيهولها انتى وخلاص ..
ومدتلها مع التليفون ورقه / والورقه هادى اعطيهالها
-نبيله / بادن الله
-هناء/ .. مع السلامه
-نبيله / هناءخيرك .. فى حاجه
-هناء/ لا لا .. مافى شى

مشت هناء وخشت نبيله للدار وصكراته .. الساعه 6 والعيلة مازالو راقدين الحال حال شتى …
طلعت هناء من الحوش مرة تشد فالحيط ومرة تنقز على رجلها .. لحد ما فتحت الباب الخارجى .. نزل وسيم من السيارة ومشالها يجرى… شدها من يدها وصكر باب الحوش ومشى قعمزها فمكانها فالسيارة … وولع السيارة وطلع
-وسيم/ خيرك شن فى
-هناء/ مافى شى…عركة بسيطه انا وخالد
-وسيم / على عركة بسيطه تخلينى نولع السيارة ونجيك .. تحشمينى مع راجلك
-هناء غمضت عيونها / عركة كبيرة …لكن مانعرفش نحكاها
-وسيم/ بطلى بكى .. وخودى راحتك فالسيارة ..لكن اول مانوصلو لازم تحكيلى باللى في
-هناء/ حاضر

__________________________________________

_

بعد ساعه روح خالد للحوش

خش لى داره لقاها فاضيه هناء مهناش .. فتح الحمام نفس فاضى … مشى لى دار خواته البنات يبي يسأل عليها…
طقطق الباب وفتحت نبيله
-نبيله / صباح الخير
-خالد / هناء عندكم
-نبيله / لا لا … لكن بكرى الصبح جتنا للدار طقت
-خالد / وعلاش جتكم
-نبيله / ردت لى زينب تليفونها
-خالد شعلت فى قلبه النار / وتليفون زينب شن يدير عندها
-نبيله / منعرفش
-خالد عيونه حمر/ ناديلى زينب

المهم نوضو زينب وصارت شوشرة … وطلعت الورقه اللى استلمتها منها نبيله ….
مكتوب فيها
” جانى خوى وسيم ..واقف قدام الباب يراجى فيا .. سلميلى على عمتى والبنات كلهم والكناين والاولاد .. مع السلامه”

خالد قريب هبل …. ركب سيارته وطلع يجرى … لدرجه امه طلعت من الدار مش سامعه باللى صار كله وحارت خيره طالع يجرى ….

__________________________________________

_

وصلت هناء لى حوش بوها ….. ممكن العشرة الصبح
خلوها اكثر من ساعه تستريح فى دارها .. وبعدها ناداها بوها

-هناء/ والله يابوى مافى حاجه
-فرج / مراة طالعه ادان الفجر من حوشها .. طالعه بالحوايج اللى عليها … بايعه كل شى … وطالعه بالحوايج اللى عليها ..المهم نطلع … بالتاكيد فى حاجه
-وسيم/ بالشويا عليها يا حاج .. تو تروق و تفهمنا
-فرج / انت خليك حسابك بعدين .. كيف يا مسخ تمشى تجيب اختك منغير ماتشاورهمش
-وسيم/ يعنى اختى تقولى تعالى توة نقوللها لا نشاور بوى
-ناجيه/ ياودى اسس علينا الناس بتتصنت

خش وحيد خو هناء الصغير يجرى / يابوى .. بوى
-فرج / خيرك شن فى
-وحيد / خالد راجل اختى هناء درس قدام الباب

____________________________________________

تمت … ويتيع

نحبكم ❤❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (14)

فى حوش فرج

هناء وصلت لى حوش بوها … خشت دارها بيش تستريح ..
مع انها لا لقت سريرها ولا الكنبات .. الدار مفرشه فراشات وخلاص ..بعد استريحت ناداها بوها بينشدها خيرها جايه على صبح ربي ..
-هناء/ والله يابوى مافى حاجه
-فرج / مراة طالعه ادان الفجر من حوشها ..بالحوايج اللى عليها … بالتاكيد فى حاجه صارت معاها
-وسيم/ بالشويا عليها يا حاج .. تو تروق و تفهمنا
-فرج / انت خليك حسابك بعدين .. كيف يا مسخ تمشى تجيب اختك منغير ماتشاورنى
-وسيم/ يعنى اختى تقولى تعالى توة نقوللها لا نشاور بوى
-ناجيه/ ياودى اسس علينا الناس بتتصنت دوتنا كلها وانتم تتعايطو
خش وحيد خو هناء الصغير يجرى / يابوى .. بوى
-فرج / خيرك شن فى
-وحيد / خالد راجل اختى هناء درس قدام الباب
-فرج / قوله يتفضل
-وحيد / قالى ناديلى بوك برة
فرج شبح لى هناء …
-هناء صوتها مغصوص/ انا وصلت يا بوى .. ومن هالحوش ماعاد طالعه كان تقتلنى
وتلفتت مشت بصعوبه لى دارها خاطر رجلها توجع فيها.. شادة الحيط وتمشى خشت وصكرتها… وطلع فرج
ماشى للباب بيطلع لى خالد

__________________________________________

_

فى حوش ناجى ..

ناجى طلع من حوشهم … فتح سيارته ركب فيها .. وفتح قجر السيارة طلع منه تليفون هناء ..لقاه يزوى .. الشحن فيه شرطة وحدة بس.. خدى خيط الشحن متع السيارة .. وعلقه فالتليفون … وفتحه.. اسنغرب ان مافيشى كلمه سر .. خش عالمكالمات والرسايل .. مالقى شى .. قلب البرامج لين وصل برنامج تسجيل المكالمات … فتحه .. لقى اخر مكالمه متسجلة هيا مكالمته مع ناجيه … قعد ينزل فالمكالمات ويسمع .. لحد ماوصل لى مكالمه بين هناء وخالد وقعد يسمع وهوا ياكل فى بعضه
-خالد / خيرك تبكى
ناجى منتبه يسمع فى صوت هناء تبكى
-خالد / نكلم فيك … ردى عليا
-هناء/ ايوة
-خالد / خيرك تبكى .. رجلك توجع فيك
-هناء/ ياريتها رجلى اللى توجع فيا رانى تحملت
-خالد / احكى اللى فقلبك
-هناء/ ليش ناديتها
-خالد / منهيا
-هناء/ على راحتك هيا سلام
-خالد / تعالى جاى ماتصكريش

صكر ناجى التليفون .. معش تحمل يسمع المكالمة بين هناء وخالد … ياودى الولد قلبه بدى ياكل فيه ..معش قادر حتى يتنفس..معقولة هوا غاير على هناء.. الموضوع فى البدايه واخده تحدى .. كيف ياخدو منه خطيبته منغير مايشاوره ولا يديروله اعتبار … لكن توة لقى احساسه متغير ..الحكايه بدت عنده غيره … يتخايل فى هناء وقلبه ينبض .. معقولة يصير فيه هكى لانه سمعها تكلم فى واحد ثانى

كان عنده نيه يولع السيارة ويمشى لى حوش عمه .. لكن قدر ان راجلها مرات يلحقها .. فضل انه مايحرجش نفسه وقرر مايمشيش .. ولع سيارته ومشى للمحلات امه موصياته على حاجات

__________________________________________

_

قدام حوش عمك فرج

خالد واقف جنب سيارته .. ومربع يديه .. يتفرج عالصغار يلعبو فالتراب ومبتسم .. طلع فرج من باب الحوش
-فرج / اهلين خالد ولدى
-خالد مد يده بيسلم/ اهلين عمى فرج شنحالك
-عمك فرج مد يده سلم عليه / اهلا بيك شرفتنا …
وحط يده على كتف خالد / هى تفضل خش لداخل
-خالد/ لا والله ياعمى خلينا هنايا احسن
-فرج/ خش يا راجل افطر واشرب قهوتك وروح وبعدها تسقد انت وعيالك روحو
خالد اتفاجأ لما لقى فرج يقوله روح انت وعيالك .. عرف ان هناء لا تكلمت ولا جبدت سيرة اللى صار
-خالد/ لا لا مفيش داعى لا لى فطور ولا للقهوة .. بس نبى نشوف هناء شوى .. ولو تبى تروح معاى باهى وكان ماتبيش خليها تستريح يومين
-فرج/ راحة المراة فى حوشها .. خش للمربوعه تو نقوللها توتى روحها تروح معاك ..
-خالد خافه يضربها ولا يطلعها بالسيف/ لا لا ماتقوللهاش توتى روحها … ناديهالى للمربوعه بس
-فرج/ غير تفضل هى
خشو فرج وخالد للمربوعه

_________________________________________

_

فى حوش حبيبه …

حبيبه تعارك حالة على كنتها اللى طلعت بلا شيرة .. وعلى ولدها اللى مادارش لى كرامته حساب ولحقها يجرى

-حبيبه/ صكرى فمك انتى .. انا نعرف شن نقول
-زينب/ غالطه يااام مدامه هدا كلامك .. بدل ماتهدى الوضع وتقولى اسكتو وماحد يجيب السيرة طايحة فيها قرمه وماخليتى عليها ستر مغطى
-حبيبه/ توة بديتى تشكرى فيها .. تى ماعو توة بلا بعد كنتى كارهتها وحتى السلام ماتسلميش عليها
-سعاد/ ياناس فكونا من هالموضوع … مدامه راجلها لحقها تو يفهم منها ويعرف يتصرف
-حبيبه تصفق فى ايديها على بعضهم / يا خسارة عالتريس .. عمرنا ماسمعنا بيها زمان .. مراة تاخد بعضها وتهج من حوش راجلها منغير ماتقوله .. هادى ماصارت غير عندى نا بس
-نبيله/ حتى اللى صارلها مش شويا .. وبالك ولدك متحلف فيها ولا ضاربها ولا حاجه .. معقولة طول تكلم خوها وتهرب
-سعاد فنصت فى نبيله/ شنو تهرب هادى
-حبيبه/ وخيرك تفنصى فيها …هربت امالا شنو.. ماعندهاش اسم اخر
-سعاد / ياعمتى نقصى صوتك وانت حاميتها .. من بكرى وانتى توصى فينا على وسيلة ماتبيهاش تسمع
-حبيبه/ ردو بالكم تقولو قدامها .. تمشى طول تعاود الدوة لى امها …
-نبيله / ياامى ياسرك من تجبيد الناس والظلم .. انا حايرة كيف ماطلعتلكش ولا وحدة مننا
سعاد تضحك
-حبيبه/ انا مشكلتى انى نقول فكلام الحق.. وكلام الحق ماحد يبيه
-زينب/ ياام انتى فاهمه تصرفاتك غلط راه .. انتى مش تقولى فى كلمه الحق ..انتى تشبكى فالامور فى بعضها اكثر ماهيا متشبكة
-حبيبه تعيط / جيبيلى الشبب خلى نربيها المسخه هادى
..اطول فلسانها عليا شكلى مقرصتهاش وهيا صغيرة
البنات وسعاد يضحكو

__________________________________________

_

فى دار هناء

-فرج / قلتلك اطلعى للراجل وديري فحسابك انك بترجعى معاه توة
-هناء تبكى / مانبيش نمشى يابوى .. انا مش بنتك ولا كيف.. علاش بايعنى هكى
-فرج/ يعنى لما نردك لى حوشك نبدا بايعك .. خلى نصفقلك ونقولك حق اقعدى واطلقى بالك نعجبك
هناء لما سمعت كلمت الطلاق رعشت
-ناجيه/ ياهنيوة اسمعى كلام بوك واطلعى لى راجلك .. وبعدها ربي يدير طريق
هناء تبكى وماتبيش ترد عليهم
-ناجيه/ اغسلى وجهك من هالدموع
خوها وسيم مربع ايديه ومتكى عالباب ويشبحلهم …
-وسيم / كانا ماتبيش تطلعى براحتك راهو مادورى حد
-فرج/ اييييه علينا عاد..انت بتصكر فمك ولا كيف بيصير توة
-ناجيه مشت لى وسيم/ ياوليدى اسكت ..خلى بوك يتصرف
-وسيم يعيط / لامتى بتقعدو حاسبينا فروخ صغار .. يابوى البنت ماجت الا وصار عليها ضغط كبير
-فرج يفنص فى ناجيه/تى طلعى ولدك..خير مانفسدله وجهه
-وسيم/ انا قلت كانها ماتبيش تطلع مش حتطلعله .. شنو شاريها بالفلوس هوا
-ناجيه / ياحليلى .. ياغبارتى الراجل يسمع
هناء لما لقت العركه بين بوها وخوها بتكبر … رخت شوى وحبت تحل الموضوع
-هناء/ باهى يابوى اهو تو نطلعله
-فرج يكشخ/ اطلعى قدامى توة
طلعت هناء مع بوها ماسكها من يدها .. لما مشو للمربوعه لقوها فاضيه …
-فرج غضب هلبا / توة عاجبك هكى
هناء خافت من بوها ..شدت فالحيط ومشت لى دارها وصكرت الباب بالمفتاح

_________________________________________

_

فرج كلم خالد بالتليفون على طول

-فرج/ وينك ياراجل .. خيرك مشيت
-خالد بهدوء/ خليها توة عندكم ترتاح ايامات وتو نجيها
-فرج / شنو بتسلم فيها
-خالد يضحك / انا عيالى موش مسلم فيها ..لكن مقدر زعلها ونفسيتها ورجلها اللى توجع ..
-فرج/ مدامط عارف عيالك تعبانه .. المفروض ماخليتهاش وروحت .. المراة مكانها حوش راجلها
-خالد يضحك/ وانت خيرك قالك منها يا حاج .. انا عن قصد نبيها تقعد عندكم بيش نفسيتها تستريح
-فرج/ شنو قداكم شاديلها مسواق
– خالد يضحك / لا مسواق لا سو .. انا نبيها تقعد عندك.. احسبها فترة نقاها .. اسبوع ونجيها
-عمك فرج اتكنطى/ هما اربعه ليالى بالهلال… كان ما جيتهاش تو يوصلها خوها
-خالد / باهى زى متحب .. غير ردو بالكم عليها
-فرج / بتوصينى على بنتى
-خالد / مع السلامه فى حفظ الله
-فرج / بالسلامه

___________________________________________

_

فالطريق

طول الطريق وخالد يأنب فيه ضميره .. ويخمم/ فى واحد يقول لى مرته انه شاك فيها ..وبعدين هناء تخون .. امالا شن خلت لى باقى النساوين كانها هيا بتخون ..
لقى روحه تفكيره فيها وكل جوارحه تتحرك معاه كل مايتخايل شكلها .. ويتخايل ضحكتها .. ويتأسف ان الامور كانت ماشيه تمام …. لولا هالعملة

وصل لى حوشهم …

-خالد / السلام عليكم
-حبيبه / ماشاءالله روحت فيسع
-خالد مضايق/ غير ردى السلام قبل ياام
-حبيبه/ عليكم السلام .. شنو مابوش يعطوهالك
-خالد داير روحه حاير/ منهيا .. انا كنت فالعمل راهو
خشت زينب / السلام عليكم
-خالد / عليكم السلام
-زينب / كيف حال هناء
-خالد يضحك فى ضحكه صفراء/ خيرها هناء يا ناس .. انا كنت فالعمل راهو
-حبيبه/ كيف .. مش قالولى البناويت جيت ادور فيها مالقيتهاش وطلعت لحقتها لى حوش اهلها
-خالد / من قالهولك الكلام هدا .. وعلاش منلحقها
-حبيبه حايرة / خواتك قالوهولى
-خالد تلفت لى زينب/ انا قلتلكم منلحق هناء
-زينب تحشمت / لاااا ووك عليا بترموها فيا نا ..
شبحت لى امها / انا قلتلك مشى يلحق فيها يااام
-حبيبه/ ماطلعونيش كدابه قدام خوكم .. وحدة منكم قالتلى لقاها مخليتله ورقه كاتبتله فيها انها مشت لى اهلها .. طارتله لحقها طول
-خالد يشبح لى زينب / انتو قريتو الورقه
-زينب/ ماقريناهاش الحق .. لكن انت قريتها ووجهك تغير
-خالد / هيا قالتلى من اليوم اللى قبله انها بيجيها خوها .. لكن انا كنت ناسى ..ولما قريت الورقه ادكرت
-زينب/ اهاا شفت انك تلخبطت لما شفت الورقه .. احنا فهنا انك ماتعرفش عليها وين … وخاصه انك جاى اطق وتسأل مالقيتهاش
-خالد / تنوضو تمشو تجرو لى امى وتعاودو الدوة
-زينب/ تعرفنى مش نوعى ..تقريبا فيروز هيا اللى عودتلها

-حبيبه/ توة غير فهمونى شنو اللى صار
-خالد / ماصار شى …هناء مشت زايرة لى حوش اهلها وبعد يومين بتروح .. وخلتلى ورقه ادكر فيا بي حاجات كانت تبينى نشريهملها ….
-حبيبه تعوج فى فمها / تشريهملها.. باهى ربي يحفظكم
وتلفتت لى زينب/ معش تكبرو الدوة وترعشونى .. تعرفونى منتحملش

خالد فرح ان الموضوع مشى على خير … خش لى داره ورقد
…من تعبه فاق قريب العصر ولا بعده

_________________________________________

.
.
.
.
.

بعد ثلاثه ايام …

ناجى يبي يدير محاولة انه يطق فى هناء … بالرغم ناجية رقت الازرق ومابتش تساعده
-ناجى/ تبى باقى فلوسك ساعدينى كيف نكلم هناء
-ناجيه / انت شن تقول .. هادى مراة على دمه راجل .. وبعدين تبى وسيم ولدى يديرلنا حالة
-ناجى/ يعنى توة ادكرتى انها مراة متزوجه .. تى ماهو لما ساعدتينى المرة اللى فاتت كانت نفس الشى متزوجه
-ناجيه / توة انت شن تبى ماتكثرش عليا دوة
-ناجى/ نبيك تساعدينى .. انا غير نوصل فى هناء تو نعرف كيف نلين قلبها
-ناجيه/ ماتعباش يا ولد سلفى …هناء زمان غير هناء توة ..
هناء تغيرت وتبى راجلها ومتاعينها.. وانت والله ماك فالبال
-ناجى/ مفهمتش علاش تقولى هكى
-ناجيه / لا نشدت على امك .. ولا على خواتك ولا عليك .. ماتدوى مع خوتها غير بخالد .. وكيف متغششه منه
-ناجى متعصب/ انتى غير وصلينى فيها ومعش نبى منك شى
-ناجيه/ وقداش بتعطينى
-ناجى/ ماهو عطيتك
-ناجيه/ لااا هداكة عالحكايه الاولة .. ولعلمك ماخلصتنيش كامل … توة قبل كل شى جيب فلوس المرة الاولة .. وشوف قداش بتخلصنى فى الثانيه
-ناجى مغتاظ/ نعطيك مية جنيه
-ناجيه/ اللى يجى منك باهى
-ناجى يتمتم/ اصلا هدا مستواك
-ناجية/ شن قلت …. مسمعتكش
-ناجى/ قلتلك امتى تبيهم
-ناجيه / امتى ما انت تبى
-ناجى/ الليله نعطيهملك … وغدوة اطلعيهالى
-ناجيه/ تمام ….. تفاهمنا

____________________________________________

_

ثانى يوم

جخالد مبيت الحس .. يبيها تراجع نفسها .. وتنسى العركه الى صارت بينه وبينها …
مقعمز فى مكتبه .. ويتكلم فالتليفون … طق الباب .. خش واحد صاحبه اسمه وليد ..قعمز عالكرسى يراجى فيه يكمل مكالمته … …. كمل خالد وصكر التليفون
-وليد / كيف الحال ياخلودة
-خالد متكى عالكرسى متعه / مليح بكل .. كيف حالك انت
-وليد / عرفتلك الرقم الروسى اللى عطيتهولى لى شكون
-خالد انتبه انه يحكى عالرقم اللى لقاه فى تليفون هناء/ لى منو الرقم .. باسم منو
-وليد قام ورقه ويقرا منها/ ياسيدى الرقم لى مكتب ليبي فى روسيا … كلمهم مكتبنا بيش يسألوله على اسمه ..
وشاف للورقه / ناجى بلقاسم
-خالد يشبحله متفاجأ / انا المكتب اللى فى روسيا ماكلمتاش بالرقم هدا …اللى لقيته فيه.. الرقم رقم زوجتى ياراجل
-وليد / مافاتتش عليا وسألتهم .. لانك مالاول حكيتلى عالحكايه وقلتلى انه التليفون مش ليك
-خالد فاتح عيونه / وكيف درت
-وليد / تواصلت معاهم وخبرتهم انهم كلمونا على رقم غريب .. اتفاجئت انهم نكرو اى رقم غريب كلمونا عليها
-خالد / وبعدين
-وليد/ ولا قبلين .. بعتلهم الرقم اللى عطيتهولى .. فقالى الشاب اللى غادى انهم لقو معلومات عن الشخص وحبو يتواصلو معاك وارقامك كلهم مستعملات
-خالد تعصب/ رقم مرتى كيف وصلوه
-وليد/ الرقم باسمك انت .. وهما دورو فى كاشف الشركة عن الارقام اللى باسمك لقوها كلها مصكرة ماعدا الرقم هدا …. هدا علاش اتصلو بيه .. ولما ردت عليهم مراة صكرو
-خالد / لا حول ولا قوة الا بالله … رقم زوجتى باسمها .. مش باسمى … وبعدين ليش ماتصلوش بالمكتب
-وليد/ انا كشفت عن الرقم ولقيته بالفعل باسمك .. هدا اولا
ثانيا احنا كنا مصكرين استقبال المكالمات الخارجيه فى مكتبنا من دول معينه .. لانها اوامر جايتنا من فوق
-خالد وقف متعصب/ ماشاءالله تفسيراتك كلها واتيه
-وليد / مش تفسيرات .. هما اللى قالو طلعو الشفرة الىى باسمك واتصلو بيها
-خالد / باهى خلاص ياوليد … خلاص فهمتك
وخدى مفتاحه وتليفوناته وطلع من المكتب … حس انه عيل .. وانه ضلمها … ليش دار هكى .. ليش مافهمش منها .. ليش ماقعدش يحاول مع الرقم الروسى لين ردو عليه وفهم منهم…لكن توة بس فهم ليش الرقم الروسى ماردش عليه على قد حاول يتصل من شفرات مختلفه .. الرقم حكومى .. ومايردش على اى ارقام … لما اتصل وليد صاحبه من رقم للمكتب ردو طول
خدى سيارته واتجه على طول لى منطقه هناء

__________________________________________

_

طول الطريق وخالد يخمم كيف بيستسمح منها …كيف بيرضيها ..فكر انه ينكر كل الكلام اللى قالهولها عن برنامج التسجيل اللى داره فى تليفونها … وبعدين تراجع لانها مش صغيرة ومش حيفوته عليها..قرر انه يعترف ويواجه ويرضى

بعد ساعه ونص وصل لى منطقه هناء … درس جنب الجامع .. خش صلى العصر وطلع … لما طلع لقى سيارته مصكرين عليها .. مقدرش يوخرها ..

خلى السيارة قدام الجامع .. ومشى على رجليه لى حوش نساباته …. وصل قدام الحوش لقى الباب مردود … بيفتحه ويخش .. لكن تحشم يسمع فى صوت مراة تدوى .. لما دقق زبطها ناجيه نسيبته .. ومعاها راجل يدوى … لما سمع اسم هناء وقف ورا الباب وماباش يتحرك
-ناجيه/ والله ماقدرت نطلعها ..هوينها شادة تركينه ومقعمزة تبكى
-ناجى/ زيدى حاولى معاها .. قوليلها ناجى يبيك ضرورى

خالد رقى الدم لى ودانه .. وهد الباب وخش / منهيا اللى قتلى تبيها ضرورى ..
ومشى يجرى لى ناجى عطاه بونيه على وجهه … وطاحت ناجيه تعيط …
ناجى اختل توازنه وطاح .. لان الضربة ماكانش متوقعها

-ناجيه/ يا فرج تعالة راهم يتعاركو …
ناض ناجى يجرى لى خالد ضربه بونيه على سنونه خلاهم كلهم دم …
طلع فرج وولده سيف يجرو … وطلعت هناء …شافت خالد وجهه دم انخلعت … مشتله تجرى
-هناء/ خالد خيرك … شن فى
-خالد كشخ عليها / خشى لداخل انتى ..
-ناجى شاد وجهه وماشى جهه الباب / تى والله لما تشوف يا حقير
هناء انتبهت انه صوت ناجى ولد عمها..منغير ماتحس بنفسها قعدت واقفه وتشبحله ..تنرفز خالد قريب مات
-خالد / هناء نكلم فيك
تلفت ناجى ولد عمها من قدام الباب شبحلها … وهيا على طول تلفتت للخلف ومشت للحوش …
خالد لاحظ ان مشيتها بدت كويسه .. وواضح ان الجرح التئم
-فرج/ تى خيركم يا جماعه الخير
-خالد يشبح لى ناجيه / لا لا مافى شى
-فرج/ خش لداخل اغسل وجهك يا خالد ….
بالفعل خش خالد للحمام الخارجى غسل وجهه ورتب اموره
وخش للمربوعه لداخل
جابولهم شاهى وماجابش سيرة هناء ولا تناقش فى الموضوع نهائيا
____________________________________________
.
.
.

الباين ان ناجى كان متأثر هلبا… لما طلع ولع سيارته ومشى يجرى طلع عالرئيسى … شكله السيارة مالت منه ويخش فى زريبه سعى … بالرغم كانت الضربه بسيطه .. . لكن جى راسه عالدومان اغمى عليه …
طبعا لحقوه صغار عمه … لكن خالد ممشاش معاهم قعد فى حوش نسيبه …. ونفس الشى ماناداش على هناء يبي يكلمها الصبح يكونو بروحهم .. لانه نوى انه يبات عندهم
مشو وسيم وسيف للمستشفى .. لقو محمد ولد عمهم راكب فى سيارة ناجى وبيمشى للمركز
-سيف/ وين ماشى يا محمد
-محمد / منرفع السيارة للمركز .. لان صاحب الزريبه مبلغ وناجى يعتبر موقوف بالرغم انه فالمستشفى … لين يشوفو
-سيف/ باهى انزل نمشو انا وياك للمستشفى بسيارتى
-محمد / لا هما يبو السيارة نفسها ..يبونى ندرسها غادى مدام ان ناجى موقوف.. والسيارة هادى هيا اللى صار بيها الحادث
-سيف/ باهى تو نمشى معاك هى

بالفعل طلعو محمد وسيف مشو للمركز .. سلمو السيارة وحكو على ناجى كيف مضروب … حمدلهم الشرطى الشرطى بالسلامه .. ووقعلهم على ورقه استلام السيارة ماتجيش

حطو السيارة قدام مركز الشرطه … وقاللهم الضابط تقدرو تاخدو كل مايخصكم من السيارة …

خشو محمد وسيف للسيارة وتليفون سيف بدى يشرين .. خدو منها كل الاوراق متع ناجى ..وتليفون سيف رجع يشرين
.. لقو تليفون فقجر السيارة .. خدوه حتى هوا
-محمد / مفهمتش العركة اللى صارت فى حوشكم بين نسيبك وخوى ناجى علاش صارت
-سيف/ والله مندرى عليهم ياوخى .. احنا طلعنا لقيناهم مضاربين ..
وتليفون سيف يشرين
-محمد / منو يشرين
-سيف/ ياراجل هادى امى ناتقه على كل شى
-محمد واقف / باهى توة منمشو على رجلينا للمستشفى ولا ناخدو تاكسى ..باعتبار ان السيارة منخلوها فالمركز
-سيف/ انا اسمحلى منمشى نشوف امى خيرها تتصل .. اهو حوشنا قريب عالمركز نمشى حتى على رجليا
-محمد / باهى تروح بي اوراق السيارة معاك .. لانى بنولى للمستشفى وسيارتى مش غادى..ولا ارفعهم لى امى فالحوش
-سيف/ هاتهم ..تو نروح بيهم للحوش
-محمد / وفالليل تو نجيك ناخدهم
-سيف/ تم
خدى سيف الاوراق والتليفون وروح لى حوشهم .. خش للمربوعه..لقى وسيم مروح من ناجى..وبوه وخالد معاه فالمربوعه.. حط سيف الاوراق وطلع بيمشى لى امه بيشبحها خيرها …

خالد يهدرز على عمك فرج جايبيين سيرة وضع البلاد … خالد المرة هادى بايت عندهم .. مصر انه يتواجه هوا وهناء الصبح ..
هما يهدرزو والتليفون اللى جابه سيف من سيارة ناجى يزوى عالشحن بيتم.. خالد يشبح للتليفون كأنه يعرفه .. ناض من مكانه
مشى للاوراق والتليفون .. خدى التليفون ووقف عيونه مفتوحات …
تلفت لى وسيم/ هدا تليفون هناء.. ولا انا غالط

_________________________________________

تمت …. ويتبع

عندى صديقه تعرف ضرفى الحالى وليش انا مانكتبش فالنهار .. قالتلى يازهور ليش اتعبى فى روحك وساهرة
تكتبى .. حسيتهم من تعليقاتهم مش مقدرين ان الناس راقدة وانتى فايقه تكتبيلهم .. كانت تكلم فيا عالخاص قبل شوى تقولى ارقدى ياسرك ارهاق وانا اصريت نكمل الحلقه وانزلها وقلتلها لو عشر متابعات بس يقرولى والله سادنى ومشجعنى
فمابالك بي الاف تراجى فيا ولله الحمد

لكن قعدت نفكر .. هل حق كلامها وانتو مش ملاحظين ان الناس راقدة وانا ساهرة نكتب الحلقه ومصرة انى انزلها يوميا حتى عقابات الليل .. ولا ملاحظين…
( نتكلم على جماعه التعليقات السلبيه )

نحبكم كلكم بلا استناء . ربي مايغيبكم عليا ❤

رواية زوجتى المغصوبة بقلم زهور جمال الدين (كاملة)

الحلقه (15) والاخيرة

خالد يهدرز على عمك فرج نسيبه على وضع البلاد …ومقرر انه يتواجه مع هناء الصبح .. هما يهدرزو والتليفون اللى جابه سيف من سيارة ناجى يزوى عالشحن بيتم …. خالد يشبح للتليفون كأنه يعرفه..مشى للاوراق والتليفون.. خدىالتليفون
ووقف عيونه مفتوحات …
-تلفت لى وسيم/ هدا تليفون هناء.. ولا انا غالط
-فرج/ وتليفون هناء شن يدير فى اوراق ناجى
خالد يشبح للتليفون بيفتحه لقى فيه رمز …
-خالد / انا متاكد ان هدا تليفون هناء
ومشى بسرعه للباب .. كأنه نسى روحه … ولحقه وسيم
وقف فالباب ونادى بصوت عالى / هناء .. ياهناء
طلعت هناء من المطبخ تجرى / خيرك تعيط ياخالد بالشوى
وجت ناجيه تجرى تبى تعرف شن فى ووقفت جنب هناء
-مد خالد التليفون / افتحى للتليفون
-هناء/ تليفونى 😱..
شبحتله / كان معاك انت !!!
-خالد / لا ماكانش معاى .. افتحيه
-هناء/ من داير رمز لى تليفونى
-خالد / يعنى انتى مش دايرتله رمز قبل مايريح
-هناء/ اقسم بالله مادرتله رقم سري ولا رمز ولا شى
-خالد / ماتحلفيش مصدقك ..
وتلفت بيخش للمربوعه … وناجيه بدو يديها يرعشو ..
-وسيم/ انا مفهمت شى راهو .. تليفون هناء شن يدير عند ناجى
-هناء انصدمت / ااه ناجى .. ناجى ولد عمى ولا منو
-قرب منها خالد وعض سنونه/ ما تنطقيش

اسمه على لسانك
-هناء/ راهو بنهبل انا.. شن جاب تليفونى هنايا
-خالد / ورحمه بوى فى ترابه لما نغبرها على راسه .. فتح التليفون ساهل هلبا لان مفيشى ايميل .. اول محل يديرله سوفت وير .. وتو نعرف علاش واخده
ناجيه قريب بيغمى عليها لما سمعت بي خالد بيفتح التليفون ..
خش خالد للمربوعه لبش دجوبوطو متعه .. وطلع قدام الباب وتلفت لى وسيم
-خالد / نوض
-وسيم مشى للباب / وين منمشو
-خالد / لى ولد عمك الكلب
-فرج من داخل/ تى وين ماشيين
-خالد /شويا منعطلوش منمشى نسأل على عرفات ياعم فرج
-فرج / باهى على كيفكم .. ليل متعطلوش
-خالد / انشاء الله …
خدى وسيم المالية متعه والشال وطلعو …. وهما ماشيين فالجنان نادتهم ناجيه
-ناجيه/ يا خالد
-خالد / نعم
-ناجيه / تعال نبيك شوى

___________________________________________

_

فى المستشفى

.الدكتور يكتب فى ورقه تحويل من المستشفى لى ناجى..
-محمد خو ناجى/ غير قولى شن فيه يادكتور
-الدكتور / عنده نزيف داخلى ولازم يتحول لى طرابلس
-عمك بلقاسم بوهم / تى كيف يا دكتور بكرى خشيناله وحاله عال العال وكان حتى بيطلع معانا
-الدكتور/ يا حاج انت احمد ربي واشكر فضله اننا اكتشفنا النزيف الداخلى قبل مايطلع .. كنهدا راهو حصلنا فى مشكله
-بلقاسم / اللهم لك الحمد
-محمد / الاسعاف تراجى يا دكتور هيا طلعو الحالة
وتلفت لى بوه / وانت يا بوى روح للحوش وقوللهم الدكتور شد ناجى فالمستشفى .. بيش مايديرولكش وجيج .. وغدوة الحقنى لطرابلس
-بلقاسم/ تى كيف يا راجل منقولش لى امه
-الدكتور/ احسن يا حاج .. هما العويلة اهو كيف روحو توة.. يعنى معتقدش يقولولك ردنا
-بلقاسم متأثر/ باهى كيف ماتبو ..
وطلعو ناجى بالاسعاف … ركبوه بيش بيرفعوه لى طرابلس .. وطلعت الاسعاف سقدهم عمك بلقاسم لى برة
-الدكتور/ ربي يحفظه ناجى من خيرة الناس

___________________________________________

_

فى الجنان

-ناجيه / ترا شويا يا خالد
خالد ووسيم يشبحولها … وخاصه وسيم استغرب فى تصرف امه
-ناجيه تشبح لى وسيم/ نبى نكلمه شوى على موضوعه هوا وهناء …
-وسيم/ خيرك يااام شن تبى تقولى
-ناجيه/ اطلع انت سخن السيارة وخلينى مع خالد .. هدا نسيبى وزى ولدى
-وسيم/باهى براحتكم
هدا كله وخالد ساكت ومستغرب فى تصرفها ….
بعد ماطلع وسيم من الباب متع الحوش
-ناجيه / قتلك
-خالد / اهاا .. نسمع فيك
-ناجيه/ اعطينى الامان
-خالد يشبحلها وبهدوء/ الموضوع خطير للدرجة هادى
-ناجية/ ايه خطير.. اعطينى الامان والسماح بيش ندويلك كل شى ..
-خالد/ عطيتك … ادوى
-ناجيه فى جملة وحدة/ التليفون انا خديته واعطيته لى ناجى لانه هوا اللى قالى جيبيه
-خالد فاتح عيونه ويشبحلها / اااه … شن تقولى انتى
-ناجية تخبط فى خدها / يا وخى اسكت …ياوخى راك عطيتنى الامان
-خالد / انتى وحدة امسخة ومافيكش امان … ليش اديري فى هالمشاكل للبنت الطيبه .. احنا كنا خلاص اتفاهمنا لولا عملتك هادى
-ناجيه/ اللى تبيه انا فيه .. زى ماتبى ندير
تلفت خالد خلاها وبيطلع .. وعقله يفور مش قادر يركز
-ناجيه تمشى وراه/ يا وخى استر عليا .. تربح انا حكيتلك الصدق كله
-تلفتلها خالد بمكر وحاير فيها / لكن انتى شنو اللى خلاك تحكيلى الحكايه كلها وتعترفى
-ناجيه / بنقولك الصدق ومش حنكدب عليك .. التليفون فيه تسجيل صوت ليا انا وناجى لما يكلم فيا فى حوشكم
-خالد كاظم غضبه وصوته يبيش وسيم يسمع/ وانتى شنو اللى خلاك تكلمى ناجى الشياطين هدا من تليفون هناء

-ناجيه متلخبطه وترعش من خالد/باهى غير اوقف اسمعنى
.. بيش تفهم منى الحكايه كلها كيف صارت …
-خالد/ ادوى

وقعدت تحكيله ناجيه كيف كان ناجى يبي يشكك خالد فى هناء وكيف اتصل بيه واكتشف ان فى تسجيل فالتليفون ..
وحكتله كيف شراها بالفلوس
طلع خالد طلع وسيم وبالفعل مشو لى محل موبايلات وفتحلهم تليفون هناء بي سوفت وير …. والمفارقه انهم مالقوش برنامج التسجيلات .. لان ناجى حادفه .. يعنى ناجيه كانا سكتت خيرلها 😁😁😁😁😳

___________________________________________

_

فى حوش حبيبه …

دار التقعميز معبيه .. البنات الثلاثه وسعاد واصيل ومعاهم يوسف ووسيله … ويونس واقف فم الباب
-وسيله واقفه / والله والله ياعمتى سمعت زينى زيكم توة .. والله ماندرى على امى تزوجت
-حبيبه/ كانا عطت بناتها وولادها تاخد راجل … طيح سعدها وسعد خوتك اللى جابولها راجل
-زينب/ يااام هدا زواج على سنه الله ورسوله .. وبوى من حقه ياخد اربعه .. ووسيله مادخلهاش فى امها
-يونس/ يمى ربي يهديك ..انتى وصلتى عمر كانا مولى بيتك خدى عليك النفروض يقعد عندك عادى
-حبيبه تصفق فى ايديها لى وسيله / تى ماهو خوتك خدو نساوين ودارو حياش ولوحوها .. اختك الاصغر منك وخوتك تزوجو الثلاثه قبلك .. وانتى بعد عنستى لصقوك ليا انا … ايه عادى خلى تعيش شبابها مدامه صغارها لوحوها
-يوسف/يمى .. ياسر عاد
-وسيلة تبكى/ احنا امى بادن الله منلوحوهاش .. سلامة خوتى ووخيتى
-حبيبه/ امالا ليش عطوها لى راجل
-وسيله تبكى/ الراجل هدا يتبع فيها ليه سنين وانتى عارفه
-حبيبه/ اااه … تعيطى فى وجهى … تى والله ماك قاعدة فيها ولما نخلى ولدى يطلقك
-يوسف مسك وسيله من يدها / اركبى لى حوشك من بكرى وانا نفنص فيك خيرك ماتفهميش
-وسيله/ انا والله ماقلت حاجه
-يوسف/ خلاص من بكرى وانا نقولك اركبى .. شن دخلك انتى فى امك تتزوج ولا تقعمز
-حبيبه تعيط / امالا ماكش سامع كلامى ومطلقها ..
-نبيله تشوف فى دم تحت رجلين وسيله / حييه وسيله 😨
-يوسف انخلع / خيرها وسيله
-يونس قدام الباب شاف الدم/ لا حول ولا قوة الا بالله
-وسيله حست بي ليه فى بطنها / اااه بطنى
وطلعو بيها يجرو نبيله وزينب ويوسف …رفعوها للطوارى

__________________________________________

_

نفس الليله

خالد واقف قدام الباب وينادى / هناء .. هناء
-طلعتله ناجيه / هاا شن درت يا وخى
-خالد يبيش يشبحلها / مدوريش الامور تمام فوتيه الموضوع وانسيه خلاص…
-ناجية/ سلم ولدى … ربي يحفظك
-خالد / ترا ناديلى هناء
-ناجية / حاضر

خشت ناجيه لى دار هناء تقنع فيها بيش تطلع لى خالد…. وهناء مصكرة راسها
-ناجية/ يابنيتى اطلعيله … غير شوفيه شن يبي وبعتالى خشى
-هناء/لاااااا مش حنطلعله …
-ناجية / على خاطر بوك اللى قلبه واجعه عليك
وقفت هناء ووجهها متغير/ تو نطلعله … حولى
وطلعت هناء للباب ….
-خالدلما شافها فرح / هناء😍
-هناء تبيش تشبحله / شن تبى ..
-خالدمبتسم / اول شى البسى حجابك كويس
قامت هناء الوشاح من على كتافها وحطاته على راسها
-خالد مد تليفونها / ثانى شى هاك خودى تليفونك
خدت هناء تليفونها منغير ماتشبحله
-خالد / كيف حال رجلك توة
-هناء تطنفر/ الحمدلله
-خالد / سامحينى
هناء تشبحله .. اول مرة تسمع حد يستسمح منها
-خالد قرب منها / الخلاف بين الازواج ديما يصير .. وانا توة فهمت اللى صار … و
-قصت عليها هناء تعيط / انت انسان مزاجى .. وخاين .. ومش عارف شن تبى … انت ..
-قص عليها / انا نحبك
هناء تفاجئت / اه
-خالد / يعنى انتى مش حاسه بحبي ليك … مش حاسه انى معاك نكون انسان ثانى
-هناء/ انا منطلب الطلاق
وتلفتت بتخش / هناء .. يعنى توة لما قلتلك نحبك ومتمسك بيك تبى تسيبينى
-هناء/ الحياة مش بمزاجك انت..مرة تحبنى ومرة ماتبينيش
-خالد / باهى اؤمرى على راسى باللى تبيه …اللى بتحكمى بيه بنفده .. المهم ماتيبينيش
-هناء عيونها دمعو/ احنا خشينا فى لعبه .. ولازم نطلعو منهت وهيا لعبه
-خالد / لعبه شنو الله يهديك ..انتى زوجتى على سنه الله ورسوله
-هناء/ الله لاتسامحه صاحبك اللى نقز لى حوشنا هاديكة الليله .. خلانى نعيش قصه كلها وهم فوهم
وتلفتت بتخش
-خالد / انا اللى نقزت لى حوشكم هاديكة الليله .. وتزوجتك
كانت تضحية منى على خاطر بنت ماتوقعتش نفسى نحبها
-تلفتتله/ انت … انت اللى نقزت لى حوشنا ليلتها .. وكيف مازبطش صوتك انا
-خالد/ لانى لما خشيت حوشكم كنت لاف شال على وجهى .. فمقدرتيش تزبطى تميزى الصوت
-هناء/ وليش منقز لى حوشنا
-خالد / استلمت حاجه من صاحبي اللى سافر ليلتها
-هناء/ وكيف تنسب حاجه درتها انت لى شخص غيرك .. مش قلت ان اللى نقز نفسه صاحبك اللى بيسافر هاديكة الليله
-خالد / مش انا اللى قلت .. عرفات هوا اللى قال
-هناء/ بس انت وافقت
-خالد تعصب / انتى مالك ومال الموضوع القديم هدا … احنا صغار اليوم … وانا متمسك بيك ياهناء ليش اديريلى هكى
-هناء/ المفروض نديرلك هكى واكثر
-خالد / ياهناء
-قصت عليه / انت السبب فى دمار حياتى اولا واخيرا …. مستحيل مزال نرجعلك …. قلتلك طلقنى وهدا اخر كلام عندى

___________________________________________

_

بعد ثلاثه ايام …

خالد مقعمز فى صالة حوشهم
-خالد/ معقولة هدا كله يصير ومانسمعش بيه انا
-فيروز / الثلاث ارقام متعك اللى عندنا مصكرات … ورقم هناء مقفل .. معرفناش كيف نوصلوك
-زينب/ اصلا حتى مكانك ماعرفناشى لين قالنا اصيل انك قايله بتمشى لى نسابتك
-خالد / وعيال يوسف شن صار فيها
-زينب / اجهضت البيبي
-خالد / لا حول ولا قوة الا بالله .. تى كيف صار
-فيروز / من خلعتها يانارى .. زي ماحكتلك زينب … امى ماخلت ماسمعتها
-خشت حبيبه للدار/ روحت يا سى الافندى …
-خالد / روحت ايه .. شن فى يام
-حبيبه/ لااااا مافى شى غير العازة والقهرة .. ولادى واحد يجرى ورا عياله فالمستشفى والثانى لاحقها لى حوش اهلها يترجا فيها ترجعله
-خالد / يااام مافيش داعى لكلام زى هدا توة .. واحكيلى شن صار
-حبيبه/ شن بيصيرر.. امالى وسيله كتفو بوك وعطوه امهم
-خالد / توة بوى صغير لين بيكتفوه هما
-حبيبه اتكنطت/ شن قصدك بيها …. ايييييه ضحكو عليه وعطوه امهم
-خالد تلفت لى زينب/ تمشى لى عيال يوسف … بالك نلقى يوسف غادى نحمدله
-زينب/باهى نلبس حجابى ونجى
وطلعت من الدار
-حبيبه/ نلقى يوسف غادى حق… تى هوا لاصق فالممر زى القرادة ولا قال انروح
-خالد / مش عياله وفى مسؤليته …ضرورى يقعد بالك يحتاجو حاجه
-حبيبه/ وانت عيالك وين
-خالد / عيالى رجلها توجع فيها وقعدت عند اهلها بتستريح
-حبيبه/ وشنو احنا حارثين عليها هنايا ..قول ماشيه غضبانه
-خالد / اييييه علينا يام وانتى اتردى فى كل كلمه بكلمه .. ايه غضابه فى حوش بوها …
-حبيبه/ غضب شنو هدا توة .. روحت بيها معاك توة بلا لعب مفرخ … ولا عاجبك المشوار اللى بطقه مرة ثانيه
-خالد / انا حر عاد … خليها لين يطيب خاطرها
-حبيبه/ والله صدقت .. خليها تتربي
تلفت خالد لى فيروز / قولى لاختك انا فالسيارة ..
وشبح لى امه / مفيش فايدة
-فيروز / انشاءالله

__________________________________________

_

بعد يومين فى حوش فرج

هناء مقعمزة مع سناء مرت ايمن ولد خالتها

-هناء/ قلتلك هدا قرارى الاخير .. ومستحيل نتراجع عليه
-سناء / تو هدا منضر وحدة تبى تطلق … يا هناء بين الراجل ومرته مفيش كرامه
-هناء/ ومن قالك المسأله مسألة كرامه .. زواجتى انا وياه تمت بعلمك وعارفتيها كيف صارت .. مالاول كان الاتفاق شهور وبعدين كل حد يمشى فى حاله
-سناء/ لكن الولد شاد فيك … وشاد هلبا مش شوى
-هناء/ ولما شد فيا المفروض نصفق ونفرح …
-سناء/ النلس رضت حتى بالسكار واللى يحشش وانتى راجل كويس زى هدا ماترضيش بيه
-هناء غمضت عيونها / قولى لى ايمن يديرلى قضيه طلاق
-سناء/ يعنى مفيش فايدة فيك
-هناء عيونها دمعو / مستحيل
-سناء/ شفتى انك زعلانه وواجعك خاطرك … نشبح فيها فدموعك …. اسمعينى كويس .. راهى المراة تربي الراجل وتمشى زى تبى … لكن ماتسيباش
-هناء/ ياوخيتى ليش توجعيلى فى قلبي … انا نبى نطلق وانتهى

_________________________________________

_

فى مكتب خالد

-خالد / ياراجل تسبللها بأى سبلة .. قوللها المحكمه مصكرة او اى شى من عندك
-ايمن / والله البنت معندة .. كلمتها بنفسى بعتلها مرتى كلمتها مرت بوها وهيا شى مصرة عالطلاق
-خالد / انت شن تقول يا ايمن ..مرتى مش حنطلقها نهائي بادن الله … ولدلك دور صرفه معاها هيا …انا معش تكلمنى عالطلاق
-ايمن/ماهو حتى انا قعدت مابيناتكم ..فالبدايه ماتوقعتهاش تدوى بجد .. نحسابها تدلع عليك .. لكن توة فهمت ان البنت مصرة وتبى الطلاق بجد
-خالد / وانا رافض … ومعش تمشيلها ولا تتكلم معاها .. خليها عليا انا تو نعرف كيف نقنعها
-ايمن/ربي يلم شملكم ياصاحبي .. وعموما انا توة نكلمها ونقوللها طلعينى من الموضوع
-خالد / خير مادير
.
.
.

وبالفعل اتصل ايمن بي هناء

-هناء تبكى / يشوف فيا قليله والى .. حتى انت منعك توقف معاى
-ايمن/ علاش قليله والى … سلامه بوك وخوتك
-هناء/ باهى براحتك يا ايمن
وصوت مكالمه انتظار …. شافت هناء لقت المكالمه من خالد
صكرت من ايمن وفتحت مكالمه خالد
-هناء/ الو
-خالد / فى من تكلمى
-هناء بدلع/ الناس تقول السلام عليكم
-خالد / السلام عليكم .. فى من كنتى تكلمى
-هناء/ فى عريسى الجديد
-خالد / ايوووه بدينا فالكلام المش كويس .. لعلمك فدقيقه نقدر نطلع الرقم اللى كنتى تكلمى فيه .. ونبعتله جماعه يعرفو كيف يتصرفو معاه
-هناء/ اللطف منك .. كنت نكلم فى ولد خالتى .. ماك قلتله اطلع من موضوع هناء
-خالد / والله هناء .. عريس جديد … كان لقاك فاضيه وبلا راجل بالصحة عليه
-هناء/ انت شن تبى توة
-خالد / خطرتى عليا وكلمتك بنقولك نحبك
-هناء ضحكت / اهاا
-خالد / نجيك توة ولا شنو

-هناء/ بتجينى!!! …وعلاش
-خالد / روحى لى حوشك ولى راجلك يا بنت الناس
-هناء/ انا اللى عندى قلته .. نبى الطلاق .. واقسم بالله نقول فيها باقتناع
-خالد / باهى انتى تحبينى
-هناء/ لا
-خالد / احلفى برحمة امك
-هناء/ امى الله يرحمها ماليهاش علاقه بينا
-خالد / خواتى يبو يجوك .. امس زينب قالتلى بيقولو لى اصيل يرفعهم ليك
-هناء/ يتفضلو مرحبتين بيهم
-خالد / وبتولى معاهم لى حوشك
-هناء/ انا حوشى هوا نفسه حوش بوى … معش عندى حوش ثانى
-خالد / هناء ليش اديري هكى مرمطينى راهو
-هناء/ امالا تبينى انولى لحوشك … فالليل معاى كويس وثانى يوم الصبح تنقلب انسان ثانى .. انا قلتلك مش حنرجع .. انت بنفسك قلت لا تبى ادير حوش ولا صغار .. قناعتك وحر فيها
-خالد / بس قناعتى تغيرت بعد شفتك وحبيتك .. نبى صغار انتى امهم … ونبى عيله ليش اديري هكى بس
-هناء/ وانا مانبيش ندير صغار انت بوهم .. لعلمك انا نغصبت عالزواجة هادى .. وتوة لازم كل الامور تتصحح ..
-خالد / ومن غصبك
-هناء / انت عارف ان خوى غصبنى على كل شى …هيا مع السلامه

وصكرت الخط … مع انها حست ان كرامتها رجعتلها لما خالد يترجا فيها الرجى هدا كله .. ومع هدا فى مكان فى قلبها قاعد زعلان منه هلبا
____________________________________________

_

فالمستشفى

ناجى ولد عمهم انتكس … بعد ماجابوه لطرابلس وبدى حاله باهى ماصارش …من هداكة النزيف صبح فى عملة ثانيه .. صارله تكسر فالصفايح وقعدو يزيدوله فى دم … فصيله دمه عند خواته الزوز وهناء بنت عمه بس .. وعمك بلقاسم بوه مشى لى حوش خوه وكلم هناء انها لازم تجى وتتبرعله بالدم

هناء بينها وبين نفسها موافقه انها تعطى دمها لانقاد حالة مريض بغض النضر عن المريض هدا منهوا …
بس الشى اللى حديره كان ممكن انه ما يعجبش خالد .. فقررت انها لازم تشاوره

-هناء/ ياخالد نقولك عمى جانا يبكى ولده قريب بيموت
-خالد / يمشى لى مصرف الدم ويعطوه فصيلته
-هناء/ احنا فصيلة دمنا مش موجودة هلبا .. تربح خلينى نمشى ونتبرعله
-خالد / ووين اهله
-هناء/ والله خواته راحو زى الخلالات من كثر مايسحبو منهم .. تربح خلبنى نمشى
-خالد / باهى تو نجيك انا نجيبك
-هناء/ لا لا عادى تو يرفعنى وسيم
-خالد / والله ماك عافساته المستشفى الا رجلى على رجلك ..
ومتخافيش تو نردك لى حوشكم .. مش انا اللى نرد مراة غصبا عنها
-هناء/ تمام تو نقول لى بوى انك بتجى ترفعنى للمستشفى

طبعا هيا كانت عابيه ان خوها وسيم بيمشى معاهم .. لكن خالد سبق وكلم وسيم وقاله انه يبي يرفعها بروحهم ..
فالسيارة ماخلى ماسمعها كلام حب .. وماخلى مافتحلها اغانى حب .. وقعدت تتخايل يوم اللى طلعت معاه من المنطقه ورفعها لى حوش صحابهم زمان …الطريق كلها ماسمعتش صوته عكس توة

__________________________________________

_

وصلو للعيادة …

خشو للممر لقت هتاء بنات عمها … سلمت عليهم وشكروها انها بيضت قلبها وجت …
جت الممرضه خدت منها دم بيش اديرلها تحليل وتشوف نوع فصيلة الدم .. مشت الممرضه .. وناضت هناء استادنت من بنات عمها ومشت لى خالد
-هناء/ ليش نتعب فيك المسافه طويلة .. اهو عمى وبنته مروحين انروح معاهم
-شبحلها خالد / لاااا تو نوصلك انا قلت
-هناء/ باهى زى ماتبى
طلعت الممرضه / وين الحالة
-بنات عم هناء/ هوينا قعمزت غادى جنب راجلها
مشتلها الممرضه/ حبيبتى منقدرش ناخد منك دم
-هناء استغربت/ ليش
-الممرضه / لانك حامل ياماما
-خالد مستوعبش الكلمه / ااه .. شن قلتى اختى
-الممرضه/ الاخت حامل منقدروش نسحبو منها دم
ومشت الممرضه .. وقعدت هناء مقعمزة …لكنها فرحانه ومبتسمه .. ماتقدرش تمثل الزعل بعد خبر زى هدا
-خالد / الف الف مبروك يا عمرى
-هناء مبتسمه / الله يبارك فيك
-بنات عمها وقفت عليهم الممرضه وقالتلهم / الف مبروك يا هناء
تحشمو ماقدروش يمشولها معاها راجلها
-هناء مبتسمه / الله يبارك فيكم
-قرب منها خالد / قاعدة تبى تروحى لى حوشكم
-هناء بدلع / ايه باهيووو
-خالد / وتحرمينى منك ومن ولدنا ولا بنتنا
-هناء/ انااا
-خالد / انا نحبك .. خلاص عاقبتينى كيف ماتبى .. وخديتى كرامتك بالكامل .. معقولة عزة نفسك بعد سمعت خبر الحمل مازالت بتعند وتبى الطلاق
هناء شبحتله وهيا ساكته
-خالد / نحبك
-هناء/ وانا نحبك
-خالد / خلاص نروحو لى حوشنا
-هناء فرحانه /باهى خلى نكلم وسيم بيش يقول لى بوى نستادن منه مش انروح منى ليا
-قام خالد تليفونه / يا ودى اهو نكلمو بوك بطوبته علاش تكوربي فيها

اتصل خالد بي عمك فرج فرحه بخبر حمل هناء واستادنه بيروح بيها معاه
-فرج/ زينه يا وليدى .. مربوحه انشاءالله وانا شن نبيلها غير الهنى فى حوشها
-خالد / تمام صحيت وربي يبارك فيك
وتلفت لى هناء/ هيا نوضى بنروحو للحوش يا زوجتى المغصوبة …. بس المرة هادى نبيك تمشى معاى بارادتك ومنغير غصب
-وقفت هناء/ المرة هادى اكيد بارادتى
شبحتله / لعلمك تمسكك بيا هوا اللى خلانى ناخد قرارى توة منغير تفكير
-وقف خالد / هيا نروحو حوشنا
وروحت هناء مع خالد لى حوشهم …. جابت فى نفس الدار اللى سكنها فيها … جابو بنت .. وسماها خالد حبيبه على اسم امه … وبعد عام شرى خالد شقه وانتقلو فيها … وتزوجت زينب الدكتور منعم وجابو يوسف ووسيله بعد شهور من مجيبه هناء توامه وسموهم الطاهر وعمران
اما ناجى رجع لى امريكا لان اجازته تمت … جى فاضى رجع حامل فى قلبه حب كبير لى هناء

تمت ❤

بالله تسامحونى فى اى تأخير صار فى حلقات الروايه
وربي يحفظكم اجمعين

نحبببببكككم ❤❤