التخطي إلى شريط الأدوات

قصة ‏رغبة ‏شرسة بقلم حنان حسن

To report this post you need to login first.
3.5
(102)

 15,897 اجمالى المشاهدات,  16 اليوم

رواية ‏رغبة ‏شرسة للكاتبة/حنان حسن

معظم حالات الطلاق بتكون بسبب ..( فشل العلاقة الحميمة.. وعدم وجود الوعي الجنسي او الثقافة الجنسية ) بين اي اتنين متجوزين..

الفصل الاول

ده مش كلامي ولا راي الشخصي علي فكرة.. ده موضوع رسالة الدكتوراة بتاعتي.. اه نسيت اعرفكم علي نفسي..
انا الدكتورة.. سالي ..33 سنة..
من القاهرة..

تزوجت مرتين قبل كده ولكن حاليا انا مطلقة لان الجوزتين فشلوا للاسف..

لكن المكسب الحقيقي الي طلعت بيه من هاتان الزيجتان
هو ابني ونور عيني ..وليد 7سنين ووليد انجبته من زوجي الاول احمد

والدي كان دكتور قلب وميسور الحال لكن توفاه الله من سنتين وورثت عنة ثروة لا باس بها

اول زواج ليا كان من طيار مدني وانفصلنا بسبب علاقاتة النسائية المتعددة

فا برغم انه اتجوزني لكن كانت ليه صديقاتة وعلاقات نسائية كتير بحكم طبيعة عملة كا طيار وبصراحة انا لم اطيق هذا الوضع

..و انفصلنا بعد ما انجبنا وليد ابني واحمد دلوقتي اصبح مجرد صديق وبنتعامل مع بعض بكل احترام عشان وليد ميشعرش باي تفكك اسري ومشاكل بين امه وابوه

اما زواجي الثاني ..فا ده كان غلطة عمري ..لاني اتجوزتة في ساعة تسرع بعد طلاقي من احمد والد وليد..وزوجي الثاني كان بيقول انه بيشتغل في الاستيراد والتصدير اول ما اتعرفت عليه لكن بعد ما اتجوزنا اكتشفت انه كان نصاب وحرامي واعماله كلها مشبوهة وده كان سبب طلبي الطلاق منه..طبعا هو عارض ورفض انه يطلقني بحجة انه بيحبني وميقدرش يستغني عني ومجنون بيا ..لكن انا مهمنيش كلامة ده كله ورفعت قضية خلع وكسبتها

وزي منتوا شايفين زيجتان اتحسبوا عليا وفي الاخر انا انسانه مطلقة ووحيدة واعاني من الوحدة والحرمان العاطفي …
عشان كده بحاول اشغل نفسي برسالة الدكتوراه

لكن من شهر تقريبا ظهر في حياتي شخص غريب جدا..
وبيطاردني في كل مكان اروحة ..لدرجة اني لما كنت بروح اوصل وليد ابني للمدرسة بلاقية هناك..ولما واجهتة ووبختة علي ملاحقتة ليا.. ومتابعتي

عرفني علي نفسة وقالي انه اسمة زياد 29 سنة مهندس معماري..وادعي بانه بيحبني وكل حلمة انه يتجوزني..

بيني وبينكم انا زي اي ست بتفرح لما تحس نفسها مرغوبة..وبيشدني الاهتمام ونظرات الاعجاب..
لكن انا كنت متخوفة ان يكون زياد ده طمعان في ثروتي وميراثي من ابويا وخصوصا كمان انه كان اصغر مني في السن

وكمان عشان كنت حاسة ان الناس كلها شايفاني صيد سهل نظرا لاني مطلقة ووحيدة وثرية..

وعشان كده مكنتش بلتفت لتوسلات زياد…لغاية ما الدكتورة نيفين صديقتي ..قالتلي ان زياد كلمها واتوسل لها بانها تطلب مني افكر تاني..

وقالتلي انه مستعد يؤكد لي بانه بيحبني لذاتي وليس طامعا في شيئ اخر
وعلي استعداد انه يوافق علي كل طلباتي في حالة اني اوافق علي الزواج منه
وطلبت مني نفين اني اوافق فعلا وقالتلي ما تدي لنفسك فرصة تفكري في الزواج من زياد وتجربي ليه لا؟

كلام نيفين بدء يدور في راسي وافكر فيه كتير ومش كده وبس لا دنا بداءت اكلم زياد في الموبيل واخرج معاه كمان لغاية.. ما اتعلقت بيه وبقيت مش قادرة استغني عنه..

وفي يوم لقيت زياد بيطلب مني الزواج.. وطبعا انا وافقت وكنت فرحانة جدا وسعيدة..لان زياد كان بيعمل كل حاجة انا بحبها وبيحاول يرضيني باي شكل
حتي علاقتة بوليد كانت احسن من علاقتي انا شخصيا با ابني..

وفعلا كتبنا الكتاب وعملنا حفلة علي الضيق كده عزمنا فيها اقاربي انا فقط لان زياد للاسف مكنش عنده اقارب خالص لانه قالي انه كان وحيد ابوه وامه واتوفوا الاتنين من كام سنه
المهم عملنا حفلة صغيرة..

لكن انا كنت سعيدة جدا لدرجة اني كنت هطير من السعادة وحاسة اني ملكت العالم كله في ايدي..
وبعد ما المعازيم مشيوا وفضلت انا وزياد لوحدنا..دخلنا غرفة النوم ..وكنت حاسه اني داخلة جنتي الجديدة بكل رغبة وحب وشوق لحبيبي وزوجي..

للكاتبة.. حنان حسن

عشان كده دخلت بسرعة قلعت الفستان ولبست البيبي دول بتاعي الي كنت شارياه مخصوص لليله دي..وزياد حبيبي لما لقاني هغير الفستان حب ميكسفنيش وخرج من الغرفة واخذ هدومة وراح يغير في الحمام..
وبعد ما جهزت وحطيت البارفيوم الفرنسي بتاعي قعدت علي السرير وانا انتظر زياد علي احر من الجمر

للكاتبة.. حنان حسن

لكن زياد اتاخر في الحمام..فات ساعة واكتر وزياد في الحمام..وكنت عايزة اخبط عليه لكن لقيت نفسي محرجة…عشان ميبنش اني مستعجلة ومدلوقة..لكن بعد..شوية لقيت زياد خارج من الحمام والدموع في عنية وبيقولي ..اسف يا سالي انا مش هينفع يكون في بينا اي علاقة حميمة
تجمدت في مكاني بعد سماع كلماته الصادمة..

نظرت الية وسالتة
قلت.. ليه بتقول كده يا زياد؟
قال..عشان………

لمعرفة باقي احداث القصة..ضع عشر ملصقات مع متابعة صفحتي الشخصية
مع تحياتي
الكاتبة
حنان حسن

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.5 / 5. عدد الأصوات: 102

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.


Subscribe
نبّهني عن
guest
2 تعليقات
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
karm
karm
1 شهر

تخفة

2
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x
DMCA.com Protection Status
Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact