211 اجمالى المشاهدات,  1 اليوم

اللاعب محمد صلاح

محمد صلاح

بعيدًا عن الكره، الأسطوره صلاح شاب مجتهد ومكافح وبدأ من الصفر علشان يحقق حلمه ومثال يحتذى به.. لا تنسى أنه من ضمن 100 شخصيه مؤثره بالعالم وقلل من العداء تجاه المسلمين وفي مشجعين اعتنقوا الإسلام من أجله، ويفعل الخير ويساعد الناس ويسعدهم كمان. ربي يحفظه فخرنا

محمد صلاح حامد محروس غالي (من مواليد 15 يونيو 1992، بمدينة نجريج في مصر)، هو لاعب كرة قدم دولي مصري، يلعب في مركز الجناح الأيمن مع نادي ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز ومنتخب مصر لكرة القدم. يعد أحد أبرز اللاعبين العرب والأفارقة، حيث حصد العديد من الجوائز أبرزها جائزة أفضل لاعب في إنجلترا 2018، وجائزة أفضل هدف في الموسم 2018، وجائزة الاتحاد الأفريقي لأفضل لاعب في أفريقيا لعامي 2017 و2018، جائزة أفضل لاعب أفريقي بواسطة البي بي سي لعامي 2017 و2018، وأفضل لاعب في الدوري الإنجليزي لعام 2018، وجائزة الحذاء الذهبي في الدوري الإنجليزي الممتاز (هداف الدوري الإنجليزي الممتاز) عامي 2018 و2019. اختير من قبل مجلة تايم الأمريكية في عام 2019 ضمن أكثر 100 شخصية تأثيرًا في العالم. بدأ مسيرته في صفوف الناشئين في نادي المقاولون العرب حتى تم تصعيده إلى الفريق الأول، ثم اتجه للاحتراف في أوروبا وانضم لنادي بازل السويسري وتشيلسي الإنجليزي وفيورنتينا وروما الإيطاليين وناديه الحالي ليفربول الإنجليزي. حقق صلاح مع ناديه الأوروبي الأول بازل العديد من الألقاب، فحصل معه على لقب دوري السوبر السويسري موسم 2012–2013، وجائزة أفضل لاعب في دوري السوبر السويسري لعام 2013، ثم انضم محمد صلاح إلى نادي تشيلسي الإنجليزي وحصل معهم على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز موسم 2014–15 وكذلك كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة 2014–15 ولكنه لم يشارك بصفة أساسية مع الفريق ثم انتقل على سبيل الإعارة لنادي فيورنتينا الإيطالي ثم انتقل إلى نادي روما وشارك معه طوال موسمي 2015–16 و2016–17 في 83 مباراة أحرز فيها 34 هدفاً. وفي 2017 انضم لنادي ليفربول بصفقة بلغت 42 مليون يورو بالإضافة إلى 8 مليون يورو كحوافز. ليصبح حينها أغلى لاعب عربي وأفريقي عبر التاريخ وثاني أغلى لاعب في تاريخ النادي، وحقق معهم موسمًا قويًا للغاية حيث أختير 3 مرات كلاعب الشهر في الدوري الإنجليزي ، ونجح في تسجيل 44 هدفًا خلال موسم واحد ليصبح أحد أكبر هدافي الفريق من حيث عدد الأهداف في موسم واحد. وفي موسمه الثاني مع الفريق نجح صلاح أيضًا في تقديم مستوى متميز من خلال تسجيل 27 هدفًا وصناعة 10 أهداف والمساهمة في تتويج الفريق بدوري أبطال أوروبا. وعلى المستوى الدولي لعب محمد صلاح مع منتخب مصر للشباب في كأس العالم للشباب 2011، ثم المنتخب الأوليمبي المصري في أولمبياد لندن 2012 وحصل جائزة أفضل لاعب صاعد في إفريقيا لعام 2012 ثم شارك مع المنتخب المصري الأول وكانت مباراته الدولية الأولى خلال التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2013 ضد سيراليون ثم شارك في التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم 2014 والتصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية 2015 ولم ينجح المنتخب المصري في التأهل لأي من البطولات الثلاث ولكن صلاح كان هداف التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم 2014 بإحرازه 6 أهداف بالمشاركة مع أسامواه جيان ومحمد أبو تريكة. وتم اختياره ضمن فريق العام في إفريقيا في 2016.عقب ذلك نجح المنتخب المصري في التأهل لكأس الأمم الإفريقية 2017 ونجحوا في تلك البطولة في الوصول إلى نهائي البطولة لكن حققوا مركز الوصيف بعد الخسارة من الكاميرون بنتيجة 1–2 في النهائي وتم اختياره ضمن التشكيلة المثالية لكأس الأمم الإفريقية 2017. وشارك أيضاً بشكل فعال في تأهل المنتخب المصري لكأس العالم 2018 بعد غياب منذ كأس العالم 1990ـ وذلك من خلال تسجيله لهدفي فوز مصر على الكونغو بنتيجة 2–1 وهي المباراة التي ضمنت تأهل منتخب بلاده إلى المونديال. 

نشاطه خارج كرة القدم

تبرعات

من المعروف عن محمد صلاح مساهمته في الكثير من أعمال الخير، حيث تبرع لجمعية اللاعبين القدامى حيث أوصل رغبته بالتبرع للجمعية وتمويلها لسد احتياجاتهم كخطوة إيجابية من اللاعب بها وفاء لرموز الكرة المصرية، كما أعلن محافظ الغربية عن تبرع محمد صلاح لإنشاء معهد ديني حيث وضع مبلغ 8 ملايين جنيه لبناء المعهد الأزهري ووحدة حضانات ووحدة تنفس صناعي بقرية نجريج مسقط رأسه، وقام محمد صلاح بالتبرع لإنشاء قسم خاص للحضانات بمستشفى نجريج مسقط رأسه وذلك بعد وفاة عدد كبير من الأطفال بسبب عدم كفاية الحضانات حيث أبلغه طبيب صديقه بتلك الأزمة ولم يتردد اللاعب وسعى لحل تلك الأزمة بكافة مساعيه، وقام أيضاً بالتبرع لتطوير مدرسته التي تخرج فيها في مرحلة الطفولة عن طريق تغطية الفناء بالرمال حفاظًا على حياة الأطفال الذين يدرسون بالمدرسة، وتبرع لإنشاء وحدة للغسيل الكلوي بقريته لعلاج المرضى من أجل تسهيل التكاليف عليهم ومساعدتهم للشفاء من ذلك المرض والوقوف بجوارهم، وحرص محمد صلاح على تحمل تكاليف إنشاء وحدة استقبال لحالات الطوارئ في مستشفى بسيون التابع لمحافظة الغربية، خاصة بعد شكوى أهالي بلدته من تدهور الحالات الصحية، لعدم وجود وحدة استقبال في المستشفى، فضلاً عن إنشائه غرفة عمليات مجهزة على أكمل وجه في المستشفى بأحدث الأجهزة المستوردة من الخارج، كما قام بالتبرع بمبلغ 5 ملايين من الجنيهات لصندوق تحيا مصر لتدعيم الاقتصاد المصري، وعند تبرعه قام بمقابلة رئيس الجمهورية المصري عبد الفتاح السيسي والتقاط صورة تذكارية معه ومع وزير الشباب والرياضة خالد عبد العزيز. وفي أغسطس 2019، ذكرت تقارير صحفية تبرع صلاح بمبلغ 3 ملايين دولار من أجل إعادة ترميم معهد الأورام بمصر الذي أصابته أضرار بالغة، جراء انفجار أسفر عن وفاة 17 مواطنًا مصريًا.