التخطي إلى شريط الأدوات

تحميل كتاب مدينة لا تنام بقلم فهد العوده pdf

To report this post you need to login first.
5
(1)

 205 اجمالى المشاهدات,  4 اليوم

تحميل كتاب مدينة لا تنام بقلم فهد العوده pdf

ملخص الكتاب:
ما أقسى أولئك الذين يضعوننا على دكة الاحتياط ينشغلون بغيرنا يتركوننا في وحدتنا وزحام حنيننا وحين يشتد ألمهم ويجيئهم زحامهم يتذكروننا.. مـا أسوأ أولئك الذين لا يجيئونك إلا حينَ يجيءُ زحامهم تكنُسُ حشائشَ الحزنِ في قلوبهم تحملُ وزرهم . . تسمعهم تبكي معهم وتُجفف دمعهم وحين يجيء زحـامك . . يتركونك كمـا لو أنك أول و آخر أعدائهـم ! لم نكن نحتفظ بصور . . كلانـا يرسُم الآخرَ في خياله و حين نريدُ أن نرى بعضنـا نُغمض أعيننا و نضع أيدينـا على قلوبنـا . . و نشعر أننـا معًـا

للقرآة والتحميل مجانا بصيغة pdf اضغط علي الرابط ادناه .. 

DOWNLOAD PDF

تحميل كتاب مدينة لا تنام بقلم فهد العوده pdf (العديد من التنزيلات)

هم لا يأتون حتى لو سمعوا بكاء الحروف وارتعاش الورق هم لو كانوا يريدون البقاء لم يرحلوا منذ البداية
did not like it
ومن منا سلِم من وجع الفقد أو خيبة الخذلان…
ولكن من قال يا سيدي إنه علينا ان نبكي من لا يبكينا ونتذكر من ينسانا وننتظر من لا يفتقدنا..!!
أين الكبرياء من كومة الحنين والانكسار التي تضم هذة النصوص؟؟..

واستوقفني ذكرك للفعل ” يكنس” ثلاث مرات فى الصفحات الأولى ..
يكنس الشظايا المكسورة
تكنس حشائش الحزن من قلوبهم
تكنس المكان من بقية احاديثكما وهمومكما

آه لو بالامكان
غسل وجه المكان
وتزيينه بشيء من المكياج!!!
..اى مكياج يُذكر بلغتنا العربية الفصحى فى ديوان شعر ؟؟

انني حين ابكي غيابك تتساقط
من عيني ورود
فيصبح خدي بستاناً!!!
للعلم ..الورود والبستان لا تناسب البكاء والغياب

دع للكبرياء نصيباً فى الأعمال المُقبلة..شكراً

اتمني لكم قرآة ممتعة وفي انتظار تعليقاتكم علي الرواية .. تحيات موقع رييل ستورى

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.


Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x
DMCA.com Protection Status
Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact