Reel Story
@REELSTORYCOM
banner
سبتمبر 29, 2020
150 Views
0 0

قصة كاتبة أجنبية فازت روايتها الجنسية بجائزة أدبية فغطت وجهها

Written by
5
(2)

 1,184 اجمالى المشاهدات,  2 اليوم

وقت القراءة المقدر: 2 دقيقة (دقائق)

الكاتبة آن ديكلو أثناء تسلمها جائزة رواية قصة أو

من المواقف الغريبة، التى تحفل بها الذاكرة الأدبية، وتحديدا في الغرب، هى واقعة قيام كاتبة بتغطية وجهها خلال حفل تسلمها جائزة عن رواية كتبتها وصنفت أنها أشهر #رواية_جنسية فى تاريخ الأدب.

تفاصيل الواقعة التى نحن بصددها، هي عن رواية “#قصة_أو” للكاتبة بولين رياج، والذى نعرف أنه اسم مستعار للكاتبة، استخدمته من أجل أن تكتب الرواية التى أصحبت فيما بعد، من أشهر الروايات الجنسية، والتى شغلت الرأى العام، بل لاحقتها شرطة الآداب فى فرنسا منذ صدورها فى عام 1954.

والكاتبة بولين رياج، اسمها الحقيقى آن ديكلو (1907 – 1998)، وقد أصبحت روايتها Story Of O أو “قصة أو” من روائع الأدب الفرنسي فيما بعد، إلا أنه حينما صدرت الترجمة الإنجليزية للرواية، فى عام 1965 وفازت بجائزة دوكس ماغوتس، كانت الشرطة تسعى لمعرفة كاتبة الرواية للقبض عليها.

 

ولهذا، فحينما تم الإعلان عن فوز رواية Story Of O أو “قصة أو” بالجائزة، ذهبت الكاتبة ذات الاسم المستعار، والذى يتصدر غلاف الرواية إلى الحفل، بعدما غطت وجهها بقطعة قماش بيضاء، ودست يديها وذراعيها فى قفازين طويلين أبيضين.

 

وحينما سعت شرطة الآداب إلى ملاحقة الكاتبة ولجأت إلى الرجلين اللذين سلماها الجائزة، رفضا الكشف عن مكانها، وعلى الرغم من التحقيقات الجارية بشأنها، لكنه لم يتخذ أى إجراء قانونى فى حقها.

لتنزيل الروايه من هنا 

رواية قصة أو للكاتبة بولين رياج – Story of O

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 2

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!

Article Tags:
banner
http://www.reel-story.com/

عن الموقع ورسالتنا القصة والرواية هي فن من الفنون الإنسانية الرائعة التي تروي القصص الخيالية والواقعية من أجل العبرة والعظة والتعلّم منها دائماً، فهيا بنا سوياً لهذه الرحلة الرائعة في بحر الأدب العربى والتعرف أكثر على الروايات الشهيرة التي اخترناها. سواء كنا نحب أن نقرأها أو نسمعها ..أو نشاهدها، فنحن نحب القصص. منذ فجر التاريخ عندما كان البشر يتجمعون حول النيران، إلى عصر النتفلكس، نحن نحب القصص.. قد يبدو الأمر مجرد تسلية وتزجية للوقت، لكن أي شيء منتشر إنسانيا لهذه الدرجة، وعبر التاريخ، لا بد أن يرتبط بشيء أكثر جوهرية من مجرد التسلية

Comments to قصة كاتبة أجنبية فازت روايتها الجنسية بجائزة أدبية فغطت وجهها

  • ياريت تشكرونا على المجهود فى نقل وكتابه الروايه لحضراتكم

    Reel-Story Note

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 512 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Advertise I Contact