338 اجمالى المشاهدات,  2 اليوم

الثلج يأتي من النافذة – حنا مينه pdf

لثلج يأتي من النافذة

تأليف: حنا مينه

 


“ويغني… غنّ يا رفيقي، غنّ من أجل الذين هناك غنّ… والذين هناك يغنون والدرب طويل… أيها السائرون عليه، ارفعوا رؤوسكم، غنوا رغم السياط غنوا، رغم السلاسل غنوا لا تخافوا الحياة… الحياة تقتل من يخافها…”.
وحنّا مينة كأنه في روايته يغني لأولئك السائرون على الدرب الطويل يغني حكاية فياض الذي أضحى رماداً في لحظة من لحظات انبعاث القوة المتفجرة من بركان أحلام الوطن… نسجها حنّا مينه صور وصور؛ بلال مارد الإيمان في وجه أقزام الجاهلية… وحسن خراط حارس دمشق والرجعيون الذين يحكمون ولسوف ينتهي حكمهم ولأجل ذلك عمل فياض ولأجل ذلك كتب… ولأجل ذلك في القبو صار وفي القبو نام، وفي صدره حطوا بنادقهم… وفي يديه حطوا سلاسلهم. وفي جسمه زرعوا مشارطهم، ولم يفتح فمه بشيء “لا أعرف” اليوم تموت وغداً تموت، والخوف يموت، ثم لا شيء والدرب يطول والعزم يطول… والدنيا من حوله صمت، والثلج وحده يأتي من النافذة… والبرد هنا. والغرفة بكل ما فيها تصرخ في وجهه البرد يا فياض ليس من الثلج… البرد من القرية وبين الصخور راح شبح يتسلل نفس الطريق قبل عامين وإنما بالعكس… سلاماً يا أرض… وانحنى فقبل التراب… ووقف فاستقبل دمشق أغمض عينيه على هناءة الراحة بعد التعب؛ أبداً فياض لن يهرب بعد الآن… أبداً لن يهرب بعد الآن”… هل كتب حنَّا مينة رواية… أم أنها فلسفة الحياة جرت متدفقة في معانيه نبضها ظلم وقضية وانتصار.
اقتباسات من الرواية

ليس القلب دليلا دائما، وقد يكون دليلا خادعا

التجربة هي المحك، فقبل التجربة جميع الناس مناضلون، وربما أبطال، جميعهم يمكن أن يقولوا ويكتبوا أشياء حسنة

القمر لم يقترب من الأرض أبدا، ظل بعيدا وظل محبوبا، فماذا لو وصل الناس غدا إليه؟ ينسونه؟ لو وصلت إلى قمري لنسيته ايضا

: إن دروب الحياة، حتى السهلة منها، وعرة إذا قطعها الإنسان منفردا

الرعشة قبل العمل، والراحة بعده، والشعور السعيد لكون الانسان يفعل شيئا لأجل المستقبل..تلك هي الحياة

أنا لن أحبك في يوم من الأيام..لن أحبك أبدا، ولكنني أحتاجك الآن

الأحياء لا يخيفون الأموات…وصاحب المبدأ لا يخاف الأموات ولا الأحياء

المجتمع يريد الكل على شاكلته، وبابه مشرع وعريض للمنافقين واللاأباليين، والذين يتسلقون قاطرة الحياة دون تذكرة

المصاعب ليست جدرانا من فولاذ، وحتى لو كانت يمكن ثقبها بطريقة ما

أنصاف الحلول لا تأتي بالحلول

وطن نفسك على ما أنت فيه، انس الماضي قليلا..لا تقل كنت وكنت..الذكريات الحائرة تزيدك سوءا
 

Pdf icons - 1,551 free & premium icons on Iconfinder

[the_ad id=”5669″]تحميل رواية الثلج يأتي من النافذة – حنا مينه pdf 

  نرجوا لكم قراءة ممتعة ولا تنسى وضع رابط موقعنا فى البوكمارك لسهولة الوصول إليه