التخطي إلى شريط الأدوات

أغرب سبب خسرت عشانه واحد صاحبي

To report this post you need to login first.
5
(1)

 110 اجمالى المشاهدات,  1 اليوم

أغرب سبب خسرت عشانه واحد صاحبي

#منقول للفرفشة

اي تشابه اسماء فهي بالصدفة ولايقصد بها احد …

طب انا هحكي لك أغرب سبب خسرت عشانه واحد صاحبي ..
هو كان شكاك جدا وبيشك في مراته شك جنوني وكأنه مثلا متجوز برلنتي عبد الحميد ..
وبدون ذكر اسماء يعني عشان حساسية الموضوع هو اسمه سيد ..
من كام سنة كدا وأول ما ظهر برنامج تروكولر ولما كان تقريبا كل اللي بيستخدموه في مصر ٣، واحده صاحبتي .. واتنين تانيين معرفهمش ، كان اسمي في الفترة دي بيظهر على ترو كولر نور عيني .. علشان خاطر اللي تتعمي في عينيها صاحبتي كانت كاتبة رقمي كدا..
ابو السيد طبعا كان حمار تكنولوجيا ومعلوماته في الموبايلات زي معلومات سعد الصغير في الانشطار النووي بالظبط ..
وحسب القوانين الأولية لعلم الأحياء اللي خدناها في أولى ثانوي اي كائن حي لازم يتجوز كائن حي من نفس فصيلته، لذلك الأخ سيد كان مستحيل يتجوز جينيفر لوبيز ، حمار حصاوي اكيد هيتجوز جحشة، مين بقى ضحية عملية التزاوج اللي ضد البيئة دي؟ أنا ..
اخونا سيد اشترى تليفون جديد لمراته ، وقال للواد اللي باعه له ظبط لي العدة بقى وحط عليها كل البرامج ..
فالواد مشكورا حط له الفيس والماسنجر والواتس وترو كولر..
ومر اسبوع والتاني والتالت لحد ما في يوم اغبر ما طلعتلوش شمس الأخ سيد حب يتصل بي لسبب لا يعلمه إلا الله فملقاش رصيد في تليفونه فكلمني من تليفون مراته..
طبعا الفورمات الوحيدة اللي خياله يعرفها انه لما يرن على صاحبه من تليفون مراته يظهرله رقم صاحبه من غير اسم ، فلما يلاقي نمرة صاحبه متسجلة عند مراته نور عيني يبقى مفيش غير تفسير واحد ، صاحبي بيخوني مع ام العيال ..
ولأن المصائب لا تأتي فرادى ولأن المنحوس منحوس لو علقوا على راسه فانوس .. وقليل البخت يعضه الكلب في المولد ، ولأن العبد لله أيقونة سوء الحظ والصدف المهببة بهباب .. ولو قررت اتاجر في البراهات كل الستات هيتولدوا فلات ، كان رقم مراته آخره ٧٢ ، وكانت خالتي جايبه خط جديد في الفتره دي برضو آخره ٧٢ وكنت مكسل اسيفه يعني اكتبه واحفظه على فوني ..
فرديت بكل تلقائية وقولت له ايوه يا حبيبتي عامله ايه ، قال يعني حبك المحن العائلي دلوقتي .. لقيته بيقولي لا انا مش حبيبتك انا حبيبك ..
قولت له مين معايه ، قالي انا سيد ، قولت له امال تليفون مين اللي بتكلمني منه دا يا عرب ، اعتبرها نمره بلاستيك مني ..ومقتنعش وقالي دا تليفون الواد محمد ابني، تعالى لي البيت يا هيبه انا عايزك..
روحت له مع اني مش فاهم عايزني في ايه ..
خبطت على الباب فتح لي وراح سافخني حتة كف على وشي عيني زغللت ، وراح عافئني من قفايا وراميني جوا وقافل الباب ..
وانا كل دا مش فاهم ايه اللي بيحصل ولا مجمع اي حاجة وعايز اغير البنطلون وأخرج من هنا بأي شكل..
دخلت جوا لقيت مراته قاعده ، وهو ماسك لي سكينة وعمال يشوح بيها في وشي وهو بيقولي بقالكم قد ايه مستغفليني ..
انا كل اللي داير في دماغي ساعتها أن سيد عرف اننا كنا بنغشه في الكوتشينه ..ونشيله المشاريب ، دماغي مودتنيش لأبعد من كدا ، وطبعا مرعوب من منظره ..وهو كمان خارج لي لابس الفانلة واللباس فأنا مش عارف هو هيقتلني ولا هيعتدي علي جنسيا الأول ..
الغريبه بقى في وسط كل اللبش دا أن مراته كانت طبيعية خالص ولا فارق معاها اي حاجة .. طبعا متعودة على العته دا منه ..
بدأ يزعق فيها ويقولها مش هو دا حبيب القلب يا عزه ، انا هقتله قدام عينيك ..
قامت عزه بدل ما ترقع بالصوت .. بصتله من فوق لتحت كدا وقالت له ما تقتله في ستين داهية انت وهو ..
وانا في سري بقى عمال أقولها اه يا بنت الوسخه يا اللي امك وسخه ..
قام سيد صعد التهديد وقالها وبعد ما اقتله هقتلك انتي كمان ..
قالت له لو كنت راجل اقتلني كدا زي ما بتقول .. وشوف انا هعمل فيك إيه.. دي طلعت هي غبية كمان ، طب يا رب دول اتنين معاقين ذهنيا واتجوزوا بعض انا ذنبي ايه اموت في وسطهم ..
فضلت بقى اخد شتيمه وتفافة رذاذ من فم سيد ، مكانش بيتف علي هو كان بيتفتف وهو بيتكلم .. وخصوصا لو كان متضايق ، لحد ما بدأت اجمع وافهن الموضوع ، وقفشت طرف الخيط اول ما قالها وكمان مسجلاه نور عيني ..
صرخت في وشه وقولت له انا هفهمك ، يقول لي ابدا ، يا حمار هفهمك ، مفيش فايده ..
كان خلاص ساعتها بدأ يتنازل عن فكرة القتل وقرر انه يعلمني بالسكينه في منطقة غلط عشان يكسر عيني زي ما كسرت عينه..
الجيران اتلموا اخيرا الحمد لله ، وقعدوا يقولوله استهدا بالله يا سيد وارمي السكينه دي من ايدك وهو يقولهم لا، أعلمه في ط**ه الأول، وانا اقوله يا سيد هتستفيد ايه لما تعورني في الحته دي ، والله العظيم مراتك أشرف من الشرف .. دا تروكولر يا جحش ، والناس يقولوله يا سيد سيب الراجل بقى حرام عليك دا شكله غلبان ومظلوم .. يقولهم خلاص أعلمه في وشه ..
يا ابني انت شاري السكينه دي جديد وعايز تجربها ، ما قولت لك تروزفت على دماغك ودماغ مراتك ..
بدأوا الناس يهدوه وخدوا منه السكينه وتطوع كام شاب من اللي كانوا واقفين انه يفهمه حكاية البرنامج دا ، فهو قال لهم لا انا مش هصدق غير لما اسمع الكلام دا من اللي باع لي التليفون ..
كان واد فاتح محل عندهم في المنطقة بعتوا جابوه كل دا وانا لسه واقف ومأمن على مؤخرتي ومصدرها لا مؤاخذة للحيطه .. احسن سيد يتهور فأنا اللي هاتعور ..
الواد بتاع التليفونات جه الحمد لله وشرح له فكرة البرنامج وقال له يعني بص مثلا ، انا هكتب نمرتي على تليفون ام محمد ال هي عزة شوف هيظهر ايه ..
ظهر وجيه النجس .. باين حاجة زي كدا ، راح سيد قفش فيه هو كمان وقال له وانت كمان طلعت ماشي معاها ، دا انت مدوراها بقى وكانت الليلة هتتكحل اكتر لولا أن ربنا بعت لنا واحد فاهم .. وقال له امسح البرنامج دا من على الجهاز وجرب تشوف الأرقام تاني هتلاقيها من غير اسم ..
اقتنع بقى في الآخر خالص بعد ما قطع خلفي ، وبدأ يعتذر لي .. ويعتذر لمراته ويبوس راسها ويغلط نفسه ..
قولت له انا مش عايز منك اعتذارات .. انا عايز اقول حاجه للأخ وجيه ال باع لك الفون ، وناولته الكف اللي اخدته على وجهي وانا داخل من سيد وقولت له دي أشكال تبيع لها تليفونات وتنزل لها برامج .. 😂😂😂😂
اذا ضحكت اترك تعليقا مناسبا

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.


Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x
DMCA.com Protection Status
Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact