Reel Story
@REELSTORYCOM
banner
مايو 17, 2021
96 Views
0 0

رواية الضحية الفصل الثامن 8 – بقلم ياسمينا #8

Written by
5
(1)

 368 اجمالى المشاهدات,  6 اليوم

وقت القراءة المقدر: 8 دقيقة (دقائق)

رواية الضحية الفصل الثامن 8

اسراء دخلت اوضة سيف لقتو نايم قربت منو بحزن وقعدت علي سرير وقالت : انا اسفه والله مش قصدي انا بجد اسفه

سيف فتح عينو وبصلها بهدوء وهي انصدمت سيف قام

سيف : جاه وقت الانتقام جاهزه

إسراء بصدمه : انت بتشوف صح

سيف : صح مستحيل حد يضحك علي سيف أو حتي يأذيه

إسراء : ازاي طب ليه دكتور قال كدا

سيف بحمود : دلوقتي هتشوفي

اسراء : احم سيف انا

سيف شاورلها بايدو وقال : بصي انا مش جبان أو مش متربي انا مبعملش كدا معا البنات الي زايك وفي نفس الوقت انا فاكر كويس الستات الي بيبقو معايا وانا واثق اني ملمسنش جنا ولي اكدلي ده كيمو هو مش ابني اه بس حبيتو ونويت اربيه معا ابننا

اسراء : ابننا

سيف : هحكيلك

فلاش باك ❤️

يوم الفرح سيف كان بيجهز سيف واثق أن مفيش حاجه بينو وبين جنا بس كان بيكدب نفسو دخل عليه كريم وكان بيلبس الكوتشي ومش عارف يربط الرباط سيف شالو وحطو علي سرير ولبسو الكوتشي

سيف بابسامه : ايه ماما مش علمتك تربطو ازاي

كريم : اقولك سر بس مش تقولو لي جنا

سيف بتركيز : ايوا قول

كريم : اصل جنا مش ماما انا لسا شايفها اممم تقريبا من ٥ شهور جبتني من الملجأ

سيف بغضب: كنت واثق

كريم بحزن : متقولهاش دي بتكهربني وبتضربني

سيف حضن كريم وقال : حبيبي اهده مش هقولها حاجه

سيف طلع كريم من حضنو وطلع برا الأوضه بغضب وبعدين قرب من اوضه جنا بس سمع صوتها وهي بتكلم في تلفون قرب من باب بهدوء وسمع

جنا كانت بتكلم سما وشريف مكالمه جماعيه وفاتحه الاسبيكر

جنا : انهارده بعد الفرح هحط في العصير ليهم هما الاتنين مخدر وطبعا الي امك معرفتش تعملو ياسما انا هعملو ونصورهم ونعملهم اكبر فضيحه

شريف : انا عايز فلوس سيف كلها

جنا بسخرية : نفس هدفي احنا ممكن منعملش المهمه دي ونموتو علطول وانا هكون مراتو هورثو انا وابنو مزيف

سما بغضب : لاااا انا عايزه افضح اسراء الاول وبعدين انتو اعملو الي انتو عايزينو

شريف بضيق : طيب أجهزو

سيف كان بيسمع كل ده ببرود كان متوقع منهم هما التلاته كدا سيف رجع اوضتو وتلفونو رن وكان دكتور مصطفى

سيف : الو

مصطفي : الف مبروك مدام اسراء حامل

سيف بصدمه : كملت

مصطفي : ايه

سيف : هي فين دلوقتي

مصطفي : مشيت معرفش راحت فين

سيف : تمام شكرا لحضرتك سلام

سيف قفل تلفون بضيق

سيف بضيق : الحل

سيف حط ايدو علي راسو وبدأ يفكر وبعدين ابتسم ابتسامه خبيثه ….

انهاء فلاش باك ❤️

اسراء بصدمه : مش قادره اصدق

سيف : بعد ماسبتيني فريد سمع جنا بتكلم شريف وبيغيرو الخطه بتعتهم وأنهم يموتونا احنا الاتنين سوا

اسراء : بس كدا مش هتبقا جوزها ومش هتورث

سيف : لا مانا معترف بكريم وكريم هيقش كلووو المهم شريف اتفق معا واحد يقتلني وانا عملت نفسي بتقتل وكدا انا مخلتهموش يعملو خطتهم الاوله وتانيه

اسراء : وليه قولت انك اعمه

سيف بهدوء : تعرفي فرحه المكسب دي بيبقا احساس كدا حلو بس فجاه تلقي نفسك انت الي خسران احساس وحش صح وانا مش هرحمهم

إسراء بقلق : هتعمل ايه

سيف وهو بيقوم من علي سرير : هتشوفي

اسراء اول مره تشوف سيف كدا عينو مليانه شر

* قدام المستشفي*

التلاته كانو واقفين بيتكلمو وفجاه عربيه كبيره لونها اسود وقفت قدامهم ورجاله نزلو منهم وخدو شريف وجنا وسما وشريف حاول يهرب منهم بس معرفش العربيه خدتهم وتحركت وفريد طلع من المستشفي وبتسم بخبث أما سيف بص لي اسراء وقالها : ورايا

سيف طلع من الأوضه بهدوء واسراء وراه طلعو برا المستشفي لقو فريد راكب العربيه بتعتو ركبو معه وفريد اتحرك اسراء كانت طول الوقت تبص لي سيف لقيت وشو وعينو مليانه شر وهي خافت بس قالت حقو الصراحه يعمل فيهم الي هو عايزو وبعد نص ساعه وصلو فيلا سيف وسيف نزل من العربيه بسرعه واسراء وراه وفريد سيف طلع اوضتو وفتح الباب وكان في الاوضه شريف وسما وجنا ورجالتو معاهم شريف بص لي جنا بصدمه سيف قعد علي الكرسي وحط رجل علي رجل

سيف : مش هنتكلم دلوقتي هنتكلم بعد الفيلم

سما بصدمه : فيلم ايه

سيف بهدوء : فاكرين الفيلم الي كنتو عايزين تعملوه ليا انا واسراء انا بقا عايزو دلوقتي بس انتو الي هتعملوه

جنا بغضب : مستحيل

سيف بسخرية : ليه ياست الطاهره الشريفه هي لعبه من اولها قذره اصلا وهتنتهي زاي مانا عايز هفضحكم في كل حته

إسراء : لااا ياسيف كدا غلط احنا مش هنردلهم الاذيه

سيف بغضب : انا لما اتكلم تسكتي ايه مسامحهم بعد الي عملوه فيكي اوك سامحي بس انا مش هسامح

إسراء : سيف اسمعني

سيف تجاهلها ومسك مسدسو وضرب عليهم نار وقال : أقلعو هدومكم حالا بدل ما الطلقه الي جايه تجي في راسكم

إسراء بغضب : لا ده مش حل

سيف : لو بتتكسفي غمضي عينك أو اطلعي وجودك مش مهم

إسراء بصت لي فريد وفريد وقالها : يستاهلو تخيلي نفسك تكوني مكانهم كنتي عملتي ايه

شريف بغضب : انا مش هعمل كدا فاهم

سيف مسك مسدسو وصوبو نحيه شريف وقال : يبقا تموت

جنا بدموع : انا اسفه والله مش هعمل كدا تاني بس بلاش كدا

سيف بجمود : ولما كنتي عايزه تعملي فيها كدا مفكرتيش في مشاعرها

سما بدموع : بص ياسيف احنا غلطنا اه بس والله ماهنعمل كدا تاني

سيف ضرب نار تاني وقال : هعد لي تلاته

إسراء قطعتو وقالت : سيف ممكن تهده ارجوك الي بتعملو ده. غلط ممكن تعذبهم بطرق تانيه بس حرام تعمل كدا في بنت الستر ياسيف افهمني

سيف بصلها بحزن وقال : وهما لما كانو عايزين يموتوني فكرو في كدا ولا فكرو في عرضك وشرفك

اسراء قعدت علي الارض وبصتلو بهدوء ومسكت ايدو وشالت مسدس وقالت : بص ياسيف هما غلطو بس ممكن نعمل حاجه تخليهم يندمو

سيف كان شبه البيبي اكنو قاعد قدام ماماتو وبيسمع منها

سيف : ايه هي

إسراء بابتسامه : مثلا نخلي شريف ده يدخل السجن أما سما

سيف بغضب طفولي : هسجنها في قضيه دعاره عشان دي اخرتها

اسراء ابتسمت وقالت : اه ماشي

شريف بغضب : اقسم بالله لو قربت مني لندمك ياسيف الكلب

سيف جاي ياخد المسدس من اسراء بس اسراء شد مسدس وقالت : لا ونبي اسمع كلامي

سيف بغضب : أما نشوف

فريد ابتسم علي ابن صحبو اه عصبي بس قدام إسراء بيبقا طفل فريد اتصل بلبوليس  وأسراء قعدت جمب سيف وسيف كان بيبص لتلاته بكره

شريف بهمس : اعملو الي هقولكم عليه علشان نقدر نهرب من هنا

سما بهمس : نعمل ايه قولي

شريف : انا هقرب من سيف وأحاول اخد المسدس وانتو عندكم علي تسريحه برفن رشوه علي رجاله سيف

جنا : تمام

شريف بدأ يمشي ببطء وجنا وسما مسكو البرفن بهدوء وسيف واسراء كانو بيتكلمو وفجاه شريف هجم علي سيف وقدر ياخد المسدس وحطو في رأس سيف اما جنا وسما قدرو يرشو علي وش رجاله سيف برفن  وخدو منهم السلاح

سيف بسخرية : مش قولتلك أنهم كلاب عمرهم ماهيتغيرو

إسراء بغضب : شريف

شريف بغضب : اخرسي ياخاينه يلا علشان تعملو الفيلم

جنا بسخرية : قلبك ابيض خالص يااسراء

سما بضحك : يلا يا عروسه

شريف : لو معملتوش الفيلم ده ابنك هيموت ياسيف وهي هتموت وانت كمان هتموت ومتخافش انا خارج دلوقتي وهموت فريد وهاخد فلوسك كلها وهبقا زايك

سيف بسخرية : زاي ايه بس ياشوشو

شريف بغضب : ماشي انا هوريك

سيف بسخرية : استنا بس انا الي هوريك

سيف ضرب شريف في وشو ووقعو في الارض ومسك المسدس

سيف بغضب : شوف سبحان الله الفيلم عايز يتعمل

إسراء مقدرتش تكلم المره دي ورجعت خطوتين لي ورا وسيف ضرب نار علي ايد جنا والمسدس وقع منها وفي لحظه دي فريد جاه

فريد : البوليس علي وصول

سيف : يلا اقلعو علشان تبقو جاهزين هتبقا قضيه جاهزه

شريف بغضب : لااااااا

سيف حط المسدس علي راسو وشريف قال بضعف : خلاص ماشي

سيف بص لي جنا : يلا انتي كمان

جنا بدأت تقلع هدومها وهي بتعيط وسما معاها

سيف بسخرية : استنو اسراء لو انتي مكانهم هتعملي ايه

إسراء بثقه : اموت بس معملش كدا

سيف : شوفتو الفرق انتو لحمكم للاسف رخيص انتو بتحبو الحياه اوي كدا لدرجه انكم تعملو كدا تعرفو انا مش هبقا زايكم بس هنتقم منكم بطريقتي وانت يامحترم يلي اسمك خساره فيك انت مش راجل

اسراء ابتسمت وبصتلو بحب اول مره تبصلو بطريقه دي أو حتي تركز في تفصيل وشو

فريد : البوليس وصل ياسيف

سيف بهدوء : خليهم يطلعو

شريف بص لي اسراء بخبث وبص علي ترابيزه الي جمبو لقه فيها طبق فاكهه وسكينه مسك السكينه بهدوء وخبها ورا ضهرو  وقام من علي الارض وقال : تمام هي باين عليها خلصت بس مش هخسر ابدا في لعبه دي

سيف بصلو بصدمه وشريف هجم علي اسراء وضربها في بطمنها  بسكينه واسراء صرخت من الوجع ويتبع الفصل التاسع

رواية الضحية الفصل التاسع بقلم ياسمينا #9

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!

banner
http://www.reel-story.com/

عن الموقع ورسالتنا القصة والرواية هي فن من الفنون الإنسانية الرائعة التي تروي القصص الخيالية والواقعية من أجل العبرة والعظة والتعلّم منها دائماً، فهيا بنا سوياً لهذه الرحلة الرائعة في بحر الأدب العربى والتعرف أكثر على الروايات الشهيرة التي اخترناها. سواء كنا نحب أن نقرأها أو نسمعها ..أو نشاهدها، فنحن نحب القصص. منذ فجر التاريخ عندما كان البشر يتجمعون حول النيران، إلى عصر النتفلكس، نحن نحب القصص.. قد يبدو الأمر مجرد تسلية وتزجية للوقت، لكن أي شيء منتشر إنسانيا لهذه الدرجة، وعبر التاريخ، لا بد أن يرتبط بشيء أكثر جوهرية من مجرد التسلية

Comments to رواية الضحية الفصل الثامن 8 – بقلم ياسمينا #8

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 512 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Advertise I Contact