Connect with us

قصص الإثارة

لغز إختفاء بنتين هولندا

Published

on

5
(1)

وقت القراءة المقدر: 11 دقيقة (دقائق)

لغز إختفاء بنتين هولندا


في الخامس عشر من شهر فبراير عام 2014، قررت الطالبتان الجامعيتان الهولنديتان (ليزاني فرون) و(كريس كريميرس) –عمرهما 22 و21 على التوالي– التخطيط لواحدة من رحلات العمر. تخرجت الشابتان من الجامعة حديثاً، وانتقلتا معاً إلى غرفة في السكن الجامعي في أميرسفور. هناك، بدأتا العمل ضمن مقهى لادخار بعض المال على المر الشهور الست القادمة كي تقوما برحلة العمر إلى ما وراء البحار في بنما.

 

أرادت الفتاتان قضاء 6 أسابيع في البلد اللاتيني الواقع في وسط أمريكا الجنوبية. واعتقدتا أن البلد سيوفر لهما الكثير من الفرص، مثل السياحة والتمتع بجمال البلد وتعلّم الإسبانية والتطوع من أجل مساعدة الأطفال الفقراء. وبعد مرور أسبوعين على تواجدهما في البلد والسياحة، قررتا الذهاب إلى قرية جبلية تُدعى بوكيتي، وكان من المفترض أن تستقرا في منزل عائلة ما لمدة شهر، وبدء برنامج تعلم اللغة الإسبانية.

من المفترض أن تكون تلك الرحلة رحلة العمر التي ستغيّر حياتهما وخبرتهما، حيث وصلت الفتاتان إلى بنما لتحقيق حلم طال انتظاره، لكنهما لم تدركا أبداً أن رحلتهما تلك ستصبح إحدى أكثر الألغاز غموضاً وتعجيزاً، وستحيط بها الكثير من الدلائل غير المنطقية والغريبة.

بعد وصولهما إلى بوكيتي بوقت قصير، اكتشفت الفتاتان أنهما وصلتا قبل أسبوع من بدء برنامج اللغة الإسبانية، لذا قررتا استغلال هذا الوقت الإضافي لتستكشفا المنطقة المليئة بالغابات والشلالات. في صباح الأول من أبريل عام 2014، قررت الفتاتان، بصحبة كلب العائلة التي استقرتا عندها، السير عبر سكة بيانيستا القديمة، وهو طريق جيد عبر الأراضي كثيفة الغابات المحاذية لكوستاريكا. كان من المفترض أن تنتهي رحلة المسير تلك خلال فترة قصيرة، ومن المفترض أن تعود الفتاتان إلى الدراسة، ولم تجلبا معهما سوى بضع حاجيات أساسية مثل بذات السباحة والنظارات الشمسية والكاميرات، لكن ما حدث أن الفتاتين سارتا عبر السكة إلى داخل الأدغال، ومنذ تلك الرحلة، لم يُعثر على الفتاتين حيتين بعد.




من الصور الأخرى التي التقطتها الفتاتان.

في تلك الليلة، لم تعد (كريميرس) و(فرون) في الوقت المحدد (لم تعد الفتاتان على الإطلاق في نهاية المطاف)، والمصيبة أن الكلب عاد إلى بيت العائلة بدون الفتاتين. تبيّن لاحقاً أن عائلتي الفتاتين لم تتلقَ أي اتصال عقب مغادرتهما نحو الغابات، وتوقفت أيضاً منشورات وتحديثات حسابهما على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك». أعلنت السلطات أن الفتاتين مفقودتين في اليوم التالي لأنهما لم يتمكنا من لقاء المرشد السياحي في الموعد المحدد، ونظمت السلطات في بنما عمليات بحث مكثفة، واستعانت بقوات الشرطة والجيش والكلاب والطائرات والشعلات الضوئية لإرسال الإشارة للفتاتين، وإعلامهما عن وجود من يبحث عنهما في حال كانتا ضائعتين، حتى أن السكان المحليين والقبائل الأصلية الموجودة في المنطقة ساعدت في عمليات البحث، وقدمت عائلتا الفتاتين جائزة مقدارها 30 ألف دولار أمريكي لمن يعثر على ابنتيهما أو يقدم أي معلومات.

على الرغم من تلك المساعي الحثيثة، لم يُعثر على أي دليل يشير إلى وجود الفتاتين. اعتبرت بنما أن الفتاتين ربما ضاعتا في الغابة، لكن مع مرور أسابيع على اختفائهما، أصبح الجو العام أكثر تخوفاً. أعلن بعض شهود العيان عن رؤية الفتاتين قبل رحلتهما المشؤومة وهما تتناولان طعام الفطور مع رجلين لم يتم التعرف عليهما، لكن لا يوجد أي دليل يربط بين اختفائهما، ولم يتم التعرف على هويتي الرجلين اللذين تناولا طعام الفطور مع الفتاتين.

إحدى الصور التي تبدو طبيعية، وتظهر فيها إحدى الفتاتين في الغابات.

لم يظهر أي دليل عن قضية الفتاتين حتى مرور أشهر على القصة، وجاء الدليل على شكل حقيبة ظهر محزمة سلمتها امرأة من قبيلة Ngäbe المحلية في شهر يوليو إلى الشرطة. ادعت السيدة أنها عثرت على الحقيبة ملقية في حقل أرز قرب قريتها التي تدعى ألتو روميو، الواقعة في منطقة بوكاس ديل تورو المعزولة.

ادعت السيدة أيضاً أنها كانت في تلك المنطقة في اليوم السابق لكنها لم تلحظ الحقيبة عندها. عندما فتحت الشرطة الحقيبة، اكتشفوا فعلاً أنها حقيبة (فرون)، فاحتوت على جواز سفرها وبعض الملابس ونظارات شمسية والقليل من المال وزجاجة ماء، والأهم من هذا كله أن الحقيبة احتوت الكاميرا وهاتفي الفتاتين، والمثير للغرابة أن جميع تلك الأغراض كانت جافة وفي حالة سليمة نظراً إلى الطقس الرطب الذي تشهده المنطقة. كانت الكاميرا والهاتفان الجوالان من أهم الأغراض بنظر الشرطة، وفعلاً، جعلت تلك الأغراض من القصة أكثر غرابة وتحييراً.

قدم هاتفا الفتاتين دلائل غريبة ومزعجة، حيث اكتشفت الشرطة قيام الفتاتين بإجراء مكالمات قبل ساعات فقط، أما الأرقام التي اتصلت بها الفتاتين، فهي رقم الطوارئ العالمي ورقم الطوارئ المحلي في بنما، لكنهما لم تستطيعا إجراء المكالمات لأن التغطية كانت سيئة في المنطقة على ما يبدو. انتهى شحن جوال (فرون) في الثالث من أبريل، وتوقف هاتف (كريميرس) منذ ذلك التاريخ عن إجراء أي مكالمات، ويبدو أن صاحبته أطفأته وشغلته عدة مرات وبشكل متقطع خلال تلك الفترة، وكأن الفتاتين ربما تبحثان عن إشارة استقبال أفضل بينما توفران من شحن البطاريات.

لاحقاً، تبين للشرطة أن الفتاتين أجرتا سيلاً من المكالمات بين الـ7 والـ10 من شهر أبريل، حيث حاولتا الاتصال بالطوارئ 77 مرة خلال فترة قصيرة جداً، ثم أُغلق الهاتف للمرة الأخيرة في 11 أبريل. المشكلة أن جميع تلك الأحداث جرت بينما كانت الشرطة وفرق البحث والطائرات تمشط المنطقة بشكل شبه كامل، ما يعني أن الفتاتين ربما كانتا على قيد الحياة خلال فترة البحث على الأقل.

الأغرب من تلك المكالمات غير المردود عليها هو الصور التي عُثر عليها ضمن الهاتف الجوال والكاميرا. أظهرت الصور الموجودة في كاميرا (فرون)، والتي تعود لـ 1 أبريل، الفتاتين وهما تنظران إلى خط التقسيم القاري للأمريكيتين، قبل بدء مكالمات الطوارئ بوقت قصير جداً. أظهرت الصور الفتاتين بشكل طبيعي جداً، فوضعياتهما تبدو عادية ومظهرهما مشرقاً، لكن الصور اللاحقة تظهر أموراً أبشع.

لوحظ أن الفتاتين التقطا بعض الصور في رحلة المسير وقرب شلال ما، وهي صور التقطت قبل مكالمات الطوارئ، لكن الكاميرا والجهازين لم يُستخدما حتى 8 أبريل، أي بعد مرور أسبوع كامل على إعلان فقدانهما.

هذه إحدى الصور المنتمية لسلسلة من الصور الغريبة، والتي صُورت جميعها بفلاش الكاميرا، وجميعها تصوّر أموراً أكثر غرابة ما يجعل قضية الفتاتين مثيرة للقلق.

عندها، عثر المحققون على سلسلة مؤلفة من 90 صورة فوتوغرافية التُقطت جميعها بشكل متتابع وسريع، بمعدل صورة واحدة كل دقيقتين، وجميعها التقطت في الليل بين الواحدة والرابعة صباحاً، وتلك حقاً أغرب الأدلة التي عُثر عليها. معظم الصور لا تظهر أي شيء على الإطلاق، ومعظمها معتمة جداً وكأن غطاء العدسات لم يُفتح أساساً، بينما أظهرت صور أخرى الأدغال في الليل بشكل ضبابي، ما يشير إلى استخدام الفتاتين فلاش الكاميرا كي ترفعا الإضاءة أو تلتقطا صورة واضحة لشيء ما.

من بين الصور الكثيرة الملتقطة، هناك بضعة صور تبدو غريبة بشكل مثير للاهتمام. فمثلاً، إحدى الصور المحيرة هي ما يبدو ورق مرحاض ومرآة على صخرة، ولا يُمكن معرفة ما هذه الصورة أو ما تُشير إليه. في صورة أخرى، نجد عصاة عُلقت على أغصانها قطع بلاستيكية حمراء، ربما كانت تلك القطع أغلفة حلويات أو أغلفة قطع شوكولاته. يُقال أن تلك ربما محاولة يائسة للحصول على إشارة، لكن لا أحد يعلم حقيقتها. أما الصورة الأخيرة تبدو وكأنها لقطة مقربة جداً من شعر (كريس كريميرس).

مع اكتشاف الحقيبة ومحتواها المثير، جددت الدولة عمليات البحث في المنطقة التي عُثر فيها على الحقيبة. فخلال عمليات البحث اليائسة، عُثر على زوجٍ من بنطال جينز ممزق، لكنه مطوي بطريقة أنيقة، على صخرة ما. وعندما بدأت السلطات عمليات بحث على طول ضفة النهر في الأدغال، عثروا على أجزاء وبقايا بشرية، معظمها عظام القدم. لكن أكثر الاكتشافات رعباً هو حذاء يحوي بداخله قدم بشرية بالكامل، بل حتى أن الجوارب لا تزال موجودة، وعثروا أيضاً على عظم الحوض وراء شجرة قريبة.

صورة غامضة أخرى لما يبدو أنه عصى ورُكب عليها أوراق حمراء اللون، ربما كان ذلك أحد الأجهزة التي حاولت الفتاتان صنعها.

في المجمل، عثر الباحثون على 33 قطعة عظمية وشظايا موزعة في منطقة النهر. المثير للغرابة أن بعض العظام كانت نظيفة، بل أن بعضها لا يزال الجلد عالقاً عليه، في المقابل، كانت بعض العظام الأخرى ملقية تحت ضوء الشمس. خلص خبير تشريحي إلى استنتاج مفاده أن «العظام لا تحوي أي خدوش عليها، سواء كانت تلك الخدوش طبيعية أو ذات أصل بشري، فلا توجد أي علامات على تلك العظام مطلقاً». وهكذا، من المستحيل معرفة سبب وفاة الشابتين، ولا يزال موتهما لغزاً محيراً.

نجم عن حالة العظام الغريبة والمكالمات الهاتفية الأغرب والصور المحيرة تخمينات عديدة عما حصل للفتاتين. فمثلاً، ادعى البعض أن الفتاتين ضاعتا ثم استخدمتا الكاميرا في محاولة لإرسال إشارة لفرق البحث، وربما تعرضتا لإصالة ما ولم تستطيعا الحركة. بعد ذلك، ربما أُصيبت الفتاتان بالذعر، فأصبحتا ضائعتين أكثر وأكثر. أما العصاة التي تحتوي على أكياس بلاستيكية، فربما حاولت الفتاتان استخدامها لتجذبا انتباه الطائرات في السماء، أثناء محاولتهما الاتصال بالطوارئ طبعاً.

بعد ذلك، ليس من المؤكد ما حصل للفتاتين، فعلى الأرجح أنهما توفيتا في الغابات، ثم جاءت الحيوانات التي تقتات على الجثث وأنهت المهمة، ونشرت بقايا الفتاتين العظمية في الأرجاء.

لكن، إذا حدث ذلك فعلاً، فهناك الكثير من الأمور التي تناقض بعضها: فإذا كانت الفتاتان تحاولان إرسال إشارة إلى فرق البحث، لماذا لم تتصلا بتلك الفِرق؟ ولماذا لم يعثر أي فرد من القبائل المحلية عليهما، وكيف استطاعتا البقاء متخفيتين حتى مع إجراء بنما عمليات بحث واسعة النطاق؟

برزت فكرة أخرى مفادها أن الفتاتين ربما تعرضتا لعملية خطف، لكن إن كان ذلك صحيحاً، فلماذا سمح لهما الخاطف بالاحتفاظ بالهاتف الجوال والكاميرا، حيث استمرت الفتاتان بالاتصال والتقاط الصور. لماذا سيقوم الخاطفون أيضاً بترك حقيبة (كريس) التي تحوي كل تلك الأدلة بدلاً من حرصهم على عدم اكتشاف الجريمة؟ لذا من الواضح أن نظرية تعرضهما للخطف ليست صحيحة ولا منطقية.

هناك نظرية أكثر إزعاجاً مفادها أن الفتاتين لاقتا حتفهما على يد مفترس ضخم، وأن صور الكاميرا الملتقطة، والتي استُخدم فيها الفلاش، ربما كانت محاولة يائسة من الفتاتين لإبعاد المفترس عندما اقترب منهما، لكن من غير المعروف ما هو هذا الحيوان. هناك احتمال آخر يأخذنا إلى الرجلين الذين شوهدا بصحبة الفتاتين سابقاً، لكن لا دليل يدعم هذه الفرضية.

هناك أيضاً عدد من الفرضيات الخارقة للطبيعة، خاصة مع وجود تلك الصور الغريبة في الكاميرا، حيث ادعى الناس أن قوة خارقة تدخلت، حتى أن الخبراء أجروا تحليلاً على الصور ليبحثوا عن أي دليل على وجود كائنات غريبة، لكنهم لم يعثروا على شيء منطقي.

في نهاية المطاف، اتُفق على أن التفسير الوحيد لغياب الفتاتين هو أنهما ضاعتا، وربما لاحقاً سقطتا أو جرفهما تيار النهر، لكن ليس بالإمكان ربط جميع الدلائل المعقدة والمنفصلة عن بعضها.

ما حدث لـ (ليزاني فرون) و(كريس كريميرس)؟ ما السر وراء بقاياهما العظمية والمكالمات الهاتفية الغريبة والملابس المنزوعة والصور المرعبة وغير القابلة للتفسير؟ هناك الكثير من الأسئلة العالقة، ويبدو أننا لن نجد حلولاً لها.

 

 3,402 اجمالى المشاهدات,  3 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

Advertisement

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Advertisement
No tags for this post.
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 128 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

قصص الإثارة

رواية بنت الخدامة كاملة بقلم فريدة (جميع الفصول)

Published

on

Prev1 of 26
Use your ← → (arrow) keys to browse
3.9
(22)

وقت القراءة المقدر: 3 دقيقة (دقائق)

رواية الخدامة الأول 1
يا بابا دى ماما عايزه تجوزنى الخدامه يعني ايه امها كانت شغاله عندنا وخلاص ماتت يرحمها انا مالى بدا كله
عيب يا هشام الست طول عمرها عايشه معنا
كانها وحده مننا
هشام انا عايز اعرف الخدمه هتبقا شكالها ايه
ثريا دي مامت هشام
ثريا هتبقا ايه يعني انسانه زينا
هشام انا بسأل على الشكل
ثريا ه جدا بس هتجوزها امها وصتنى عليها قبل ماتموت وهي مالهش حد
هشام بلاش الكلام ده يا ماما
ثريا ده اخر كلام ع
محسن بابا هشام
هشام ارجوك يا بابا دي حياتي مش هزار
محسن ن قال أنه هزار
ثريا يابنى أنت هتخود سواب دي يتمه
هشام لا و
ثريا ده اخر كلام عندي انا وباباك
هشام أنت كمان يا بابا موافق علي المهزله دى
محسن طبعا وبعدين ده جواز على سنة ورسوله
ثريا أنت هتروح علشان تشوف البنت بكره
هشام والله ما انا ريح أي مكان
ثريا مش مشكله هتجوزها من غير ما تشوفها عادى
هشام ومش حاضر أى حاجه شوفو هجوزها لمين
ثريا مش مشكله
عامله حسابي
هشام يعني يا ماما يعني أنت عملتلى توكيل
هجوزك بيه
هشام امته الكلام ده
ثريا اهو يا يبي لسه ماضى عليه النهارده
هشام كده يا بابا تعمل كده فيه
محسن يا بنى انا عملت ايه بس انا لو عارف انك هتوافق
ماكنتش ماضضك على التوكيل
هشام ماشي يا ماما انا هجوزها بس بط
الاول انى مش عايز اشوفها قبل الجواز ولا بعده
التانى هى هتقعد فى الشقه اللي فوق وانا هعيش معكم هنا
التالت انها لا تتكلم يا طول منا عايش
الرابع إن اجوز أى وحده ا
ثريا أنت اهبل
هشام ده شرطى كافية أنى هكتب كتابى عليها ده لوحد
كافية اوى
محسن ماشي موافقين
ثريا أنت بتقول ايه يا محسن كده هن البنت
محسن وحده وحده يا ثريا
محسن خلاص بكره كتب الكتاب
هشام مستعجلين على ايه
محسن هي كده كده مافيش تجهزات يبقا نستنا ايه
علشان البنت تجى هنا بدل ما هي قعده لوحدها
هشام ماشي
ثريا ده كلام يا محسن
محسن اعمل كأن لزم اوفق علي أى طلب
لانى ما شوفتش البنت مش عارف هي شكلها ايه
وخوصصا إن زينب يرحمها ماكنتش حلوه خالص
محسن انتي تعرفي البنت يا ثريا
ثريا لا انا كنت وح ازور مامتها في المستشفى وعمرى ما شوفتها هناك
محسن والله الولد معك حق

 33,459 اجمالى المشاهدات,  3,190 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.9 / 5. عدد الأصوات: 22

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Prev1 of 26
Use your ← → (arrow) keys to browse
Continue Reading

قصص الإثارة

رواية وصية امى بقلم كوكى سامح

Published

on

Prev1 of 9
Use your ← → (arrow) keys to browse
3.9
(8)

وقت القراءة قدر: 6 دقيقة (دقائق)

ج.1..#وصيه_امى
كانت وصيه امى ليا انى بعد وفاتها اخد اختى الوحيده شيماء تقعد معايا واخد بالى منها لأن عندها ظروف خاصه، شيماء اختى بنت نوعا ما غير طبيعيه هى حالياً عندها ١٧ سنه ويدوب لسه قالعه البامبرز من سنتين وليها ظروف خاصه من يوم ما اتولدت ماما لاحظت ان عندها نسبه حول بسيطه وملامح وشها غريبه كان كل اللى يشوفها يقول انها معاقه ذهنياً، فالاول ماما قالت لا ومصدقتش وبعد ما تمت سنتين شيماء متكلمتش زى اللى فى سنها ومن هنا ابتدت ماما المعاناه معاها بعد ما كشفت عليها وال قالها ان عندها خلل فى النطق ودى اعاقه نتيجه عيب خلقى فى الدماغ وقتها انا فاكره كويس ماما تعبت ازاى، داخت بيها على دكاتره المخ والأعصاب ودخلتها مدارس خاصه وتخاطب رغم عدم المقدره لان بابا كان راجل ارزقى إنما ماما كانت تدخل جمعيات وتستلف علشان تحاول تساعدها ده غير انها كانت بتعمل حمام على نفسها لغايه سن ١٥ سنه وهى بتلبس بامبرز بجد تعب نفسى وجسدى لأمى ورغم كده كانت بتهتم بتعلمها ولما كنت اققولها هيفيد بايه ي ماما كانت ترد عليا بتنهيده وجع وتقولى : ي بنتى اختك بتفهم وتسمع كويس وانا بحاول اساعدها علشان تقدر تعيش وتخاف على نفسها، كان عندها امل ترجع طبيعيه وتعيش زى اى بنت فى سنها.
كانت بتخاف عليها من كل حاجه حواليها
_ولما ابتدت تكبر صدقت كلام ماما ليا لان فعلا شيماء جسمها اتغير وبقت فايره وملفته جسماً ده غير ان ملامحها جميله لدرجه ان لما كانت تخرج معايا مكانش حد يعرف انها معاقه واتعرضت لت*حرش كذا مره وده خلانى أصدق كلام امى لما كانت تقولى بعلمها علشان تخاف على نفسها.
نسيت اعرفكم بنفسى
انا فرحه ٢٤ سنه متجوزه من المحامى وليد
اتعرفت عليه لما كانت ماما رافعه قضيه ت*حرش
ضد شاب جارنا كان بيضايق شيماء
وطبعا لان وليد شاطر جدا كسبها من اول جلسه
نسيت اقولكم انا عندى ولد واسمه عز الدين
وده بقى دلوعه العيله أصله اول حفيد
بابا مات ومن بعده ماما 😭
ومن هنا ابتديت انفذ وصيه امى واخدت شيماء
معايا على بيتى لأنها دخلت فى حاله اكتئاب
بعد وفاه ماما لانها كانت بالنسبه ليها كل شئ
وبصراحه لما قولت ل وليد اخدها تقعد عندنا رحب جدا وعمل ليها اوضه يمكن أجمل من اوضتنا بكتير، كان بيحبها اوى
ويقولى انا معش اخوات بنات وربنا جعل
شيماء اختى اللى امى مخلفتهاش
وليد عنده ٢ اخوات اكرامى وده خاطب
اما اخوه التانى اسمه حسن وده عايش حياته
بالطول والعرض من الاخر مقضيها
احنا عايشين كلنا فى بيت عيله مكون
من ٤ طوابق
شقه حماتى وحمايا
واحنا شقه وشقه اكرامى بيوضبها علشان يتجوز فيها والشقه الرابعه بتاعه حسن بس لسه
على الطوب الأحمر
من يوم ما شيماء دخلت البيت وحماتى بتعاملها
احسن معامله، كانت بتقعد عندها طول الوقت
ولما كنت انزل اخدها علشان تنام
الاقى حمايا بيلاعبها ويهزر معاها وده كان مريحنى اً لانها خرجت من حاله الاكتئاب
ده غير حسن واكرامى
كانوا بيحبوها جدا زى اختهم بالظبط
كانوا بيشتروا لها حلويات وهدوم وهدايا
__ سنه وشيماء قاعده معايا لحد ما فى يوم
دخل عليا اكرامى ومعاه فستان سورايه
وطلب منى شيماء تلبسه ولما سألته اي السبب
رد وقالى : فى مفجأه ي مرات اخويا
ويلا انتى كمان البسى أجمل ما عندك
اليوم ده الباب خبط ولقيت بنوته وقالت إنها
ميك ارتيست وليد جوزى بعتها
وقتها حسيت ان فى حاجه انا معرفهاش
اتصلت بيه وسألته رد وقالى خليها تعملك ميك اب انتى وشوشو وانجزى علشان فى مفجأه
وفعلا البنت عملت الميك اب ليه وليها
وشيماء كانت زى البدر فى تمامه واللى يشوفها
يقول انها بنت عاديه جدا
ياه على وجع القلب 💔 جميله بس ي خساره
وليد وصل من مكتبه ولما شافها بالفستان
والميك اب اتجنن واتبهر بجمالها
خدنى انا وهى وطلع بينا على السطوح
وكانت المفاجأه عيد ميلاد شيماء اللى نسيته
غصب عنى، لقيت اكرامى وحسن عاملين
تورتايه كبيره وعليها اسمها ده غير دى چى
وكانوا عازمين بنات الجيران وكانت ليله جميله
شيماء كانت مبسوطه جدا
طول الوقت بتضحك ضحكه براءة
بس كنت ملاحظه حاجه غريبه
انها طول الوقت جمب حسن
كان مهتم بيها جدا لدرجه انا حسيت ان فى حاجه ما بينهم وطبعا ده مينفعش
شيماء مهما كانت فهى معاااااقه ومتنفعوش
شوفتها بتقرب منه وفجأه اديته ه
وده ضايقنى اوى وخدتها ونزلت من وسط الموين
بس وليد نزل ورايا واضايق من تصرفى
وقالى ده زى اخوها وفجأه لقيت شيماء
قربت منى وبقت تضربنى بالاقلام
وجالها حاله تشنج وده جديد عليها
ورجعت لحاله الاكتئاب تانى
وطبعا انا قولت ده رد فعل لما منعتها من حسن
وده خلانى اخاف عليها اكترر
وبقيت احرص اكتر من الاول بس شيماء كانت
تعبانه وبطلت تاكل والضحكة راحت من وشها
بقت تتشنج وتجز على أسنانها
كنت بحاول اخرجها كتير علشان تنسى اللى عملته
معاها، مكانتش تعرف انى بحافظ عليها
حسن كان بيسأل عليها ويشترى ليها هدايا
وانا بقيت ارفضها
حتى حماتى كانت بتطلبها تقعد معاها وانا كنت كل مره اتحجج بأى حجه
نايمه او بتاكل او مش عاوزه تنزل
وفى يوووم لقيت شيماء قامت من النوووم على
صرخه واحده
كان شكلها متغير تحت عينها ازرق
ومنتفخ ولأول مررره اشوفها بالشكل ده
وبقت تتحرك حركات لا اردايه بشكل غريب
وفجأه ظهر فى وشها بقع حمرا وحبوب
وانا بغير لها هدومها لقيت جسمها كله بالمنظر ده
وكأن جسمها مشوه من الحبوب والبقع
منظر ب*شع
وقتها قولت اكيد ده نفسى مش جلدى
خدتها وروحت لدكتور نفسى ولما شاف منظرها
سكت واستغرب وطلب منى اروح لدكتور
جلديه علشان يتأكد من التشخيص
وبعد كده اروح مخ واعصاب
ولما سألته عندها اي رد وقالى تروح لدكتور
الجلديه الأول وارجعله تانى
وبعد كده تكشف مخ واعصاب
قلقت وقولت اروح للدكتور المخ والأعصاب اللى ماما كانت بتابع عنده حالتها لان هو اللى هيطمنى عليها وقولت بعد كده اكشف جلديه
وفعلا انا وليد خدنا شيماء وروحنا لدكتور
اللى كان متابع حالتها ولما كشف على شيماء كان عنده حاله ذهوووول وطلب مننا طلب غريب جداااا محدش يصدقه 😱
يتبع…
#وصيه_امى
#ى_كوكى_سامح
علقوا ب ك و 20 ملصق علشان يوصلك اشعار الجزء التانى والقصه هتخلص على حسب التفاعل يا ولاد😂 لان كنت مبطله كتابه علشان الصفحه محظوره بليز تفاعل علشان الحظر يتفك 😘😍 وحشتووونى 😍

 27,452 اجمالى المشاهدات,  3,179 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.9 / 5. عدد الأصوات: 8

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Prev1 of 9
Use your ← → (arrow) keys to browse
Continue Reading

روايات مصرية

رواية السم فى العسل بقلم كوكى سامح

Published

on

Prev1 of 16
Use your ← → (arrow) keys to browse
3.9
(24)

وقت القراءة المقدر: 9 دقيقة (دقائق)

روايه السم فى العسل

الجزء الأول

الكاتبه كوكى سامح

__ من يوم ما حمايا كتب وصيته وقال فيها ان اللى هتخلف بنت هى اللى هتاخد نص ثروته

وحياتنا اتقلبت ١٨٠ درجه للأسوء

انا سهر ٢٥ سنه على قدر كبير من الجمال.. متجوزه من ” احمد الدمنهورى” ولقبه الباشا

وعايشه فى فيلا حمايا ( الدمنهورى بيه) اكبر تجار العاب الأطفال فى مصر وجميع البلاد العربيه

عندى سلفتين ” روقيه” ٣٥ سنه وعندها (مروان ٣ سنوات) وزوجة الأخ الاكبر ( عمار)

اما ” معتزه” ٣٢ سنه وعندها ( سنتين)

وزوجة الأخ الوسطانى ( كريم)

طبعا انا قولت سلفتين لان السلفه التالته متنفعش تبقى سلفتى لانها اختى التؤام (منار) ومتزوجه من الأخ الوسطانى تؤام كريم واسمه ( كارم) وها “باسم” عنده شهوور

اما انا بقى مرات الباشا اللى الكل بيعملوا الف حساب واراد ربنا بعد ما حمايا كتب وصيته

انى احمل ولما شوفت السونار عرفت انها بنوته

ونويت اسميها ( فريحه)

عانيت من الحمل شهور.. وجه اليوم اللى اتولدت فيه فريحة وكانت ه البيت كله

بس رغم الفرحه اللى عشتها اما اتولدت فريحه على وش الدنيا.. عرفت اسوء خبر

بعد ٣ سنوات عرفت انها مريضه سكر

الخبر ده وكسرنى وكنت بسأل نفسى.. ازاى طفله تعانى من السكر فى سن زى ده

دى لسه حتى متعرفش ربها.. كنت ببكى طول الليل واسأل نفسى لما تكبر ويبقى عندها ٦ سنين وتروح المدرسه هتعمل اي وهتتعامل ازاى مع الأطفال اللى من سنها؟!

المفروض ان هيكون ليها نظام اكل معين دى مريضه سكرى.. وده خلانى غصب عنى ما انا مش .. انا بنى ه من لحم ود”م

خلانى ازعل من ربنا وابطل صلاه وكنت بسألوا وبقولوا.. انت ليه تستخسر فيا فرحتى

ليه بنتى يكون عندها السكر وولاد العيله كلهم صحتهم كويسة.. اعترضت ع امر ربنا

وكان غلط كبير منى.. بس انا قولت انى بنى ادمه مش ملاك…

وفى يوم كنت بلاعب فريحه فى الجنينه لقيت احمد داخل عليا وكان باين عليه انه مخنوق ومضايق.. شال البنت ع ايده وكان بيلاعبها

قربت منه وسألته : مالك.. شكلك كده مضايق من حاجه رد عليه رد غريب ومسك حنجرته وهنا عرفت انه مخنوق جدا

احمد : تعبان ومش طايق نفسى

سهر قربت منه وحضنته : اي اللى مضايقك

احمد : بعدين

سهر : من امتى وانت بتخبي ع مراتك حبيبتك

احمد بابتسامه كلها حزن وبصوت خافت : حاسس ان فى حاجه بتحصل من ورايا بس مش عارف هى اي؟

سهر ب استغراب : حاجه اي؟ هو فى حد فى الشغل مضايقك

احمد بتنهيده واداها البنت وخدتها من ايده

ياريت.

سهر : ياريت.. قصدك اي بياريت دى!؟

احمد : اخواتى.. انا حاسس ان محدش فيهم طايقنى وخصوصا بعد ما ربنا كرمنا ب فريحه

سهر خدت البنت فى حضنها وحضنتها بخوف : مالها فريحه.. واي دخل بنتى ما بينكم

احمد : انتى ناسيه وصيه بابا اللى كتبها وقال فيها ان البنت اللى هتتولد ليها نص الثروه

سهر حضنت البنت بخوف اكتر : وده معناه اي

احمد بغضب : معناه ان بنتنا عليها العين ي سهر

سهر بذهول : انت تقصد أن اخواتك قاصدين يأذوا بنتى.. وابتدى صوتها يعلى

(قرب منها وحط ايده على بوقها.. وطى صوتك حد يسمعنا)

سهر : معقول اخواتك يأذوا بنتى

احمد بانفعال : لا طبعا.. بس بقول الموضوع ده عامل بينى وما بينهم حساسية جامده

بيتعاملوا معايا بطريقه غريبه

سهر بانفعال : واحنا مش عاوزين حاجة تغور الفلوس.. وعيطت.. مش كفايه أن بنتى مريضه سكرى ومش هتعيش زى باقى الأطفال ( وانهارت)

احمد خدهم فى حضنه : انا لازم اقول لبابا يلغى الوصيه دي خالص وبعد عمر طويل كل واحد فينا ياخد حقه بع ربنا

سهر بصتلوا بنظره حزن : ياريت

_ بعدها بكام يوم سمعت احمد بيكلم حمايا فى الموضوع.. وكنت واقفه انا وداده ( تحيه)

حمايا دخل المكتب ونادى على تحيه وطلب منها تعمل قهووه

الدمنهورى قعد على الكرسى وولع سيجار

.. خير ي أحمد عاوزنى فى اي!

ولما سمعته بيتكلم معاه ولسة بقرب من الباب علشان اسمع بيقولوا اي لقيت اختى التؤام

منار نازله ومعاها روقيه ولما شافونى قربوا منى

روقيه : واقفه كده ليه ي سهر!؟

سهر بارتباك : واقفه عادى

( تحيه خارجه من المطبخ ومعاها القهوه)

منار : القهوة دى لمين ي تحيه

تحيه بصت لسهر وقالت : القهوه لسى الدمنهورى بيه وسى الباشا

روقيه : اه.. متقولى ان الباشا جوه مع حمايا

وفى نفسها ( عقربه.. تلاقيه بيتفق مع حمايا وبيطلب وصايا ع بنته ويلهف نص الثروه فى كرشه)

سهر بارتباك : واحد مع باباه انا مالى وسابتهم وخدت فريحه وطلعت اوضتها

روقيه لمنار : الصراحه مش دى اختك وتؤامك

إنما غيرك خالص.. متزعليش منى.. انتى ع سجيتك وطبيعيه إنما هى عايشة الدور اكمنها واخده الباشا.. كبير العيله

منار بغضب : دى اختى ع فكره وياريت تتكلمى عنها بأسلوب احسن من كده

روقيه قربت منها بوشوشه : ي بنتى انتى عبيطه المفروض ان كلنا فى مركب واحده.. بنت اختك هتاخد نص الثروه بالظلم

منار : وهى مالها العيب من حمايا يعنى مش منها ولا من جوزها واستأذنت وخرجت الجنينه

روقيه بسخريه : وهى مالها العيب من حماها

كتك وكسه بكره تعرفى قيمه كلامى لما نبقى كلنا ع اله

وهنا خرج احمد من المكتب ووشه احمر جدا

وباين عليه انه مضايق لدرجه ان مشافش روقيه قدامه وكان بيبرطم بالكلام ( انا هاخد مراتى وبنتى وهسيب البيت خالص)

روقيه بعدت لما شافت الدمنهورى خارج من المكتب و الدنيا بتتنطت فى وشه

روقيه فى نفسها ( ي ترى فى اي) انا لازم احكى ل عمار كل اللى حصل ومسكت الفون وكلمته

وقالت إن احمد متخانق مع باباه

__ عدت ٣ سنوات والحال كما هو عليه لا الدمنهورى غير وصيته ولا احمد ساب البيت بس اللى اتغير ان فريحه كبرت وبقى عندها ٦ سنين

كانت زى البدر فى تمامه.. كانت روح الدمنهورى

اللى بيتنفسها..

__فى الجنينه فريحه قاعده بتلعب مع ولاد عمها

وسهر فى ايدها نسكافيه وبتتمشى فى الجنينه

لمحت بنت واقفه عند السور بتشاور لها وشكلها يدى ١٨ سنه.. قربت منها

البنت بوشوشه : انا بشوف الودع ي هانم ممكن اشوفلك

سهر : لا لا مش بحب الحاجات دى

البنت : ابوس ايدك ي هانم.. جربى

سهر فى نفسها ( هى اكيد محتاجه فلوس)

طيب انا هشوف

وفتحت الباب ودخلت البنت

البنت مدت ايدها : ووشوشى الودع ي هانم

سهر طلعت ١٠٠ جنيه واديتهلها

البنت مسكت ايدها وبصت فيها قبل ما تمسك الودع وبصت فى كفها وقالت : نهار اسود

ده انتى هتشوفى ايام سوده

سهر قلبها اتقبض : انتى بتقولى اي.. اعوذب بالله ي شيخه عليكى

البنت بصت لها بحزن : اللى جاى كتير عليكم

سهر حطت ايدها ع ودنها : أمشى انا مش هسمع حاجه

البنت : انا ماشيه وهرجعلك بعد شهر ي هانم

سهر حطت ايدها ع دماغها : لا لا اكيد كذابه

اعوذب بالله

البنت مشيت وسهر نسيت كلامها وقالت انه كله كذب رغم أنها اتأثرت بيه

وبعد شهر الفيلا كانت جاهزه للاحتفال بعيد ميلاد باسم ابن منار تؤام سهر وسلفتها فى نفس الوقت… باسم تم ال ٧ سنوات

الحفله كبيره وبعد ما طفوا الشمع وكانت الساعه ٩ مساءا.. فريحه اختفت.. سهر خرجت تدور عليها

ملقتهاش وحصل قلق فى الفيلا لمجرد ان فريحه مش موجوده.. سهر فى نفسها ( انا عارفه هى فين اكيد عند البسين) جريت ع البسين من غير ما حد يحس بيها وشافت فريحه قاعده

قربت منها : كده ي فريحه تقلقينى عليكى

جدو والبيت كله مقلوب عليكى

فريحه مش بترد.. قربت منها لقيتها جثه هامده

سهر ابتدت تصرخ ومحدش سامعها.. مسكت الفون واتصلت باحمد وقالت انها عند البسين

فى ثوانى الكل كان عندها واكتشفوا ان فريحه ماتتتتتتت💔

فى دقايق كان الجد اتصل بالدكتور وقال إن البنت اتوفت بغيبوبة سكر فالحال

خرجت الطفله فريحه جثه هامده من الفيلا محموله فى تابوت

وبعد الدفن سهر دخلت فى حاله نفسيه

ونامت نوم عميق وصحيت ١٢ بالليل قامت مفزوعه

وبتصرخ.. بنتى.. بنتى.. فريحه

الداده قاعده تحت رجليها ولما سمعتها بتصرخ ومفزوعه قامت من مكانها : عاوزه حاجة ي ستى سهر

سهر بصراخ : عاوزه بنتى ي داده.. فريحه راحت فى غمضه عين

الداده بصت شمال ويمين وقامت قفلت الباب

وجريت ع سرير سهر وقربت منها وبوشوشه

انا هقولك ع حاجه بنتك ادفنت عايشه

سهر.. اي.. بتقولى اي!

تحيه : ي ستى هانم وطى صوتك دى لو سمعتنى هيكون فيها قتلى

سهر.. مين دى؟

تحيه : هقولك بعدين.. بس قومى بسرعه بنتك مدفونه بغيبوبة سكر من الصبح وممكن تكون فاقت الحقيها الأول وبعدين هقولك ع اللى حصل

سهر قامت زى المجنونه وكان فى ايدها فستان فريحة : الحقها فين

تحيه : الترب ي هانم

سهر بارتباك وعدم وعى : انا هروح الترب

وفتحت باب الاوضه وقبل ما تخرج

تحية : ي هانم

سهر بصتلها : نعم

تحيه : مفتاح التربه فى درج مكتب الدمنهورى بيه.. نزلت سهر جرى والڤيلا كلها مفيهاش حد

الكل نايم من بعد الدفن والعزا.. اليوم كان شاق جدا.. حتى احمد كان بره البيت من زعله وفاه بنته الوحيده

سهر نزلت زى المجنونه ودخلت المكتب وخدت المفتاح وطلعت بره الڤيلا وركبت عربيتها وطلعت ع الترب تشوف بنتها اللى عرفت انها مدفونه بغيبوبة سكر….

وصلت السهر والدنيا كانت ضلمه.. فتحت فلاش الفون وفتحت المدفن ودخلت ع مدفن بنتها

وابتدت تفتح المدفن وهى بتفتحه سمعت صوت وشافت حاجه غريبه 😳😳

يتبع……

 446,809 اجمالى المشاهدات,  4,040 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.9 / 5. عدد الأصوات: 24

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Prev1 of 16
Use your ← → (arrow) keys to browse
Continue Reading
زد معلوماتك13 دقيقة ago

أبرزها وفاة عباس محمود العقاد.. أحداث وقعت في 12 مارس

زد معلوماتكساعتين ago

مثل هذا اليوم| ولد الفنان الراحل يوسف داود

PDF كتب و روايات عربية بصيغه3 ساعات ago

رواية من إحدى غرف المصحات النفسية بقلم جيهان سيد

زد معلوماتك3 ساعات ago

مشاهير الفن يحتفون باليوم العالمي للمرأة.

زد معلوماتك5 ساعات ago

ذاكرة اليوم.. رسول الله يلقى خطبة الوداع واستشهاد الفريق عبد المنعم رياض

زد معلوماتك6 ساعات ago

أول عمل روائي في الفكر الإنساني “الحمار الذهبي” لأبوليوس الأمازيغي

PDF كتب و روايات عربية بصيغه6 ساعات ago

رواية كما يحلو لي pdf كاملة

زد معلوماتك8 ساعات ago

حدث في مثل هذا اليوم.. ميلاد الأمير الوليد بن طلال وتأسيس أول جمعية نسائية واختراع التليفون

‫قصص مسموعة10 ساعات ago

قصة ‘مناظرة الإمام أبو حنيفة والملحدين’ محمد العريفي اجمل القصص

PDF كتب و روايات عربية بصيغه11 ساعة ago

كتاب أساسيات العلاقات جون سي ماكسويل PDF

PDF كتب و روايات عربية بصيغه12 ساعة ago

كتاب عبادات للتفكر عمرو خالد PDF

ذاكرة التاريخ History's Memory13 ساعة ago

حدث في مثل هذا اليوم في الكويت :: 14/06/2022

زد معلوماتك13 ساعة ago

12 طريقة لمواجهة ارتفاع معدلات التضخم

ذاكرة التاريخ History's Memory14 ساعة ago

"يوم أخذ الله ميثاق البشر".. ماذا حدث لآدم عليه السلام يوم عرفة؟

ذاكرة التاريخ History's Memory15 ساعة ago

أبرزها فتح إشبيلية وفك الحصار عن القاهرة.. أحداث وقعت في اليوم التاسع من رمضان

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية رغبه متوحشه (كامله)

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية بنت بمدرسة عيال اغنياء بقلم ماري جو

قصص حدثت بالفعلشهرين ago

رواية هنا فى الاعماق – بقلم مايا بلال

قصص متنوعةشهرين ago

حكاية ليلى واحمد وجارتى ابتسام

قصص الإثارةشهرين ago

رواية بنت فى ورطه بقلم كوكى سامح

ادب نسائي3 أشهر ago

رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

ادب نسائي3 أشهر ago

قصة غرام اولاد الالفي بقلم سماء احمد

ادب نسائي3 أشهر ago

تكملة رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

قصص متنوعة3 أشهر ago

عايشة عند اخويا ومراتو بلقمتى ويارتني بلاقي اللقمه

روايات مصرية3 أشهر ago

قصة انا وحمايا بقلم كوكي سامح

قصص الإثارة3 أشهر ago

حكايتي مع ابو زوجى السافل وما فعلت به

قصص الإثارة3 أشهر ago

قصة حماتي وزوجتي الحامل +18 للكبار فقط

روايات مصرية3 أشهر ago

قصة حماتي كامله للكاتبه ايمي رجب

روايات مصرية3 أشهر ago

رواية كبرياء عاشقة بقلم هدير نور(كاملة)

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية انا والطبيب في العيادة وبدون إعتراض مني

Facebook

Trending-ترندينغ