Reel Story
@REELSTORYCOM
banner
مايو 17, 2021
93 Views
0 0

رواية الضحية الفصل السادس 6 – بقلم ياسمينا

Written by
5
(1)

 365 اجمالى المشاهدات,  6 اليوم

وقت القراءة المقدر: 9 دقيقة (دقائق)

رواية الضحية الفصل السادس 6

إسراء فتحت عينيها بهدوء لقت نفسها نايمه علي سرير في المستشفي ودكتور مصطفي واقف بيبوصلها

إسراء بسغراب : هو حصل ايه

مصطفي : مبروك حضرتك حامل في شهرك الاول كمان

إسراء بصتلو بصدمه وقالت : حامل حامل ايه مش فاهمه

مصطفي : مش حضرتك متجوزه سيف باشا

إسراء مردتش عليه مكنتش مستوعبه هي حامل ازاي وافتكرت الي حصل من اسبوعين

فلاش باك ❤️

سيف خد جنا ونزلو اوضة المكتب وقفل الباب أما اسراء قعدت معا كريم

إسراء : احم انت صايم ولالا

كريم : اه الحمدالله

إسراء بابتسامه : شطور والله

كريم : بس متقوليش لي ماما

إسراء بستغراب : ليه ياحبيبي

كريم بخوف : معرفش بس انا بخاف منها حتي هي مش بتصوم

اسراء : طيب ياحبيبي اهده متخفش

كريم ابتسملها وسكت

اما عند سيف قعد قدام جنا

سيف : جنا انا مش فاكر حاجه

جنا بغضب : ايه ياسيف مش عايز تعترف بابنك ولا ايه

سيف بضيق : لا مش كدا بس انا مش فاهم حاجه ولا فاكر

جنا بدموع : بحسبك بتحبني

سيف بغضب : انتي عارفه كويس اني بحبك وستنيتك كتير اووووي راعي اني مصدوم مش اكتر

جنا قربت منو وحضنتو وقالت : والله وانا انا تعبت اوي في بعدك

سيف بهدوء : ابعدي علشان صايم

جنا بعدت بضيق وقالت : لازم نتجوز الفتره الي جايه دي

سيف : بعد رمضان

جنا : مش هتفرق خليها بعد اسبوعين

سيف بصلها بضيق هو فرحان أنها رجعت بس كان حاطت في دماغو حاجه تانيه وشكلها مش هتتحقق

جنا طلعت من المكتب وفريد دخل

فريد : مستحيل تجوزها واسراء هتعمل ايه معاها حرام كدا

سيف بغضب : اووووف انا تعبت ومبقتش قادر افكر

فريد بسخريه : علشان تعرف تلعب ببنات ناس لو مكنتش عرفت سما دي مكنتش دمرت حياة اسراء

سيف بغضب : ايوا طلعني انا الي زفت بس ابوها لا ولا آكنو سبها وشك فيها وجوزها الزفت الي كان شاكك فيها صدقني سما دي بيا أو من غيري بردو زباله وكانت هتأذيها ليه بقا انا مشيلني ذنب كلو

فريد : مش قصدي

سيف : بص يافريد انا قرارت اشيل مسؤوليه يمكن اهلي ربوني غلط او مخدوش بالهم مني بس انا هغير نفسي وياريت متقعدش تضغط عليا لأن انا في موضوع اسراء ده مغلطش

فريد : ماشي ياسيف المهم هتنزل الشغل امتا

سيف : بكرا وقول لي اسراء هوديها بكرا تشتغل في المستشفى

فريد بهدوء : تمام

سيف مشي من قدامو وخرج برا المكتب واسراء شافتو  ومشيت وراه وسيف طلع برا الفيلا وركب عربيتو واسراء ركبت معه

سيف بضيق : مش قولتلك متكلمنيش

إسراء بضحك : مالك ياسوفا اهده وبعدين انت كنت طالب مساعدتي وانا هساعدك وبعدين انت نسيت انك مسلوخ

سيف : اه فكرتيني صحيح فاضل قد ايه علي اذان المغرب

إسراء بصت علي ساعتها وقالت : اممم يعني ٧ دقائق بس

سيف بخبث : حلو اوووي

سيف اتحرك بالعربيه

إسراء : هنروح فين

سيف بخبث : هنروح السرك

إسراء بستغراب : نعم ليه

سيف مردش عليها وابتسم ابتسامه خبيثه  وبعد ربع ساعه وصلو السرك والمغرب كان إذن

* في العربيه *

سيف : اشربي ميه اشربي

إسراء بستغراب : مش مرتاحالك

سيف بخبث : اشربي بس

إسراء شربت وسيف نزل من العربيه واسراء كانت مش مطمنه ف منزلتش سيف فتح باب بتاعها ومسك أيدها وطلعها بهدوء ودخلو السرك

إسراء : احم هو مفيش حد هنا في سرك ولا ايه

سيف بخبث : دانتي هتموتي

إسراء بغضب : نعم

سيف زقها ودخلها قفص كبيررر

سيف بسخرية : انا تسلخيني يابنت المسلوخه ماشي

إسراء : هدي نفسك كدا يا سفسف

سيف : اخرسي

إسراء : طب هدي نفسك يا سوفااا

سيف بضيق : ايه فرق بين سوفا وسفسف وبعدين ايه الدلع المقرف ده

اسراء : طب خلاص بص هبقا اجبلك صوفيا

سيف : لا دي قدمت

فجاه القفص اتفتح ودخل منو اسد واسراء صرخت وستخبت ورا سيف

إسراء برعب : اااسددد

سيف بضحك : اهو جاه الي هيربيكي قرب يا جعفر

إسراء برعب : يقرب فين ابوس ايدك ابعدو

سيف بخبث : اوك بوسي

إسراء بغضب : استغلالي حقير

سيف : بتقلي ادبك طب شوف شغلك ياجعفر

الأسد قرب من سيف اوي وسيف حط ايدو عليه

سيف : صحيح نسيت اقولك انا مروض اسود

إسراء بصريخ : ونبي ابعدووووو ونبي

سيف : تؤتؤ دا جعان اوي لازم ياكول انهارده

إسراء يغضب : مكنش يعني شويه شوربه وقعو عليك انت الي فرفور

سيف بغضب : وبنسبه الي في راسي ده ايه حسنه

إسراء : لا بس يعني نصيبك واهو صابك عادي جدا

سيف بغضب : اخرسي أحسلك

الأسد قرب من اسراء وهي جريت من قدامو وستخبت ورا سيف

إسراء بدموع : هيكلني ياسيف الحقني بيجري ورايا ليه

سيف بضحك : بيحبك

إسراء بغضب : سيف ابعدو

سيف بهدوء : هتتنقذي طلباتي صح ولا ايه

اسراء بسرعه : صح صحح قول انت عايز ايه وانا اعملو

سيف بخبث : ماشي بصي ياستي اول طلب انك تغنيلي

إسراء بغضب : ربنا يخدك ياشيخ

سيف : هاااا جعفر

إسراء بغضب : خلاص هغني

سيف بابتسامه : يلا

إسراء بغضب : احنا في رمضان يامحترم

سيف : جعفرررررر

إسراء بدأت تغني : ظلامي ياظلامي انتو سبب الامي

سيف بصوت عالي : نعم يختي

إسراء بضيق : ها قصدي يعني بحبككك وحشتيني بحبك وانتي نور عيني

سيف : لا يروح امك دي لي انثي عايز ذكر

إسراء بغضب : روح امك انت انت مالك بأمي

سيف : جعفرررررررررر

إسراء بصتلو بغضب وبدأت تغني : اوعدني جنبي تعيش .. ولا ليله تنساني

وليك عليا اعيش واموت .. يا حبيبي وانا وياك

اوعدني ما تسبنيش .. ولا حتى لثواني

سيف مسك أيدها وابتسم وقال : حاضر ياحبييتي اوعدك

اسراء زقت ايدو بغضب وقالت : طلعني من هنا

سيف : تاني طلب نفطر سوا تمام وانا الي نختار المكان

اسراء : ماشي

سيف : امممم ماشي يلاااا

اسراء مشيت بسرعه  وسيف فتحلها القفص وهي طلعت بسرعه وسيف ابتسم وقال : علشان تعرفي تعرفي تلعبي معا سيف

إسراء بخبث : بس انا سبتلك علامه في جسمك هتفتكرني بيها طول حياتك أما انت عملت ايه ياعم الأسد

سيف بص لي إسراء بغضب وهي ضحكت وجريت برا السرك وركبت العربيه وهو ركب وراها وساق وقال :ماشي لسا الي جاي اقوه

سيف اتحرك بالعربيه وبعد ربع ساعه وصل قدام عربيه كبده

إسراء بسعاده : واووووو يلا ننزل

سيف بهدوء : بحاول اكون شوارعي

إسراء بضيق : متخلف صحيح

إسراء نزلت من العربيه بسرعه وقالت لراجل : 30 سندوتش كبده و 40 كفتا

سيف نزل من العربيه بسرعه وقال : نعم كل ده لمين

إسراء : انت راجل راسك مفتوحه لازم تاكول كتير

سيف : اكول كل دول

اسراء : اممم خلاص خليهم ٥٠ كفتا و٥٠ كبده

سيف بصدمه : لا مش طبيعيه

إسراء قعدت علي ترابيزه وقالت : هنعمل تحدي

سيف : اممم ماشي بس هاتي ايدك كدا اشوف ساعه كام

إسراء : امم هشوفلك انا

سيف مسك أيدها وقالها بخبث : انا هشوف

سيف مسك أيدها وبعدين عضها

إسراء بصريخ : ايدي ايدييييي

سيف عضها بغل وبعدين سابها وأسراء بصت علي أيدها

سيف : كدا علمت علامه علي جسمك تفتكريني بيها كدا ١/١

اسراء بغضب : هنشوف

الراجل جاب الاكل وبدأو ياكلو وعملو تحدي وأسراء كسبت فيه وبعدين رجعو البيت ..

*تاني يوم *

سيف صحي من نوم لقه اسراء قاعده قدامو ولابسه لبس خروج

إسراء بسعاده : يلا وديني مستشفي

سيف : طيب بس فين جنا

إسراء بضيق : بتجهز حاجات الفرح

سيف : اممم طيب هقوم البس

إسراء قامت من علي سرير بسرعه وراحت فتح الدولاب وطلعت منو بدله وقالت : جهزتلك بدله

اسراء رمتها في وشو وقالت : يلا ٥ دقائق تكون خلصت

إسراء خرجت برا الأوضه وسيف قال : شغال عند ابوها انا

سيف لبس وبعد ٥ دقائق خرج من الأوضه ونزل من الفيلا لقه اسراء قاعده في العربيه سيف ركب العربيه

سيف بضيق : اروح انا ازاي الشركه بنمظري ده

إسراء بضحك : عسل والله

سيف بغضب : اخرسي

سيف اتحرك بالعربيه واسراء كانت مبسوطه اوي أنها هتشتغل وبعد ربع ساعه وصلو المستشفي واسراء بصت عليها بسعاده

سيف : دي المستشفي بتعتنا عملنها صدقه جاريه لي بابا بعد موتو مش عايز اقولك طبعا انك تعتبري ان المستشفي بتاعتك وانا واثق فيكي

اسراء بصتلو بسعاده وقالت : مش عارفه اقولك ايه بجد ولا عارفه اشكرك ازاي

سيف بابتسامه : متشكرنيش يلا ادخلي انا ظبطلك كل حاجه جوا

اسراء نزلت من العربيه بسعاده وجت تدخل بس رجعت تاني وقالت : تعرف انك احسن اخ في دنيا بجد شكرا

سيف بابتسامه : وانتي احسن اخت

إسراء مشيت من قدامو ودخلت المستشفي وهو اتحرك علي شركه بتاعتو …

* عده اسبوعين واسراء قربت من سيف جدا وبقو صحاب وجنا كانت بتجهز لي فراحهم وسيف سمع نصيحه فريد ومسك شغل ابوه وبقا شاطر فيه جدا واسراء كانت فرحانه في شغلها جداا وقرارت أنها تعيش حياتها بس علشان تشتغل ..

*يوم فرح جنا وسيف *

إسراء كانت مضايقه متعرفش ليه وايه سبب طلعت من الفيلا وراحت المستشفي وقرارت تشغل نفسها ومتفكرش في سيف اشتغلت كتير اووي بس حست بتعب وحطت أيدها علي رأسها بتعب وبعدين فقدة الواعي …

انتهاء فلاش باك ❤️

مصطفي : دكتوره اسراء

إسراء : مين قالك ان سيف جوزي

مصطفي : اول يوم جتي فيه وهو قالي كدا وقالي أخلي بالي منك

إسراء قامت من علي سرير بسرعه وخدت شنطتها وطلعت من المستشفي ووقفت تاكسي وبعد ربع ساعه وصلت الفيلا وهي في عينيها كلها اسئله دخلت اوضة سيف لقتو واقف معا جنا اسراء قربت منو ومسكت ايدو وقالت : تعال عايزك في موضوع مهم

جنا بغضب ؛ نعم وسعي كدااا

إسراء زقتها ووقعتها في الارض ومسكت ايد سيف وطلعو برا الاوضه

سيف بضيق : في ايه

إسراء بغضب : يلا نركب عربيتك عايزاك في موضوع مهم

سيف بضيق : طيب

سيف ركب عربيتو واسراء ركبت وتحرك

إسراء بجمود : انا حامل ممكن اعرف ازاي

سيف بصلها بصدمه وقال : ايه

إسراء بزعيق : انا وشريف متجوزناش اصلا يبقا الي في بطني ده ابن مين

سيف ببرود : ابني

إسراء بصتلو بصدمه وووو هنعرف بعدين 🙄 يتبع الفصل السابع

رواية الضحية الفصل السابع بقلم ياسمينا #7

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!

banner
http://www.reel-story.com/

عن الموقع ورسالتنا القصة والرواية هي فن من الفنون الإنسانية الرائعة التي تروي القصص الخيالية والواقعية من أجل العبرة والعظة والتعلّم منها دائماً، فهيا بنا سوياً لهذه الرحلة الرائعة في بحر الأدب العربى والتعرف أكثر على الروايات الشهيرة التي اخترناها. سواء كنا نحب أن نقرأها أو نسمعها ..أو نشاهدها، فنحن نحب القصص. منذ فجر التاريخ عندما كان البشر يتجمعون حول النيران، إلى عصر النتفلكس، نحن نحب القصص.. قد يبدو الأمر مجرد تسلية وتزجية للوقت، لكن أي شيء منتشر إنسانيا لهذه الدرجة، وعبر التاريخ، لا بد أن يرتبط بشيء أكثر جوهرية من مجرد التسلية

Comments to رواية الضحية الفصل السادس 6 – بقلم ياسمينا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 512 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Advertise I Contact