Connect with us

قصص حب

لقاء الاحبه يوسف و تيلا الفصل الواحد والثلاثون

Published

on

3.8
(13)

وقت القراءة المقدر: 16 دقيقة (دقائق)

لقاء الاحبه يوسف و تيلا

⁦⁦
🤵الفصل الواحد والثلاثون 👰

فى أقصى الصعيد

وصل معاذ وجاكلين البلد ودخلو الدار اول ما شفتهم جدتهم راحت عندهم وبصت لجاكلين من فوق لتحت وقالت
الجده :- امممم بنت المنشاوى والله وجيه اليوم اللى بنت المنشاوى وقعت فى ايدى
جاكلين :- بخوف وانتى تعرفينا منين
الجده :- يااااااا من زمان اوى ايام ما كان ابوكى مستقوى على البشر بفلوسه وسلطته
جاكلين :- ابويه عمره ما ظلم حد ولا استقوى عليه إلا لو كان البنأدم ده ظلم أو اخد حاجه مش من حقه
الجده :- شكلك طالعه قويه شبه يا بنت المنشاوى
جاكلين :- ربنا يخليهولى طول ما هو فى ضهرى هفضل قويه بيه وعارفه ومتأكده أن مهما كان محدش هيقدر يأذينى وفى اقرب وقت بابا هيكون عندى وهيحمينى منكم
الجده :- ابوك كان الأول لكن دلوقتى كبر بدليل أن عيال ابنى ربنا يحرسهم قدرو يضحكو عليه واتجوزكم وفى الوقت ده دخل وحيد وفرحه
فرحه :- اول ما شافت جاكلين طلعت تجرى عليها
جاكلين :- حضنتها وقالت فرحه بتعملى ايه هنا
وحيد :- باس أيده جدته وقال كله اتنفذ يا جده زى ما طلبتى منى
جاكلين :- يا ولاد ال انتو عصابه بقى ليه بتعملو فينا كده ليه
وحيد :- مرات اخويه الغاليه شيفك مستقويه وبص لمعاذ وقال شكله معرفش يكسرك
معاذ :- بص على الأرض وسكت
الجده :- معاذ عملت ايه
معاذ :- م.م.معملتش يا جده
الجده :- ضربته بالقلم وقالت علشان انت مش راجل امجد ابنى خلف رجالين وبنتين بس
معاذ :- حط أيده على خده وقال مقدرتش يا جده مقدرتش
الجده :- يبقى كلام شهاب صح حبيت بنت المنشاوى بنت الراجل اللى كان السبب فى موت امك وابوك
جاكلين :- كانت بتسمع الكلام ده ومصدومه
فرحه :- كانت خايفه ومسكه فى جاكلين
معاذ :- ايوه يا جده حبيتها مش بأيديه
الجده :- سحبت جاكلين وقالت تدخل عليها دلوقتى حالا وتكسرها قدمنا كلنا
جاكلين :- اااااه سبينى ابعدى عنى
معاذ :- مستحيل يا جده اعمل كده
الجده :- بصوت عالى دعااااااااااء تعالى حالا
دعاء:- جت وبصت للبنات من فوق لتحت وقالت بكل غل اذيكم يا ولاد المنشاوى
الجده :- واحده خلصانه وده ابن ابنى الراجل بجد وحيد اما بقى اللى مش راجل مقوى قلب مراته علينا وحدفت جاكلين ليها
دعاء :- مسكتها من شعرها وقالت اكيد انتى بنت فهد شبه قويه وعنيكى تخوف شبه انتى عارفه ابوكى عمل ايه ابوكى كان سبب حبستى فى السجن ولما خرجت عشت هنا هربانه من اخويه واهلى علشان عايزين يقتلونى انا بكرهو عيشنى عمرى كله متشرده بس خلاص جه الوقت وادفعه التمن هو اللى كان معاه
جاكلين :- اااااااه انتو اكيد مجانين ايه الغل والشر اللى انتو عايشين فيه ده
دعاء :- شدتها اكتر من شعرها وقالت اسكتى مش عايزه اسمع صوتك
الجده :- البيه حبها ومقدرش يكسرها
دعاء :- كده يا معاذ يا خسارة تربيتى فيك فضلت اربى وازرع فيكم الانتقام والشر وفى الاخر تحب بنت اكبر عدو لينا اللى اكتر واحد كان سبب فى اذيتكم ابوها اللى خلانى اروح اعترف بكلام محصلش علشان يحبس ابوك ويطلع هوو اللى معاه من القضيه دى فهد اللى استخدم نفوذه
معاذ :- بص فى الارض وقال بس البنات ملهاش ذنب يا اما
جاكلين :- زقتها وقالت انتى مريضه مش معقول تكونى سليمه بكلامك ده
دعاء :- رفعت ايديها ولسه هتضربها بالقلم
معاذ :- مسك ايديها وقال بلاش يا اما علشان خاطرى
دعاء:- لاء واضح بنت فهد عرفت تلعب بعقلك وتعملك زى الخاتم فى صوبعها
الجده :- انا عارفه هنكسرها ازاى بنت المنشاوى وسحبتها من دراعها ودخلت هى ودعاء وجاكلين وقفلت الباب عليهم
معاذ :- طلع يجرى وقعد يخبط على الباب ويقول افتحى يا جده بلاش اللى هتعمليه بلاش يا اما وحياة اغلى حاجه عندكم افتحى يا جده ابوس ايدك
جاكلين :- عاااااااااااااااا ابعدو عنى محدش يلمسنى
معاذ :- اتجن اكتر لما سمع صوت صريخ جاكلين وحاول يكسر الباب
وحيد :- اهدا يا معاذ انت عارف الجده مش هترتاح غير لما تكمل انتقامها
فرحه :- كانت قعده فى الارض وكمشه على نفسها وخايفه وعماله تعيط
الجده :- من جوه افتحى رجلك يا بنت المنشاوى
جاكلين :- لالالا ابعدى عنى متلمسنيش وبصوت عالى معاااااااااااااذ
معاذ :- اتجن لما سمع صوت جاكلين بتنادى عليه وطلع يجرى على الباب وبكل قوته كسر الباب وراح يجرى على جاكلين واخدها فى حضنه
الجده :- ابعد يا معاذ
معاذ :- لالالا يا جده بلاش واغلى حاجه عندك مش انتى عايزانى ادخل عليها هنفذ ليكم اللى انتو عايزينه بس محدش يلمسها
دعاء :- وايه يثبت لينا انك هتعمل كده
معاذ :- هوريكم اللى يثبت
جاكلين :- كانت خايفه ومسكه فى معاذ اكتر
معاذ :- غطا جسم جاكلين وسندها تقف واخدها وخرج
وحيد :- بص لفرح لاقها خايفه وبتعيط وقال احم قومى معايا يلا
فرحه :- بخوف ودموع هزت راسها بمعنى لاء
وحيد :- راح عندها وشدها وقال انجرى قدامى
فرحه :- لالالا يا وحيد بالله عليك ارحمنى وسبنى
وحيد :- شدها وطلع على اوضه وحدفها على السرير
فرحه :- قعدت على السرير وضمت رجليها عند صدرها وقالت بدموع وحيد بالله عليك ارحمنى م.م.متلمسنيش
وحيد :- بص عليها وقال ا.ا.انا اصلا مليش مزاج اقرب منك ونام على الكنبه واداها ضهره
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
فى اوضت معاذ وجاكلين

دخل معاذ وجاكلين الاوضه وقعد على الكنبه وحط راسه ما بين ايديه
جاكلين :- بخوف م.م. مستحيل تلمسنى فاهم
معاذ :- عندك حل تانى
جاكلين :- ايوه سبنى امشى انا وفرح
معاذ :- مقدرش اعيش من غيرك يا جاكى
جاكلين :- وانا مقدرش احبك تانى يا معاذ بعد ما عرفت انك كنت واخدنى وسيله للانتقام
معاذ :- بس مقدرتش انتقم منك علشان حبيتك
جاكلين :- اللى اتكسر عمره ما يتصلح وانت كسرت قلبى يا معاذ وكسرت القلب صعبه اوى اوى الموت اهون بكتير اقسم بالله
معاذ :- راح عندها ومسك وشها وقال جاكى انا هحميكى حتى من نفسى اوثقى انتى فيا بس
جاكلين :- صعب تتقمص دور الطيب بعد ما كشفت عن نيابك هتفضل فى نظرى انك بنأدم كداب ومخادع
معاذ :- ادينى فرصه واحده بس أثبت ليكى صدق كلامى
جاكلين :- بس برضه مش هسمح ليكى تلمسنى
معاذ :- ماشى يا جاكلين انا هتصرف
جاكلين :- اوعى كده ونامت على الكنبه
معاذ :- لاء نامى انتى على السرير
جاكلين :- لاء انا مرتاحه هنا
معاذ :- ماشى يا جاكى اللى يريحك وراح على السرير وقعد يبص على جاكى وهى نايمه
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
فى فيلا فهد المنشاوى

Advertisement

كان الوضع مشتعل ما بين الكل
يوسف :- اتفاجئ بأيد نزلت على وشه حط أيده على وشه وقال بتضربنى يا بابا
اسر :- الواضح كده معرفتش اربى كويس لما أيمن جه دلوقتى وحكا ليا اللى حصل انا مصدقتش ازاى تعمل كده فى بنت خالتك قبل ما تكون مراتك ازاى ترضاها على نفسك أن جسمها يبان كده ها طيب ترضاها على اخواتك البنات أن حد من جواز اخواتك ينزلها بقميص النوم قصاد الرجاله فين الرجوله فين ادفو على تربيتك الوسخه
يوسف :- ولما اروح واشوفها نايمه بقميص النوم فى حضن راجل فى سريره يبقى كده عادى رد عليا يا بابا
اسر :- جوز اختك حاول يقولك الحقيقه بس بتهورك وتسرعك محاولتش تسمع ليه حاجه ده الراجل اتكسف من منظر مراتك وهى بقميص النوم
يوسف :- بعصبيه هيقول ايه بعد ما شوفت كل حاجه بعنيا قولو انتو ليا ردو يا رجالة العيله هيكون ايه رد فعلكم لما تشوف مراتك فى حضن واحد تانى
أيمن :- يوسف اهدا علشان تعرف الحقيقه حاولت افهمك وانت عصبيتك عمياك وسده ودانك تيلا مظلومه دى كانت خطه مرسومه عليها من انس وأبوه وشهاب والموضوع اتكشف لما ابو انس زار ابنه فى المكتب واحنا حطين كاميرات صوت وصوره فيه واحنا بنتابع الحوار ما بنهم سمعنا هما بيقولو على الخطه اللى هينفذها شهاب وطبعآ سمعنا كل التفاصيل وبدأنا نراقب التليفونات بتاعة تيلا وبتاعتك وبتاعة شهاب وابو انس وقبل حتى ما اعرف مليكه ولا اقبلها المهم ومن خلال مراقبة التليفونات عرفنا أن هو عايز يقابلها علشان احم وبص على سمر وفريد وقال علشان يبتزها بفيديو مخصوص لحد فى العيله
سمر :- سمعت كده اتوترت وعرفت أن الموضوع ده يخصها
فهد :- وهو يعرف العيله ازاى
أيمن :-شهاب يبقى مع فريد وسمر فى الكليه
فريد :- بصدمه شهاب اللى معانا فى الكليه
أيمن :- ايوه
عدى :- وايه عرف شهاب بالناس دى بتيلا انا مش فاهم حاجه
أيمن :- الناس دول يبقى عم وابن عمى تيلا بالتبنى وحصل ما بنهم مشاكل بسبب أن ابوها بالتبنى كتب كل حاجه بأسم تيلا وحاول يقتلها بس امها بالتبنى وقفت قصادها واخدت هى مكانها الرصاصه وماتت ودخل انس السجن عندنا هنا فى اسكندريه وبدأ ابوه يزوره عندنا زى ما حكيت ليكم سمعنا وهما بيخططو الانتقام من تيلا وكان قصدهم أن يوسف يشوف تيلا فى الوضع ده فيقتلها أما شهاب احنا لسه منعرفوش اتعرفو على بعض ازاى فى التحقيق اكيد هنعرف الكلام ده والمشكله أن ابو انس هرب ومش عارفين نوصل ليه وده هيسبب خطوره على حياة تيلا
فهد :- ولما انت عارف الكلام ده ليه مقولتش من الاول
أيمن :- حضرتك ده شغل وانا حالف يمين أن احافظ على اسرار الشغل وبعدين احنا كنا بنراقب التليفونات من بعيد من غير ما حد يعرف علشان منتكشفش وياخدو بالهم ويأمنو نفسهم بس على ما وصلت كان يوسف ماسك تيلا بالمنظر ده ومقدرتش حتى اتدخل منعآ للاحراج وروحت لعم اسر وبلغته باللى حصل وجبته معايا
يوسف :- كان بيسمع الكلام ده وهو مصدوم وقال وايه يثبت كلامك ده
أيمن :- ممكن تيجى معايه وتسمع التحقيق معاه وأقواله
تيلا :- كانت ماسكه فى امها وجسمها كله بيتنفض وعماله تعيط
اسر :- هتفضل طول عمرك متسرع وهتقابل مشاكل كتير فى حياتك بتهورك ده أما تيلا انت متستهلش واحده شبها وربنا بيحبها أن بعدها عنك وهتندم ندم عمرك عليها
يوسف :- طيب كلكم اديتو الهانم الحق طيب ليه محدش سألها ليه مقالتش ليا على سر التليفونات دى ولا بلاش انا ابوها امها لبابا لعمو فهد لكن هى اتقمصت دور الراجل وحبت تحمى نفسها بنفسها مدتش حق أن معاها رجاله لاء تيلا مش بريئه ايوه مخنتنيش بجسمها لكن خنتنى بعقلها وتفكيرها وتصرفها الغلط فين الصراحه اللى مفروض تكون ما بنا فين المشاركه اللى مفروض تكون بين كل راجل وست ازاى كان بيجى ليها نوم فى حضنى وهى مداريه عنى حاجه لاء هى برضه غلطانه وغلطها برضه ميتغفرش ليها ولو رجع تانى اللى حصل من اوله برضه هعمل فيها زى اللى عملته واكتر ومش ندمان على أن طلقتها وخرج وسابهم ركب عربيته ومشى بيها فى شوارع اسكندريه
فهد :- سمر خدى تيلا وطلعيها اوضت جاكى ونيميها على سريرها
سمر :- حاضر يا عمو وسندتها هى ومى الصغيره وطلعو بيها اوضت جاكلين
اسر :- بص لباسم ومى الكبيره وقال انا اسف ليكم بجد من اللى عملو يوسف بجد وشى منكم فى الارض
فهد :- يوسف هنعرف نربيه ونسويه على الجانبين المهم دلوقتى البيه اللى انت أكد لينا أن هو كويس
اسر :- مين
فهد :- معاذ يا اسر طلعو عصابه هو ووحيد اخوات ولاد امجد
اسر :- امجد مين
باسم :- امجد يا اسر اللى كانت مراته قعده فى الشقه عند فهد وقتلها وضرب فهد بالرصاص واتهمت فيه مليكه
اسر :- ايوه اللى كان متجوز دعاء السكرتيره اللى كانت شغاله عند فهد فى الشركه وخلنها تعترف عليه
فهد :- ايوه يا اسر هما والمشكله أنهم اخدوهم ومش عارفين راحو بيهم فين
أيمن :- انا ممكن اساعدكم
الكل :- بص ليه
مليكه الكبيره :- بدموع ابوس ايدك رجعلى بنتى يا ايمن
أيمن :- العفو يا امى من غير اى حاجه جاكلين وفرحه وكل بنات العيله اخواتى
مى الكبيره :- ربنا يبارك فيك يا ابنى تعبينك بمشاكل العيله وانت لسه عريس
أيمن :- متقوليش كده يا امى انا اخدمكم برموش عينى
فهد :- بس احنا مش عارفين اى حاجه عنهم غير اسم ابوهم
أيمن :- قولى اسمهم الثلاثى ولو فى عندكم صور ليهم وانا خلال اربعه وعشرين ساعه هوصل ليهم
باسم :- اسمهم معاذ ووحيد امجد الجلاد
عدى :- صورهم اهو وطلع تليفونه ووراهم لايمن
أيمن:- تمام أبعدهم ليا وانا هروح ابحث عليهم فى السجلات وان شاءالله خير
مى الكبيره :- بدموع ربنا يردكم لينا فى أقرب وقت يارب
مليكه :- بدموع يارب يا مى يارب
أيمن :- عن أذنكم ومشى راح يحقق مع شهاب
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
فى اوضت جاكلين

كانت تيلا نايمه على السرير ودموعها على خدها
سمر :- ليه عملتى كده يا تيلا
تيلا :- بدموع عملت ايه
سمر :- عرضى نفسك لكل المشاكل دى بسببى
مى :- بسببك ازاى
سمر :- الفيديو اللى اتكلم عليه ايمن ده يبقى بتاعى انا يا مى
مى:- ازاى يعنى مش فاهمه
سمر :- بدموع انا يوم الصباحيه كان فريد نايم وانا كنت نايمه جنبه بالقميص وبوسته وصورت فيديو وانا بعمل كده والتليفون ضاع منى النهارده الصبح فى الجامعه ودورت عليه ملقتهوش ولما ايمن قال كده عرفت أن التليفون وقع فى ايد شهاب وشاف الفيديو وهدد بيه تيلا
مى :- بعصبيه انتى غبيه ازاى تعملى حاجه زى كده اهو شوفى اخرت الاستهتار عمل ايه تيلا حياتها خربت بسببك علشان تنقذ حياتك انتى وفريد ويوسف لو عرف أن الفيديو ده بتاعك انتى هيولع فيكى ولا فريد مش عارفه اقولك ايه الصراحه
سمر :- بدموع عارفه أن انا غلط بس مكنتش اتوقع ان تليفونى يضيع منى ويحصل كل ده وبصت ليها وقالت اسفه بجد اسفه يا تيلا وحضنتها
تيلا :- بدموع انا صعبان عليا نفسى اوى يا سمر واللى اخوكى عملو فيا نزلنى بقميص النوم فى الشارع بجد انا ندمانه أن حبيته كسر قلبى جامد اوى باللى عملو ده
مى :- معلش يا تيلا هو راجل ومعذور برضه
تيلا :- فين الرجوله فى كده يا مى ينزل مراته بنت خالته بجسمها عرضه للرجاله وضحكة بأنكسار وقالت هههه وفى الاخر بيقولى تربية ملجأ عمرى ما هقدر اسامحه تانى يا مى عمرى
سمر :- حقك عليا يا تيلا انتى كنتى بتنقذى شرف أخته وهو جه عليكى وهانك اسفه ليكى بجد اسفه
تيلا :- بدموع ممكن تسيبونى لوحدى
مى :- اه طبعآ يلا يا سمر
سمر :- مسحت دموعها وقالت يلا وباست راس تيلا وخرجو الاتنين
تيلا :- نامت على السرير وكتمت نفسها فى المخده وقالت عاااااااااااااااا يارب يارب انا قلبى واجعنى من جوه الصدمه اكبر من ان استوعبها بقى يوسف حب عمرى يعمل فيا كده ح.ح.حب ايه ده اللى يعمل فينا كده اااااااااه يا دنيا ناويه تعمل فيا ايه كمان خلاااااااص تعبت ومش قادره استحمل حاجه تانى
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
عند يوسف

مشى بعربيته فى الشوارع وكان بيجرى بيها بطريقه جنونيه وكان كل اللى قصاد عنيه صورة تيلا وهى نايمه فى حضن راجل غريب بقميص النوم ووقف العربيه مره واحده ونزل منها وراح وقف قصاد البحر ودموعه نزلت منه وقال
يوسف :- ليه ليه ليييييييييييه تعملى كده يا تيلا ليه الشرخ اللى ما بينا صعب يرجع يتصلح من تانى اتكتب علينا نتعذب بالبعد عمرى ما اتخيلت أن يوصل بينا الحال للبعد والوجع والجرح ااااااااه قلبى وجعنى على اللى وصلنا ليه يارب صبرنى الايام الجايه على بعدها وقعد على الكرسى وسرح فى الأيام اللى كانت ما بنهم وهما صغيرين وضحك بحزن وقال ياريت فضلنا صغيرين زى ما احنا ياريت
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
عند ايمن

دخل مكتبه وطلب من العسكرى أن هو يجيب شهاب وشويه وجه العسكرى بشهاب ودخل وساب شهاب وخرج
أيمن :- اقعد يا شهاب
شهاب :- متشكرين وقعد
أيمن :- ايه يا شهاب مزعل الحكومه ليه منك
شهاب :- وهو فى حد يقدر يزعل الحكومه برضه يا باشا
أيمن :- مالك ومال تيلا ويوسف
شهاب :- مين يوسف وتيلا دول يا باشا معرفهومش
أيمن :- شكلك كده هتتعبنى معاك
شهاب :- يا باشا اقول حاجه معرفهاش
أيمن :- كان قلبى حاسس انك هتتعبنى وطلع تليفونه وشغل تسجيل المكالمات اللى ما بينه وبين تيلا وبين ابو انس
شهاب :- مش انا يا باشا
أيمن :- شهاب شهاب شهاب بلاش تعصبنى هتزعل
شهاب :- يا باشا انا واحد فى حالى ومليش دعوه بحد
أيمن :- طيب كنت بتعمل ايه النهارده فى الشقه
شهاب :- شقة ايه يا باشا انا معرفش حضرتك جبتنى هنا ليه انا كنت رايح لواحد صحبى ونزلت من عنده لاقت حضرتك بتقبض عليا معرفش ليه
أيمن :- بتعب شهاب ياريت تتكلم وتقول الحقيقه لان احنا ممكن نعرف اذا كان ده صوتك ولا لاء عن طريقة لجنة اختبار الصوت
شهاب :- يا باشا انا مش هتكلم غير بوجود محامى
أيمن :- حقك ادينى رقم حد من عندك أبلغهم أن يجيبو ليك محامى
شهاب :- اخويه
أيمن :- اسمه ورقم تليفونه
شهاب :- …………….
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
بقلمى #

 2,802 اجمالى المشاهدات,  3 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.8 / 5. عدد الأصوات: 13

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Advertisement
1 Comment

1 Comment

  1. ياريت تشكرونا على المجهود فى نقل وكتابه الروايه لحضراتكم

    Reel-Story Note

  2. Pingback: لقاء الاحبه يوسف و تيلا الفصل الثلاثون - The Reel Story‎ - قصص وروايات عربية

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 128 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

ادب نسائي

رواية جحيم العشق البارت السادس

Published

on

By

4.5
(2)

وقت القراءة المقدر: 6 دقيقة (دقائق)

ندي:اششش اهدي ياحبيبتي في ايه مالك
سلمي:احنا مش عايزين نأذيكي والله بس قولي مالك وفين اهلك
عندما استمعت مليكه لاسم اهلها اصابتها نوبة و اغشي عليها خافو البنات عليها كثيراا واخذوها الي الڤيلا معهم وحاولو افاقتها ولكنها لم تفيق
جلسو جميعهم قلقين عليها
كارما:صعبانه عليا اوي البنت دي
ندي:وانا كمان بس تفتكرو مالها
سلمي شهقت:تفتكرو ملبوسه
ضحكت كارما عليها:بس ياسلمي والنبي اسكتي
………
وصل ادم للڤيلا ولم يجد احد نادي عليها كثيرا ولم ترد خاف وبحث عنها في الڤيلا باكملها ولم رد المه قلبه بشده واتصل بالشباب بالطبع هرولو جميعهم الي الڤيلا
احمد:ايه اللي حصل
عمار:ايه ياادم انت ازاي تسيبها لوحدها انت اتجننت
ادهم:ازاي تعمل كدا ياادم ازاي تسيبها لوحدها ازااااي عقلك كااان فين يابشمهندس
ادم لا يعي لاي شئ من حوله فقط قلقا علي حبيبته
خرجو من الڤيلا جميعهم يبحثون عنها ولكن دون فائده
وعادو الي الڤيلا بخيبة امل امسك ادهم ادم من ياقة قميصه وهدر بعصبيه لو حصلها حاجه هقتلك ياادم سامعني هقتلك ياااااااادم
ابعدوه احمد وعمار عن ادم
مرت العديد من الساعات في قلق والم وشوق وندم وحيره
…….
شهقت ندي:يالههههوي يابنات احنا ازاي نسينا
كارما:ايه يابنتي
ندي:احنا ازاي مروحناش لاهلها اكيد رجعو وقلقانين عليها
سلمي:يانهار اسود ازاي نسينا
كارما:طب انا هروح اجيبهم هنا تمام
اومأوا لها
……
رن الجرس
ذهبو جميعهم بلهفه الي الباب وفتحوه بعد مع من سيفتحه ظانين انها مليكة😂😂😂
ولكن خاب املهم واستغربو كثيراا حين راو فتاه بعينان زرقاء وشعر بني شديدة البياض تنظر لها ببلاهه وتحدث نفسها:يالهوي بقا البت دي عايشه مع المزز دول ياخراابي خد يلحقني هقع من طولي😂😂
ثم افاقت وحمحت علي صوتهم:احم ياجماعه في بنت كانت هنا
قاطعها ادم بلهفه :تعرفي مكانها
كارما بابتسامة:ايوه هي في ڤيلتنا بس مينفعش تيجو معايا عشان انتو شباب واحنا
وجدت انها تحدث نفسها فعندما قالت واشارت لهم علي الڤيلا ذهبو سريعا يرنو الجرس
فتحت سلمي الباب:افندم
ادم:لو سمحتي عايزين
قاطعته كارما:سلمي دول اهل البنت اللي جوا
فدخلو وجدوها نائمه كالملاك فجلسو يأخذون انفاسهم سالهم ادم عما حدث قصت عليه كارما كل شئ فشكروهم الشباب كثيرا ع الاعتناء بمليكة
كارما:هي اسمها ايه
ادهم:ممم
قاطعه تململ مليكة في نومها
استيقظت مليكة وهي تنظر لهم وللمكان بغرابة
مليكة :انا فين وانتو مين
كارما:هاي انا كارما ودي سلمي ودي ندي انتي في ڤيلتنا احنا سمعنا صوتك من شويه ف جرينا عشان نشوف مالك انتي كنتي خايفه مننا ليه صحيح
مليكة باستغراب:نعم ازاي يعني انت مش فاكره حاجه من دي خالص انتي بتتكلمي في ايه
اشار لهم ادهم بالصمت
كارما استغربت ولكنها سايرت ادهم:بصي ياستي انتي تقريبا كنتي في الجنينه بتاعت ڤيلتكم واتخبطي في الشجره الكبيره فصوتي واحنا سمعنا صوتك فجرينا عليكي عشان نشوف في ايه بس انتي تقريبا مبتتعامليش مع حد غريب ف خوفتي مننا واغمي عليكي بس كدا
تنهدو الشباب بارتياح ان هذه الفتاه قد فهمتهم
مليكة:طب وادم كان فين انت مش كنت روحت تجيب القهوه معقوله لسه جاي انت رايح من بدري
ادم:اه روحت وجيبتها بس رجعت ملقيتكيش وقعدنا ندور عليكي لحد ما جاتلنا الانسه كارما قالتلنا انك عندهم بس كدا
ندي:قوليلي بقا وانتي حلوه وشبة الاجانب كدا بعينيكي دي انتي اسمك ايه
ابتسما مليكه بخجل :اسمي مليكة
سلمي :وااو اسمك حلو اووي لايق عليكي انتي في كلية ايه
مليكة:انا في تالته هندسه عين شمس
سلمي:ماشاء الله عليكي بس حلو اووي انتي جنبنا انا السن عين شمس وكارما انجلش عين شمس وندي حقوق عين شمس يعني قريبين منك جداا
مليكة بابتسامة:ماشاء الله عليكم ربنا يخليكم لبعض
ادم:احم طب مليكة مش عايزه ترتاحي
مليكة :اه اكيد يلا عشان منتقلش عليهم نهضت مليكة ع الفور فدارت رأسها وسقطت مرة اخري
كارما:لا ياجماعه خليكم شويه نعمل عصير ونتعشي مع بعض وتكون هي ارتاحت شويه
جهزو العشاء ع السفره الاربع في مواجهه الاربع شباب
ادهم:وانتي بقا ياانسه ندي في سنة كام حقوق
ندي بخجل:انا سنه تانيه وحضرتك
ابتسم ادهم:لا حضرتي ظابط
ندي بصدمه:هاااا
ضحكت كارما ونغزت ندي:الله يخربيتك هتفضحينا
ندي بهمس:ماهو الواد مز اووي وكمان ظابط حد يلحقني عشان هقوم اخطفه دلوقتي يالههوي هو في حلاوة كدا وبعدين ياختي بصي ف الاول للي مش منزل عينه من عليكي من ساعة ماقعدنا
نظرت كارما امامها وجدت عمار ينظر لها فخجلت فضحكت سلمي عليهم
:يالهوي شكلكم مسخره بس ايه بصراحه مزز يعني واقعين واقفين فنظرو لها بخبث واشارو لها علي احمد الذي ينظر لها فخجلت بشده وارتبكت فضحكو عليها:واضح اننا مش احنا بس اللي واقعين واقفين بقولكن ايه انا عندي خطة هما عندنا في الڤيلا تعالو نعمل عصير ونحطلهم فيه حاجه اصفرا ونغتصبهم وعند هذه النقطه سمعو صوت ضحك فتظرو وجدوها مليكة
مليكة جالسه بجانبهم فسمعت حديثهم باكمله وظلت تضحك عليهم اما الشباب والبنات وخاصة ادم ظلو شاردين في ضحكتها التي لاول مره يسمعونها
مليكة:انتو مسخرة بجد طب لازمة الحاجه الاصفرا انا ممكن ا..
ولم تكمل مليكة حديثها لان كارما وضعت يدها علي فم مليكة :مليكة حبيبتي دا احنا والله حبيناكي من اول نظره اه والله استري علينا ربنا يستر عليكي وبعدين اسكتي مش احنا لوحدنا واضح ان في ناس تاني معانا واشارت لادم فخجلت مليكة فضحكو جميعهم والشباب مستغربين
كارما:احم وانتو بقا تقربو لبعض ايه
مليكة بارتباك:دا ادهم ابن خالتي ودول صحابه
صدمو البنات انها تعيش معهم وهي بنت شباب وايضا كالغرباء عنها
ندي:طب معلش فضول بس انتي عايشه معاهم ليه هما اهلك مسافرين
ارتجفت مليكة واوقعت الملعقة من يدها ووضعت يدها علي اذنيها وهي تغمض عينها بشده وتحاول ان لاتصرخ ولكن عندما فتحت عينها وجدت هذا القاتل امامها بسكين مليئه بالدم فصرخت بشده ونهضت من مكانها اما البنات فخافو كثيرا عليها ولم يعلمو مابها اما الشباب فكانو يعلمون انها ستصيبها الحاله فورا كملى البارت السابع

 1,724 اجمالى المشاهدات,  1 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 4.5 / 5. عدد الأصوات: 2

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Continue Reading

ادب نسائي

رواية جحيم العشق البارت الثامن

Published

on

By

4.3
(3)

وقت القراءة المقدر: 8 دقيقة (دقائق)

خرج الدكتور وجلسو جميعهم يتنهدون
ادم:ممكن افهم ايه اللي وصلها للحاله الصعبة دي
كارما ببكاء:احنا كنا قاعدين كويسبن ومبسوطين وبنضحك ونرقص والله وحضرنا الغدا وشغلت الاخبار وقعدنا نتكلم شويه بنبص عليها لقيناها بالحاله دي
ادهم:يعني مفيش حاجه حصلت اومال هي تعبت ازاي بس ياالله 😔
وجلسو يفكرون حتي قال عمار:معلش ياكارما قوليلي كنتو بتعملو ايه ع الغدا
كارما:كنا بنتفرج ع التي ڤي ع قناة الاخبار
توصل ادم لتفكير صديقة
ادم:طب ي كارما الاخبار دي كانت عن ايه
كارما:قضية اغتصاب وحكتلهم كارما عن الحادث والحديث اللي دار مابين البنات
احمد:ي جماعه ممكن تكون تعرضت لنفس للحادث دا قبل كدا
ادم بغضب:احمممد هي مفيهاش حاجه ومفيش حد لمسها متنرفزنيش علي اهلك
صمت الجميع ليفكر ماعلاقة الحادث بمليكة
اما مليكة فكانت شبة نائمه وكل مافي بالها حديث ندي:الرجاله دول بيفكرو في الشهوه وبس عشان تعاقبي الراجل عاقبيه بجسمك شوق ولا تدوق عايزه تعاقبي الراجل عاقبيه بجسمك امنعيه منه عايزه تعاقبي الراجل عاقبيه بجسمك ………….
حتي استيقظت وهي تعاني من الصداع الشديد فبالرغم من انها تنسي كل شئ الا هذه الجمله رفضت ان تتركها
استيقظت وهي تفكر بهذا الحديث ولكنها لا تتذكر من قاله يعني هي فاكره الكلام بس مش فاكره ان ندي اللي قالته وابتسمت ابتسامة سنعرف ماسببها فيما بعد
نزلت مليكة وجدت الشباب والبنات نظرت للشباب نظرة خبث وقالت بابتسامه:صباح الخير
نظرو اليها
ادهم بلهفه:مليكة انتي كويسه
مليكة:اه ياادهم كويسه في ايه
زفر ادهم بضيق فهو تذكر انها تنسي كل شئ
ادهم:مفيش كنت بتطمن عليكي بس
مليكة بابتسامة:ادهم ممكن اطلب منك طلب
ادهم بفرحة:اؤمري ياقلبي
مليكة:انا كنت عايزه هدوم
ادهم:امرك ياروحي بس انتي
ثم تابع بتردد:انتي هتخرجي من البيت يعني
مليكة:اه هخرج وفيها ايه
فرحو جميعهم بشده لانهم ظنو انها بدأت في التعافي ماعدا شخص قلبه يؤلمة ويشعر ان هناك شئ او كارثه ستحدث
ادهم:ياروح قلبي انتي تؤمري عايزه تنزلي معايا ولا مع البنات
مليكة:لا هروح مع البنات
وبالفعل خرجت مليكة مع الفتيات ليتسوفو ولكن كان هناك شئ غريب لم تسمح مليكة للفتيات ان يرو مااشترت وقالت انها ستريهم الملابس في المنزل
عادو للمنزل وجدو الشباب في انتظارهم بغضب
:ايه ياجدعان انتو اتاخرتو كدا ليه
كارما باستغراب لغضبهم :احنا علي طول بنخرج وبنرجع في وقت متاخر عن كده كمان في ايه
عمار بارتباك:ابدا بس قلقنا عليكم مش اكتر
كارما:اوكي
ندي:ممكن ياادهم تخلي مليكة تورينا اللبس اللي جابته عشان مش راضيه توريهولنا
اجبر ادهم مليكة بمرح علي ان تريهم الملابس فاخذت الشنط للاعلي مما اثار الشك في نفس ادم تركت منهم ثلاثه شنط واخذت ثلاثه اخرين معها بالاسفل
وريتهم ندي اللبس اللي جابته ومدحوها عليه واعجبو به بشدة اما ادم فلاحظ قلة الشنط فاخبرهم:ياجماعه انا شوفت حاجه علي سطح الڤيلا بتاعتكم غريبه وبتنور فانا هطلع فوق اشوفها ممكن
ندي:اكيد البيت بيتك
صعد ادم ودخل الي غرفة مليكة بحث كثيرا عن الشنط ولم 
يجدها فزفر بضيق واثناء خروجه من الغرفه وجد شئ اسفل السرير فنظر اليه وجدها الشنط التي كانت بيد مليكة فاخذها بسرعة ثم فتحها فنظر بذهول كانت بها فساتين سهرة بالاحمر والالوان الجريئه وكانت قصيرة جداا وعاريه فغضب ادم بشده :نهار ابوها اسود ياتري هتعملي بالفساتين دي ايه يامليكة ايا كان اللي هتعمليه علي جقةثتي تلبسي الفساتين دي ثم وضعهم بمكانهم ونزل للاسفل وجدهم يمزحون مع بعض ولاحظ نظرة خبث في عينيها البريئه لا تليق بها وخاف عليها كثيرا ودعا الله ان يتوصل الي ما بعقلها حتي ينقذها من فعل اي شئ سئ
ادهم:هههههههههههه انتي طلعتي مشكله بجد
ندي:احم احم هو انت لسه شوفت حاجه
عمار:بس ي كارما ليه اخترتي الكليه دي بالذات
كارما:نفس اللي خلاك تختار كليتك
عمار باعجاب :لا اجابه مقنعه بصراحه
سلمي:تشربو عصير ايه ي جماعه ومن غير مترفضو لان دا اجباري ضحكو عليها واخبروها ولكن …
مليكة :استني انتي ي سلمي هعمل انا العصير
الجميع :لا انتي لسه تعبانه
فضحكو جميعهم بصوت واحد
مليكة بضحك:لا يجماعه انا مش تعبانه ولا حاجه سيبوني بلييز اعمله
سلمي:خلاص ياستي ادخلي اعمليه دخلت مليكه
ادم:ياجماعه بسرعه قبل ماهي تيجي
ادهم :في ايه ياادم قلقتني
ادم:انا حاسس بحاجه غريبه وقص عليهم مايشعر به وايضا الملابس التي رآها
احمد :يجماعه انا مش عارف ايه اللي في دماغها بالظبط بس حاسس انها هتعمل حاجه
عمار:بالظبط ودا نفس احساسي بردو مش معقوله مليكة هتتحسن بين يوم وليله دي كانت بتموت امبارح
كارما:دا غير كلام الدكتور اللي بياكد انها ممكن تكون في خطر
ندي:طب والعمل
ادم:بصو يجماعه مليكة لازم تتراقب بس في نفس الوقت من غير متحس ومتتحكموش في تصرفاتها عشان متحسش بينا لحد مانعرف هي بتفكر في ايه وساعتها بس هنعرف نتصرف
وافق الجميع علي كلام ادم
دخلت مليكة بالعصير اليهم وهي تمشي بانوثه وتمظر نظرات تغوي قديس
وزعت العصير علي البنات ثم وصلت عند ادم واسكبت عليه العصير :اووبس انا اسفه ياادم من غير قصدي
ادم :لا ولا يهمك انا هدخل الحمام هنضف القميص
مليكة:استني انا هاجي معاك اوريك الحمام فين
ادم:ماشي
اثناء سيرهم اخبرته مليكة ان غرفتها هي الغرفه الوحيده التي بها حمام حديث وبه منشف الملابس
اطاعها ادم وذهب معها الي غرفتها فدخل وهي خلفه ثم دخل الحمام وهي خلفه ايضا
ادم بارتباك:احم انا هدخل انا خلاص وانتي انزلي
مليكة وهي تقرب منه:لا ازاي مينفعش انزل واسيبك
ادم وهو يعود للخلف:لا ينفع انا بعرف استخدم المنشف
مليكة وقد دخلو الحمام فاغلقت الباب خلفها :تؤتؤ واصبحت تتحسس صدره باغواء :ازاي بس انا اللي بهدلتلك القميص يبقي انا اللي هنضفهولك وقبلته علي خده
اما ادم فقد تاه بسحرها واستسلم لاغوائها له للحظه فهي اشعلت بداخله براكين تستطيع هي فقط اطفائها ولكنه سيطر علي نفسه وقال بصوت اجش من هول المشاعر بداخله:انتي عايزه ايه بالظبط
مليكة وهي تعض علي شفتيها:عايزااك
صدم ادم من ردها ولكنه شعر انها ليست حبيبته البريئه مليكة انما شخص اخر امامه فقال:وانا مش عايزك
وابعدها عنه ولكن مليكة:مش عايزني ازاي يعني انا اللي جيالك برجلي وبقولك انا عايزاك لو خايف عشان ادهم واصحابك وكدا متخافش كل واحد هياخد حصته مني بردو
صفعها ادم بشده ووضع راسها تحت الحنفيه وهو يقول:فوقي انتي مش مليكة فوووقي بقولك
صعد الجميع علي صوتهم وفتحو الحمام وجدوهم بهذا المشهد جذبها ادهم منه ولكن ادم:قسما بالله اي حد هيمد ايده عليها ويلمسها هقتله وربي هقتله
ابتعدو كلهم عنه في صدمة من افعاله والبنات ايضا خائفين يشده مما يحدث ولا احد يفهم شئ
اما مليكة فكانت تصرخ ليبتعد عنها فهي بعدما صفعها ادم تذكرت كل شئ وافعال ابيها معهم وضربه لها فصرخت بشده
اما ادم فكلن يتألم بشده من حالتها ومنظرها الذي يقطع قلبه ولكنه اعمته غيرته عليها عندما قالت هذا الكلام الوقح له
اغشي عليها من شده صريخها فحملها ادم ووضعها بالسرير واخذ منشفه وهو ينشف شعرها وربطه لها ووضع عليها الغطاء وقبل يدها واعتذر منها وهم ليخرج ولكن وجدهم جميعهم واقفين فقال لهم بصوت قوي لا يتحمل الرفض :اخرجو برا وبعد كدا مش عايز اشوف جنس راجل معاها او قدامها او بيتكلم معاها او حتي بيسلم عليها والا يترحم علي روحه
ادهم بصوت قوي ايضا:خلاص اخرجو كلكم وانا هقعد معاها شويه
ادم بغضب وغيره :هو انا مش قولت كلكم هتخرجو وقولت مشوفش جنس راجل معاها ولا انت مش من ضمن الرجاله ياادهم
لكمه ادهم بقوه:انا ساكتلك عشان شوفت في عينك حب وخوف عليها ساكتلك عشان حسيت انك هتكون امانها وفي ضهرها معايا اما انك تعمل كدا وتمنعني عنها انا ابن خالتها انا ولي امرها انت بتتكلم بصفتك ايه
عمار:اهدو ياجماعه طب نتكلم برا عشان مليكه متصحاش
احمد:ايوة ي جدعان يلا عشان باين علي مليكة انها تعبانه اوي يلا نهرج ونسييها ترتاح
ادم بصوت جهوري:قولت محدش ينطق اسمها علي لسانه
ادهم قد فقد صبره فجذب ادم من يده ونزلو جميعهم الي الاسفل تاركين مليكة ترتاح
ادهم:انت ازااي تتحكم فينا انت مين عشان يكون ليك كلمه عليها اصلا
كارما :اهدو ياجدعان كل حاجه وليها حل مينفعش كدا
ندي:ايوه ياجماعه خناقتكم دي مش هي الحل
احمد:انا اول مره اشوفكم كدا ايه انتو اطفال
عمار:ماشاء الله واحد مهندس والتاني ظابط افعالهم مجابوش طفل عنده 6 سنين
قاطعهم ادم:بصفتها هتبقي مراتي ياادهم
انصدمو جميعهم من كلمة ادم ولكن فاجأتهم اكثر ردة فعل ادهم تري ماهي؟
كملى البارت التاسع

 1,944 اجمالى المشاهدات,  76 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 4.3 / 5. عدد الأصوات: 3

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Continue Reading

ادب نسائي

رواية جحيم العشق البارت الرابع

Published

on

By

4.7
(3)

وقت القراءة المقدر: 5 دقيقة (دقائق)

فلاش باك####
كانت مليكة نائمة بغرفتها فرأت كابوس
والدها يركض خلفها وهو يمسك بسكين مليئه بالدمااء وهي تصرخ ولكن لا صوت ولكنها فجأه واحده استيقطت مفزوعه وهي تتصبب عرقا وترتجف وتصرخ ‘ركضت الي زاويه بالغرفة وهي تتخيل ان والدها معها بالغرفه ويريد ان يقتلها فجلست بزاويه بعيده وهي ترتجف
صعد اليها الشباب ودخلو بسرعه اليها
ادهم:هي فيين
نظرو جميعهم بالغرفه وجدوها جالسه في زاويه بعيده ضامه ركبتيها وهي ترتجف خوفا
هرولو اليها
حملها ادهم ووضعها علي سريرها وجلس يهدئها وهي تكلمت اخيراا بصوت متقطع
مليكة:ه ه هيقتلني ياادددهم قتلهمم كلهم شو شوفته وهو هو بي بيقتلهم
نظرو الجميع بصدمة لبعضهم
ادهم:اهدي بس ياحبيبتي هو مين دا وقتل مين وانتي مفيش حد هيقدر يلمسك طول مانا عايش بس اهدي كدا واحكيلي براحه ايه اللي حصل
هدأت مليكة قليلا وقصت عليهم ماحدث وهي ترتجف وتبكي وجسدها ينتفض بقوة صدم الجميع مما قالته مليكة ان هناك اب بهذه القسوة كان يضربهم ويذلهم ويهينهم وبالنهايه يلطخ يديه بدمائهم ويقتلهم
دمعت عين ادهم وهو يتخيل ماحدث لخالته والبنات وايضا مما تعرضت له مليكة واخذها بحضنه
غضب ادم منه كثيرا وذهب للاسفل صافعا الباب خلفة بقوة انتفض لها جسد مليكة
وذهب خلفه عمار واحمد ادهم:اوعدك هلاقيه هجيبه من تحت الارض وهعاقبه ع اللي عمله فيكي ياحبيبتي
مليكة تحتضنه بقوة:ادهم متسيبنيش الله يخليك انا مليش غيرك انت وخالتو ياادهم وحمزه
حزن ادهم كثيراا واخبرها ان امه واخوه حمزه قد توفوا في حادث
بكت مليكة كثيرا حتي نامت
نزل ادهم للاسفل وجدهم جالسين جلس معهم وهو غاضب بشده:والله هقتله وديني هقتله دا وحش مش بني ادم
احمد:اهدي ياادهم عشان مليكة ع الاقل لازم تكون قوي قدامها
عمار:احمد كلامة صح ياادهم مليكة ملهاش غيرك دلوقتي لازم تتماسك قدامها
ادم:كلنا هنكون جنبها مش ادهم بس باذن الله وهتبقي كويسه وبعدين يااخويا انت وهو ايه اسم مليكة سهل اوي علي لسانكم عمالين تقولوه من الصبح في اييه
نظرو له باستغراب اما احمد وعمار ينظرو له بخبث
عمار بخبث:اصلا اسمها حلو جداا لايق عليها
ادم:عمماااااااار
عمار:اهدي ياعم خلاص هو انا قولت حاجه
ادهم:ممكن تسكتو بقا لحد منشوف هنعمل ايه في اللي احنا فيه ده ممكن يعني
صمت الجميع وبعد فترة حالة مليكة تتحسن تدريجيا ولكنها لا تتحدث مع احد الا ادهم ولم تتعرف عليهم
في اليوم التالي كانو جالسين علي المائده للافطار واخبرهم ادهم انه سيوقظ مليكة وسيحاول اقناعها بالنزول للافطار معهم
وصعد واقنعها بالفعل وكان ادهم قد اشتري لمليكة ملابس
ارتدت مليكة بنطلون اسود وتيشيرت بنص كم باللون الاسود وعملت شعرها علي هيئة ذيل حصان ونزلت للاسفل وجدتهم ينظرون لها ببلاهه
ادهم بغضب:احمممم ايه نزلو عيونكم عشان متوحشكوش
خجلت مليكة للغاية ونزلت وجلست بجانب ادهم وهي لا تستطيع النظر اليهم حتي قطع هذا الصمت
عمار:احم بصي بقا ياستي جت الفرصه اللي نتعرف فيها فشاور علي كل شخص باسمة دا ياستي احمد كلية هندسة 23 سنة فاومأت له بابتسامه خفيفه ثم نظر بخبث ودا ياستي ادم هندسة بردو 26 سنه فنظرت واومأت له مبتسمة ولكنها شعرت بغرابة نظراته ودا هههههههههه ادهم ظابط شرطة ومش محتاج اعرفك عليه طبعا
فنظرت هي لادهم وهي تبتسم وتقول طبعا وانا عندي اغلي منه فاستشاط ادم غضبا
اكمل عمار:احم احم وانا بقا عمار باشا كلية اثار ومد يده لها فخجلت وضحكت ومدت يدها وسلمت عليه حتي قال ادم:ايه هنقضيها سلامات ولا ايه
فنظر له عمار بخبث :ايه يادومي مش بنتعرف علي البونيه
اما مليكة فنظرت له باستغراب
عمار:عرفينا انتي بقا عن نفسك
مليكة:انا مليكة 20 سنة كلية……
نظرت لادهم الذي كان ينظر لها منتظر بفارغ الصبر اسم كليتها لتعرف اذا كانت حققت حلمها منذ الصغر ام لا
ابتسمت له مليكة:كلية الهندسة
ضحك ادهم بصوت عالي وهو يضمها اليه ويقبل رأسها :الحمد لله الحمد لله انك حققتي حلمك ياحبيبتي
اما جميعهم هناك من ينظر لهم بغضب(ادم) وشراسه وهناك من ينظر لهم بابتسامه(احمد/عمار)
بينما ثلاثتهم اجتمعو علي نظره واحده وهي الاستغراب فكيف ان يحتضنها ويقبلها هكذا حسنا هي ابنة خالته ولكن هناك حدود بينهم ولكن لا يستطيع احد منهم التحدث لانه من الممكن ان يجرح مليكة
ادهم:دخلتي هندسة ازااي ياقرده
مليكة:اشتغلت واجتهدت وذاكرت وانت عارف اني من صغري نفسي ابقي مهندسة
ابتسم لها ادهم بينما قال عمار بسرعة بدون التفكير بكلامة:ماشاء الله عليكي اكيد باباكي ومامتك فخورين بيكي انا لو مكان ابوكي اااااا وصمت فجأه عندما رأي نظراتهم اليه وتذكر ع الفور ماحدث ليغمض عينيه بندم علي كلامه
ارتجفت مليكة بشده وصرخت واصابتها نوبة صرع واخذت تصرخ حتي وقع كل ماكان علي السفرة وهم فقط يحاولون تهدئتها اما هي تصرخ وتبكي وتنظر لشئ ما بالفراغ وتقول بتقطع:واقف هناك ياادهم احموني منه هو جاي عشان يقتلني انت عايز اييييه كفايه قتلت ماما واخواتي عايز ابعد عنيي ابعد يامامااااا ااااااه واخذت تضرب علي صدرها وهي تصرخ وتبكي حتي وقعت مغشيا عليها
حملها ادهم بالم وصعد بها غرفتها وسطحها بالفراش اما الثلاثه بالاسفل
عمار:ااانا اسف ياجمااعه والله انا فعلا مكنش اااااا
صمت عمار فجأه عندما توجهت له لكمه قويه من ادم
ادم بصراخ:غبي متخلف انت غبيي مصدقنا انها بدات تتكلم وترجع لطبيعتها ايييه يااخي فكر بكلامك قبل متقوله قسما بربي ياعمار لو مليكة حصلها حاجه ماهرحمك كملى البارت الخامس

 1,602 اجمالى المشاهدات,  112 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 4.7 / 5. عدد الأصوات: 3

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Continue Reading
ادب نسائي3 دقائق ago

رواية جحيم العشق البارت السادس

ادب نسائي58 دقيقة ago

رواية جحيم العشق البارت الثامن

روايات مصريةساعة واحدة ago

رواية ابن عار لكوكى سامح كامله

ادب نسائيساعتين ago

رواية جحيم العشق البارت الرابع

قصة مضحكة قصيرة4 ساعات ago

إنتقام جابريل باسترناك

شهر رمضان6 ساعات ago

متى يكون قضاء شهر رمضان

شهر رمضان7 ساعات ago

رمضان شهر الغزوات والانتصارات فى تاريخ المسلمين

شهر رمضان9 ساعات ago

الصوم أثناء الحمل أو الرضاعة

شهر رمضان9 ساعات ago

"جيش العسرة" قصص وإحداث… تبوك آخر غزوة للرسول معركة ونصر بلا قتال

شهر رمضان10 ساعات ago

كتب التراث.. "فتوح البلدان" سيرة غزوات الرسول والفتوحات الإسلامية

شهر رمضان10 ساعات ago

قائمة بأهم اكلات شهر رمضان 2022

شهر رمضان12 ساعة ago

اسئلة تاريخية عن الغزوات والفتوحات الإسلامية و التعرف علي اهم المعلومات

شهر رمضان13 ساعة ago

للحامل.. احذرى الصيام لو عندك أنيميا

شهر رمضان14 ساعة ago

هل يجوز الصيام بعد النصف من شعبان للقضاء

ادب نسائي14 ساعة ago

رواية جحيم العشق البارت الثالث

قصص الإثارة5 أشهر ago

رواية رغبه متوحشه (كامله)

قصص حدثت بالفعل4 أشهر ago

رواية هنا فى الاعماق – بقلم مايا بلال

قصص الإثارة4 أشهر ago

رواية بنت بمدرسة عيال اغنياء بقلم ماري جو

قصص متنوعة4 أشهر ago

حكاية ليلى واحمد وجارتى ابتسام

قصص الإثارة4 أشهر ago

رواية بنت فى ورطه بقلم كوكى سامح

ادب نسائي5 أشهر ago

قصة غرام اولاد الالفي بقلم سماء احمد

ادب نسائي5 أشهر ago

رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

روايات مصرية5 أشهر ago

قصة حماتي كامله للكاتبه ايمي رجب

روايات مصرية4 أشهر ago

رواية كبرياء عاشقة بقلم هدير نور(كاملة)

ادب نسائي5 أشهر ago

تكملة رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

قصص متنوعة4 أشهر ago

عايشة عند اخويا ومراتو بلقمتى ويارتني بلاقي اللقمه

روايات مصرية4 أشهر ago

رواية براءتي الجزء الحادى عشر بقلم كوكي سامح #11

ادب نسائي5 أشهر ago

تابع رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

قصص الإثارة4 أشهر ago

قصة حماتي وزوجتي الحامل +18 للكبار فقط

روايات مصرية3 أشهر ago

رواية السم فى العسل بقلم كوكى سامح

Facebook

Trending-ترندينغ