Connect with us

ادب نسائي

رواية جحيم العشق البارت الثامن عشر

Published

on

3.8
(4)

وقت القراءة المقدر: 10 دقيقة (دقائق)

رواية جحيم العشق

البارت الثامن عشر

كانت تنزل علي الدرج وهي تبكي بشدة قائله:وانا واثقه اني طول ماانت معايا ياادم مش هيحصلي حاجه
ركض ادم اليها واحتضنها:اششش اهدي ياحبيبتي صدقيني والله مافي حد هيمس شعره منك
مليكة:انا واثقة فيك ياادم بس خايفه
ادم:حبيبتي طول ماانتي في حضني مش عايزك تخافي انتي قويه اوووي يامليكة عايزك تفضلي جامده محدش يقدر يهدك ولا حد يقدر يعملك حاجه فهمتي
مليكة وهي تمسح دموعها:فاهمه
عمار وهو يحاول تغيير هذا الجو الكئيب:ايه دا بقا لاحظ ان معاك سناجل هنا ياعم انت شغال رومانسية من الصبح ومش حاسس بينا خاالص😒
ادم بضحك:سايبهالك ياخويا بس الڤيلا تجهز
ادهم بحزن مصطنع:بس بقا عشان متضايق بعد دا كله هتفارقنا يادومي
مليكة بضحك واستغراب :هما بيتكلمو عن ايه ياادم
ادم :مفيش ياحبي بس اكيد مش هنفضل قاعدين معاهم هنا فانا هشتري الڤيلا اللي قصادنا كان المهندس رامي عارضها للبيع فمستني شهر يرجع من السفر ونروح هناك
مليكة :ليه بس ياادم ڤيلا ليه كانت شقه كفايه علينا
ادم:تعرفي تسكتي انتي لو هجيب حاجه من مقامك فاانتي قصور العالم كله ميجوش جنب عيونك بس حاجه😍
احمد:احم احم نحن هنا(حيوان فصلني)😂😂
خجلت مليكة بشده واحمر وجهها
ادم بغضب:حيوان وفصيل كمان انا طالع اوضتي وسايبكم كتكم البلا يلا ياقلبي😎
مليكة بخجل:يلا
عمار :متتاخروش ع العشا بقا
ادم:طيب😏
وصعدو الي غرفتهم
رن جرس الباب ففتح عمار وانصدم من كتلة الجمال التي امامه وظل ينظر لها ببلاهه
كارما بنفاذ صبر:عمممار
عمار وقد فاق من خياله:اييه ياروح قلب عم…يخربيت ابوكي ايه اللي انتي عاملاه في نفسك دا(بيقلب في ثانيه)😂😡😂
كارما بذهول:انت بتقول ايه في ايه ثم تحول الذهول لغضب:يانهارك من غير الوان ياعمار انت بتقولي انا يخربيك ابوكي
عمار بغضب:مقصدش بس انتي مش شايفه انتي لابسه ايه
كارما باستغراب:ايه لابسه تيشيرت وبنطلون
عمار:يااشيخه تصدقي باسلوبك دا هكدب عيني باللي هي شايفاه تيشيرت مين ياام تيشيرت البتاع شفاف ومبين كل حاجه وبذمتك دا بنطلون دا شورت بس طويل شويه وضيق كمان انتي ازاي تخرجي كدا
كارما بغضب وخجل:ااانت ازاي تركز معايا كدا وبعدين وانت مالك اصلا البس ايه وملبسش ايه
احمد وقد خرج علي صوتهم هو وادهم
احمد:في ايه ي جدعان بتزع….يخربيتك ياسلمي اللي انتي عاملاه دا
سلمي:في ايه
احمد :انتي هتستعبطي ياختي ايه المنظر دا واللبس دا
سلمي:في ايه فستان
احمد:فستان ايه دا قميص نوم
سلمي بخجل وغضب:انت قليل ادب
ادهم:اهدو ياجماعه ميصحش كدا اتفضلو جوا ثم ادخلهم وهمس لندي:براڤو عليكي هو دا اللبس المحترم
ندي بغيظ:لا انت فاهم غلط انا ملحقتش اغير هدومي عشان كدا جيت بنفس لبس الجامعه 😛
ادهم:امشي ياندي من قدامي امشي الله يهدك ياشيخه مفيش دقيقه عدله نعديها مع بعض ابدا
ندي وهي تضحك وتستفزه:مينفعش
ثم اخرجت له لسانها وركضت للداخل
بالڤيلا….
احمد وعمار وادهم جالسين يرسلون نظرات تحمل شرر ناري للفتيات الجالسين امامهم سلمي وندي في خوف اما كارما في خوف ولكنه مغلف بالكبرياء والغرور
كارما:احنا سمعنا صوت عالي هنا في ايه اللي حصل؟
عمار :وانتي مالك
كارما:متكلمتش معاك انت ممكن ياحضرت الظابط تفهمنا ايه اللي حصل
ادهم :احم هو….. وحكي لهم ماحدث
سلمي:بس دي كدا مينفعش تروح الكليه تاني مينفعش تبقي لوحدها في اي مكان
مليكة:لا ياسلمي انا مش خايفه ربنا هيقف معايا
نظرو جميعهم لمصدر الصوت وجدو مليكة تنزل من ع السلم وخلفها ادم
كارما:مليكة انتي كويسه
مليكة بابتسامة:اه ياحبيبتي انا كويسه جدا كمان ونظرت لادم وابتسمت بحب:طول ماادم جنبي انا هفضل كويسه ومش خايفه من حاجه
ندي بغمزة:ياسيدي ياسيدي واقعه واقعه يعني واضح اننا جينا في وقت مش مناسب خاالص 😉😂
مليكة بخجل:خلاص ياندي بقا ثم اكملت بخبث:وبعدين يعني ياندوش هو انا لوحدي اللي واقعه في ناس تانيه هنا ولا ايه ونظرت للفتيات فاخفضو رأسهم بخجل والشباب ينظرون لهم بحب فنظرت مليكة لادم وغمزت له فضحك ادم
ادم:احم مش وقت نحنحه خاالص بقولكم ايه الساعه بقت 6 ونص تعالو ناكل الاول وبعد كدا نقعد مع بعض
عمار هب واقفا:اوكي بس الاول البنات يروحو يغيرو هدومهم عشان تقريبا نسيو يكملو لبسهم 😂
كارما بغضب:يلا يا بنات وذهبو لتغيير ملابسهم
ادم التفت لعمار:عمار براحه ع البت عشان كدا مش هتحبك هي كدا هتكرهك
عمار:انت مش شايف بني ادمه مستفزه جداا
مليكة:احم احم انا هنا ع فكره ودي صاحبتي
عمار :عشان خاطرك انت بس ياجميل😉
ادم بغضب وهو يمسك عمار من ياقته:ولا احترم نفسك معاها عشان مطلعكش عند اللي خلقك دلوقتي
ثم نظر لمليكة التي كانت تكتم ضحكتها :انتي بتضحكي علي ايه
مليكة بصوت ضاحك ولكن تكتم ضحكتها:انا مبضحكش انا بس ثم انفجرت في الضحك :اصل انت شكلك مسخره اوي
ولكن صوت ضحكتها فعل الافاعيل بأدم الذي شرد بضحكتها فخجلت مليكة كثيرا وهي تري نظراته لها
فضحكو الشباب علي منظرهم وافاق ادم من خياله علي ضحكهم فنظر لمليكة بغضب :الضحكة دي لو سمعتها تاني هقتلك ويلا اطلعي علي اوضتك واوتي تنزلي لحد ماييجو البنات يللااا وصرخ بها ففزعت مليكة وركضت الي غرفتهم
احمد:براحه عليها ياادم
عمار:ادم انت زعلت مني انا اسف بس زي هي اختي والله
ادم:انا عارف ياجماعه وواثق فيكم بس غصب عني انا مبستحملش اشوف حد بيكلمها ولا يبصلها ولا حتي يسمع صوت ضحكتها
احمد:وقعت ومحدش سمي عليك يادومي
ادم بقرف:دومي!! امشي يااحمد امشي الله ياخدك
فضحكو جميعا منتظرين البنات رن جرس الڤيلا فذهب احمد وفتح الباب ونظر لهم نظرة رضا علي ملابسهم
سلمي بحنق:ايه ممكن ندخل ولا هتفضل باصصلنا كدا
احمد بعفويه:انا مكنتش باصصلهم انا كنت باصصلك انتي
خجلت سلمي بشده فضحكو البنات عليهم ودخلو ونزلت مليكة ايضا
بعد مده من الزمن جلسو جميعهم علي طاولة العشاء وشرعو يأكلون حتي انتهو
عمار:بقولكم ايه متيجو نلعب
ندي بحماس:نلعب اوكي اكيد بس هنلعب ايه
ادهم:بصو هنكتب طلبات في ورق ونحطه في علبه وكل واحد هيختار ورقه ينفذ اللي فيها بس تعالو نقعد في الجنينه افضل
وخرجو بالفعل جهزو اوراق اللعبه ثم
بدأ الدور من احمد فتح الورقه “قول للي جنبك بحبك او بكرهك”
نظر احمد فوجد سلمي فأحس بالعديد من المشاعر كأنه سيخبرها بحقيقه حبه لها وليست مجرد لعبه ثم امسك يدها وقال :بحبك❤
انصدمت سلمي وسرعان مافهمت انه طلب اللعبه فتضايقت وهي لا تفهم سبب ضيقها منه انها كانت تريدها حقيقه وليست لعبه 😔
كارما بخبث:ايه ياجماعه دي لعبه مش حقيقه
فخجلت سلمي وفاق عمار من شروده بها
الدور التالي كان عمار فتح الورقه”ارقص مع اللي قدامك صلصه”
نظر عمار امامه فوجدها كارما فابتسم بخبث وهب واقفا وامسك يدها وجذبها :يلا ياقلبي نرقص صلصه ولا مش هت… قاطعته كارما:لا طبعا بعرف يابيبي😎
ورقصو صلصه وكان شكلهم يجنن جه الدور علي ادهم فتح الورقه”شيل اللي قدامك وبوسه او بوسها”
ادهم بضحك:طب ايه مينفعش منفذش الطلب
عمار:لا ماانت عارف هتتعاقب
ادهم:لا عقاب ايه استعنا ع الشقا بالله ونهض وذهب الي مليكة وجذبها من يدها وقبلها من وجنتيها وجبينها واخذ يدور بها وهي تصرخ وتضحك من قلبها
نظرو جميعهم لادم الذي وقف فجأه وذهب اليهم ثم جذب مليكة من ادهم وصفعها واخذ يلكم ادهم بوجهه :انت حيوان انت ملكش حق تلمسها انت ازاي تعمل كدا حتي لو ابن خالتها ملكش الحق واخذ يصرخ به وادهم صامت ينظر له فقط ولمليكة بشفقه
اكتفي ادم من ادهم وذهب اليها وهي تنظر له بخوف ولا تبكي وجسدها يرتجف وعندما اقترب منها ركضت لادهم واحتضنته حتي يحميها من ادم فشدد ادهم علي حضنه لها وهو يحاول تهدئتها من ارتجافها فطفح الكيل بادم وذهب حتي يجذبها منه ولكن ادهم منعه:ادم متتهورش عشان متندمش اهدي وهفهمك كل حاجه
ادم بصراخ:هو ايه اللي اهدي ها ايه اللي اهدي اشوفك وانت شايل الهانم وبتبوسها وعايزني اسكت ليه شايف سوسن قدامك😡ولا هي متعودة علي كدا
ادهم:اسكت بقا انت غبي هتدمر الدنيا بغبائك اسكت وهفهمك مليكة تبقي ا…..
قاطعه صراخ مليكة وهي تصرخ وتشد بشعرها بطريقه مؤلمه بشده تصرخ وتضحك بالم هي لا تشعر بشئ وهي في نفسها:هو دا اللي حبيته من اقل حاجه بيضربني هو مين ده ده بابا لا ده ادم لا ده بابا ايه اللي جابه هنا هو بيضربني ليه ايه ده مين شايلني مين بيملس علي شعري ايه الدوشه دي مين الناس اللي حواليا دول ممكن اكون كل ده في حلم اصحي والاقي ماما عايشه الله ياريت ماما اكيد هنا لا ماما مش هنا هو في ايه ااااااااااااه قالتها بصراخ وفاقت وجدت نفسها بغرفه بالمشفي وادم يملس لها علي شعرها وعينيه ممتلئة بالدموع والجميع حولهم منهم من يبكي مثل كارما وندي وسلمي ومنهم من ينظر بشفقه لهذه الفتاه مثل عمار واحمد ومنهم من ينظر لهم وعينيه مشتعلتان من الغضب والخوف عليها وهو ادهم
ادم بلهفه:مليكة انتي صحيتي حبيبتي انتي كويسه حاسه بحاجه
نظرت له بدون تعبير علي وجهها ثم ازاحت وجهها للجهه الاخري
ادم:ممكن تسيبونا لوحدنا
خرجو جميعهم
ادم:مليكتي انا اسف انا عارف ان غلطاتي كترت انا معرفش ازاي انا فقدت اعصابي كدا انا بحبك انتي الهوا اللي بتنفسه انتي حيااتي كلها يامليكة مبستحملش اشوف حد بيكلمك او بيلمسك او بتضحكي لحد انا بعشقك صدقيني والله مكنش قصدي ادهم صاحبي وانتي حبيبتي عمري مااشك فيكم بس مقدرتش اشوفه شايلك وهو مش محرم عليكي كمان يامليكة انا اسف صدقيني هحاول اتحكم في نفسي
مليكة نظرت له ثم……
ياتري ايه اللي هتقوله مليكة ممكن تبعد عنه ؟
ممكن ترجعلها الحاله تاني؟
ادم هيتحكم في نفسه ولا هيفضل كدا ؟
تابعو الحلقات القادمة من رواية جحيم العشق مع كشف العديد من الحقائق والاحداث الغير متوقعه والظهور الاول لبعض الشخصيات وعودة البعض الاخر يوميا عدا الجمعه
رايكم؟
روما علي✌🌼
10 ڤوت و10 كومنت وانزل البارت اللي بعده عشان بجد اتضايقت بحاول ازود في حجم البارت ومفيش نتيجه✌❤
رواية جحيم العشق البارت التاسع عشر

 1,667 اجمالى المشاهدات,  3 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.8 / 5. عدد الأصوات: 4

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Continue Reading
Advertisement
1 Comment

1 Comment

  1. ياريت تشكرونا على المجهود فى نقل وكتابه الروايه لحضراتكم

    Reel-Story Note

  2. Pingback: رواية جحيم العشق البارت السابع عشر - Reel-Story - رييل ستورى

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 128 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

ادب نسائي

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء الثامن

Published

on

By

3.3
(12)

وقت القراءة المقدر: 11 دقيقة (دقائق)

الجزء الاخير
بقلم: جنه الاحلام

بعد الغداء محمد
جاله تلفون اتكلم في البلكونه وخرج
ساره: في حاجه يامحمد؟!
محمد بابتسامه: ايوه انا خدت اجازه اسبوع عشان نقضى أحلي اسبوع ممكن تقضيه في حياتك،
ساره وظهر علي وشها الدهشة: اممم فين ياترى
محمد: خلاص هلعب معاكى لعبه حلوه
ساره مبتسمه: لعبه ايه يامحمد؟!!
محمد: بصى لو عرفتى هنقضى الاسبوع فين هديكى بوسه كبيره اوى
ولو ماعرفتيش هتدينى بوسه كبيره أوى
ساره بمرح: لا مش لاعبه?
محمد ضاحكا: لو ماقولتيش يبقي هتدينى بوسه واديكى بوسه الاتنين?كشرط جزائى
ساره: قول بقي بجد هنروح فين؟!! اه عرفت هنرجع مصر صح؟!!
محمد: لا غلط وتعالي اتفضلي هاتيلي بوسه حالا
ساره: لا
محمد: عشان تعرفي ان انا طيب هتنازل واجى انا
وقرب منها وباس جبينها وخدها وبرقه حط شفايفه علي شفايفه وحس لاول مره ان ساره مش خايفه وقلقانه زى كل مره
محمد: بحبك اوي يا ساره وضمها في حضنه ربنا مايحرمنيش منك يا عمرى
كلامه كان بيهز كيان ساره من جوه بس ماردتش
محمد: ساره انتى لسه حاسه اني غريب عنك؟!
هزت راسها لا
بتحبينى ياسارة؟!!
ساره وشها احمر
محمد: انا عاهدت نفسي عمرى ما هقرب منك غير لما احس بحبك ليا نفسي اسمعها منك ياساره
ساره حاولت تغير الموضوع: انت ماقولتش برده هنسافر فين؟!
محمد ماحبش يضغط عليها في الكلام
هنروح انا وانتى نعمل عمره الاسبوع الجاى وقلت تبقي احلي حاجه نبدأ بيها حياتنا
ساره بحماس: بجد يامحمد مش مصدقه يااااااه ماتتخيلش قد ايه كنت بحلم اعمل عمره
وبدأت الدموع تجرى من عيونها: مش مصدقه نفسى
ورمت نفسها حضن محمد وهو بيمسح بايده علي شعرها
ساره: ربنا ما يحرمني منك يا محمد
مسح محمد دموعها بايده واتفاجأ محمد بساره باست خده
يااااه كان حاسس بفرحه لانه حس انها بدأت تحبه
سافر محمد وساره وقضوا فعلا أجمل أيام حياتهم وحسوا بمتعه وسكينه أول مره يحسوا بيها
كل. واحد دعى ان ربنا يقدره يسعد التانى ويعوضهم بسعاده تنسيهم كل حاجه مروا بيها
””””
ساره مابقتش قادره تخبي حبها عن محمد أكتر من كده وحست إن اعترافه ليها بحبه أكتر من مره رضى غرورها وكبرياء ها اللي محمد اهانهم في أول يوم في جوازهم
وهما راجعين ان ساره بتبص له كتير علي غير العاده
محمد: مالك ياساره عايزه حاجه ياحببتي اجبهالك؟!
ساره : لا ابدا هعوز ايه بعد اللي جبته دا كله بجد يامحمد مش عارفه أقولك ايه علي كل اللي بتعمله عشانى؟! ده كتير قوى
محمد: اى حاجه في الدنيا ماتسواش احساسى وانا واخدك في حضنى كل يوم قبل ماانام، انا اتولدت من جديد حياتى كلها اتغيرت
بسببك،ومسك ايدها وحطها شفايفه
محمد: ربنا يخليكي ليا يا حبيبتي
ساره: ويخليك ليا يا محمد
واخيرا وصلوا البيت بعد غياب اسبوع
اتفاجأت ساره لقت بالونات متعلقه في السقف
واسمها واسمه مكتوبين ع الحيطه بشكل جميل وتورته
ساره مش مصدقه عنيها: ايه ده يامحمد؟!!
محمد: ده فرحنا
ساره: فرحنا ازاى يعنى
محمد:انا مش قلت لك العمره هتبقي اجمل حاجه نبدأ بيها حياتنا
ساره جرت محمد واخدته في حضنها بقوه: بحبك يا محمد
محمد: اخيرا قولتيها وانا كمان بحبك اوي يا ساره ربنا يقدرنى وأسعدك
دخلت ساره لقت فستان ابيض تحفه علي السرير وجنبه بدله رجالي
ساره: ايه ده فستان وبدله احنا هنعيده تانى ؟!!
محمد: لا احنا بنبدأ لسه انسى اللي فات وابدأى معايا من النهارده بدايه جديده
بذمتك محمد وساره النهارده زى محمد وساره من شهرين
ساره بمرح: ماتفكرنيش هههههه
لبست ساره الفستان كانت زى حوريه جميله
اول ما محمد ماشافها وقف وفضل يبصلها بحب وابتسامته ماليه وشه
وهى مبتسمه وحاسه بسعاده وفرحه ماليه قلبها
محمد: قمر انا متجوز قمر
ساره: انت اللي زى القمر في البدله ,انا مكنتش شيفاك امور كده أول مااتجوزنا
محمد بمرح: وده ممكن يرجع لسببين:اما انا احلويت لما قعدت معاك ياجميل او السبب التانى انك حبتينى ومرايه الحب عاميه كما تقول الأسطورة ?
ضحكت ساره :وتفتكر انهى سبب صح؟!!
محمد مبتسم: مش عارف بقي انتى اللي تقولي
ساره: مش عارفه بس اللي اعرفه انى بحبك وبس
محمد: ودى كفايه عندى عشان ابقي إنسان وجه الارض
يلا بقي يا ساره
ساره: يلا ايه؟!!
محمد: في عروسه برده يوم فرحها تسأل عريسها يلا ايه؟!!
ساره اتكسفت
محمد: لا مش يومه خالص انتى بقالك شهرين مكسوفه النهارده اجازه?
انتى مش بتحبى الحكايات؟!
ساره: اه بحبها اوي
محمد: خلاص تعالي معايا جوه في أوضه النوم وانا هحكيلك حكايه حلوه اوى
ساره: حكايه ايه؟!
محمد:حكايه الزواج السعيد ?
دخلوا سوا الاوضه
ساره: اتفضل احكى الحكايه
محمد: لا دى هنمثلها مش هنحكيها?
وقرب منها ومسح بايده علي شعرها وخدها في حضنه وهى حاسه بطمأنينه مش عاديه معدتش حاسه انه غريب عنها بقت حاسه انه حضنه هو أأمن مكان لها في الوجود
وهو مكان راحتها في كل وقت ومع اى احساس بتحسه سواء فرحه قلق حزن ديما أول مكان تتطمن فيه هو حضنه
وبدأت حياتهم كزوج وزوجه كحبيب وحبيبه ربنا جمعهم سوا عشان يكملوا بعض

محمد كان حاسس يومها انه ملك الدنيا باللي فيها لما اتأكد انه ملك حبيبته وقدرت تحبه وتنسي وتسامحه
وساره كمان نامت في حضنه وهى مطمنه وفرحانه ومس مصدقه ان الامور كلها مشت بالشكل الصعب ده عشان يوصلوا في الأخر للفرحه والالفه دى
نامت وعيونها مانزلتش من علي محمد لحد ماراحت في النوم
،،،،،،ومرت الايام ومحمد وساره فعلا كانوا سند لبعض هى بتشجعه انه يخلص الدكتوراه ويتفوق فيها وهو بيشجعها لحد ماخلصت دراسة في الاكاديميه وبدأت تحقق حلمها واشتغلت في الترجمه وقدرت تثبت مهارتها وذكاؤها
ومحمد سعيد بنجاحها وفخور بحبيبته الصغيره اللي ملكت قلبه وهى بتنجح قدامه وبتحقق طموحها
،،،،،،،،
زهره: ازيك يا ساره اخبارك ياحببتي
ساره: الحمدلله ازيك يا ماما اخبارك
زهره: الحمدلله ياحببتي بخير
اخباركوا انتو ايه؟!
ساره: كويسين الحمدلله
زهره: مفيش حاجه كده جايه في السكه تفرحونا بيها
ساره: اكيد لو فيه حاجه هقولك ياماما
زهره: بقالكو سنتين ياحببتي متجوزين حاولى تروحى لدكتور وتشوفوا ايه المشكلة
ساره: حاضر يامام 

،،،،،،
رجع محمد من شغله لقي ساره شكلها مضايق
محمد: مالك ياحببتي فى حاجه مضيقاكى
ساره: كنت عايزه اكلمك في موضوع
محمد بقلق: خير ياحببتي في ابه
ساره: انا كنت عند الدكتوره النهارده وقالت لي ان عندى شويه مشاكل وهيبقي عندى صعوبه انى أحمل
وانا مش عايزه اظلمك انا عارفه انك بتحبنى بس من حقك تكون اب وانا مش همنعك من كده
محممد بصدمه: يعنى ايه يا ساره؟!
ساره: يعنى تتجوز يامحمد زى ماكل الناس بتعمل في المواقف دى
محمد بعصبية: انتى بتقولي ايه اخر مره اسمعك تقولي الكلام ده انا مستحيل ابقي لحد غيرك ولو هتمنى في حياتى طفل يبقي منك انتى لو ربنا ماأرادش يبقي مش عايز انا عايزك انتى بس كفايه عليا
هان عليكى يا ساره تقوليها؟!!
ساره ببكاء: انا مش انانيه يامحمد
محمد: ولا انا ياساره
وبعدين ليه افترضتى ان مفيش امل انا متأكد ان ربنا هيرزقنا بأطفال حلوين شبهك
وبعدين لو كانت المشكله عندى كنتى هتسبينى ياساره
هزت رأسها لا
محمد: احنا اتخلقنا لبعض مااسمعش منك ابدا الكلام ده تانى مفهوم؟!
ساره مبتسمه: حاضر
محمد: خلينا نتكلم في الجد بقي انفضلي الكتاب ده عايزك تترجميه خلال ٣ ايام محتاجه. ضرورى عشان اخلص الدكتوراة بسرعه ونرجع مصر

ساره: حاضر عد الجمايل بس
محمد: بقي كده؟!
ساره: بهزر معاه ياروحي
محمد: طيب انا جعان دلوقتي يلا نتغدى
،،،،،،،،
النهارده يوم مميز في حياه ساره ومحمد محمد خلاص هيناقش الدكتوراه كانوا طايرين من الفرح
الرساله كانت ممتازه ونالت اعجاب الدكاتره واخد الدكتوراه بتفوق واستأذن الحضور انه يلقي كلمه يتكلم فيها عن سر نجاحه:
انا من بدايه حياتى العلميه والاكاديميه كان عندى عزيمه كبيرة انى انجح واتفوق واتميز عن كل اللي حواليا اللي ديما كان بيبصوا لى نظره انى اقل منهم بسبب إعاقتى ومع كل نجاح كنت بنجحه وكل انجاز وطفره بعملها كنت بفخر بذكائى وقدراتى اللي بعوض بيها احساسي انى اقل من الناس العاديه اخدت الحياه حرب وتحدى بينى وبين الناس بس عشان اثبت انى افضل واذكى منهم لحد ماقابلت أجمل مخلوقه ربنا بعتهالي عشان تصالحنى علي الدنيا والناس وتشجعنى
ع النجاح كل خطوه كنت بعملها كانت بتسعدها احساسى النهارده مختلف كل لحظه نجاح قبل كده نجحته كان زفره غضب بتتطلع من جوايا النهارده نجاحى زفره سعاده وفرحه ونظره سعادتها بيا وفخرها بنجاحى كفيله تخلينى اسعد واحد النهارده عايزه اقول قدام كل الحضور انى بحبها اوي وبسكرها علي كل لحظه سعاده وتشجيع ومساعده قدمتهالي
ربنا يخليكى ليا ياحببتي”
ونزل محمد وراح ناحيتها وخدها في حضنه وهى بتعيط من السعاده
كل الحضور وقف وصقف ليهم
,,,,,,,,
بعد شهور رجعوا مصر
واخيرا اتلم شملهم مع الاهل والاصحاب
كل ةلناس لاحظت ان محمد اختلف تماما بقي اجتماعى ومحبوب وبيحب الصحك والهزار
زهره: ساره لازم تقوليلي انتى عملتى ايه في الواد ده؟؛ ده اتغير خالص
ساره بضخك: انا ماعملتش حاجه
محمد: لا عملت
عملت كتييير الصراحه انا من قبل القمر حياتى كانت ابيض واسود دلوقتى بقت الوان1f600 - روايه زوجونى معاقا بقلم: جنه الاحلام/كاملة?
بحبك ياساره
زينه: ياسيدى ياسيدى فينه المنيل جوزى يتعلم هههههه
والده ساره: بقولك ايه يامحمد ياابنى مانسيب ساره تيجى تقعد معانا يومين عشان نشبع منها
محمد: لا معلش مقدرش
هنام ازاى من غير ساره مااعرفش ممكن اجى معاها واهى فرصه تشبعوا منى انا كمان1f600 - روايه زوجونى معاقا بقلم: جنه الاحلام/كاملة?احنا باكدج سوا ولا ايه ياساره
ساره: بصراحه اه ياماما مش هعرف انام من غيره
والده ساره: تشرفونا ياحبايبي ربنا يسعدكم
،،،
محمد كان نايم وساره كانت مع مامتها بتشترى شويه حاجات
والده ساره: ماتبجى يا ساره تروحى للدكتوره سعاد هى في الشارع ده تكشف عليكى وتشوف ايه المشكله؟!
ساره: حاضر يا ماما مش هخسر حاجه؟!
وفعلا راحت تكشف وحكتلها ساره المشكله وان عندها عدم انتظام في التبويض وكذا مشكله
الدكتوره: اتفضلي ياحبيبتى علي سرير الكشف
وكشفت عليها
الدكتور ه: اخر مره جاتلك البريود من امتى؟!
ساره: مش فاكره اصلها مش منتظمه اصلا يعنى هى بتتأخر شهور
الدكتوره: طيل يااستاذه ساره حصرتك حامل في ،٣ شهور مبرروووك
ساره بفرحه: بجد يادكتوره
والده ساره: ياما انت كريم يارب
رجعت ساره البيت وهى طايره من الفرحه
محمد كان قاعد ينتظرها لقاها داخله عليه بتجرى ومبتسمه
صرخت ساره: محمد مش هتصدق اللي حصل
محمد بحيره: خير
ساره: انا حامل يامحمد انا حامل
محمد بفرحه: بجد ياساره الف حمد وشكر لك يارب
ساره: مش قادره اصدق
انا مبسوطه اوى
محمد : مش قلتلك ان ربنا هيكرمنا ومش هيحرمنا من بعض خلى ديما عندك حسن ظن بالله
ساره : ونعم بالله ومش هتصدق كمان حامل بقالي ٣ شهور
محمد بتعجب: معقوول؟؛
ساره: ايوه كلها كام شهر وتبقي بابا محمد
اخدها محمد وجرت الدموع من عنيه: الحمد لله الحمد لله
ساره: ربنا كريم اوى يامحمد
ساعات الإنسان بييأس من رحمه ربنا ويقول ان حياته هتكون حزينه وخلتص ده قدره بس اكتشفت ان فيه حاجه اسمها روشته السعاده
محمد: ايه روشته السعاده دى؟!
ساره: انك تبقي متأكد ان ربنا اسمه العدل احنا الاتنين في الاول يأسنا من رحمه ربنا عشان ظروفنا كانت صعبه وحزينه وكرهنا قدرنا وقفلنا الباب علي نفسنا بس لما ادينا الفرصه لنفسنا نعيش ربنا عوضنا وبدل حزننا فرحه وخرج لنا من جوه الحزن ده حب وفرحه وسعاده عمرنا ماكنا هنحس بيها لو ما شوفناش اللحظات الصعبه اللي قبلها
محمد: عندك حق ياساره ربنا يخليكي ليا وتكونى ديما سبب سعادتى
ساره: امين ويخليك ليا أبو العيال1f600 - روايه زوجونى معاقا بقلم: جنه الاحلام/كاملة?

انتهت

 8,913 اجمالى المشاهدات,  39 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر نجمة لتقييمه!

Advertisement

متوسط ​​تقييم 3.3 / 5. عدد الأصوات: 12

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Advertisement
Continue Reading

ادب نسائي

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء السابع

Published

on

By

3
(2)

وقت القراءة المقدر: 7 دقيقة (دقائق)

الجزء السابع
وصل محمد للعماره اللي ساكن فيها لاحظ حركه غريبه وعربيه اسعاف طالعه وشرطه واقفه استغرب وقلق طلع بسرعه الشقه لقي فيها البوليس اتخض وبدأ يسأل فيه ايه؟!
ضابظ الشرطه: فيه شابه تقريبا عشرين سنه وقعت من البلكونه من هنا وفيه شك جنائي وهنعاين موقع الحادثه
محمد حس بزلزال بيهز كل كيانه مبقاش عارف يعمل ايه؟!!!
بلغ الضابط ان الشابه دى زوجته واستأذن بسرعه يروح يطمن عليها
الضابط اخد بياناته ورقم تلفونه
محمد جرى زى المجنون ع المستشفى وسأل علي الحاله
الطبيب: الحاله من الكشف المبدئي واضح من شكل المصابه انها حاله اغتصاب
حاله محمد بقت من سىء لأسوأ مبقاش عارف يقف ولا بتكلم
كمل الدكتور: الحاله وصلت هدومها متقطعه بشكل كبير وفيه خدوش وكدمات نتيجه مقاومتها لكن انتظر تقرير الكشف التفصيلي للحاله
انتظر محمد نص ساعه مروا كأنهم عمر طويل وخرج دكتور تانى معاه تقرير الحاله
محمد : ارجوك طمنى
الدكتور: الحاله بتعانى من ارتجاج في المخ ادى لغيبوبه وكسر في دراعها الشمال وجروح خفيفه وكدمات حظها كويس انها وقعت من الدور الثاني انت المسؤول عن الحالة؟!
محمد: ايوه انا زوجها
الدكتور: مستحيل انت بتكذب !!!!!
محمد: بكذب ازاى انا زوجها
الدكتور: الحاله اللي وصلت عذراء اتفضل شوفها اكيد بتتكلم عن حاله تانيه!!!
محمد راح مع الدكتور وبص عليها من شباك زجاجى لقي ساره فاقده الوعى ومتركبه لها اجهزه ومحاليل بدأ يبكى بحرقه زى الاطفال: ساره ايه اللي حصلك ؟!! مين اللي عمل فيكى كده؟!!!نفسي تسمعينى!!! نفسي تعرفي قد ايه بحبك ؛ بحبك اكتر من نفسى
بدأ الدكتور يهديه
الدكتور: توقعنا في البدايه انها حاله اغتصاب وان الجانى رماها بقصد القتل لكن بعد الكشف اكتشفنا انها كانت محاولة اغتصاب لكن واضح انها قاومته ولما يأست انها تتخلص منه رمت نفسها من البلكونه
استأذنك٠
مشى الدكتور ومحمد لسه علي حاله لو اعرف مين اللي عمل فيكى كده؟!!!
دخل محمد علي الكرسى جنب ساره يبص لها ودموعه مش بتقف
مستحيل تبقي هى دى النهايه !!!!يااارب انت عالم قد ايه انا وهى اتعذبنا في حياتنا وانت جمعتنا بقدرتك عشان نبقي سبب سعاده بعض انا وعدتها انى هبقي سبب سعادتها وهى كمان مجرد وجودها في حياتى بيسعدنى ياااارب اشفيها وماتحرمنيش منها اتوضى وصلي ولسانه ماوقفش عن الدعاء ليها
قرب محمد منها: ساره انا مش هقدر اكمل حياتي من غيرك انتى اللي خليتى لها معنى عايز احكيلك حكايتى زى ماحكتى لي حكايتك قبل كده ،كان فيه واحد دراعه مشلول وهو طفل مكنش حد بيحب يلعب معاه ولا يكلمه وكانوا بيتريقوا عليه لحد مااعتزل الناس وكرهم وبقي كل همه يجتهد ويثبت لهم ان صاحب الاعاقه ممكن ينجح ويتفوق ويبقي احسن من السليم كان يمشى تحاوطه نظرات شفقه الناس قد ايه كان بيكره النظره دى ويوم جاتله زميلته وصارحته بحبها كان طاير من السعادة اخيرا حد تقبله ولما فكر يروح يخطبها أهلها جرحوه وقالوله مش هنجوز بنتنا واخد معاق عاجز رجعت اكره الناس تانى عشت عشان اثبت انى احسن منهم كلهم بذكائى وشغلي لحد ماقابلتك لقيتك بنوته صغيوره بقيت اقول اصبر ده كله واتجوز عيله صغيره،؟!!
مكنتش عارف ان البنت الصغيره دى جواها طيبه وحنيه تكفي العالم جواها براءه تاخد عقل وقلب اى حد
اخدت قلبي وعقلي بقت روحى اول مره اضحك من قلبي كان معاها اول مره احب الناس والدنيا كان بسببها ينفع تمشى وتسيبنى كده؟!!! واتخنق في الدمووع ماتسبنيش يا ساره ارجوكى
،،،،،،،
زهره صارخه: الحقنى ياذكى
كان قلبي حاسس ياحبيبتى ياساره
ذكى بلهفه: فى ايه يازهره؟! ايه اللي حصل
زهره ببكاء: ساره ياذكى هترووح مننا وقعت من البلكونه وفي غيبوبه من امبارح
ياحبيبتى يابنتى
ذكى: ومحمد عامل ايه ؟
زهره: ياقلبي بيعيط زى العيال مكنتش فاهمه نص كلامه من العياط تخيل محمد اللي عمره مابين دموعه لحد لما اسمعه بيعيط زى العيال
كان مستخبى لنا فين ده كله ياارب
يااااارب جيب العواقب سليمة
،،،،،،،،
الدكتور بدأ يطمن محمد: كنا قلقانين من احتمال وجود نزيف في المخ لكن الاشعه بينت ان مفيش نزيف والموضوع وقتى وهتبدأ تستعيد وعيها
محمد: الحمدلله الحمدلله
وفعلا بعد بومين بدأت ساره تستعيد وعيها اول ماشافها وهو بتفتح عيونها رمى نفسه علي الارض ساجد لله ومش بيتكلم بس دموعه بتسيل من عيونه على الارض
بعد دقائق
محمد: ساره؟!! انتى سمعانى بصت له وما قدرتش تتكلم
الدكتور جه وكشف عليها وطمنه : كلها ايام وهتتحسن وتخرج من المستشفى ماتقلقش
مع الوقت فعلا بدأت ساره تتحسن
محمد: حمدالله على السلامه ياحببتي
ساره: الحمدلله الحمدلله
محمد: ارجوكى ياساره احكى لي اللي حصل انا بموووت بقالي كام يوم
قبل ماتتكلم دخل ضابط شرطة: الدكتور بلغنا انك تقدرى تحكى لنا اللي حصل عايز اعرف كل اللي حصل بالتفصيل
بدأت ساره تحكى اللي حصل من البدايه لحد ما رمت نفسها من البلكونه
ظهر الغضب على وش محمد واحمر وشه بشده: كل ده يطلع منك ياخالد؟!!اه لو أطول رقبتك كنت قطعتها
بس انتى غلطتى ياساره؟!!
ساره: انا؟!!
محمد: ليه خبيتى عليا ليه ماصارحتنيش كان ممكن اتصرف قبل ماتحصل كل المصايب دى
ساره: عندك حق انا أسفه وأوعدك مش هخبى عليك حاجه تانى
ومرت ايام وخرجت ساره من المستشفي
محمد: حمدالله عالسلامه ياروح قلبي
ساره بابتسامة:ايه الرضا والحب ده كله لو كنت اعرف كنت رميت نفسي من زمان
محمد: بعيد الشر عليكى انا اكتشفت انى بحبك اوي يا ساره
ساره مبتسمه بخبث: حد يحب الخدامه برده ياسيدى؟!
محمد بضحك: لا ده انتى طلع قلبك اسود بقي
اهو شوفتى محمد الشديد المغرور انتى خلتيه بقي ايه؟!
بالحق ياساره انتى كنتي سامعه الحكايه اللي حكتهالك وانتى فى الغيبوبه؟!
ساره: لا ماسمعتهاش حكايه ايه؟!!
محمد بتنهيده: طيب الحمد لله
ساره: حكايه ايه عايزه اسمعها يامحمد بالله عليك احكهالي تانى انا بحب الحكايات أوى1f600 - روايه زوجونى معاقا بقلم: جنه الاحلام/كاملة?
محمد بمرح: صبرنى يارب انا قاعد مع بنت اختى انتى قلبتى طفله كده ليه؟!!!
ساره ضاحكه: بقي كده انا طفله؟!!
محمد: لا انتى بنوته زى القمر
ساره انا حكتلك الدكتور قالي ايه في المستشفى لما قلتله انك مراتى؟!!!!
ساره: ايه موضوع الحكايات معاك النهارده ؟!لا ماحكتليش احكيلي
محمد بخبث :بيقولي مستحيل تبقي جوزها لانها عذراء؟!!!
عاجبك كده؟! منظرى كان زباله وانا اهلي صعايده ولو عرفوا اننا متجوزين من شهرين ومراتى لسه عذراء هيدبحونى1f600 - روايه زوجونى معاقا بقلم: جنه الاحلام/كاملة?1f600 - روايه زوجونى معاقا بقلم: جنه الاحلام/كاملة?يرضيكى يدبحونى؟!
ساره اتكسفت كالعاده وسكتت
محمد: يالهوى ع القمر وهو مكسوووف وحشتنى النظره دى
رن جرس التليفون رد محمد
وبعد المكالمه
ساره: خير يا محمد مين كان بيتكلم؟!
محمد: ده الضابط بيقولي ان القضيه خلصت
ساره: خلصت ازاى؟!!
محمد:خالد بعد ماهرب بعد مارميتى نفسك من البلكونه رجع الشركه وقدم استقالته واخد مستحقاته وحجز طياره عشان يرجع مصر وهو في الطريق عمل حادثه وفضل في المستشفى اسبوع ومات النهارده
ساره: وما ربك بظلام للعبيد
حسابه عند ربه
محمد: ايه رأيك نخرج نتعشى ونسهر بره بمناسبه رجعوك بالسلامه؟!
ساره:معلش يا محمد مش قادره حاسه انى محتاجه اخد الدواء وانام
محمد: سلامتك ياحببتي حاسه بحاجه؟!
ساره: صداع شديد الدكتور قال انه ممكن يستمر معايا مده
محمد: ربنا يصرف عنك يا حبيبتي وقرب منها وباس جبينها وخدها
ادخلي ياساره ارتاحى وانا كمان هاجى معاكى ماتتخيليش النوم من غيرك وحش ازاى
أحدها في حضنه ونام وكل شويه يقلق ويقوم يبص عليها ويرجع ينام تانى وهو فرحااان انها اخيرا رجعت لحضنه تانى
محمد لنفسه: ان شاءالله بكره ياساره هحضرلك مفاجأة هتسعدك اوى ياحببتي
،،،،،،، يتبع رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء الثامن

 2,125 اجمالى المشاهدات,  82 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

Advertisement

متوسط ​​تقييم 3 / 5. عدد الأصوات: 2

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Advertisement
Continue Reading

ادب نسائي

قصة وائل وزوجته ليلى الجميلة الجزء الثانى

Published

on

By

3.5
(13)

وقت القراءة المقدر: 4 دقيقة (دقائق)

الجزء لثاني
تم عقد القران بسرعه وسافر وائل الى البلد التي يدرس بها وبدأ دوام ليلى في الجامعه وانشغل كلمنهما في دراسته وكان بينهما اتصالات قليله نظرا لظروف وائل كطالب وخجل ليلى ,, تم تحديد موعدالزفاف في العطله الصيفيه القادمه اي بعدما يتخرج الشاب ….مر العام الدراسي سريعا وتخرج وائل وعاد الى الوطنوعمل في احدى الشركات السياحيه اما ليلى فكانت منشغله في الاستعداد للزواج وتجهيز نفسها ,, كان خجوله جدا في تجهيزاتها مع ان اختها الصغيره مهىكانت تلح عليها في اختيار القصير والمفتوح والشفاف الا انها كانت ترى ان اختها مراهقه وهمها الاول والاخير هو الملابس …اشترت ليلى بعض الدراعات )) جلاليب البيت والعبايات((لاستقبال الضيوف في اول ايام الزفاف وكانت الوانها تتراوح بين الاسود والكحلي والبني والاخضر الغامق ,, اما عن ملابس البيت والبيجامات اشترت بضعه بيجامات حرير تحت الحاح خالاتها ولم تنسى شراء دراعات البيت التي تعشقها ,,اما عن الملابس الداخليه وقمصان النوم ابتاعت بعض الاطقم على مضضواستحياء من خالاتها ,, اشترت علبه مكياج وكانت في قراره نفسها قد حسمت امرها بان هذه العلبه لاكمال الجهاز وانها لن تستخدم اي شئ من محتوياتها لانها تؤمن بالجمال الطبيعي وترى نفسهاجميله بدون المكياج ,, اما العطور فكانت العطور العربيه ودهن العود والبخور …تم الزفاف سريعا وانتقلت ليلى لشقه زوجها التي اختار وائل اثاثها وديكورها على النمط الغربي ) مودرن ( …مرت اول ايام الزفاف وسط مباركه الاهل والاصدقاء ودخل الزوجان الى الحياه الزوجيه الجاده بعدها,, كان عمل وائل يفرض عليه الاختلاط بعدد كبير من النساءومن جنسيات مختلفه ,, بعد ان انتهت اجازته وفي اول يوم عمل اتصل بزوجته واخبرها انه سيحضر الغداء من المطعم كي لا تتعب نفسها بالطبخ فهو يريدها اليوم ان تتفرغ له لانه اشتاق لها ,, انهى العريس عمله واتجه الى احد المطاعم ومن ثم الى البيت وهو يسابق الريح كي يرى عروسته واستعدادهالهحينما دخل الشقه كانت رائحه الطبخ والبصل تفوح على الرغم من ان باب المطبخ مغلق دخل المطبخ مسرعا الى ليلى التي كانت ترتدي جلابية بيت وكانتترفع شعرها بكليبس وتضع طوق احمر ووجهها ليس به ذره من المكياج,, استغرب زوجها من انها قامت بالطبخ وعللت هي انها ارادت ان تفاجأه فطبخالبيت الذ واضمن وهي تتذكر في نفسها نصيحه والدتها قبل الزواج بان الزوجه التي تعتمد على اكل الخارج فاشله ولا تستطيع ان تكسب زوجها فيمل منها ويذهب لاخرى لانها لم تتجه لقلبه عن طريق معدته !!!!!!!!!!!!خرج الزوج على مضض من المطبخ وبدل ملابسه وجلس بالصاله ثم ظهرت ليلى من المطبخ وهي تحمل صينيه الغداء وتفوح منها رائحه الطبخ ,, تناولا الغداء ثم اخبرها انه سياخذها الليله للعشاء في الخارج ….فماذا حدث في العشاء ؟؟؟؟؟ وماذا جرى بعد العشاء؟؟؟؟؟في تلك الليله تجهز الزوج ولبس احسن ثيابه ولم ينسى العطر وخرج برفقه عروسته الى مطعم راقي ,, في المطعم كانا يتحدثان مع بعض وفجأه اخبرته انها ستسحب من الجامعه رفض هو بشده وقال لها انه يريد زوجه متعلمه ,, عللت هي انها لن تستطيع ان توفق بين دراستها و حياتها الزوجيه ورد عليها ان هناك الالاف غيرها ممن يدرسن وفي نفس الوقت متزوجات ,, كانت مصره على رايها وحاول وائل تاجيل النقاش في الموضوع ظنا منه انه سيثنيها عن موقفها …وصل طلب الطعام وبادر الزوج بوضع الشوكه في فم زوجته الا انها رفضت قائله : ويييييييي بجد ؟؟؟شوف الناس شلون يطالعونا …. احبطته بشده ورد عليها : شعلينا من الناس ؟؟؟اكمل العريسان طعامها وكانت ليلى تحاول ان تسايرزوجها في الاكل بالشوكه والسكين ,, الا انها بالنهايه اخذت تلتقط قطع البطاطس المقليه بيدها

 6,994 اجمالى المشاهدات,  536 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.5 / 5. عدد الأصوات: 13

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Continue Reading
شهر رمضان6 دقائق ago

8 غزوات وسرايا للرسول صلى الله عليه وسلم قبل بدر

ادب نسائي52 دقيقة ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء الثامن

ادب نسائيساعتين ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء السابع

قصص حبساعتين ago

رواية المتشردة والوسيم الفصل الثاني للكاتبه نهلة زغلول

قصص حب3 ساعات ago

رواية المتشردة والوسيم للكاتبه نهلة زغلول

ادب نسائي5 ساعات ago

قصة وائل وزوجته ليلى الجميلة الجزء الثانى

ادب نسائي5 ساعات ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء السادس

قصص الإثارة7 ساعات ago

قصة بنت تواعد شاب وهي ميته

ادب نسائي8 ساعات ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء الخامس

قصص الإثارة8 ساعات ago

قصة وائل وزوجته ليلى الجميلة

ادب نسائي9 ساعات ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء الثالث

ادب نسائي11 ساعة ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء الرابع

ادب نسائي11 ساعة ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى الجزء الثانى

ادب نسائي12 ساعة ago

رواية زوجوني معاقا (كاملة) عريسى الثرى

قصة مضحكة قصيرة13 ساعة ago

المعنى الحقيقي للذكاء

قصص الإثارة4 أشهر ago

رواية رغبه متوحشه (كامله)

قصص حدثت بالفعل4 أشهر ago

رواية هنا فى الاعماق – بقلم مايا بلال

قصص الإثارة4 أشهر ago

رواية بنت بمدرسة عيال اغنياء بقلم ماري جو

قصص متنوعة4 أشهر ago

حكاية ليلى واحمد وجارتى ابتسام

قصص الإثارة4 أشهر ago

رواية بنت فى ورطه بقلم كوكى سامح

ادب نسائي5 أشهر ago

قصة غرام اولاد الالفي بقلم سماء احمد

ادب نسائي4 أشهر ago

رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

روايات مصرية4 أشهر ago

قصة حماتي كامله للكاتبه ايمي رجب

روايات مصرية4 أشهر ago

رواية كبرياء عاشقة بقلم هدير نور(كاملة)

ادب نسائي4 أشهر ago

تكملة رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

قصص متنوعة4 أشهر ago

عايشة عند اخويا ومراتو بلقمتى ويارتني بلاقي اللقمه

روايات مصرية4 أشهر ago

رواية براءتي الجزء الحادى عشر بقلم كوكي سامح #11

ادب نسائي4 أشهر ago

تابع رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

روايات مصرية3 أشهر ago

رواية السم فى العسل بقلم كوكى سامح

قصص الإثارة4 أشهر ago

قصة حماتي وزوجتي الحامل +18 للكبار فقط

Facebook

Trending-ترندينغ