Connect with us

فضفضة رييل ستورى

ابنك مغلبك .. 10 حلول سحرية لأشهر مشاكل تربية الأطفال

Published

on

0
(0)

وقت القراءة المقدر: 5 دقيقة (دقائق)

الأبوة والأمومة .. حلم جميل يراود الكثير منا، لكنه يمكن أن يتحول لكابوس مخيف بسبب أخطاء التربية وعدم القدرة على التواصل والتفاهم مع الأبناء بالشكل الصحيح، فتربية الأطفال ليست بالأمر السهل يمر الوالدان خلال هذه الرحلة بتحديات كثيرة.

ولكى يصلوا الآباء بأبنائهم لبر الأمان نعرض أشهر 10 مشاكل يواجهها الوالدين في تربية الأبناء وطرق التعامل معها وحلها بشكل جذرى ، حسب ما ذكره موقع “boldsky” :

نوبات الغضب :
يعبر بعض الأطفال عن نوبات الغضب والاستياء وعدم الرضا عن اى أمر بالصراخ والبكاء الشديد.

في هذه الحالة على الآباء والامهات ألا يتفاعلوا مع الطفل مباشرة معه، وإخباره بأنه سيتم الاستماع لرغبته في حال توقفه عن البكاء، اذا رفض واستمر في البكاء فعلي الاهل ألا يعطوه الاهتمام والاستمرار فى ممارسة انشطة الحياة وعدم تنفيذ رغبته الا بعد ان يتوقف عن البكاء.
Advertisement

العصيان :
عندما يكبر الأبناء ويقتربون من سن المراهقة يشعرون برغبة في التمرد ورفض أي أمر من الوالدين، وهنا يجب على الآباء أن يتصرفوا بمنتهى الحكمة والهدوء وفتح باب النقاش مع أبنائهم بسؤالهم عن سبب رفضهم، ومن الأمور المهمة جدًا في التعامل مع هذا الوضع هو تعزيز ثقة الطفل فى نفسه والتأكيد على احترام رأيه والابتعاد تماما عن التعامل معه بأى شكل من أشكال العنف مثل الصراخ والضرب .

ظهور سلوك عدواني :
من أسوأ الأحوال التي قد يصل لها أحد الأبناء في غضبه هو أن يتطور الأمر ويصبح لديه سلوك عدواني مثل تكسير الأشياء، فأول ما يجب أن يفعله الوالدين في هذا الوضع هو التحلي بالصبر ومحاولة التحدث مع الطفل لمعرفة السبب الذى جعله يصل الى هذه الدرجة من الغضب وحل كل المشاكل التي يتعرض لها سواء بالمدرسة او غيره، لكن إذا اشتد الأمر فعليكم باستشارة طبيب نفسى .

الكذب :
بسبب خوف الأطفال من العقاب أو التوبيخ يلجأون للكذب في بعض الاحيان ويساعدهم على ذلك الخيال الواسع الذي يمكن سرد الحكايات من خلاله، فيجب التعامل مع ذلك بمنطقية والتوضيح للطفل انه ليس مضطر على الكذب وإعطائه الأمان بأنه لن يعاقب بقوله للصدق.

التنافس بين الأخوة :
السن المتقارب بين الأبناء هو سلاح ذو حدين قد يكون سبب في فهم الأخوات لبعض ويترتب عليه القرب فيما بينهم، وقد يولد شئ من الغيرة والرغبة في التنافس الدائم قد يصل الى حد العراك أحيانًا، لا يجب تجاهل مثل هذه المشاكل وحلها هو عدم المقارنة بينهم ابدًا والابتعاد عن لوم طرف على حساب الطرف الآخر، وتعويدهم على النقاش والوصول الى حل فيما بينهم دون تدخل أحد .

عادات الأكل غير السليمة :
يجد معظم الآباء صعوبة في جعل أبنائهم يحبون الأكل الصحي والخضراوات والابتعاد عن الوجبات الخفيفة والسريعة، بينما الحل بسيط فعليك ألا تجبره على أكل شئ ما دون رغبته وأجعله يشاركك بنفسه في إعداد وجبة صحية حسب اختياره،كما يمكنك عرض فوائد الأكل الصحي وأضرار الآخر عليه.

Advertisement

ادمان الأجهزة الإلكترونية :
في ظل العصر الحديث والتطورات نجد أن التكنولوجيا نالت إعجاب الجميع حتى الأطفال أصبحوا يجدوا ملاذًا لهم فيها سواء بألعاب الفيديو أو مشاهدة شئ ما، مما يؤثر على سلامة صحة الطفل على كثير من الاتجاهات، فعلى الأباء ألا يعتمدوا على الأجهزة الذكية لإبقاء أبنائهم مشغولين، كما يجب دمج الأطفال بالعالم الخارجي بالاشتراك في الأنشطة وتعلم أمور جديدة طول الوقت، بالإضافة لضرورة تحديد وقت للعب على تلك الأجهزة .

عدم الرغبة في المذاكرة أو الدراسة :
يرغب الأطفال عادة في اللعب ولا يميلون لتحمل المسئولية والدراسة لذلك يجب التعامل معهم بذكاء وليس الإجبار، يجب عليك إشعاره بأنه وحده من يملك مستقبله وهو من سيحدد وضعه به، حاول وضع مغرايات حسب شخصيه ابنك لتحفزه على المذاكرة والتطلع .

كثرة الشكوى :
بعض الأطفال كثيري الشكوى والتذمر وتصل فى بعض الاحيان لدرجة البكاء المستمر على أبسط الأشياء، لحل تلك الأزمة يجب عدم تجاهله وإعطائه قدر أكبر من الاهتمام ومحاولة تعليمه كيفية حل مشاكله بنفسه، وتوضيح حجم الأمور الحقيقي له حتى لا يتوهم بكبر المشاكل.

الانطواء:
يلاحظ بعض الآباء والأمهات انعزال أبنائهم ورغبتهم في الانطواء مما يثير قلقهم، لكن أن يعلموا أن لكل طفل راحته الخاصة حسب شخصيته، فيجب أن تتقرب من الطفل وأن تفهم شخصيته ومن ثم بعد تلك محاولة دمجه مع العالم الخارجي حسب معرفتك بشخصيته دون اجبار.

 290 اجمالى المشاهدات,  6 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Continue Reading
Advertisement
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 128 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

فضفضة رييل ستورى

أهم 5 مشاكل للأمهات المرضعات وحلول سهلة

Published

on

By

0
(0)

وقت القراءة المقدر: 3 دقيقة (دقائق)

أنت لا تطلبين المساعدة!

أنت لا تطلبين المساعدة
أنت لا تطلبين المساعدة

يقال إن الرضاعة الطبيعية سهلة وطبيعية وغريزية ولكن بالنسبة لبعضهن، ليس الأمر كذلك. يمكن أن تكون الرضاعة الطبيعية مرهقة ومعقدة وصعبة. إنه مثل أي نشاط آخر يمكن تعلمه وممارسته وإتقانه ومن الطبيعي أيضاً ارتكاب الأخطاء.
عدم طلب المساعدة، يفاقم الوضع أكثر. يمكنك دائماً اللجوء إلى أصدقائك وعائلتك للحصول على نصائح. قد يكونون قادرين على مساعدتك ببعض النصائح المستندة إلى الخبرة.

تعتقدين أن طبيعي

تعتقدين أن الألم طبيعي
تعتقدين أن طبيعي

من الخطأ الشائع الاعتقاد بأن أمر طبيعي. وأن الشعور بالألم وعدم الراحة في البداية هي طبيعية أيضاً، ولكن لا ينبغي أن يستمر لفترة طويلة، فالرضاعة الطبيعية غير مؤلمة بحد ذاتها. لكن يمكن أن يكون وراء الثدي لديك هو احتقان الثدي ووضعية الرضاعة الطبيعية الخاطئة أو مشكلة ربط لسان الطفل.

أنت لا تهتمين بنفسك

أنت لا تهتمين بنوع طعامك
أنت لا تهتمين بنوع طعامك

من المهم جداً أن تعتني بنفسك أثناء الرضاعة الطبيعية، فمن الاستمرار في إنتاج الحليب، يحتاج جسمك إلى العناصر الغذائية لدعم العظام والدم والعضلات.
وإلا ستبدأ عضلات بالضمور، كما يجب أن تنام الأمهات لمدة 8 ساعات. يمكن أن تؤدي قلة النوم مع سوء التغذية إلى الخمول. سيجعلك هذا منهكة نفسياً وذهنياً وقد تمرضين. أنت والطفل.

تعودين الطفل على الزجاجة في وقت مبكر جداً!

تعويد الطفل على الزجاجة
تعودين الطفل على الزجاجة

يعد تقديم الزجاجة للطفل مبكراً أحد أكثر الأخطاء التي ترتكبها الأمهات شيوعاً. إنها في الغالب مشكلة تواجهها الأمهات العاملات حيث يتعين عليهن معاودة الذهاب إلى العمل.
لا ينصح بإعطاء الزجاجة قبل نجاح الرضاعة الطبيعية. حيث يجد الأطفال سهولة في مص الزجاجة، وبالتالي قد يرفضون أحياناً إرضاع الثدي، وقد يؤدي هذا إلى ارتباك الحلمة، يجب عدم إدخال الزجاجة قبل 6-8 أشهر.

تعتقدين أن الحليب الاصطناعي هو نفسه حليب الأم

تعتقدين أن الحليب الصناعي يشبه حليب الأم
الحليب الصناعي لا يشبه حليب الأم

حليب الأم هو سائل حي وديناميكي ويتغير باستمرار حسب حاجة الطفل. إنه الغذاء المثالي للأطفال في الأشهر الستة الأولى. له فوائد صحية مختلفة لكل من الأم والطفل. لم يتمكن أي عالم حتى الآن من تكرار تركيبة حليب الأم. لكن الحليب الاصطناعي لا يحتوي على العناصر المطلوبة لتقوية المناعة.

 122 اجمالى المشاهدات,  122 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Continue Reading

فضفضة رييل ستورى

أكثر المشكلات في العمل شيوعاً التي قد تواجهك

Published

on

By

0
(0)

وقت القراءة المقدر: 3 دقيقة (دقائق)

أكثر المشكلات في العمل شيوعاً التي قد تواجهك

تتنوع مشكلات العمل وتتعدد، ويمكن أن تنبع من مجموعة متنوعة من المصادر. وفي بيئة الأعمال الصغيرة، غالباً الموظفون ما يكونون مسؤولين عن عدد من المهام. العمل الجماعي والاحتياجات التعاونية مهمان أيضاً في الأعمال التجارية الصغيرة؛ ما يعني أن الشخصيات المتضاربة وأساليب العمل المختلفة يمكن أن تتعارض أحياناً وتؤدي إلى الصراع. وبحسب الدكتور أيمن الدهشان خبير التنمية الإدارية يمكن أن يساعد فهم الأسباب الكامنة وراء مشكلات مكان العمل أصحاب الأعمال الأذكياء على تطوير تدابير استباقية. بهذه الطريقة، تمكنهم معالجة المشكلات وتجنبها قبل أن تضر بالإنتاجية والروح المعنوية.

 

مشاكل العمل

الأسباب الكامنة وراء مشاكل العمل
الأسباب الكامنة وراء مشاكل العمل

1. انخفاض الدافع والرضا الوظيفي

بشكل عام، يريد الموظفون القيام بعمل جيد. هدفهم هو أن يصبحوا أعضاء ذوي قيمة في المنظمة، ويأملوا أن يثيروا إعجاب مديريهم وعملائهم في هذه العملية. ومع ذلك، قد يفشل بعض المديرين عن غير قصد في ملاحظة الجهد والمساهمة التي يقدمها موظفوهم. ومع ذلك، سواء كان ذلك عن قصد أو بغير قصد، فإن الموظفين الذين يشعرون بعدم التقدير يميلون إلى الانسحاب، بل عدم الرضا عن وظائفهم.

2. تمديد ساعات العمل

بين الحين والآخر، يجب على الموظفين المساهمة بساعات إضافية لإكمال مهمة أو مشروع معين. ومع ذلك، إذا زادت ساعات عمل الموظف إلى الحد الذي تتأثر فيه صحته أو حياته الأسرية؛ فقد يفقد الموظف الدافع للعمل بأفضل إمكاناته.

Advertisement

3. الصراع بين الموظفين

على الرغم من أننا قد نحاول إرضاء الجميع؛ فإننا في بعض الأحيان نلتقي بفرد يصعب معه إيجاد أرضية مشتركة. سواء أكان زميلاً أو متفوقاً أو تابعاً، عندما لا تتوافق وجهات النظر المهنية معاً؛ غالباً ما تتأثر الإنتاجية والكفاءة.

تجاوزك للترقية
تجاوزك للترقية

4. تجاوز الترقيات

إنه ليس حدثاً غير معتاد؛ حيث يتم تجاهل الموظف الذي يشعر أنه لم يحصل على ترقية بجدارة بالنسبة لزميل آخر. في حين أن قرار الإدارة قد يكون له ما يبرره، فإنه لا يزال من الممكن أن يؤثر سلباً في الموظف الذي تم تجاوزه؛ ما يكون له تأثير ضار في الأداء الوظيفي.

5. تدني الأجور

قد يكون هذا مشكلة خاصة إذا كان الموظف المعني يشعر بقوة أنه قد ساهم بقدر كبير في المنظمة.

6. نقص التدريب

في بعض الأحيان يشعر الموظفون أنهم لم يتلقوا تدريباً كافياً أو مناسباً في أثناء العمل لأداء أفضل مستوى لهم.

 118 اجمالى المشاهدات,  118 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Continue Reading

فضفضة رييل ستورى

أسباب وحلول بكاء الأطفال المستمر

Published

on

By

0
(0)

وقت القراءة المقدر: 2 دقيقة (دقائق)

قد يكون البكاء الطريقة الوحيدة المتاحة للرضيع في أشهر حياته الأولى للتعبير عن حاجاته المختلفة، لكن ليس كل البكاء سواسية، قد يعاني الرضيع من مشكلة صحية يمكن علاجها أو قد يكون السبب هو الجوع أو الألم أو العطش.

ومن الممكن أن يبكي الطفل دائماً، وفي هذه الحالة لم يكن بحالته الطبيعية، ولكن مع العلم أن البكاء طريقة يلجأ إليها الصغار قبل الكلام من أجل التعبير عن بعض حاجاتهم، ومن الممكن أن تتعلمي مع مرور الوقت كيفية التعامل مع ذلك.

مشاكل تسبب بكاء الطفل

Advertisement

من الممكن أن يبكي طفلك بشكل متواصل في حال واجه بعض المشاكل، وقد يصبح هذا البكاء متواصلاً إذا لم تلب طلبه.

العطش والجوع: يعتبران من أبرز الأسباب التي يمكن أن تدفع الطفل إلى البكاء، وفي هذه الحالة قد يبدأ بالصراخ إذا لم تقدمي له طعامه أو ماءه.

النعاس: من الممكن في هذه الحالة أن يبكي بشكل متقطع وأن يحرك أطرافه بسرعة ،ولهذا يجب أن تضعيه بين ذراعيك وأن تقومي بهدهدته والتوجه إليه بكلمات لطيفة لكي يشعر بالاطمئنان.

الشعور بالانزعاج: في هذه الحالة يصدر مقاطع صوتية قصيرة يقوم بتكرارها، ولهذا عليك أن تنتبهي إلى حفاضه أو أن تعرفي ما إذا كان يشعر بالمغص أو البرد أو الحر أو غير ذلك.

من الممكن أيضاً أن يبكي الصغير بسبب شعوره بالملل في حال تركته لوقت طويل في السرير أو نتيجة الغضب أو الخوف.

Advertisement

 

ـ ما يجب فعله عند بكاء الطفل المتواصل
يجب أن يتم تعليمه اللعب  بمفرده، واثاره فضوله وندعه يهتم ببعض الأمور مثل لعبة القماش، ونضعها إلى جانبه في السرير في حال تركه لبعض الوقت كي تقوم الام بأعمالها المنزلية، فهذا يمنع شعوره بالوحدة والملل والانزعاج.

لا داعي للقلق إذا بكى، فهذا يشكل جزءًا من نموه وخصوصاً على المستوى النفسي والذهني.

إذا كان الطفل يبكي دائماً، من المهم  كيفية إدارة تقلباته المزاجية، فهو مثل الإسفنجة التي يمكن أن تمتص كل الانفعالات، ولهذا من المهم أن تتحكمي بغضبك وألا تظهريه أمامه قدر الإمكان.

Advertisement

 124 اجمالى المشاهدات,  124 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Continue Reading

Trending-ترندينغ