3.2
(17)

 2,390 اجمالى المشاهدات,  2 اليوم

طبيبه هزت عرش قلبي 💜

اصاابه اعز صديقه

ينقلوو ليلي المستشفي
الكل واقف قدام اوضه العملياات
زهره بتعيط عدنان قاعد حضنهااا
خالد بيعيط وبيدعي ل بنته
ادهم قاعد جنب مازن الي مصدوم ودموعه بتنزل ومحدش عارف السبب
بس السبب انه حبهااا
ايوه مازن اعترف انه حبهااا من اول نظرره لماا اتكلموو وافتقدهاا طول ال 3 سنين
بعد م يلاقيهااا تروح منه دا حته معترفش بحبه ليهااا
بقاا يوم م يحب تكسرر قلبه و تمووت
مازن كان بيفكرر في كل دا ودموعه نازله في صمت
زهره تلاحظ تبص ل عدنان ب دموع وتقول : عدنان روح شوف ماازن مازن مش كويس
عدنان يبص علي مازن يلاقيه وشه اصفرر وباين عليه الخضه
عدنان يقوم بسرعه لصديقه
ويقعد جنبه ويقول : مازن انتاا فيك حااجه مازن رد علياا انتاا كويس
مازن يبص ليه ولسه هيتكلم
يلاقي الدكتور طلع من اوضه العملياات
الكل قاام يجرري
زهره : ليلي كويسه
خاالد : بنتي كويسه
مازن قلبه كان بيوجعه جاامد سند نفسه وقااام
عدنان : ياادكتور المريضه كويسه
الدكتور ب اسف : البقااء لله
خالد بهستريه وزعيق : بتقول اي بنتي عاايشه
ويمسك الدكتور
عدنان و ادهم يشدو الدكتور منه
زهره تعيط جامد
فجااه الكل يتصدم من صرخه. مازن الي هزت المستشفي قبل م يغمي عليه ومن شده الوقعه راسه تتفتح
زهره تصوت
عدنان يتصدم
ويقول ماازن بصوت عاالي
وفجااه مازن يفوق من حلمه
يلاقي عدنان قاعد جنبه
وبيقول بخوف : مازن انتاا كويس مازن متخوفنيش عليك
مازن : اناا كويس
الدكتور يخرج
زهره تقوم بسرعه
الدكتور ب ابتسامه مطمنه : المريضه كويسه الرصااصه جت في جنبهااا متعمقتش هننقلهاا اوضه تانيه وتقدرو تشوفيهاا
خالد ب اطماناان : الحمدلله
مازن عيونه تدمع ويحط ايده علي قلبه
عدنان يلاحظ يقول ب قلق : مازن انتاا كويس
مازن يعيط ب هستريه
عدنان يحضنه ب خضه :مازن اهدي فيك اي
ادهم يقرب منهم ب قلق
و خاالد وزهره
مازن ماالك
مازن يبكي ب هستريه و عدنان حاضنه : فكرتهاا مااتت لماا كنت بتناادي علياا حلمت انهاا مااتت كانت هتمووت دي غلطتي اني خلتهااا تيجي معانا كانت هتموت وتسبني
عدنان بدموع علي صديقه : اهدي هياا كويسه اهدي
الكل مستغرب من مازن
مازن بعيااط : اناا بحبهاا كانت هتموت قبل م اعترف ليهااا
الكل يتصدم من حب مازن الي كان مفاجئ للكل
عدنان : اهدي خلاص مش هتروح منك وهتعترف ليهاا هياا كويسه
مازن : اناا بحبهاا جداا
عدنان : اهدي اهدي خلاص
يطلعوو ليلي ومازن يقوم اول م يشوفهاا
وينقلوهاا اوضه عاديه
زهره وخاالد و الكل يدخل ماا عدا ماازن يفضل بررا
يطمنو عليهااا ويطلعوو
ليلي تلاقي مازن خبط ودخل
ليلي بابتسامه : اناا كويسه متشغلش نفسك
مازن يقرب عندهاا ويقعد قدامهااا
ويقول بقلق واضح : انتي كويسه
ليلي بستغراب : اهاا اناا كويسه الحمدلله
مازن عيونه تدمع
ليلي بخضه : مازن انتاا بتعيط انتاا كويس
مازن يحضنهاا جامد ويقول بعياط : فكرتك هتروحي مني
ليلي بصدمه وعدم فهم : اي مش فاهمه انتاا كويس طب اهدي اناادي عدناان
مازن يحضنهااا جاامد ويقول : مش عاوز غيرك انااا بحبك
ليلي بصدمه تبعده عنهاا : انتاا بتقول اي
مازن بصدق : بحبك
ليلي بكسوف وتوتر : نعم اي
ماازن : هشششش بقولك بحبك. ومش هسيبك
متعرفيش اناا كنت هتجن لماا وقعتي فكرتك هتسبيني
مسمعتيش كلامي كنت هعمل اي من غيرك
ويقول ب غضب : من النهارده مفيش طلوووع نمن غيرر اذني تمام كفاايه قووي ااسنين الي سبتك فيهاا براحتك
من هناا ورايح اناا الي هحكميكي مش هخلي حااجه وحشه تصيبك
ليلي مصدومه ومش عارفه تنطق كل حاجه جت مره واحده متنكرش انهاا معجبه بيه بس كانت بتشي الفكره من دماغهااا
بس ب اعترافه دا حرك قلبهاا
مازن يلاقيهاا سرحاانه يقول : تمام مش هضغط عليكي بس هتحبيني برضااكي او غصب عنك
هتحبيني
ليلي وشهاا يحمرر جامد
مازن بجديه : اناا طالع اطلب ايدك مش هستحمل اكترر من كدا
ويمشي
ويقفل الباب
ليلي بضحك : مجنون وربنااا مجنون
-*-* بررا
الكل قااعد
يلاقوو مازن طالع ويقف قدام خاالد ويقول ب نبره جااده. : اناا طالب ايد ليلي بنتك
خاال بصدمه : اي
مازن : اناا طالب ايد بنتك لوو موفقتش هخطفهاا
عدنان بصدمه يروح عنده ويحك ايده علي بق مازن ويقول : عمي خاالد متااخدش علي كلامه هوا شكله اتجن
ويااخده يقعد جنبه
مازن بغضب : عملت كدا ليه
عدنان : انتاا مجنون البت لسه طالعه من العملياات وبتقول ل ابوهااا هخطفهاا انتاا بتهدده
مازن : اعمل اي يعني
عدنان : اهدي بس مش كدا
مازن بحب باين في عنيه : بحبهااا
عدنان ب شعور ب صديقه : اناا معااك تروق شويه و تتقدم ليهااا واناا جنبك
مازن بحب وفرحه : انتاا اخوياا حبيبي
-***-*-*-*** يعدي اليوم
يعملوو تصريح خروج ل ليلي
زهره تروح معاهااا وعدنان يروح ويقول ليها خليكي بايته و هيجيب طائف ليهاا بكرا
مازن يطمن عليهااا ويمشي
زهره تساعدهاا تغيرر وتنيمهااا
رانياا تدخل وهياا بتعيط
زهره : اهدي هيااا كويسه ولهي وناامت اهي
رانياا : طيب
وتمشي
زهره تغيررر وتناام جنب ليلي
*–***-* تاااني يوم
زهره ورانياا يجيبوو الاكل ويقعدو جنب ليلي ويااكلووهاا ويفضلوو يضحكوو
شويه ويلاقوو طائف الصغيرر داخل
زهره تحضنه جامد : روحي وحشتني جيت ازاي
طائف : بابي
زهره : هوا فين
طائف : تحت معي جدو
زهره : هنزل اشوفه
ليلي : روحي
زهره تنزل
تلاقي عدنان واقف ومعااه مازن
ترجع بسرعه عدنان يشوفهاا
يطلع علي السلم ويقول : اتزفتي اطلعي اناا مش لوحدي
البسي وانزلي
زهره : تمام مكنتش اعرف
عدنان : تمام وينزل
خالد يسلم عليهم
ويقعدوو
مازن : عمي خاالد اناا طالب ايد بنتك ليلي
خالد :انتاا بتتكلم جد امبارح فكرتك اتجننت
عدنان بضحك : لاء متجننش هوا بيحب ليلي ومش هيسكت غيرر لماا يخطبهاا
خاالد : بس ياا ابني
مازن : مبسش هتلاقوو زايي فين دا اناا عسل
عدناان يضربه في جنبه
خاالد يضحك : صح مش هنلاقي زيك طب البنت لسه تعباانه وهااخد رايهاا
مازن : هتوافق متقلقش روح قول ليهااا بس متكسرش قلبي
خاالد : مقدرش
هروح اقول ليهاااا
ويقوم
يطلع فوق
عدنان بصدمه : يخربيتك هتخطب البت
مازن : لوو علياا اخليهاا دخله علي طول
عدنان : ولهي انك مجنون
مازن : جننتني بنت خاالد
فوورق عند ليلي
خالد يقول الخبرر قدام زهره و رانياا وليلي الكل يتصدم
ليلي في نفسهااا : مجنون وربناا مجنون
خاالد : اي رايك في الجنون
ليلي بكسوف : الي تشوفه ياا بابا
خاالد : يبقاا هقوله لاء
ليلي بصدمه : مين قال كدا
خاالد بضحك : شكل المجنون وقعك
ليلي تتكسف زهره تحضنهاا
خالد ينزل
زهره : مبروك ياا لولووو
عند مازن
خالد ينزل
مازن : وافقت
خاالد بضحك : طب اقعد الاول ياا ابني
عدنان : اتلم فضحتناا
مازن : اسكت بس اي ياا عمي قولي
خاالد بضحك : علي بركت الله شوف هتجيب الشبكه امتاا
ماازن يطلع دبلتين من جيبه
ويقول ونحدد معاد ليه الدبل اهي
خاالد بصدمه : ولهي مجنون
عدنان بصدمه اكبرر : اناا خايف يكون جايب المازون كماان
خاالد بضحك : اي صاحبك دا
ماازن : يلا بس
زهره تنزل
خاالد : احضريناا
مازن يروح عندهاا ويقول : مرات اخوياا حببتي روحي لبسي ليلي الدبله
زهره بصدمه : اي ليلي مش موافقه اصلا
مازن بصدمه : اي
***********************************
ستوووب نكمل الحلقه الجاايه
#mai mohamed
رواية طبيبه هزت عرش قلبي الحلقة الرابعة والعشرون

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.2 / 5. عدد الأصوات: 17

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!

By admin

احمد نجم 32 عام مصرى مقيم بالامارات , اعشق التصميم والكتابه والقصص المهم قصتك. دع العالم يسمعها. هي موطن للكثير من القراء والكتاب الذين يتصلون من خلال قوة القصة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact