/* */

رواية طبيبه هزت عرش قلبي الحلقة الثانية

To report this post you need to login first.
4
(9)

 1,534 اجمالى المشاهدات,  2 اليوم

طبيبه هزت عرش قلبي 💜

بدا حيااه جديده

زهره تنزل معاهاا شنطه هدومهااا.

رانياا تحضنهاا ب حب وتقول : هتوحشينااا
ليه تنقلي هناك بس
زهره بحب : معلش هاجي كل شهرر يوم او اتنين متخافيش هقرلفكم معرفش حد غيركم
ليلي تحضنهاا وتقول : هتوحشني هكلمك علي طول بس بعد م اجي من الشركه انتي عارفه اني سكرتيره رجل عمال مشهور مطلع عيني
زهره بضحك : معلش انا هستني اتصالك
وتطلع تركب عربيتهاا الي ابوهاا جابهاا ليهاا طبعاا خالد الي جابهالهاا
وتتحرك ل الجيزه
-*– بعد مده توصل شقتهااا
وتظبط هدومهاا وتاخد شاور وتنااام
*-*-*— يعدي اول شهررر. تمام و المستشفي ترقيهاا لانهاا ممتازه وتتوظف رسمي
حياتهاا عادي
بس في يوم طلعت من المستشفي زهقت من البيت اخدت عربيتهااا وقعدت ماشيه ل حد م وقفت عند النيل
بتبص لقت حاجه مرميه علي ضفه النيل
تدقق تلاقيهاا جثه بني ادم
تنزل جري
تقيس نبضه تلاقيه عايش بس النبض ضعيف
نااس تتلم
زهره تطلب منهم يحطوه في العربيه
تلاحظ ان دراعه مضروبه ب الناار
زهره في نفسهاا : لوو اخدته علي المستشفي الدنياا ممكن تخرب عوزين اجرئاات وحوارات
طب اعمل اي لوو الرصاصه فضلت دا ممكن يموت
يارب
تفكرر طب اخده علي البيت كدا كدا عندي كل الحجات اللازمه ل تخريج الرصاصه
وتروح عند العماره
تنادي علي البواب يساعدهاا
البواب : مين دا ياا انسه زهره
زهره : واحد لقيته متصاب لازم انقذه
البواب : طب ممكن يكون مش كويس
زهره : عم مصطفي الله يخليك سبني في حالي ساعدني وانتاا ساكت بعدين نتكلم
تشاور ليه علي الاوضه الي يدخلو فيه معاهاا
ويحطوه علي السرير
تجيب المعدات الطبيه بتاعتهاا
تقلعه جاكيت البدله
وتقطع القميص متلاقيش اي اصابه غيرر الرصاصه الي في دراعه
زهره : عم مصطفي الي اقولك عليه تناوله لياا تمام
مصطفي : تمام
وتبدا تشيل الرصاصه و تعقم مكانهااا
وتقول : يارب اناا عملت الي علياااا خليه يفوق دا شكله ابن نااس
وتقول ل مصطفي
اطلع انتاا اقف عند باب البيت واناا هقفل عليه الاوضه لوو صحي هيخبط وهنادي عليك
مصطفي : تمام
ويطلع
زهره تبص ليه وتتنهد وتطلع
وتقفل الباب وتاخد المفتاح معاهاا
وطبعااا مش هنقول نامت
-*-* تاني يوم
زهره تاخد دوش وتعمل فطار وتفطرر
وتدخل تشوفه
زهره : دا لسه ناايم بس نبضه طبيعي اناا خايفه يكون اتخبط علي راسه
يارب
زهره : مش هينفع اسيبه من غيرر اكل هعلق ليه محلول
وتعلق
وتفضل قاعده جنبه
شويه وتقول
: ياربي هتاخرر علي المستشفي
وتطلع جرري تغيرر هدومهاا
وتقول ل مصطفي : ادخل اطمن عليه كل ساعه تمام
مصطفي : تمام
-*–*-*****-***-*-*
توصل المستشفي
وتبداء شغل
تلاقي دكتور حست انه ممكن يساعدهاا في موضوع الغريب الي عندهاا في البيت
زهره : دكتور علي
علي : نعم
زهره : كنت عوزه اسال حضرتك سوال
علي : اتفضلي
زهره : اناا سمعت فيلم والبطله لقت البطل علي ضفه نهرر ومتصاب في دراعه
شالت ليه الرصاصه بس قعد فتره علي لماا صحي دا ليه ممكن يكون اتخبط
علي : اهاا ممكن و ممكن يكون دخل في غيبوبه و ممكن يصحي يكون فاقد الزاكره موقتااا
الله اعلم علي حسب تشخيص حالته
زهره : تمام شكرا ليك
علي : علي اي بس
ويمشي
زهره في نفسهاا : نهار اسود غيبوبه وفقدان زاكره يلهووووووي علياا وعلي نصبتي السوده
وتمشي
-*-*-* يعدي اسبوع و لسه مفقش
زهره اخدت اليوم اجازه وقررت انوو لوو مفقش النهارده هتوديه المستشفي
تفطرر زاي عادتهاا
وتدخل تقعد قدامه علي الكرسي وتفضل تتكلم زاي م بتعمل كل يوم
زهره : شكلك مش ناوي تصحي صح بس انت مين ملكش اهل يدورو عليك
فجاه تلاقيه وشه اتغيرر كائنه بيحلم بحاجه وحشه
هوا
قاعد في حفله ب بيمضي عقود الصفقه في مركب في النيل
وفجااه يطلعوو عليهم ناس مغطيين وشهم
يضربوه ب النار
وهوا بيضرب واحد يزقه في البحررو
و يفوووق بخضه
يلاقي نفسه في اوضه غريبه وبنت قاعده قدامه وبصاله بستغراب وقلق وصدمه
زهره : انتاا كويس اخيرا صحيت
هوا : انتي مين واي جابني هنااا اناا فين
زهره : متهدي شويه اي الاساله دي كلهااا اناا الي لقيتك مرمي علي النيل وجبتك بيتي عالجتك
هكون مين
هوا يبص ليهاا بقرف : لقتيني مرمي متتكلمي عدل
زهره : اناا بتكلم عدل اصلك داخل فياا شمال
هوا يبص ب صدمه : انتي بنت انتي فيه بنت تقول داخل فياا شمال
ويبص علي نفسه يلاقي نفسه لابس قميص ابيض غيرر بتاعه
و دراعه ملفوف عليه شاش ومش بيوجعه
هوا : شكلك نفذتيني بجد قوليلي نايم بقالي كام ساعه
زهره بيخريه : قول كام يوم حصرتك مشرفني بقالق اسبوع في غيبوبه ولا دا نومك الطبيعي ولا معرفش انتاا كاؤن غريب
هوا بصدمه : اسبوع ويبص ليهاا بقرف
قومي امشي من وشي
زهره : المفروض اناا الي اقول كدا دا بيتي ياا استاذ
هوا : طب هتيلي حاجه اكلهاا
زهره بقرف : نعم ليه اتشليت يلا خد بعضك وامشي
هوا يقوم بغضب
زهره اول مره تلاحظ فرق الطول وعضلاته
تبص ليه وتسرح في عيونه
هوا بطل روايتناا عدنان العايدي
جسمه ريااضي بشره بيضاء عيون ك البحرر
وطول
كتله من الجمال
عدنان : لماا تعملي معروف خلصيه للاخرر. وبعدين انتي مش خايفه
زهره برفعه حاجب : واخاف ليه و من مين
انا هجبلك اكل علشان اكمل معروفي علشان تعرف اني كريمه
وتطلع من الاوضه
عدنان يرجع شعره ل ورا : يعني يارب مفيش غيرر واحده مجنونه الي تنقذني
ويقول ب اعجاب بس حلوووه وجريئه لاء عجبتني
يحاول يقوم يلا نفسه دايخ
زهره تدخل تحط الاكل بسرعه وتساعده يقعد
زهره بخوف وقلق : اقعد انتاا لسه تعبان
يبص ليهاا بصدمه ويقول في نفسه : دي مجنونه بجد كانت بتهزقني وتطردني من شويه
تجبله الاكل وتقول كل
عدنان يلاقيهاا جيباله سندوتشات شاورماا
زهره : دوق وقول رايك عمايل ايدي
عدنان يضحك علي جنانهاا وعفويتهاا
ويااكل
ويقول : بجد انتي الي عملاه دا زاي بتاع المحلات بلظبط واحلي
زهره بفرحه : اهاا اناا ولهي كمل اكلك بس
عدنان : تمام وشكرا ليكي
زهره : علي اي معملتش غيرر واجبي
المهم انتاا مين ضربك ب الناار واي الي وقعك في النيل احكيلي
عدنان بياكل في صمت
زهره : متقول
عدنان : معرفش ناس اتهجموو عليااا
زهره : ليه اميرر دبي
عدنان : يلهووي علي اللشك اسكتي خالص
فون زهره يرن
زهره : ليلي قلبي بقالك اسبوع مبتساليش
ليلي : معلش ولهي انتي وحشتيني بس الشغل متراكم غيرر ان صاحب الشركه مفقود والدنياا مقلوبه عليه
زهره : معلش يابنتي تلاقيه بيصيع وسايب ليكم الشركه اي يعني اتخطف مثلا و حد قتله
ليلي : مش عارفه ربناا يرجعه ب السلامه اناا مفحوته
زهره بضحك : تمام انتي قولتيلي اسمه اي الموكوس علي عينه صاحب الشركه
ليلي : عدناان العايدي
زهره : قولتيلي عدناان اسمه مايع زاييه
عدنان يبص ليهاا ويقول بسرعه : اديني ليلي
زهره بصدمه : ليلي انتاا تعرفهاا
عدنان : هاتيهااا ويشد الفون ويقول
ليلي اناا عدنان كلمي مازن ييجي ياخدني اديه عنوان صحبتك بسرعه في اسرع وقت
ليلي بصدمه : ازاي
عدنان : ليلي اخلصي مش وقته خليه يوصلي
ليلي : حاضرر يا مسترر عدنان
وتقفل
زهره بصدمه : ل تكون انتاا
عدنان : اهاا اناا الي بصيع اناا الموكوس
زهره في نفسهاا : لولولولي ياا ام لسان عاوز قطعه
-*-*- يعدي الوقت
و يوصل مازن صديق عدنان
يحضن صديقه
عدنان : شكرا ليكي قولتي اسمك اي
زهره : اسمي زهره
عدنان : تمام سكرا ليكي وييجي علشان يديهاا فلووس
زهره بغضب : اناا معملتش كدا علشان الفلوس لوو سمحت خد فلوسك
عدنان ب اعجاب : تمام شكرا بس صدقيني هردلك جميلك لوو احتجتي اي حاجه
ويمسك فونهاا و يكتب رقمه
ويقول : لوو احتجتي اي مساعده اناا جاهز
ويمشي
تدهل وتقفل الباب
وتحط اديهاا علي قلبهاا
فونهاا يرن
ترد وتتصدم :…..
*****************************
ستووووب نكمل الحلقه الجايه
mai mohamed
رواية طبيبه هزت عرش قلبي الحلقة الثالثة

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 4 / 5. عدد الأصوات: 9

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!


Subscribe
نبّهني عن
guest
1 تعليق
Oldest
Newest Most Voted
Inline Feedbacks
View all comments
trackback

[…] رواية طبيبه هزت عرش قلبي الحلقة الثانية […]

1
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x
Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact