/* */

رواية طبيبه هزت عرش قلبي الحلقة العشرين

To report this post you need to login first.
3
(14)

 941 اجمالى المشاهدات,  1 اليوم

طبيبه هزت عرش قلبي 💜

لقاااء

زهره واقفه هيااا وليلي
ويلاقوو طائف بيناادي : مااامي
تلف هياا وليلي
وتتصدم
زهره حست انهااا هتقع من طولهااا قلبهاا بيدق جاامد وحشهااا اه تعترف انه وحشهاا وجامد كمااان بصااله وهوا شايل طائف كانهم نسخه من بعض بس طائف علي اصغررر
عدنان باصص ليهااا فهم كل حاجه من عيونهاا بص ل طاائف
عيونه دمعت
عدنان بعيون دامعه و نبره بااكيه : دا ابني
زهره واقفه وسااكته دموعهاا بتنزل في صمت
ليلي بااصه ل مازن الي بااصث ليهاا نظره غريبه
عدنان يبص علي طائف
طائف ب ابتسامه بريئه يقول : اه اناا ابنك وانتاا بابي
عدنان حس ان الارض مش شيلاه
يااا للدرجه دي بقاا يشوف ابنه وميعرفهووش
هماا مش بيكدبوو هوا عارف زهره مش بتكدب و طائف نسخه منه زاي م مازن قاال
مازن بيحاول يهدي الامور
: تعالوو نقعد في اي كافيه علشان نعرف نتكلم
الكل ماااشي في صمت
يخرجوو من الحديقه
مازن يشاور علي كافيه قريب
يتمشوو
وطائف حاضن عدناان
وعدناان بيبوس فيه وعينه مدمعه ويقول : معرفتنيش معرفتش ابوك ليه مقولتش لياا
طائف : اثلي كنت عامل مفجااه ليك ياا بابي مامي جبتني علثان اثوفك بث زحلان منك لانك مثالتش عليااا لحد دلوقتي ثوفتك في الثور بث انتاا وتيتاا و عموو مازن
عدنان بفرحه ودموع : بجد كنت عملي مفجااه واحل مفجااه عارف لماا تيتاا تشوفك مش هتسيبك هتحبهاا قووي
طائف : عاوز اثوفهااا اثلا ماما جبتني علثان اثوفك انتاا وتيتاا وعموو مازن و تيتاا لانياا
عدنان يضحك من قلبه : انتاا كلامك جميل تعرف اناا بحبك جددا
واسف اني كنت مبسالش عليك
طائف : مث مهم مامي قالتلي انك كنت مثغول خلاث بث متثبنيث تاااني
عدنان يحضنه ب حب : مستحيل اسيبك
زهره ماشيه وراه وساامعه كل حاجه بتعيط في صمت
لماا سمعت انه مش هيسيبه مقدرتشش تستحمل فكرت انه هياخده منهاا انتقااماا منهاا واغمي عليهاا
ليلي تصوت : زهره
هدنات وماازن يتصدموو
طائف بعيااط : ماامي
عدنان يشيل طائف ل مازن ويشيل زهره
ويجرري علي العربيه بتااعتهم
ويركبوو ويتوجهوو للمستشفي
-*- في العربيه
طائف بعيااط : ماامي ملهاا ياا باابي
عدنان بسوق بسرعه
كويسه ياا حبيب باابي متخاافش اناا معااكم
يوصلوو المستشفي
ويدخلوهاا للدكتور
واقفين بررا كلهم قلقاانين
الدكتور يطلع
عدنان : ماالهاا ياا دكتور
ليلي : هيا كويسه
الدكتور : هياا كويسه دا ضغط نفسي بس
ليلي : ينفع ندخل
الدكتور : اهاا هتفوق دلوقتي وهتبقاا كويسه خلوهاا تريح نفسهاا بس
ويمشي
ليلي تدخل بسرعه
تلاقيهاا بتفوق
عدنان يدخل وهوا شايل طائف ومعااه مازن
ليلي : انتي كويسه
-****-*-**-*- في مكان تااني في فيلا حسيني السعدني
يوصل ظرف من المحكمه يفتحه ويتفااجي ب الدعوه الي رفعاهاا عليه زهره
يقول بصدمه : اي دا ازاي هياا رجعت طب معنااته اي انهاا عرفت لاء مستحيل هتوديني في داهيه لازم اخلص منهااا
ويعمل مكلمه
بعد شويه وقت
يقول ب شرر : مش هتلحقي زاي م قتلت ابوكي وامك هقتلك
-*-*-*-*-*-*–عند زهره
تفوق تلاقيهم حوليهااا
ليلي : انتي كويسه
زهره تتعدل : اهاا انااا تمام
عدنان بجد : ليلي ممكن تااخد طائف وتخرجي انتي وماازن بررا عاوز زهره في حاجه
ليلي : تمام
وتشيل طائف وتخرج ورا مازن
زهره بدموع : ارجوك متخدوش اعمل اي حاجه فيااا زاي م انتاا عاوز بس متبعدش ابني عني ولا تااذيه
عدنان ب انفعاال : مبعدوش عنك طب م انتي بعدتي ابني عني وبدل اليوم 3سنين ولا هوا حلال ليكي وحرام ليااا
بس بجد بتفكرري اني ممكن اعمل كدا ياا خسااره
دا ابني اناا كماان ااذيه ازاي
زهره بتعيط في صمت ووشهاا احمرر
عدنان قلبه وجعه وباصص ليهااا بيحبهاا لسه دا بيعشقهاا مش بيحبهاا
وميقدرش يشوف دموعهااا
عدنان ب تمااسك : امسحي دموعك دي واتكلمي معاايه اظن انك عارفه انك لسه علي زمتي ودا ابني ومش هسمح ليه يعيش بعيد عني
ابني هيعيش معاايه
ومش هحرم ابني من امه مش هخليه يتيم ابني ليه ام واب و هيعيش معااهم زاي اي طفل مش عوزه يتعقد
هترجعي تعيشي معاايه في القصرر
زهره لسه هترد
عدنان ب مقااطعه : متفتكريش اني لسه بحبك اناا بكرهك و بستحقرك
انااا بعمل كدا علشان ابني وبس
زهره تمسح دموعهااا وتقول ب سباات : تمام واناا موافقه علشان ابني
وبس
يقول : لوو بقيتي تمام خلينااا نمشي
زهره : هجيب هدومي من عند ليلي
عدنان : فيه هدوم في البيت هدومك لسه موجوده وهبعت السواق يجيب الهدوم من عند ليلي
زهره : تمام
وتقوم
تطلع وراه
-*-* عند ليلي
تخرج بررا الاوضه تقعد وعلي رجليهاا طائف
و مازن قاعد جنبهاا
طائف : هياا مامي هتبقاا كويسه
ليلي : اهاا ياا عمرري هتبقاا كويسه متقلقش
مازن يبص ليهااا ويقول : حمدلله علي سلامتك ياا انسه ليلي ولا اتجوزتي
ليلي : اناا لاء متجوزتش
الله يسلمك
مازن بابتساامه وفرحه : ربناا يرزقكك ب ابن الحلال الي يصونك ويقول في نفسه ( اناا طبعاا
ليلي ب ابتساامه : وحضرتك كماان
عدناان بخرج
ووراه زهره
ليلي : ليه طلعتي
زهره : اناا كويسه
يمشوو
يركبوو العربيه
عدنان يروح عند بيت خاالد ويقف
ليلي تنزل وتقول : يلا ياا زهره
زهره ب تنهيده : هروح معي عدناان
ليلي بصدمه : اي
زهره : متقلقيش علياا هكلمك في الفون شويه والسواق هييجي اديله الشنط بتااعتي اناا وطائف تمام
ليلي : تمام
ويتحركوو
-*-* بعد شويه يوصلوو قصر عدناان
ينزلوو من العربيه
زهره شايله طائف
وكان فرحاان
طائف : دا بيتنااا واوووو دا كبيرر خالص
عدنان يبوسه ويشيله منهاا ويقول : اهاا دا بيتك يااا حبيبي
ويدخلوو
يلاقي ساالي قاعده مستنيااه
اول م تشوف زهره و طاائف
تتصدمه
عدنان : مامي سلمي علي حفيدك طائف
ساالي بصدمه وتقول : بجد
تبص ليه تلاقيه شبه عدنان جدا
تشيله وتبوسه
طائف : انتي تيتاا
ساالي بدموع فرحه : اهاا اناا تيته ياا عمرر تيتاا
طائف يحضنهااا
تنزله وتروح عند زهره
ب نظره خاليه من كل المعااني
وتقرب منهاا وتقف قدامهاا
وترفع اديهاا و تروح ……….
*********************************
ستوووب نكمل الحلقه الجاايه
mai mohamed
رواية طبيبه هزت عرش قلبي الحلقة الواحدة والعشرون

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3 / 5. عدد الأصوات: 14

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!


Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x
Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact