/* */

رواية جحيم العشق البارت السادس عشر

To report this post you need to login first.
3.3
(3)

 194 اجمالى المشاهدات,  1 اليوم

مسكها من ذراعها وصعد الي غرفتهم
مليكة بالم:ااه ياادم سيب دراعي اتخدل
ترك ادم ذراعها وزفر بضيق وهو يحاول تهدئة نفسه حتي لا يضربها :ممكن افهم ايه اللي انتي لابساه ده
مليكة باستغراب:بلوزه وبنطلون
ادم بغضب:مانا عارف انه زفت واطران علي دماغك بذمتك دي منظر بلوزه مفتوحه من الضهر لا وكمان بكتف وكتف ومبينالي بياض حضرتك ولا البنطلون ياحلاوة البنطلون اللي جاي تحت ركبتك بشوية ولا شعرك اقصهولك وارتاح منك بصي يامليكة قدامك خمس دقايق تغيري هدومك للبس محترم مش عايز حاجه تبان من جسمك وشعرك دا تلميه والا والله هقصه مبهزرش يللااا
صرخ باخر كلمته ففزعت هي وجريت علي الحمام وصدرها يعلو ويهبط من شده صراخه ولكن لاحت علي شفتيها ابتسامه وهي تهمس:بيغير❤😂
ولكنها فزعت من الطرق ع الباب:انا ناازل انجزي اخرجي يلا والبسي اي زفت علي دماغك لما نشوف اخرتها ثم انتفض جسدها علي صوت غلق الباب فضحكت بخفوت ثم بدلت ملابسها وربطت شعرها وانزلت بعض الخصلات علي جبينها فاصبحت اكثر جمالا😂
ونزلت الي الاسفل
ادم في نفسه:الله يحرقك ياشيخه اعمل فيكي ايه عشان متبقيش حلوه ونظر لها وللشباب :يلا
وامسك يدها وجذبها خلفه الي البنات ورنو الجرس ففتحت ندي وخرجو البنات ليذهبو الثمانيه مع بعضهم ووقفو عند السيارات جذب ادم مليكة وادخلها سيارته وركب هو خلف المقود
اما عند الباقي
عمار:احم كارما ممكن اوصلك
كارما بغضب:يابني ادم انت عايز تستفزني وتعصبني وخلاص اوووف
عمار وهو يحاول التماسك ولا يضربها:لا بس كنت عايزك في حاجه مهمه بعد اذنك يعني
كادت ان ترفض ولكن ندي وكزتها فركبت معه السياره علي مضض
احمد:طيب سلمي عايزك في حاجه مهمه جدااا ومسأله حياه او موت
سلمي بسخريه:لا والله
احمد:وحياتك عندي
ارتبكت سلمي من كلامه وركبت معاه ايضا
ادهم:بما ان متفضلش غيرنا يلا بينا
ضحكت ندي:يلا وركبت ندي
بسياره ادم…..
ادم بغضب:يابنتي بطلي ضحك من تحت لتحت شايفك والمصحف متستفزنيش
مليكة وهي تحاول التماسك من الضحك:الله وانا عملتلك ايه
ادم:وحيات امك يامليكة لو شوفتك بس بتبتسمي قدام اي حد هقتلك
شهقت مليكة:ايه ياادم عايزني امشي اكشر في وش خلق الله مش منطق دا علي فكره
ادم:انا مجنون ياستي مبحبش المنطق وهو مبيحبنيش ممكن تسمعي الزفت الكلام
مليكة:انت متعصب ليه اتكلم بهدوء شوية
ادم:انا مش متعصب خاالص
مليكة:لا والله متعصب انت ناقص ودانك تطلع نار في ايه ياادم
ادم:في انك حلوة بغباء وبحاول مخليكيش حلوة بس بردو بتطلعي حلوه
مليكة بابتسامة ومكر:بس خليك فاكر ان الحلاوة اللي انت بتتكلم عليها دي كلها ملكك انت
نبض قلب ادم بعنف من كلمتها التي فعلت به الكثير ونادي عليها بهمس:مليكة
التفتت اليه مليكة بابتسامة لترد:ولكنه سرعان ماخطف قبله من شفتيها
شهقت مليكة وتصاعدت الدماء الي وجهها وهمست بارتباك وتردد:ياادم مينفعش كدة كان ممكن نعمل حادثه
ادم بابتسامه واسعه:يعني هي دي المشكله خلاص ثم غمز لها:لينا بيت يامزه
ضربته علي كتفه بخجل :بس اسكت بقا
ضحك ادم ثم امسك يدها وقبلها واكمل طريقه
……..
بسيارة عمار
كارما:اظنانت مش منيلني مركبني معاك عشان تسمعني سكاتك
عمار بغيظ:يابنتي اتهدي شويه براحه انتي ايه بوتوجاز
كارما بعصبيه:انا توقعت بردو انك اكيد مركبني معاك عشان تهزأني تاني ماانت واحد معندكش اللون الاحمر😂😂
عمار بعصبيه:بت احترمي نفسك اوووف اسكتي بقا خليني اقول الكلمتين اللي عايز اقولهم
كارما:المايك معاك اتفضل محسسني ان سيادة الرئيس هيتكلم
عمار:يخربيتك يخربيتك😮😂😂 يابنتي اسكتي بصي ياكارما انا اسف علي كل اللي عملته معاكي انا فعلا غلطان انا مكنش في قصدي اني اكلمك بالطريقه دي ابدا بس زي ماتقولي الضغط العصبي اللي علينا هو اللي عمل كدا وطلع فيكي انتي معلش بس انتي بردو غلطتي اولا بوقفتك مع الشباب دول وباين عليهم مش كويسين ثانيا افتكري كلامك امبارح انتي قولتيلي ايه وكمان ان….
قاطعته كارما:انا اسفه يا  عمار انا كمان مكنش قصدي بس في حكايه الشباب ف علي فكره انا مليش اختلاط بيهم اوي يعني اختلاطي اكتر بالبنات بالنسبه لكلامي امبارح فانا اسفه بس انت عصبتني وانا لما بتعصب محدش يتوقعني
ضحك عمار :خلاص يعني اصحاب
كارما بابتسامة :اصحاب وابتسمو الاتنين لبعض واختلطت النظرات بنظرات عشق مخفيه بعيونهم فابعدت كارما نظرها عن عمار بسرعه وخجل
اما عمار فزفر بشده وكأنه يحاول فهم مايدور بينهم واكمل طريقة
……..
بسيارة احمد….
احمد:احم احم عامله ايه
سلمي وهي تنظر بقرف:كويسه
احمد:انا عارف انك زعلانه مني عشان كدا انا اسف ياسلمي بس صدقيني في تصرفات بتبقي غصب عننا وانا لما شوفتك مع الشباب دول الدم غلي في عروقي واتضايقت منك جدا دا سبب تصرفي معاكي انا اسف
سلمي بخجل :احم ولا يهمك بس توضيح بسيط بالرغم من ان محدش ليه حاجه عندي عشان ابررله بس احنا ملناش اختلاط بيهم اوي احنا لينا دعوه بالبنات وهما معرفه سطحيه اما اللي شافونا في الجامعه دول ولا بيحبونا ولا احنا بنحبهم عشان كدا علي طول بيضايقونا
احمد بغضب:طيب لو بس جربو ينطقو بحرف معاكم اتصلو بينا واحنا في دقيقه هنكون عندكم
ابتسمت له سلمي بحرج:ميرسي كتير يااحمد
فابتسم لها احمد ابتسامه عاشقه جعلتها ترتبك وتنظر للاتجاه الاخر
فنظر احمد للطريق بشرود في المستقبل
………
بسيارة ادهم….
ادهم:عامله ايه
ندي:تمام الحمد لله وانت ايه اخبارك
ادهم:الحمد لله تمام
ثم ساد الصمت قليلا فهي مازالت غاضبه منه من الامس ولكنه لم يعتذر
قالت ندي وفاض بها:انت بارد كدا ليه انت ازاي تزعقلي كدا امبارح وجاي انهارده تكلمني ولا كأنك عملت حاجه
ادهم ببرود:عشان انا معملتش حاجه غلط واللي انا عملته دا هو الصح
ندي بغيظ وعصبيه:انت مين مديلك الحق انك تتعامل معايا بالاسلوب دا

ادهم:صوتك ميعلاش عليا وانا اللي اديت الحق لنفسي اني اعمل كدا دا غير ان قسمت‘ا برب العزة ياندي الموقف لو اتكرر هتاخدي علقة تحلفي بيها طول عمرك فاااهمه
وعلي صوته باخر كلمة
ندي بخوف:فاهمه ثم نزلت دموعها بهدوء فلاحظها هو وزفر بشده:اهدي ياندي خلاص انتي بتعيطي ليه دلوقتي
ندي:عشان محدش زعقلي بالاسلوب دا قبل كدا
ادهم:انا اسف ياندي بس انا مش عايزك تظهري باللبس دا قدام حد تاني وكنت خايف عليكي لما طلعتي برا في الوقت دا لوحدك وانتي عارفه المنطقه هنا هاديه ازاي
ندي بخجل:ليه
ادهم بشرود:متسألنيش ليه انا نفسي معرفش السبب بس هييجي يوم واعرف ليه بس ارجوكي لحد اليوم دا متضايقنيش بتصرفاتك
ابتسمت ندي واومأت برأسها موافقه وهي تشعر بانه يغير عليها اذا فهو يبادلها الاعجاب فهي معجبه به بشده
اكمل ادهم طريقه
وصلو اولا الي كلية الهندسه فنزل ادم ومليكة ولكنه غضب بشده عندما رأي نفس الشاب الذي عاكس مليكة بالمرة السابقه فامسك يدها وضغط عليها بشده وسحبها خلفه
مليكة بتوجع:مالك قلبت كدا ليه ياادم ايدي مش حاسه بيها فترك يدها وهو يمسح علي وجهه بشده حتي يهدئ نفسه
ادم:انا اسف معلش المهم متنسيش اللي قولتلك عليه ويلا تعالي ادخلك المدرج وادخلها المدرج وخرج مره اخري حتي وجد نفس الشاب مره اخري وهو يمر من جانبه فهمس بأذن ادم بمكر:هنتقابل كتير خليك فاكر الوش دا كويس
غضب ادم بشده:اكييد هنشوف بص اللي جوا دي اعتبرها هوا عينك متترفعش عليها ولو حصل وكلمتها ولا ضايقتها او مجرد انك بصيتلها بس مش هيحصلك كويس
كاد ان يرد عليه ولكن …….
رأيكم✌😎
10 ڤوت وانزل البارت اللي بعده❤
روما علي رواية جحيم العشق البارت السابع عشر

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.3 / 5. عدد الأصوات: 3

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!


Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x
Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact