Reel Story
@REELSTORYCOM
banner
مايو 17, 2021
76 Views
0 0

رواية الضحية الفصل الثالث عشر 13 – بقلم ياسمينا #13

Written by
5
(1)

 343 اجمالى المشاهدات,  6 اليوم

وقت القراءة المقدر: 6 دقيقة (دقائق)

رواية #الضحية الفصل الثالث عشر 13

*في المستشفي *

سيف كان قاعد قدام إسراء الي نايمه علي سرير في مستشفي واسراء فتحت عينيها بتعب

إسراء بتعب : انا فين

سيف ببرود : هنا في المستشفي

إسراء حاولت تقوم بس معرفش

سيف بجمود : متحاوليش تقومي انتي تعبانه

إسراء : هو انت بتكلمني كدا ليه

سيف : وانا مفروض اكلمك ازاي

إسراء بحزن : مفيش

سيف : جبتلك السواق هيوصلك بيتك

إسراء بحزن : همشي لوحدي

سيف : انا قولت الي عندي

إسراء بغضب : انت بتكلمني كدا ليه اكنك مش طايقني تمام انا هروح ومش هتشوف وشي تاني

أسراء قامت من علي سرير وجت تخرج برا الاوضه بس سيف مسك أيدها وقربها منو وهي بصت في عينو

سيف : عايز افهم قصتك

إسراء مردتش عليه كانت مركزه بس في عينيه اول مره تحس انها مش قادره تتحكم في مشاعرها أو أفعالها سيف لحظ ده وغمض عينو وهي بصتلو بضيق

سيف : والله انا عارف ان عيني حلوه بس مش لدرجه دي

إسراء بضيق : عايزه امشي

سيف بزعيق : مش هتخرجي غير لما تحكيلي

اسراء بدموع : احكي ايه انا مش قادره انا عايزه امشي

إسراء زقت ايد سيف وطلعت برا الاوضه ومشيت وهي بتعيط وفجاه وقفت هي مش قادره تتحكم في قلبها معقول تحب شخص شافتو في الحلم كانت عايزه ترجع تشوف سيف لي اخر مره إسراء رجعت تاني الاوضه لقت سيف بيتكلم في تلفون

سيف : الو ياحبييتي لا متخافيش انا كويس

اسراء دموعها نزلت اكتر كانت نفسها تروح تكسر التلفون بس خلاص هو مش ملكها سيف بص عليها وقفل تلفون وقرب منها وهي مسحت دموعها

سيف : ها رجعتي ليه

إسراء بهدوء : هحكيلك

اسراء بدأت تحكيلو الحلم بتفصيل بس مقلتولش أنها بتحبو

سيف بصدمه : معقول ازاي ده

اسراء بجمود : معرفش انا مش عايزه اشوفك تاني انا هتجوز بعد يومين

سيف بضيق : علي اساس اني لازق فيكي

اسراء بحزن : انا ماشيه

إسراء مشيت من قدامو خطوتين حاسه انها مش قادره تمشي مش فاهمه ايه الي هي حاسه بيه ده مش مجرد حب بس ده عشق ووصل للجنون اسراء حركت رجليها غصب عن قلبها الي بيقولها متمشيش وطلعت بسرعه برا المستشفي أما سيف مكنش مستوعب الي اسراء حكتو اضايق اوي لما قالتلو مش عايزه اشوفك تاني

سيف نزل من المستشفي بسرعه عايز يلحقها بس للاسف ملقهاش..

اسراء وصلت بيتها ودخلت واوضتها وقفلت الباب علي نفسها هي مش عايزه تسمع ولا تكلم حد نامت علي سرير بتعب ذكرياتها مش قادره تنسها وصورتو دايما في دماغها وبعدين سمعت صوت تلفونها بيرن مسكت تلفونها بتعب وردت

سيف : لازم تكلي دلوقتي علشان العلاج هبعتلك العلاج معا سواق صحيح جبت رقمك من تلفونك

إسراء بغضب : مش عايزه حاجه منك

سيف بهدوء : رأيك مش مهم

سيف قفل في وشها وهي اتعصبت ورمت التلفون علي سرير

وعده اليوم وفعلا سيف بعتلها الدوا. وبعتلها قبل ما ينام

سيف : تصبحي علي جنه ممكن لما تصحي الصبح تخدي ادويتك وتفطري ♥️

إسراء فرحت اوي من رساله دي وحضنت تلفون بسعاده وبعدين كتبت : وافرض مش اكلت انت مالك بيا

سيف : سعتها هجيلك بيتك وانتي حره معا شريف

إسراء افتكرت انها مخطوبه لي شريف وان فرحهم بكرا وقالت إن سيف اكيد بيعاملها كدا علشان صعبانه عليه اسراء حطت راسها علي مخده بحزن ونامت ..

* يوم فرح اسراء *

إسراء مكنتش عايز تقوم من نوم كانت عايزه تهرب من الواقع وعماله تسال نفسها هتقدر تجوز غير سيف ماماتها دخلت عليها

هناء بغضب : قومي بقا بلاش دلع

إسراء مردتش عليها

هناء قومت اسراء بغضب وقالت : قومي بقااااا

إسراء مردتش عليها كانت جسد بلا روح هناء بصتلها بضيق وبعدين خدتها وخلتها تجهز اسراء كانت بين أيديهم زاي العروسه الخشب الي بيحركوها وهي مكنتش حاسه بحاجه وعده الوقت وهي في الكوافير وشافت نفسها بلفستان الابيض بصت علي نفسها بحزن وبعدين سمعتهم وهما بيقولو العريس وصل ..

*عند سيف *

كان قاعد في المكتب  في شركتو وجنا دخلت عليه بهدوء وهو أنصدم لما شاف لبسها

سيف بغضب : ايه ده

جنا : ايه ياسيف

سيف بغضب : انتي رايحه فين

جنا بهدوء : الديسكو

سيف قرب منها بغضب وقال : يسلام من امتا

جنا بدلع : يلا هتجي معايا

سيف بغضب : مستحيل وبعدين واحده ام زايك تلبس كدا وتروح ديسكو

جنا بغضب : ابنك هو سبب كل حاجه مش عارفه اعمل اي حاجه ولا اعيش العيشه الي انا عايزها انا مش عايزه كدا ياسيف

سيف بغضب : نعمم

جنا بضيق ؛ انا رايحه

جنا مشيت من قدامو وهو في لحظه دي سيف افتكر اسراء وافتكر عينيها الي كلها حب ليه وقرار يروح فرحها نزل من شركه وركب عربيتو وتحرك طول الطريق بيفكر فيها حاسس ان فيه حاجه بنهم بس هو ميعرفش هي ايه زاد السرعه وفجاه ظهرت قدامو عربيه تانيه سيف حاول يبعد عنها بس العربيه كانت قاصده تقرب منو وخبطت عربيه سيف جاااامد ..

*في القاعه اسراء وشريف دخلو اسراء مكنتش معاهم لسا مدفونه في ذكرياتها هي وسيف شريف مسك أيدها وقربو من المأذون وبدأ يكتبو كتاب بس شريف تلفونو رن ورد

شريف : الو

شريف سكت وبعد قال بصدمه : ايه سيف مالو

إسراء اول ماسمعت اسم سيف قلبها دق بسرعه وبلا واعي خدت التلفون من شريف وسمعت فريد بيقول : سيف عمل حادثه كبيره اووي للاسف مش هقدر نجيلك

إسراء التلفون وقع من أيدها وبصت علي شريف وقالت ؛ مش هقدر اتجوزك وانا قلبي ملك لي غيرك

شريف بصدمه : ايه

إسراء قلعت الجزمه بسرعه وجريت برا القاعه بفستان الفرح جريت من غير ما تفكر في حد جريت وهي همها تروح لي حبيبها وبسسسس.. يتبع الفصل الرابع عشر والأخير

رواية الضحية الفصل الرابع عشر والأخير بقلم ياسمينا

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!

Article Tags:
banner
http://www.reel-story.com/

عن الموقع ورسالتنا القصة والرواية هي فن من الفنون الإنسانية الرائعة التي تروي القصص الخيالية والواقعية من أجل العبرة والعظة والتعلّم منها دائماً، فهيا بنا سوياً لهذه الرحلة الرائعة في بحر الأدب العربى والتعرف أكثر على الروايات الشهيرة التي اخترناها. سواء كنا نحب أن نقرأها أو نسمعها ..أو نشاهدها، فنحن نحب القصص. منذ فجر التاريخ عندما كان البشر يتجمعون حول النيران، إلى عصر النتفلكس، نحن نحب القصص.. قد يبدو الأمر مجرد تسلية وتزجية للوقت، لكن أي شيء منتشر إنسانيا لهذه الدرجة، وعبر التاريخ، لا بد أن يرتبط بشيء أكثر جوهرية من مجرد التسلية

Comments to رواية الضحية الفصل الثالث عشر 13 – بقلم ياسمينا #13

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 512 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Advertise I Contact