Connect with us

قصص متنوعة

رواية العنيد الجزء الاول الحلقة العاشره – لشيماء محمد #10

Published

on

5
(1)

وقت القراءة المقدر: 22 دقيقة (دقائق)

رواية #العنيد الجزء الاول الحلقة العاشره – لشيماء محمد #10

الحلقة العاشره
ناديه يدوب هتقول لجوزها اللي بيحصل الباب اتفتح وليلي دخلت
ناديه: كويس انك جيتي ده ابوكي كان هيكلمك تعالي قيسيله الضغط
ليلي ساكته قاست لابوها الضغط وكان عالي شويه وعطته العلاج بتاعه وسابتهم ودخلت تنام
امها وراها عايزه تعرف ليه جت بدري ومالها
ناديه: ايه اللي حصل؟ ومالك ضاربه بوز ليه؟
ليلي مجاوبتش امها بس فضلت تعيط في حضنها
ليلي: ما بيحبنيش يا ماما
وفضلت تعيط كتير وابوها كان هيدخل يطمن بس سمعها بتعيط فسابهم لوحدهم مع بعض
بعد ما ناديه خرجت جوزها كان مستنيها
عم محمد :بنتك مالها وايه اللي قلب كيانها كده؟ طول عمرها رافعه راسها فوق وبتبص للناس من فوق ايه اللي جرالها؟؟
مراته ساكته ومش عارفه تقوله ايه؟
عم محمد: بتحبه صح؟ ده اللي كنت خايف منه؟
ناديه: لا ما تخافش هو مش عايز حبها ده ولا عايزها اصلا
عم محمد: طيب الحمدلله انها جت منه لانه لو اخر راجل عمري ما هوافق عليه ابدا
ناديه: ليه ماله؟ عيبه ايه؟
عم محمد: انتي شايفه ايه فيه اصلا؟ انتي ولا هيا؟؟ امور حبتين؟ ايه اللي عدل فيه؟ عايزه تجوزي بنتك لواحد كل يوم بينام مع واحده؟؟؟ ترضيها دي لبنتك؟؟ لراجل بيسكر لحد ما يوقع من طوله؟؟؟ تأمني علي بنتك معاه ازاي؟؟
ناديه: هو بيعمل كده من وحدته لو عنده عيله
قاطعها: هيعمل ايه؟ هيبطل ستات وشرب؟؟؟ تضمني منين؟ ومين يضمنهولك؟؟؟ مستعدي تخاطري بحياه بنتك؟؟؟ في مره سكران ضربها ولا قتلها تعملي ايه؟ تجيبي حقك منين؟ واديكي شوفتي اهوه قتل الراجل وخنقه وكل رجالته قالو دفاع عن النفس ومحدش قاله كلمه وفي الاخر اعتذروله عارفه ليه؟ لانه قاتل…. كل ما يحتاجوا يقتلو حد يبعتوه… بيقتل بدم بارد… والنوعيه دي قليله قوي فمتمسكين بيه ويوم ما يحب يسيب شغله يقتلوه هو….
ناديه: انت مين قالك كل ده؟
عم محمد: ابنك وفي المحكمه قالوله مش هتسيبنا علي رجليك ابدا لانك خطير… يعني حتي لو كويس وحتي لو هيبطل كل حاجه وحشه يغور بشغله ده… ده انا نفسي ابعد مصطفي تقومي تدخلي ليلي معاه
اعقلي وعقلي بنتك
ناديه: ريح بالك هو طردها اصلا
عم محمد: طردها منين؟ قولي انطقي
ناديه اتوترت : من حالته… مش هيا كانت الدكتورة بتاعته؟؟ طردها وقالها مش عايزك وسابلها المستشفي كلها علشان ما يشوفهاش
عم محمد: وعلشان كده كانت ما بتفارقش المستشفي واول ما مشي رجعت البيت… يارب انت بايدك كل الخير ابعد عنها الشر وارزقها ديما بالخير
ادهم بيحاول كل شويه يقنع نفسه انه احسن وهيا بعيد وانها مش وحشاه ابدا ابدا
بس كل كلمه نطقتها… كل حركه عملتها… شكلها يوم الفرح مش فارقه… وشها.. ابتسامتها… شعرها…
عايز يفكر في ماضيه علشان يتدخل ويبعدها من ذكرياته بس للاسف هيا بتطرد ذكريات ماضيه
اكرم رجع من شهر العسل وعرفوا اللي حصل لادهم وراحوله بسرعه
لوم وعتاب كتير بين الاصحاب وفي الاخر اتصالحوا وكلهم متجمعين مع بعض
اكرم ومني اتغيروا كتير… اكرم بقي اوسم واشيك وبيضحك كتير ومني بقت جميله جدا وانوثتها طاغيه وطول الوقت هيا واكرم بيتكلموا او بيتهامسوا او بيضحكوا
للدرجه دي الحب بيغير؟؟؟
كل شويه ادهم يتخيل لو ليلي موجوده معاه ويحط نفسه مكان اكرم وهيا مكان مني
علاء ملاحظه وساكت وفاهم لحد ما بقوا لوحدهم وكل واحد اخد مراته اكرم ومحمد
علاء: وفضيت علينا الدار والغربه زي النار
ادهم: صوتك وحش ما تغنيش وبعدين هيا مش ناقصه غم اصلا
علاء: انت ما شفتهاش من ساعت ما طردتها؟؟؟
ادهم: انا ما طردتهاش
علاء: نعم؟ ده انت كان ناقص لو فيك صحه تفتح الباب وترميها… قال ما طردتهاش؟؟…
ادهم: علاء انا مش ناقصك
علاء: انا عايز اعرف هو مش انت اللي قولت لاكرم ومني لو فاضل في عمري ساعه هقضيها في حضن حبيبتي؟؟؟ ولا هو ننصح غيرنا لكن نفسنا الكلام كخه؟؟ فين نصايحك لاكرم ومني؟؟؟ ما تطبقها علي نفسك؟؟ ما تروح لحبيبتك وترمي نفسك في حضنها وعيش بقي؟؟ ما زهقتش من الوحده؟؟ ما ملتش؟؟
هيا بتحبك وانت بتحبها فين المشكله؟ ؟
ادهم: ما تعديش كلامي مع اكرم ومني هما وضعهم مختلف عني
علاء: نفس الوضع غباء في غباء هيا بتحبك وده واضح قوي وانت بتحبها وده برضه واضح
ادهم.: لا مبحبهاش
علاء: صح وعلشان كده كل ما كنت تفوق تنادي عليها وكل ما تخرف وانت سخن تخرف باسمها وكل ما تفتح عنيك تقولها خليكي جنبي ولما طردتها كنت عايز تروح وراها ودلوقتي عينك ما نزلتش من علي اكرم ومني ومحمد ورقيه وطول الوقت سرحان وتتخيل نفسك معاها صح ولا انا غلطان؟ ولو سمحت ما تكدبش علي نفسك؟؟ هقولك كلمه انت قولتها لمني.. الحياه ما بتديش كتير بس بتدي فخد اللي بتديهولك قبل ما تاخده تاني منك… خدها يا ادهم قبل ما تطير وتندم
بكره الصبح روح غير علي الجرح هاجي اوديك المستشفي وانت قرر الليله دي هتعمل ايه؟
سابه في حرب جواه استمرت الليل كله ومش قادر ياخد قرار بس عنيها وحشاه جدا
الصبح طلع وعلاء جاله كان لابس فابتسم اول ما شافه وصله المستشفي
علاء: هستناك هنا؟ اوك لو في جديد كلمني؟؟
ادهم دخل المستشفي وعند الريسبشن
ادهم: انا كنت عامل عمليه هنا وحاليا عايز اغير علي الجرح فعايز دكتور جراحه
البنت: دكتور مين عملك العمليه؟؟
ادهم: دكتور امين
البنت: هو متاح حاليا اتفضل الدور التالت
ادهم: لو سمحتي دكتوره ليلي موجوده؟؟ لو ينفع هدخلها هيا لان هيا اللي كانت متابعه حالتي؟؟
البنت: بس دي لسه تحت التدريب ودكتور امين موجود
ادهم: هو انتي علي طول بتعارضي وبس؟؟ دكتوره ليلي موجوده ولا لأ؟ سؤال بسيط
البنت: موجوده الدور التالت اوضه كشف 4 في عيادات الجراحه
ادهم: بس شكرا
سابها وطلع لحد ما وصل قدام عيادتها واتردد يدخل ولا يمشي
اخيرا خبط وقرر يدخل واللي يحصل يحصل
ليلي: ادخل
ادهم دخل وهيا باصه في الكمبيوتر قدامها وشاورتله يقعد
ليلي: لحظه وهفضالك اتفضل
ادهم فضل واقف مكانه لحد ما هيا اخدت بالها ان محدش قعد قدامها
ليلي: اتف
مكملتش الكلمه اول ما شافته
ادهم: عايز اغير علي الجرح ينفع ولا امشي؟؟؟
ليلي عايزه تقوله يمشي بس مش قادره تنطقها
ليلي: اتفضل علي السرير
ادهم: علي السرير علي طول كده؟
ادهم كان بيهزر بس هيا حاليا عايزه تضربه مش تهزر
ليلي: اتفضل واقلع
ادهم: اقلع كمان؟ من غير مقدمات؟؟
ليلي استنت دقيقتين وراحتله وهيا بتحاول تتماسك قدامه وقدام جسمه العريان
ليلي متوتره بتحاول تدور علي جلفز تلبسه مش لاقيه والعلبه فاضيه
ليلي: هتصل باي ممرضه تجيب جلفز
ادهم: مش ضروري يا ليلي
ليلي: ما ينفعش المس مريض بايديا عريانه علشان جرحه ما يتلوثش
ادهم: ليلي!!! انجزي سيبك من الشكليات دي
ليلي مسكت مقص وقصت الشاش اللي علي صدره وكشفت الجرح وهيا بتكشفه اتألم للحظات وهيا رفعت عنيها لعنيه اللي كانت مشتاقه لعنيها قوي
اتقابلت عنيهم للحظه طوويله شويه وبعدها ركزت علي الجرح.. طهرته… بصت كمان للجرح اللي في ضهره وطهرته هو كمان
حاله صمت مسيطره عليهم تماما
ليلي: الجرح اللي في ضهرك تقريبا خف
ادهم: عارف
ليلي: واللي في صدرك ملتهب وهيحتاج مضاد اقوي وتغير عليه كل يوم علشان المضاعفات
ادهم: برضه عارف
ليلي: عارف انه ملتهب؟؟
ادهم: ايوه المه مكنش طبيعي
ليلي: واما انت عارف ما عالجتوش ليه وسايبه ليه؟
ادهم: ما انا جيتلك اهوه وبين ايديكي؟؟؟
وانتي ضاربه بوز ما شاءالله عليه
ليلي: انت عايز ايه دلوقتي؟
ادهم: افردي وشك ده
ليلي: وشي وانا حره فيه مالكش فيه
ليلي بتتعامل بعنف شويه معاه
ادهم: علي فكره انتي بتوجعيني؟؟
ليلي: بوجعك صرخ
ادهم: يعني انتي عايزاني اتوجع؟؟؟
ليلي بصتله وما ردتش عليه
ادهم: انا اسف يا ليلي
ليلي: علي ايه؟
ادهم: اللي حصل اخر مره كنتي عندي في البيت مكنتش اقصد… كنت تعبان ومخنوق ومكنتش عارف بقول ايه فاعذريني
ليلي: لا يا سياده المقدم ما تعتذرش ولو في حد المفروض يعتذر فهيبقي انا… انا جيتلك البيت ودقيت بابك انا وابويا وقرفناك في عشتك ومن ساعتها تخلص من واحد يطلعلك واحد ده حتي امي ما رحمتكش فاحنا اللي اسفين مش انت
ادهم اتضايق: يووه يا ليلي بقي خلاص بقي
ليلي: خلاص ايه يا سياده المقدم… انا قربت اخلص اهو
ادهم: ليلي بطلي برود وبطلي سياده المقدم دي طالعه سم منك
ليلي: هو مش انا المتطفله الغلسه؟ عايز ايه بقي؟ مستغرب ليه؟ مش انت حاكي لاصحابك عني؟ واسمي عندهم المتطفله الغلسه؟ خلاص انا لا هتطفل ولا هغلس.. جرحك بقي نظيف… بكره في نفس المعاد تغير عليه وهكتبلك مضاد تمشي عليه
سابته وماشيه وهو شدها من دراعها جامد
ادهم: انا ما بتكلمش عنك مع اصحابي وما اعرفش انتي جبتي اللقب ده منين؟ ممكن اكون قولتلهم في الاول خالص علي البنت اللي دقت بابي لكن غير كده لأ فاتعدلي بقي
ليلي: اتعدل اعمل ايه؟ انت عايز مني ايه؟ انا مش فاهمه انت عايز ايه اصلا؟
ادهم شد قميصه ولبسه بنرفزه: مش عايز حاجه انا غلطان اني جيتلك اصلا
سابها ومشي وبعد ما رزع الباب هيا عيطت وهو نزل لصاحبه ودخل العربيه وقعد
علاء: يا ساتر استر مش هسأل
علاء يدوب هيدور العربيه بس لقي حاجه خبطته في وشه
ادهم: متطفله غلسه؟؟؟ انا قلت انها متطفله غلسه؟؟ والله ما في اغلس منك في الدنيا دي كلها اطلع يا بارد
علاء سكت ومش عارف يقوله ايه؟
علاء: طلعت غصب عني مكنتش اعرف انك بتحبها
ادهم: انا ما بتنيلش احبها انا بس كنت بعتذر علي قله ذوقي مش اكتر
ادهم فضل اليوم كله يأنب نفسه ويلومها ويشجعها ومشاعره عماله تتقلب من الاعذار للي اللوم…. شويه يلومها وشويه يعذرها
ليلي كمان نفس الحاله بس الندم مسيطر عليها تماما
تاني يوم في نفس المعاد ادهم لقي نفسه قدام باب عيادتها بحجه انه سمع كلامها وهيغير علي جرحه
خبط ودخلها وما اتكلمش
هيا احساس جواها طول يوم امبارح بتأنيب الضمير انها مشته من عندها زعلان وفي نفس الوقت مش عايزه تتقبل اسفه لانها عارفه انه بعد شويه هيرجع لعجرفته تاني… فرحه جوي قلبها انه رجع تاني
ادهم: بتبصيلي كده ليه؟ مش قولتي اجي اغير علي الجرح ولا انا كان بيتهيألي؟؟؟
ليلي: لا قولت فعلا بس مستغربه لانك مش من النوعيه اللي بتسمع اي كلام وخصوصا كلام الدكاتره
ادهم: الوجع وحش بعيد عنك
ليلي وقفت: انت تعبان؟ الجرح واجعك طيب تعال اقعد
لهفه وخوف بانوا في صوتها وهو لاحظهم وقرر يلعب بالنقطه دي
ادهم: صدري وجعني مش الجرح بره..
ليلي: الجرح ما بيوجعكش خلاص؟؟
ادهم: لا طبعا بيوجعني بس مش ده اللي جابني… صدري مخنوق وما تقوليش الكلام الفاضي بتاع نوبه الخوف والتخاويف دي
ليلي ضحكت وادهم لاحظ انه بيعشق ضحكتها واتمني لو الضحكه دي تفضل علي طول
ليلي: طيب اطلع علي السرير واقلع
ادهم ابتسم
ليلي: انت بتضحك ليه؟ ماهو انت لازم تطلع علي السرير ولازم تقلع القميص علشان اقدر اشوف الجرح
ادهم: عارف عارف بس انك تقولي لراجل اطلع السرير واقلع مش حلوه…. مليانه ايحاءات..
ليلي: المفروض اقول ايه؟
ادهم: معرفش بس مش متخيل ان كل راجل يجيلك هنا تقوليله اطلع واقلع؟؟
ليلي: مش كل راجل طبعا… انت عامل عمليه في صدرك وضهرك وهغير علي الجرح فلازم تقلع غيرك بيبقي مثلا جرح بسيط او مش محتاج يقلع يعني بتختلف من حاله للتانيه
ادهم: ولو حد زيي؟؟؟ بيطلع ويقلع؟؟؟
ليلي: عاده بتكون في ممرضه وبتغطيه وبتكشف بس مكان جرحه
ادهم: وهيا فين الممرضه دي؟ دي تاني مره اجي وتبقي لوحدك؟
ليلي: حظك… لكن عاده ما بكشفش غير وهيا موجوده
لحظه وهناديلها
عدت من قدامه علشان تناديلها وهو مسك ايديها
ادهم: ما تناديش لحد
ليلي: ليه؟ مش انت خايف لاحسن اتطفل عليك؟؟
ليلي كانت عطياله ظهرها
فهو لفها ليه ورفع راسها علشان تبصله
ادهم: انا مقولتش انك اتطفلتي عليا دي ابدا…
ليلي: انت قلت خدها من هنا ومشيها ده معناه ايه؟
ادهم: الف معني ليه افترضتي اني مش طايقك وعايز اخلص منك؟؟
ليلي: وهيا ليها معني تاني؟؟؟ فارضه نفسي عليك وبتقول لصاحبك يخلصك مني؟؟!
ادهم: او خايف من وجودك معايا وخايف اضعف وخايف قلبي يحن ويدق وانا مش عايزو يدق… بهرب منك ومن قلبك… خايف من الضعف يا ليلي
ليلي: انت ما بتضعفش ولا بتحن ولا عندك قلب من اساسه…
ادهم:ما هيا دي المشكله ان الكل ديما بيفترض ان معنديش قلب
ليلي: انت بتوصل اللي قدامك للافتراضات دي بقسوتك وجبروتك
ادهم: قسوتي وجبروتي؟؟ فين قسوتي دي يا ليلي؟ انا ضعفت قدام شويه حنيه من مامتك؟؟؟ وحسيت اني عيل صغير عايز يعيط في حضنها؟؟ وضعفت قدام حبه اهتمام منك؟ اهتمام من دكتوره عيله لسه حتي ما اخدتش شهادتها ممكن تكون بتهتم بحاله مريض مش اكتر؟؟؟ انا ضعفت قدامك واكتر من مره وفي الاخر جايه تقولي قسوتي؟؟؟
ليلي: فين الضعف ده يا ادهم؟؟؟ بدليل ايه؟ كل شويه تطردني وكأني بتهجم عليك؟
ادهم: عايزه دليل يا ليلي؟؟ هروبي من المستشفي اكبر دليل علي ضعفي…. نوبه الخوف زي ما انتي مسمياها…. طردي ليكي اول ما فقت ولقيتك قدامي معرفتش اعمل ايه او اقول ايه فكان اسلم حل اني اقولك انتي تمشي
ليلي: انت لازم ما تكونش في وعيك علشان تحن او تنطق كلمه كويسه…
ادهم: ما اتعودتش… و لا اتعودت علي الاهتمام ولا الحنيه من حد
ليلي: انت جاي ليه دلوقتي يا ادهم؟؟؟
ادهم: ما قولتلك صدري وجعني
ادهم بيقربها ليه وهيا بتقرب معاه لحد ما لزقت فيه وعنيهم متعلقه ببعض وبيقرب اكتر
ادهم اول مره في حياته قلبه يدق بالطريقه دي.. عايز يخرج من مكانه… اول مره يتمني يلمس شفايف واحده قدامه… اول مره يحلم بقرب واحده منه
ليلي عقلها بيوريها كل لحظه ادهم قسي عليها فيها… وتخيلت نفسها هيقرب منها وبعدها يزقها ويرميها ويقولها بترمي نفسك في حضني ليه؟
ليلي لقت نفسها بتحط ايدها علي شفايفه اللي قربت قوي منها
ادهم رفع عينه ليها واتقابلت عنيهم وللحظه ليلي عايزه تدفن نفسها في حضنه بس هيا متأكده انه هيرميها بعد كده
ليلي: انا زي ما قلت دكتوره تحت التدريب… هنادي دكتور امين يطمن علي صدرك بعد اذنك
ليلي سابته ومشيت وهو فضل واقف مكانه شويه مش عارف يعمل ايه؟ افتكر كلمه علاء وهو بيقوله اتصرف قبل ما تبص ما تلاقيهاش وتضيع منك؟؟؟ واهو فعلا شكله ضيعها منه؟؟؟
ليلي راحت لدكتور امين تجيبه ورجعت اوضه كشفها بس لقتها فاضيه ولقت الممرضه موجوده
ليلي: فين اللي كان هنا؟
الممرضه: مقدم ادهم؟
ليلي: ايوه
الممرضه: مشي قالي اعتذرلك و مشي
دكتور امين: هو قالك ايه بالظبط؟
ليلي: مقالش غير ان صدره بيوجعه
وتحدته واحبته وحاربت عناده بكل ما تملك…
ادهم روح بيته وجواه احساس انه خسرها وندم وفرح
ندمان لانه جزء منه كان عايز يحب ويتحب
فرحان لانه مش عايز الارتباط او الحب او ان واحده تدخل حياته ومش مستعد لده اصلا
ليلي مش عارفه تعمل ايه؟ خايفه يكون تعبان بجد ويكابر ويوقع تاني؟ خايفه تروحله وتطمن عليه يبقي بتفرض نفسها تاني؟ حيره جواها وحرب بين عقلها اللي رافضه اصلا وقلبها اللي هيموت من الخوف والقلق عليه؟
وكالعاده انتصر قلبها علي عقلها وقررت بس تطمن عليه مش اكتر
ليلي: دكتور امين ممكن استأذن بدري النهارده؟
دكتور امين: ماشي بس خدي الحقن دي ( كتب اسمها في ورقه)
ليلي: اعمل بيهم ايه؟
دكتور امين: اديهم للي انتي رايحاله
ليلي اتوترت: اللي انا ريحاله؟؟؟
دكتور امين: انا مش ابن امبارح وملاحظ خوفك وقلقك عليه من اول ما اتصاب وجبتيه هنا
المهم 90% تعب صدره نتيجه ان الجروح الداخليه لسه محتاجه لوقت علشان تلتئم وهتفضل فتره مش اقل من شهر توجعه.. الحقن دي مضاد علشان تساعد معاه شويه… بس رايي الشخصي ان مش وجع صدره اللي جابه… لا هو وجع صدره اللي جابه بس مش جروحه هو حاجه تانيه وجعاه واعتقد ان انتي اللي هتداويها بعيد عن الادويه
ليلي معرفتش ترد وتقوله ايه؟
دكتور امين: روحي مستنيه ايه اتطمني وابقي طمنيني…
ليلي قعدت قدام استاذها وسكتت
ليلي: احنا ما بناش العلاقه اللي حضرتك فاكرهها
دكتور امين: هيبقي بينكم…
ليلي: هو مش عايز اي علاقات في حياته
دكتور امين: ليلي طول عمري بعتبرك زي بنتي ومش هكدب عليكي او هجاملك مثلا … ادهم انتي بالنسباله حاجه مهمه جدا
ليلي: لا طبعا
دكتور امين: ما سألتيش نفسك ليه انتي بالذات ساعه نوبه الخوف اللي جاتله طلبت منك انتي اللي تضميه كده.؟؟؟ كنا كذا دكتور وانا كان ممكن اعملها بنفسي وكان هيحقق نفس النتيجه بس هو كان محتاجك انتي وكان عايز يطمن في حضنك انتي… كان المفروض اول ما يهدي خلاص تقومي بس انتي فضلتي وهو نام في حضنك ده لان انتي كنتي الامان بتاعه… ما تحاوليش تقنعي نفسك انك مش مهمه بالنسباله… انتي مهمه ومهمه جدا كمان حتي لو هو نفسه مش عارف ده انتي عرفيه… روحيله وما تتخليش عنه في ازمته… اللي اعرفه عنه انه وحداني جدا وبيجي كتير هنا ودي اول مره يفضل الفتره دي في المستشفي كان مجرد ما بيفوق بيمشي مهما يكون تعبان لكن المره دي فضل كذا يوم وجه يغير علي جرحه مره واتنين
هو مش عارف يعمل ايه؟ هو زي طفل صغير بيخبط في الضلمه ومحتاج حد يمسك ايده ويطلعه بر الامان
وفي الاول والاخر انتي حره دي حياتك..
ليلي مشيت من عنده وافكار جواها كتير متلخبطه
شويه تحس انها صح وشويه تحس انها غلط
راحت لقدام بيته ومسكت مفتاح شقته اللي علاء عطاهولها ومتردده تدخل ولا لأ
اخيرا دخلت والجو كان هادي نادت ومحدش رد
دخلت اوضه نومه بس فاضيه ومفيهاش حد
كانت هتمشي بس لمحت موبيله ومفاتيحه ونظارته علي التسريحه يبقي هو هنا
خافت يكون اغمي عليه او جراله حاجه
فتحت البلكونه ملقتش حد وهيا خارجه بره الاوضه فكرت انه ممكن يكون في الحمام لان بابه مقفول
خبطت: ادهم انت هنا؟؟؟ ادهم؟؟ ادهم،؟؟
فتحت الباب مفيش حد خرجت وماشيه بس سمعت كركبه في المطبخ بصت وهيا في الصاله مفيش حد
راحت تشوف ايه وتخيلت انها ممكن تكون قطه ولا حاجه دخلت وهيا سايبه الباب مفتوح
لفت ودخلت ولقته في الارض وحواليه قزايز كتير فاضيه
ليلي: ادهم ادهم ادهم
ادهم: ايه ايه ايه
زقها بعيد
ادهم: هو شويه تيجي وشويه تمشي؟؟؟ ارسي علي بر
ليلي: انت سكران صح؟
ادهم: هههههههه لأ ههههههههه مش سكران خالص…. ههههههههيههه خالص خالص…. ما تيجي تقربي
ليلي: ادهم اوعي بقي… انت لازم تفوق… الشرب غلط اصلا مع الادويه اللي بتاخدها
ادهم: تعالي بس انا فايق…. فايق اهوه ههههههههههه
ليلي: ده منظر واحد فايق؟؟؟ قوم معايا قوم
شدته وقفته وهو بيوقع ويوقعها معاه
ليلي: انت تقيل قوي كده ليه؟ امشي بقي
ادهم: انا تقيل ههههههه وانتي؟؟
ادهم شالها مره واحده وصوتت وهو اصلا بيطوح بس خفيفه في ايده
ادهم: انتي مش تقيله
ليلي: طيب نزلني…. ادهم نزلني هنوقع احنا الاتنين نزلني
ادهم: اهو نزلتك بطلي صوتك المسرسع ده
ليلي: ادخل ادخل… استني
ادهم: يووووه ركزي بقي ادخل ولا استني… انتي سكرانه ولا ايه؟ انتي بتعملي ايه؟ ههههههه انتي بتقلبيني؟؟؟
ليلي: هو انت معاك حاجه تتقلب اصلا؟ انا بفضي جيوبك بس
ادهم: ليه؟
ليلي: هتعرف دلوقتي
ليلي دخلته الحمام واحتارت تحطه في البانيو ولا تدخله تحت الدش
اختارت الدش فتحت الباب القزاز بتاعه وزقته
ادهم: انتي جايباني هنا ليه؟ طيب اقلع الاول؟
ادهم بيفك قميصه وليلي بتحاول تفتح الميه وللاسف معرفتش تفتحها
ليلي: البتاع ده بيتفتح منين؟ بطل ضحك وقولي… هيا فين الحنفيات اصلا؟؟؟ حتي ده بقي ديجتال؟؟؟
ادهم افتح البتاع ده؟
ادهم: هههههه يا جاهله… هههههههه هاتي بوسه وانا افتحه
ليلي: افتحه يالا
ادهم: دوسي علي الزراير دي
ليلي: طيب يكتبوا عليهم
ادهم داس علي كام زرار والميه خرجت من كل مكان وليلي صرخت لانها اتغرقت وادهم شدها معاه وقفل الباب عليهم وهيا بتضرب فيه علشان تطلع بره ثبتها علي القزاز واتكلم بجد
ادهم: انتي فكراني سكران؟؟؟؟ معلومه صغيره قوي مفيش ضباط مخابرات بيسكروا مهما شربو ا لانهم لو سكروا بضيعوا بلد كامله فاهمه؟؟ ولا افهمك؟؟؟
ليلي: سيبني اطلع
ادهم رفع ايديه وسابها ورجع لورا وسند علي القزاز وباصصلها
ليلي بتحاول تفتح الباب مش عارفه
ليلي: ممكن؟؟؟
ادهم داس علي زرار وفتحلها الباب وهيا خرجت تنقط ميه وهو قفل الميه وساند علي الباب يتفرج عليها
ليلي: تقدر تقولي انا هعمل ايه دلوقتي؟
ادهم: قولتيلي افتح الميه فتحتها
ليلي: الميه بتنزل من فوق مش من كل حته وكل جنب… مدخلتش الزفت ده قبل كده ومعرفش ان الميه بتخرج كده
ادهم: واديكي عرفتي
ليلي: لما انت فايق مرديتش ليه عليا؟
ادهم: فضول!! كنت عايز اشوف هتعملي ايه؟ لو انا مغمي عليا او سكران فعلا!!
ليلي: واديك شفت عجبك اللي شفته؟؟؟
ادهم بيبصلها من فوق لتحت بهدومها اللازقه عليها
ليلي بتلقائيه حطت ايديها علي صدرها
ادهم: جدا
ليلي: مش قصدي علي ده؟
وبتداري جسمها وبصت حواليها فهو شد فوطه من درج فتحه ورماهالها
ادهم: وانا كمان مكنش قصدي علي ده… قصدي محاولتك انك تفوقيني وتسنديني لحد هنا واصرارك
ليلي: طيب اعمل ايه انا دلوقتي واروح ازاي؟ كل مره بجيلك بندم فيها واخد عهد علي نفسي انها اخر مره وبرضه احن واجيلك تاني
ادهم قرب منها وهيا بترجع لورا لحد ما خبطت في الباب فاتقفل
ادهم: انتي بتخافي مني ليه؟ وكل ما اقرب بتبعدي ليه؟
ليلي: علشان مش عارفه دماغك فيها ايه؟ وعلشان اللي عملته معايا قبل كده ولا نسيت؟
ادهم: ايه اللي عملته معاكي؟ لمستك؟؟ بوستك؟؟؟ حضنتك؟؟؟ عملت ايه؟؟
ليلي: لا معملتش كل ده بس كتفتيني وحطيتني علي السرير وقطعت هدومي
ادهم: كنت عايز اخوفك مني ساعتها مش اكتر
ليلي: واديني بقيت بخاف منك اهوه وحققت اللي انت عايزه
ادهم: وانتي تعرفي انا عايز ايه علشان تقولي حققته؟؟
ليلي: انت عايز ايه؟؟؟
قالتها بالهمس وانفاسها عاليه لانه قريب قوي منها
ادهم: عايزك انتي… عمري ما اتمنيت واحده قبلك انتي…. عمري ما ضعفت ابدا قدام واحده زي دلوقتي… انا مش عارف ايه المختلف فيكي بس انتي بتجننيني… بتبسطيني بتزعليني بترفعيني لسابع سما بضحكه وبتنزليني لسابع ارض بكلمه…. انا مش عارف انتي بتعملي فيا ايه؟ بس اللي عارفه اني عايزك علي طول… ولو اقدر احبسك هنا وما اخرجكيش ابدا
ليلي: وايه اللي مانعك؟؟؟
ادهم: يوووه كتير
ليلي بتهمس وهيا بتتكلم وباصه لتحت ورفعت عينيها لعنيه وشافت حب صادق جواه… اول مره تلمح الحب جوي عنيه…
ليلي: ادهم….
ادهم: شاوري
ليلي: بطل تخليني اندم
ادهم: يبقي اخرجي بره بيتي وانسي انك عرفتيني في يوم من الايام وانسي اسمي
ليلي: مقدرش
ادهم: معرفتك ليا في حد ذاتها ندم يبقي ازاي ما اخلكيش تندمي؟؟؟
مسكت قميصه بايديها الاتنين
ليلي: طيب بطل تبعدني خليني قريبه
ادهم: انا عايزك قريبه بس انتي اللي بتبعدي ديما… مش قادره تفهميني وبتبعدي عني مع اني طلبت منك كتير تفضلي بس انتي بتشوفي الظاهر بس ما بتحسيش بيا
ليلي: ولا انت بتحس بيا
ادهم: جيتلك ومشيتيني من عندك…. ودلوقتي جيتي انتي ليا؟؟؟ فهميني انتي عايزه ايه مني؟
ليلي: انا مش عايزه منك حاجه….
ادهم يدوب هيبعد فكملت جملتها
ليلي: انا عيزاك انت كلك علي بعضك
ادهم شد ايديها من علي قميصه وحطها حوالين رقبته وضمها…. ضمها جامد جدا لدرجه انها حست انه عايز يدخلها جواه
كانت واقفه علي طراطيف صوابعها علشان تبقي في مستواه فهو رفعها من علي الارضه وشه في رقبتها
وهيا ايديها حواليه بتشده جامد ليها اكتر واكتر
شوق ولهفه طال انتظارهم
نزلها براحه وهيا بصتله وابتسمتله ووشه ماسكاه بايديها
مسك ايديها ونزلها ورجع خطوه لوري
ادهم: اقلعي هدومك

رواية العنيد الجزء الاول الحلقة الحادية عشر حتى النهاية – لشيماء محمد

 19,542 اجمالى المشاهدات,  12 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

No tags for this post.
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 128 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

قصص متنوعة

رواية زوجي والمساعد بتاعه كاملة

Published

on

5
(1)

وقت القراءة المقدر: 18 دقيقة (دقائق)

حكايتي مع
#زوجي_😭😭
اسمي سارة عمري الان ٣٤ متزوجه ١١ عام ولم انجب أطفال بس العيب في الإنجاب ليس مني بل كان من زوجي هو لا يريد اولاد.
يتمية الام والاب كنت اسكن مع خالي كان عمري ٩ سنوات
اتعلمت تعليم وسط بدون ما اكمل لان خالي عنده أولاده وانا كنت عبئ عليه ده غير اني كنت متل الخادمة عنده هو وزوجته واسؤء معاملة كنت بتعملها منهم وضرب وإهانة .

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

وكل ما يخطر علي بالكم كله ده لاني كنت أجمل بناته ومع الوقت كان عمري ١٦ عام وعمر بناته اقلهم ١٩ عام ومع ذلك كان كل عريس يدخل يطلب ايدي انا للزواج وهو يرفض لحد ما زوج بناته الاتنين ولا تبقي غير ولد عمره ١٢ وخالي وزوجته وانا كنت اخدم عليهم
وبدأت مرات خالي تحاول تستفذني كل شوي بكلامها عن سعادة أزواج بناتها بيهم

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

لدرجة انها لا يحلا لها مداعبة خالي الا وانا موجوده ولما كنت اتكسف وأخرج مكانهم كانت تتعمد تطلب مني شئ عشن ادخل عليها واشوفها في وضع جنسي مع خالي
بدأت ازهق الاسلوب بتاعها
وكلمت خالي ضربني وقالي انت ايه دخلك في المواضيع دي بينا
لحد ما جيت في يوم فكرت اني اهرب عندهم واروح اي محافظة لا يعرفو يوصلو لي فيها

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

وفعلا جه اليوم الا بنت خالي راحت تلد في المستشفي وخالي وزوجته وابنهم راحو عندها وتركوني بالبيت لوحدي اجهز لهم الغدا عقبال ما يرجعو المستشفي
كنت محوشه ٢٥٠ جنيه معي اخدتهم واخدت شويه ملابسي علي قد كيس وخرجت وانا لا أعلم الي اين هيكون الرحيل
وصلت للمحطه ماشيه علي رجلي وانا بفكر اروح فين انا اول مرة اخرج البيت أو القريه الا احنا فيها

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

ومجرد ما وصلت المحطه لقيت مزلقان القطار مغلق والقطار ع وصول عيني جت عليه اول ما وقف علي المحطه روحت ركبت فيه ولا اعرف في اي محطه هنزل بدأت اسرح في المناظر والزراعه الا بيمر عليها القطار وغشني النوم ولا صحيت الا عندما وجدت القطار في آخر محطه وهي محطة القاهرة وكانت اخر محطة تقريبا للقطار لانه وقف فيها اكتر نص ساعه روحت نازله ومشيت وانا تايهه وسط زحام من الناس ولا أعلم سوا اني ماشيه اتفرج واقرا في لوحات معلقه للمحلات وغيرة

قعدت يومين علي هذا الحال فالشارع بدون نوم
واليوم الثالث وجدت مسجد مفتوح بين الظهر والعصر ومفيش فيه اي حد بحثت عن الحمامات بتاع المسجد اخدت شاور وغيرت لبسي وجيت خارجه وجدت عامل المسجد بيقفل الباب صرخت له استني وهو كمان اتخض كان رجل كبير بالسن سألني انتي بتعملي ايه هنا ممنوع دخول السيدات هنا يابنتي باب السيدات فوق قؤلت له معلش يا عم انا تايهه وما صدقت الاقي حمام قالي باين من لهجتك انك غريبه مش من هنا قؤلت له ايوة وماشيه مش عارفه اي حاجه هنا خالص

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

قالي انتي منين قؤلت له علي اسم محافظه غير محافظتي خوفت يطلع عارف حد منها
قالي يعني انتي دلوقت رايحه فين عندك حد معين هتروحي عنده
قؤلت لا همشي وخلاص لحد ما ربنا يريد بروح
قالي لا تبقي يلا هاتي الكيس بتاعك ده وتعالي هوصلك لناس طيبة
بقؤله فين ومين هما
قالي يلا بس البيت هناك اهو اخر الشارع يلا
مشيت معاه وبدأنا نحكي واحنا ماشيين عن عمري كام ويسألني اسأله غريبه لحد ما وصلنا للبيت الا قالي عليه واتفاجي 😱😱..

بعد ما خرجنا من المسجد انا والحارس بتاع المسجد وقالي هاخدك عن ناس طيبين
مشيت معاه واخدنا الطريق نحكي ويسألني عن ما هو ورائي
لحد ما وصل البيت ودق الباب فتحت له امراة كبيرة ويظهر علي وشها الخير كله
دخلنا وقعدنا وقامت المراءة تقدم لي من كل الموجود في البيت

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

واذا به يقؤل لي اهلا بيكي في وسطينا بيتك التاني انتي هتعيشي معنا لحد ما ربنا يدبرلك امرك ودي زوجتي اظن هتحطك في قلبها وهتكون زي امك واكتر كمان لأنها اتحرمت من الخلفه ايه رايك موافقة والا لا
قؤلت له موافقه طبعا
قالي احكيلي بقي عن سبب هروبك من بلدك واهلك
قولت له الأسباب كتير مفيش بنت تحب تجبر نفسها علي البهدله في الشوارع الا اذا كانت تعددت الاسباب

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

ردت زوجتة قالت لا سيبها براحتها يوم واتنين تنام وتصحي وابقي تحكي لما تحب يا حج
قالها خلاص براحتكم انتم بقي مع بعض بس انا شايف البنت جميله وخايف يكون سبب هروبها شئ غليظ
رديت انا لا متخافش انا اول مرة اخرج من البيت والله
قالي خلاص براحتك
وعدي يوم واتنين وبدأت اساعد زوجته واحنا بنحكي وقصيت عليها كل شئ حصل معي من البداية
اخدتني في حضنها وقالتلي اطمني معنا هتعيشي وربنا هيفوقك ان شاءالله بكل خير

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

وعدت الايام والشهور وزوجه الرجل الا حبيتها حب الامومه بنصحيها في يوم لقيتها فارقت الحياة
وقعدت انا والرجل لوحدنا كأني بنته فكرت امشي من عنده رفض وقالي لا انا مليش غيرك الان وانا كبرت ومحتاج الا يساعدني وانتي زي بنتي واكتر وربنا يعلم
المهم قررت اكمل معاه
وجاتلي فكرة اني ابحث عن شغل قريب من البيت واشتغل واعمل نفسي بنفسي
وعرضت عليه الفكرة قالي والله انا لو عليا احب ليكي كل خير الا تحبي تعمليه اعمليه

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

ونزلت بدأت اسأل عن شغل في كل مكان لحد ما لقيت واحد دلني علي محل تلفونات في نفس المنطقه وكان طالب آنسة للعمل روحت ليه سالتة عن الشغل واذا به شاب في الثلاثينات ومعاه مساعد فالعشرينات
عرض عليا العمل واوقات العمل معاه
والراتب وانا وافقت واستمريت معاه اكتر من شهرين وبدأ يتقرب مني وقت الراحه ويفصفض معي عن حاله وكل ما يسألني عن حالي اتهرب من الرد وافتح معاه موضوع تاني

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

لحد مرة في يوم قالي لو حابب اخطبك اطلبك من مين انا
قؤلت له ومين قالك اني عايز اتجوز انا
قالي انتي جميله ووحيده وانا كمان وحيد وعايش لحالي مفيش في حياتي غير المحل ده والمساعد الا شغال معي وكمان ساكن معي لأننا غرب هنا من سنين
ها ايه رايك نلم بعض في شقتنا ونجهز الا نقدر عليه ونكمل بعض وانا يا ستي مش عايز اعرف اصلك ولا فصلك
ايه رايك قولت ليه لا سيبني اسبوع وارد علي كلامك ده

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

ورجعت البيت وقعدت مع الرجل الا احتواني وحكيت معاه كل إلا حصل
قالي طيب اصبري شوي اسأل عنه واعرف اذا كان كويس وصادق والا لعوب لان كل الشباب هنا يابنتي طايشين والله اعلم
وفعلا سأل عنه وانا بدأت انشغل بكلامة وافكر فيه
لحد ما عطيته الرد وقؤلت له هتطلب ايدي من فلان الا انا عايشه معاه
قالي ماشي يلا حددي يوم واجي اقابله
وفعلا حددت يوم وجه قابل عمي وشرط عليه أن كل يوم يتركني اقعد معاه فالبيت طول مانت في الشغل بتاعك وتروح عندك لما تكون انت موجود واهو كلنا في شارع واحد ايه رايك

اتفق صاحب البيت مع عريسي اني لازم ازورة يومينا
والعريس وافق
واتفقنا علي كتب الكتاب والدخله
وجهزت نفسي علي قد ما اقدر بمساعدة صاحب البيت الا اتبناني
وجه اليوم الا كان بالنسبه لي يوم مشؤم يوم الزواج دخلنا شقه زوجي بعد الفرح

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

وزي اي اتنين جداد بيقعدو يتفقو علي المستقبل لان فترة الخطوبه كانت قليله جدا يعتبر معرفناش بعض كتير ولا هو حتي عرف عني شئ ولا عرف اني هربانه من بلدنا
قعدنا نتفق ونفصفض لبعض طلب مني احكيلو حقيقتي
وانا كنت مرتبكه زي اي عروسه طلبت منه خلاص خلي الحكي ده يوم تاني الايام جيه كتير ويلا نتعشي
قالي خلاص براحتك بس انا ليا شرط بقؤله ايه هو
قالي انا مش عايز خلفه عيال دلوقت خالص بساله ياعم احنا لسه فين وانت فين للكلام ده

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

قالي لا الا أوله شرط آخرة نور
انا جبتلك حبوب مانع الحمل ولازم تاخديها من اول يوم
انا بدأ الشك يبهدلني من أفكاره
ولما سالتة عن السبب قالي لا انا في دماغي مستقبل كبير قبل العيال وانا محبش حد يعجزني عن أهدافي اتفقنا.
قؤلته براحتك انا كل إلا عيزاه انك تكون سندي وظهري فالحياة وخلي فكرة العيال دي بعدين
وعدي اول يوم بدون ما يحصل اي شئ من شدة الخوف وهو كمان كان خايف

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

وجينا تاني يوم الظهر بدأ يقرب مني ويغازلني
حتي افقدني عزريتي
وعشنا اسبوع في جنة وحب واكتشفت في مرة من المرات وهو معي انه مش بتحصل علاقه كامله حتي النهاية زي اي اتنين متزوجين
حسيت ان فيه حاجه ناقصه في الجماع بينا
ومفيش متعه خالص
حبيت اسأله بس اتكسفت لاني بردو ممكن اكون انا إلا مش فاهمة ودي حاجه جديده عليا
بس مع الوقت
من ضمن الجماع في يوم كان بيمارس معي وحثيته ما بيوصل معي للآخر اول ما يحس انه خلاص قرب بيبدأ يخرج يعني مش بيكمل للآخر معي
بساله انا عايز اسالك عن الموضوع ده من تاني يوم هو مش المفروض ان كدا مش ضح انك تكمل بره عني والا هو في ايه بالظبط

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

Advertisement

قالي اه منا قلتلك مش عايز عيال
بقؤله منا باخد حبوب منع الحمل لي كدا بقي
قالي هو كدا الاحتياط واجب وانتي عايزة ايه اكتر من كدا
وسابني ومشي وبدأ يزعل عليا
واصبحت عايشه معاه كأني وحده عايشه مع واحد في الحرام
عدت سنه وهو علي نفس الحال
وانا بدأت احس اني مش انثي ولا مبسوطه معاه ودي كانت كل مشاكلي فالزواج

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

معاه
قؤلته خلاص انا هنزل الشغل معاك واغير جو
بروح عند عمي اقضيله طلباته في نص ساعه وبرجع زهقانه لوحدي فالبيت
قالي لا احنا اتفقنا انك تكون للبيت مش تشتغلي
وفي يوم كانت الثلاجة عندي باظت قؤلته بقؤلك ايه ماتشوف حد يصلحها ولا توديها عنده
قالي المساعد الا معي في المحل بيفهم فيهم هبقي ابعته بكرة يشوفها
تاني يوم دق الباب المساعد بتاعه بعد سلامات واهلا قؤلته تعال ادخل المطبخ شوفها

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

دخل شافها قالي بقؤله ايه عايزين نفضي منها الحجات دي عشن نقلبها علي وشها لان العطل فيها مكان مش هعرف اوصله وهي واقفه
بدأت افضي منها الحاجه وهو بيساعدني وحسيته كل ما اميل او اعطيه ظهري احسه بيبص لي بنظرات غريبه
وبدأ يتعمد اني اساعده في اي شئ يجعلني اميل أمامه ويحاول يلمسني بيده او يحتك بيا بجسمه بغرض انه بدون قصد
وبدأ يسألني ويحكي معي عن زوجي وماضية معاه
وفي وسط الكلام لقيته بيقؤلي عارفه انا مستخسرك فيه بس خلي كلامي سر بيني وبينك
وبدأ يخدني بالكلام وانا قلبي اتفتح لكلامه اكتر
قالي بقؤله ايه انا هخلي الثلاجة دي بكرة تجيلها تاني لانها محتاجه شئ مش موجود معي الآن

تاني يوم جالي مساعد زوجي عشن يخلص الثلاجة
بصراحه قعد حكي لي كلام خوفني من زوجي
لما سألتة عن نظراته لي
قالي هقؤلك سر بس لما احكيلك الحكاية بتاع زوجك الاول
بصي يا ست الكل انا عارف كل حاجه بتحصل بينك وبين زوجك في الفراش لانه هو بيحكلي ع كل حاجه بالتفصيل

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

انا ااصدمت من كلامه ازاي حاجات خاصة زي دي جوزي يحكيها لحد تاني
قؤلته اها طيب ايه السر كمل
قالي بصي جوزك من سنة ونص مرتبط بواحد عن طريق النت من دوله اجنبية هي البنت عربيه بس كانت متزوجة واحد اجنبي وانفصلت ومعاها الجنسية الاجنبيه وفي بينهم اتفاق انه هيسافر ليها ويترك مصر كلها عشن كدا رافض فكرة الاولاد وهو علي كام شهر بيلم ديون السوق بتاع المحل ويسافر من وراكي
بقؤله انت بتتكلم جد حلف لي بالله انه صادق

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

ومن دخل الكلام قالي ع فكرة انا بحبك من اول ما نزلتي معنا الشغل في المحل وكنت بكلم امي عنك وامي قالتلي استني شهر واروح ليها زيارة وبعد اسبوع اتفاجئت بزوجك بيخطبك
انا مش كان عليا الا اني اسكت بس حلفت لازم اقؤلك علي السر
وتلحقي نفسك منه قبل ما يخلع منك وتضيعي تاني
بشرط لو طلقك انا هتزوجك فورا
قؤلت له تفتكر انا لو اتطلقت هتجوز تاني اصلا انسي
ورجع زوجي بعد الشغل بدأت اخترع ليه الكلام عشن الخلفه بقؤله انا نفسي اخلف مش كفايه كدا بقي لقيته زعق فيا وضربني وقالي اخر مرة تتكلمي في الموضوع ده تاني

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­

هنا بدأت أكد كلام مساعده معي وافهم انه فعلا هيغدر بيا خاصه اننا متزوجين بشيكات لسه سني كان فاضل عليه ٦شهور عشن اكتب رسمي عند مازون
احترت انا في الموضوع كله
وبدأت ارمي حبوب منع الحمل لانه كدا كدا مش بتحصل علاقه كامله
بعد اسبوعين لقيت مساعده جي يدق بابي بقؤله اهلا خير
قالي لا عادي حبيت اتطمن عليكي ودخل قؤلت اعمله شاي دخلت المطبخ لقيته داخل ورايا كامجنون يحضني بعنف وانا حاولت اقاؤمه لاكن مقدرتش عليه لحد ما حصل بينا علاقه بالإكراه كامله وقالي بصي انا جيت عشن تخلفي والا هتخلفيه ده وعد مني ليكي اني اكون انا جوزك

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

واستني شهر وقولي لجوزك انك حامل شوفي رد فعله ايه وتركني ومشي
وعدا شهر ونص واكتشفت فعلا اني حامل بقؤل لزوجي ع فكرة مش انا حامل لقيته اتعصب وخرب الدنيا وكيف يحصل حمل واحنا واخدين كل الاحتياطات وقام فيا ضرب في ضرب وقالي لازم تتصرفي وتنزلي الجنين ده او نتطلق اختاري قؤلته خلاص نتطلق وفعلا تاني يوم كان عند المحامي واخد الشيكات وطلقني
ورجعت عند بيت الرجل الا كنت ساكنه معاه وحكيت ليه كل إلا حصل
راح جاب المساعد ده وجه قاله انت هتكتب عليها والكلام ده قدام امك والا في بطنها ابنك او بنتك والا حساب ربنا هيكون عسير عليك

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

رد المساعد قاله انا مستعد اكتب عليها دلوقت
وفعلا اتزوجنا وخلفت بنوته وبعد شهور قليله
لقيت وحده جارتي بتقؤلي انا شايفه صورك منشورة عالفيس انك مفقودة وفي راجل كبير عامل فديو بيقؤل انك بنته وبيحث عنك
بقؤلها صوري انا لا ممكن حد شبهي
قالتي لا انتي وجبتلي الصور وفديو للراجل بيحكي عني بس راجل اول مرة اشوفه في حياتي
جوزي قالي عادي نتواصل معاه ونشوف ايه الموضوع وخالك ميقدرش يقربلك وانتي مراتي ليه تخافي
فعلا جوزي اتواصل معاه وعطاه العنوان بتاعنا

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .

وجه الراجل وبيقؤلي اني بنته بقؤله لا بابا مات قالي لا انا سافرت العراق وبعد مشاكل الحرب فقدت التواصل مع كل الناس ومعرفتش ارجع الا من شهر وعرفت ان امك ماتت وخالك خدك عنده ولما سابته عنك عطاني صورك وانتي كبيرة وقالي هربت من البيت
وعلي فكرة بيت خالك ده فالاصل بيتي انا ملكي
حكيت معاه كل إلا حصل لي من بدايه حكايتي لحد الان
وحلفت له لاخد بيتي ونتطرد خالي ومراته عشن انا اتعذب بسببهم
قالي كل إلا انتي عيزاه هنعمله

بس يلا عشان تشوفي اخوتك وهاتي جوزك معك بقؤله اخوتي مين قالي منا اتزوجت ومعي اتنين شباب قدك كدا يلا
وفعلا رجعت معاه انا وجوزي وعشنا في البلد وجوزي فتح محل خاص ليه في البلد واتلم شملنا من تاني
السؤال هنا بقي
انا غلطت في انتقم من خالي وزجته والا انا علي حق لأنهم هنا السبب في كل شئ مؤزي حصلي

Advertisement

 15,035 اجمالى المشاهدات,  298 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

No tags for this post.
Continue Reading

قصص متنوعة

رواية العاهرة بقسوة الزمن كاملة

Published

on

Prev1 of 4
Use your ← → (arrow) keys to browse
4.1
(21)

وقت القراءة المقدر: 6 دقيقة (دقائق)

كاملة

 

الفصل الأول

ولم دخلت علي جوز امي ولقيته بيغتصب اختي ضربه بسكينه في ضهره ووقع عل الارض
انا مي عندي 25سنه واختي احلام تؤمي ابويا اتوفا من صغرنا وامي اتجوزت. جوز امي اخد فلوسنا وشرب بيها كان ينزلنا نشتغل اي حاجا لنكله هو وامي. امي مكنش همها غير انها ترضيه وبس بدئت قصتنا مع الراجل ده واحنا عندنا 12 سنه كل يوم تعزيب واهانه وشغل ومن ايد تضرب فينا
امي كانت بتخيط هدوم واحنا بنشغل الصبح تحت ايد الناس لناخد جنهات وبعد نرجع ناخد الهدوم ال امي مخياطاها نوديها لصحبها في بيوتها وفي يوم من الايام اختي خلصت قبلي ورجعت البيت امي مكنتش في البيت وقتها كانت عند حد بتخيطلو ولم رجعت بعد اختي بدقايق لقيت جوز امي بتهجم علي اختي وبقطع اهدومها انا فضلت اصرخ واضرب فيه بس للاسف بيتنا كان بعيد عن الناس وحتا هو زقني علي الارض انا وقتها ومن غير تفكير وجسمي بيرجف من ال حصل جبت سكينه وغزيتها في طهره ومدرتش بكل ال حصل غير لم وقع علي الارض وسايح في دمه وانا حضنت اختي وفضلنا نعيط لحد مجت الحكومه وامي فضلت تضرب فيه كانت زعلانه عليه ومفرقش معها بنتها اي قسوه القلب دي دي اكيد مش امي وفضلت اعيط واخدوني يحققو معايا وكاني ازنبت لم دفعت عن شرف اختي ال هو شرف بينتها برضو بس كل همها جوزها وبس. وكنت بترعب من كل عسكري ماسكني وكنت بحس اني في دنيا كلها غابه وبصوت امي ال بتقول منك لله يبعيده انا هموتك هموتك لو سبوكي
وكنت ببكي ومكنش في حد قلبه رحمه وبدخلت الظابط. انتي عامله نفسك. شجعاعه خلي شجعتك تنفعك لم نعدموكي انتي يحته مفعوصه تعملي كده. رديت قلتلو لو الشرف رخيص مكنوش سموه شرف وال حتا تمنه كان غالي هو سمع الكلمه وسكت قالي قربي واحكيلي يمكن اقدر اسعدك شكلك مظلومه. ايوا والله يسعت الباشا مظلومه هو هو ال كان السبب هو ال اتهجم علي اختي وكمان قطع هدومها ومش دي اول مرا ولم كنا بنقول ل امنا مكنتش بتصدق واتقول انتو عاوزين تخبرو عليه يولاد الكلب ومكنش بايدنا حاجا لقيته بيقولي ربنا يهون عليكي بس قصتك مش هقدر اسعدك فيها وكانو مش مصدقني. كنت فاكرا ان جوز امي مات بس السكيه مش صابت قلبو وبعدها دخلوني الاصلحيه وهناك شفت تعب السنين وشفت مرار. ولم بقا عندي 19 سنه حولت ابعد عن المكان وزهقت منو وهربت بس وقتها كنت بفكر اروح فين واعمل اي مكنتش اعرف حد غير اهلي فرحتلهم قلت يمكن اتغيرو ولم رحت لقيت امي بتقولي اي جابك يبنت الكلب والله لطلبلك البوليس تاني انا سمعت كده طلعت اجري اجري وكنتش حاسه بنفسي غير ونا في مكان كله شجر وبيوت قعدت بفكر اعمل اي واروح فين وحتا اختي كنت نفسي اطمن عليها منك لله ي امي وفضلت اعيط لحد مرحت في النوم وفجاه صحيت علي صوت حد بيصحيني بيقولي مين انتي واي عمل فيكي كده قومي ونفضي هدومك قمت وقلت وانا خايفه وبترجف انا اهلي طردوني قالي اهلك اي وانتي صغيرا للكلام ده تعالي معايا وخدني بيتو وقال لمراتو خليها تسعدك في البيت واهو نكسب فيها ثواب ردت قالت احنا لقيين ناكل لم ناكل ال انتا جيبها دي وبعدين بينتك علي وش جواز والواد ابنك هيبصلها منتا عارف يدخلت الهنا. قال يسيتي ربنا هيرزقنا برزقها اسمعي الكلام انتي بس. طيب يخويي لم نشوف اخرتها

وفضلت تقريبا خمس شهور عندهم وانا مستحمله الذل وشتيمت بنتهم فيه وحتا ابنهم الصايع ال كل شويا يلطش فيه وفي مرا جهه عريس لبنتها جيت اقدم الشاي للعريس واهلو فكروني العروسه قامت ام العريس وبستني وقالت دي قمر 14والله وعرفت تنقي يبني اقعدي جنبي يبنتي انا حماتك وليسا بدها تكمل راحت ام البينت العروسه لطشتني بالقلم وقالت غوري جوا. دي مش بينتي وال العروسا دي خدامه. والشاب قال ايوا يماما دي مش العروسا. ومالو يبني مش العروسا لي تضرب البنيه كده هيا عملت اي. اقعدي يماما. حاضر يبني اديني قاعده لم تشوف اخرتها

ولم شافت العروسا لقيتني اجمل منها وحتا ابنها فضل يبص عليه وكاني عجبتو وكل الموجودين ا
لحظو كده بعد خروجهم من البيت. نادت عليه. وقال امشي برا من بيتي مشفش وشك هنا تاني غوري وفعلا مشيت بعدها دنيتي بقيت جحيم اروح فين يدنيا يدواره قلت هشوف حد يشغلني خدامه منا كنت بخدمهم ومكنتش باخد فلوس وفعلا فضلت اضور لحد ملقيت راجل بواب عماره وقالي هسعدك يبنتي تعالي ورايا ورحت وراه وفعلا اشتغلت عند ناس كويسه راجل ومراتو وليهم ابن وحيد هو وكيل نيابه اسم الشاب رائفت وكانو افضل من الناس ال كنت عندهم بكتير كنت بساعد وكنت هاديه جدا كان ابنهم اكتر حاجا بكرها في الدنيا هيا البنات عرفت من امو قالت. اوعي تدخلي عليه وال تكلميه هو لم يعوز حاجا هيندهلي انا ومتزعليش لو عملك وحش هو معزور الله يجزيها ال كانت السبب قلت ممكن تحكيلي الحكايه قالت حاضر يستي كان زمان يعرف بينت ناس اغنيه اوي ولم اتقدملها قبل ميكون وكيل نيابه رفضو اهلها بعد قصه حب كام سنه وال وجعو ان اتخطبت لصحبو يعني من النحيتين يمي صحبو وحبيبيتو وبعدها تعب شويا وبقا زي منتي شايفه علي الحال ده. بصراحه صعبه يخاله علي ابنك الله يكون بعونه. حاضر مش هقرب منه وهحاول اكون لطيفه معه وهستحمله متخفيش. يكملك بعقلك يبنتي. كنت كل مرا بعجب بشخصيتو اكتر كنت غصب عني بحاول اكلمو شد قلبي ال عمرو مفكر في الحب معنا كل مرا بيشخط فيه بس كنت بحس قلبو طيب وحتا بين صاحبو هو بيكون حاجا اكويسه في وسطهم ومع الايام لقيتو بدء يتغير معملته معايا وبقا لطيف اشوي في اشويا انا كنت بفرح من كلمه صباح الخير يمي كنت بحس اني ملكه الدنيا واشويا اشويا بدء يضحك ويبصلي….

Advertisement

 68,021 اجمالى المشاهدات,  545 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 4.1 / 5. عدد الأصوات: 21

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Prev1 of 4
Use your ← → (arrow) keys to browse
Continue Reading

قصص متنوعة

حكاية ليلى واحمد وجارتى ابتسام

Published

on

3.4
(350)

وقت القراءة المقدر: 9 دقيقة (دقائق)

انا إسمى ليلى متجوزه من ٣ سنين وجوزى إسمه أحمد، أحمد بيسافر فى شركه فى القاهره بيشتغل فيها ، وبيجى خميس وجمعه كل أسبوع ويسافر تانى ، أنا معايا بنوته إسمها حنين ودلوقتى قاعدين فى الشقه لوحدينا! بس عندى جارتى إبتسام صحبتى من ايام الجامعه متجوزتش مع إنها زي القمر بس زي ماتقولو النصيب ، باباها ومامتها إتوفو فمكنش قدامها غيرى ، فأحمد إقترح عليا إننا نقولها على الشقه إل جنبنا تيجى تسكن فيها وبالفعل حصل كدا ، فبقت إبتسام قاعده يوميا فى شقتى ، وفى اوقات بتيجى وأحمد موجود ، النهارده الخميس ، وانا لازم اوضب لأحمد الغدا عشان يجى يلاقيه جاهز ، ببص لقيت جرس الباب بيرن ، قلت دى أكيد إبتسام ، رحت فتحت وفعلا طلعت إبتسام ، جيتى فى وقتك والله ، ونبى ياسوسو شيلى حنين ، عشان الحق اوضب الغدا لأحمد الا زمانه جاي ، إبتسام بفرحه كدا بس مفهمتش معناها وقالتلى هو احمد جاي النهارده !؟ ضحكت وعادى يعنى قولتلها أيوا يابنتى مهو بيجى كل خميس وجمعه ، إبتسام قالتلى ماشي إدخلى وضبى وأنا قاعده اهوو بلاعب حنين ، بعد يجى عشر دقايق كدا سمعت صوت حنين بتصرخ صرخه جامده انا عارفه بنتى ، لما بكون بعيده عنها بتعيط بس مش اوى كدا رميت إل فى إيدى وجريت على الصالون اشوف فى إيه فوجئت ………

#الفصل_الثانى

فوجئت بإبتسام شيلاها وعماله تهدى فيها ، انا جريت على بنتى واخدتها منها وقولتلها مالها حصلها إيه !؟

إبتسام قالتلى ، مش عارفه فجأه لقيتها بتصرخ لوحدها كدا ومش عارفه مالها ، فضلت افتش فى حنين حته حته ملقتش حاجه ، فضلت اقولها مالك يا نونه يا حبيبتى البنت تبص لإبتسام وتعيط وطبعا هى مش بتعرف تتكلم ، انا بقول لإبتسام هى بتبصلك كدا ليه ،! فجأه لقتها بتزعق فى وشي وبتقولى إيه ياليلى إنتى هتشكى فيا ولا إيه مكنش العشم وقامت خارجه بسرعه وهى بتعيط ملحقتش حتى أمنعها ، انا مش قصدى حاجه بس نظرات حنين ليها كانت غريبه اووى ، قلت خلاص اما احمد يجى هبقا أصالحها هى برضوا صحبتى وحنين بعد شويه هديت ونامت وبدات اجهز فى الغدا تانى ، …

جينا بليل وأحمد بعد ماإتغدى وفضل يلاعب حنين شويه ونامت فى إيده ، فبيقولى الا إبتسام فين !؟ مشوفتهاش النهارده ، انا قولتله بصفو نيه ، إسكت يااحمد إبتسام زعلانه منى اووى وبدأت احكيله إل حصل ، احمد زعق فيا واول مره يعمل كدا واتا إتصدمت من رده فعله ، وقالى وبعدين معاكى فى شغل العيال دا وبعدين حنين عيله عندها سنه إزاى هتفهم إيه بيحصل حواليها وإزاى تشكى فى صديقه عمرك كدا ! وقام قايم مره واحده ورايح عند الباب بقوله أحمد إنت رايح فين !؟

قالى رايحلها ….

#الفصل_الثالث

قولتله إحنا الساعه عشره بليل ، مينفعش تروحلها دلوقتى إفرض كانت نايمه !؟ قالى لا هى مبتنمش دلوقتى ، قمت وقفت وحطيت إيدى فى وسطى وقولتله نعم !؟ وإنت إيه إل عرفك بمواعيد نومها ياااحمد!؟ احمد قالى بكل هدوء لانها كانت هنا متاخر اووى ساعه ماكنت حنين سخنه ، انا خبطت على دماغى بإيدى وقولتله ااه إفتكرت ولسه جايه اقوله إستنى أجى معاك لقيت حنين صحيت وهو إختفى بعد فتره لقيته جاي وبينهج كدا والعرق على وشه كتير بقوله مالك يأحمد حصل إيه !؟ قالى مافيش حاجه إبتسام إتصالحت خلاص وهتبقا تجيلك بكرا انا عديت الموضوع لانى واثقه فى جوزى جداا وكمان فى صحبتى ، واليوم عدى وقلت خلاص لما تجينى بكرا هصالحها ، ونمنا وجه اليوم التانى يوم الجمعه، قمت عملت الفطار وعملت شاور لحنين ورحت اصحى احمد بحط إيدى على وشه براحه كدا ، قام قايم مخضوض وبيبرق جامد ، انا إتخضيت من شكله بقوله مالك يااحمد انا بصحيك براحه ، بلع ريقه بصعوبه وقالى معلش كنت بحلم بكابوس ، جبتله كوبايه الميه من جنبه وعتطهاله وقولتله خد يا حبيبى إهدى كدا وإستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ، احمد فضل يبص حواليه بريبه كدا وبعد شويه هدى ، قولتله يلا تعالى عشان الفطار جاهز ، احمد قام اخد شاور وفطرنا وقعدت انا وهو نتفرج على التلفزيون وحنين بتلعب على كتفى ، احمد إنت يابنى سرحان في إيه دا كله ، !؟ احمد بصلى وهو ساكت وقالى ولا حاجه بقولك إيه انا مشوار صغير كدا وراجعلكم ماشي ! انا قولتله رايح في

#الفصل_الرابع
احمد قالى هبقا اقولك بعدين وبالفعل خد مفتاح عربيته وهو طالع من الباب قالى متفتحيش لحد ، قولتله ماشي وانا مش فاهمه اي حاجه ، قعدت الاعب حنين وإتشغلت بيها وعدى نص ساعه ، طلعت الفون بتاعى وقلت هرن على احمد الا إتاخر برن غير متاح برن غير متاح إضايقت اووى وقلت ياترى راح فين !؟ ببص لقيت الجرس بيرن حطيت حنين على الأرض تلعب ورحت عند الباب وبصيت من العين السحريه لقتها إبتسام فرحت جداا ورحت فتحتلها بسرعه وقمت حضناها وقولتلها سوسو حبيبتى إخص عليكى كدا تفهمينى غلط وتزعلى منى !؟ دا كله وإبتسام ساكته طلعت من حضنها وقلتلها مالك ساكته ليه !

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
قامت ضحكالى إبتسامه خفيفه كدا وقالتلى مكنش العشم يا ليلى ، دخلتها وقولتلها إخص عليكى دى حنين زي بنتك برضوا ولا إيه ضحكت وقالتلى عندك حق هى فين صح شاورت على حنين وقولتلها اهي..حنين بصتلها بصه غريبه كدا مش بصه بنت بس انا قلت عادى ، إبتسام جريت عليها وحضنتها وقالتلى روحى إعمليلى حاجه اشربها ياليلى هتفضلى واقفه كدا كتير قولتلها بس كدا عيوووني ، وسبتها ودخلت المطبخ عملتلها عصير فراوله لأنى عارفه إنها بتحبه جداا ولتانى مره اتفاجأ بصراخ حنين عالى اخدت العصير وجريت عالصالون وحطيته على التربيزه واخدت البنت من حضنها وهى بتصرخ وقلبى بيوجعنى

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ .
اوى عليها وانا مش عارفه من إيه اابنت اول ماجات فى حضنى سكتت ؛ بصيت لإبتسام وقولتلها انا مش عارفه مالها بتكون كويسه وفجأه كدا تبكى ؛ إبتسام سكتت شويه وقالتلى إتلاقى عندها مغص ولا حاجه انا صدقتها وقعدنا نشرب العصير وفى وسط الكلام بقولها إنتى مش ناويه تتجوزى بقا يا سوسو الا فين عادل زميلنا ال كان معجب بيكى فى الكليه فجأه حالها إتبدل وزعقت فيا جامد وعنيها برقت انا إتخضيت بقلها مالك يابنتى انا قلت حاجه غلط ، هديت وقالتلى معلش ياليلى بس عادل الله يرحمه انا إتصدمت قولتلها إمتى دا ، قالتلى فى السنه إل بعدنا عن بعض فيها ، انا مرتضش افتح مواضيع تانى معاها عشان متزعقش وفجأه لقيت صوت الباب بيفتح من برا بالمفتاح…

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
#الفصل_الخامس
لقيت أحمد داخل علينا ووشه عامل شبه وش الأموات مفهوش دم ، تحسو كدا إنه مخضوض او فى حاجه حصلتله انا جريت عليه وقولتله مالك يا حبيبى وشك متغير كدا ليه ! أحمد بص لإبتسام بصه غريبه وقام حاطط إيده على شعرى وإبتسم إبتسامه خفيفه وقالى مافيش حاجه يا حبيبتى إرهاق بس شويه ، إبتسام بصت من بعيد وضحكت من بين أسنانها وقالتله إزيك ياأحمد عامل إيه ، وصلنا عندها وأحمد رد عليها السلام من غير ما يبصلها انا إستغربت من رده

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
فعله لانه إمبارح كان بيتخانق معايا بسببها دلوقتى حساه مش طايقها ، دخل على الاوضه وقالى تعالى ورايا قولت لأبتسام خلى بالك من حنين يكون انا جيت ، حنين صرخت مجرد ما جيت أمشي ، قمت راجعه تانى واخدتها منها ، إبتسام وشها إتغير اووى وحسيته إسود جامد وفى ثوانى رجع زي ماهو انا قلت اكيد دى تهيوئات ، قامت وقالتلى طب انا همشي بقا وهرجعلك فى وقت تانى ، أنا طبطبت على كتفها وقلتلها ماشي يا حبيبتى روحى إرتاحى إنتى شكلك تعبانه اووى ودخلت وسيبتها فى الصالون على اساس إنها تمشي ودخلت عند أحمد عازمه الأمر إن أعرف دا ماله وكان فين ، دخلت لاحمد لقيته مغير هدومه

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­
وقاعد على السرير ومربع إيده ووشه عمال يصب عرق ، انا جريت عليه وقولتله فى إيه يابنى إنت مش طبيعى النهارده ، أحمد بصلى وشد إيدى وقالى تعالى عايز أسئلك على حاجه ، قولتله خير ، قالى هى إبتسام صحبتك دى بابها ومامتها إتوفو مع بعض !؟ رديت وقولتله أيوا فى السنه إل هى إختفت فيها دى بعد ما خلصنا الجامعه على طول ومعرفتش عنها حاجه ، قالى متعرفيش ماتو إزاى !؟ قولتله إيه يأحمد الاسئله الغريبه دى ، احمد زعقلى وقالى ردى على قد السؤال ، خلتنى معاه للاخر وقولتله هى بتقول إن هما إتوفو فى حادثه ربنا يرحمهم بقا إبتسام شكلها إتعذبت كتير يا حبيبتى ، وفجأه لقيته قايم من مكانه وبيقولى ………

الجزء الاخير

­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­ ­…

 219,170 اجمالى المشاهدات,  360 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.4 / 5. عدد الأصوات: 350

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

No tags for this post.
Continue Reading
زد معلوماتك23 دقيقة ago

أبرزها وفاة عباس محمود العقاد.. أحداث وقعت في 12 مارس

زد معلوماتكساعتين ago

مثل هذا اليوم| ولد الفنان الراحل يوسف داود

PDF كتب و روايات عربية بصيغه3 ساعات ago

رواية من إحدى غرف المصحات النفسية بقلم جيهان سيد

زد معلوماتك3 ساعات ago

مشاهير الفن يحتفون باليوم العالمي للمرأة.

زد معلوماتك6 ساعات ago

ذاكرة اليوم.. رسول الله يلقى خطبة الوداع واستشهاد الفريق عبد المنعم رياض

زد معلوماتك6 ساعات ago

أول عمل روائي في الفكر الإنساني “الحمار الذهبي” لأبوليوس الأمازيغي

PDF كتب و روايات عربية بصيغه7 ساعات ago

رواية كما يحلو لي pdf كاملة

زد معلوماتك8 ساعات ago

حدث في مثل هذا اليوم.. ميلاد الأمير الوليد بن طلال وتأسيس أول جمعية نسائية واختراع التليفون

‫قصص مسموعة10 ساعات ago

قصة ‘مناظرة الإمام أبو حنيفة والملحدين’ محمد العريفي اجمل القصص

PDF كتب و روايات عربية بصيغه11 ساعة ago

كتاب أساسيات العلاقات جون سي ماكسويل PDF

PDF كتب و روايات عربية بصيغه12 ساعة ago

كتاب عبادات للتفكر عمرو خالد PDF

ذاكرة التاريخ History's Memory13 ساعة ago

حدث في مثل هذا اليوم في الكويت :: 14/06/2022

زد معلوماتك14 ساعة ago

12 طريقة لمواجهة ارتفاع معدلات التضخم

ذاكرة التاريخ History's Memory14 ساعة ago

"يوم أخذ الله ميثاق البشر".. ماذا حدث لآدم عليه السلام يوم عرفة؟

ذاكرة التاريخ History's Memory15 ساعة ago

أبرزها فتح إشبيلية وفك الحصار عن القاهرة.. أحداث وقعت في اليوم التاسع من رمضان

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية رغبه متوحشه (كامله)

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية بنت بمدرسة عيال اغنياء بقلم ماري جو

قصص حدثت بالفعلشهرين ago

رواية هنا فى الاعماق – بقلم مايا بلال

قصص متنوعةشهرين ago

حكاية ليلى واحمد وجارتى ابتسام

قصص الإثارةشهرين ago

رواية بنت فى ورطه بقلم كوكى سامح

ادب نسائي3 أشهر ago

رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

ادب نسائي3 أشهر ago

قصة غرام اولاد الالفي بقلم سماء احمد

ادب نسائي3 أشهر ago

تكملة رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

قصص متنوعة3 أشهر ago

عايشة عند اخويا ومراتو بلقمتى ويارتني بلاقي اللقمه

روايات مصرية3 أشهر ago

قصة انا وحمايا بقلم كوكي سامح

قصص الإثارة3 أشهر ago

حكايتي مع ابو زوجى السافل وما فعلت به

قصص الإثارة3 أشهر ago

قصة حماتي وزوجتي الحامل +18 للكبار فقط

روايات مصرية3 أشهر ago

قصة حماتي كامله للكاتبه ايمي رجب

روايات مصرية3 أشهر ago

رواية كبرياء عاشقة بقلم هدير نور(كاملة)

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية انا والطبيب في العيادة وبدون إعتراض مني

Facebook

Trending-ترندينغ