Connect with us

روايات مصرية

إنها الجريمة كاملة

Published

on

It is a complete crime
4.8
(4)

وقت القراءة المقدر: 8 دقيقة (دقائق)

هذا ما حدّث عزيز به نفسه، وهو يُخرج جثة زوجته من حقيبة تلك السيارة القديمة المسجّلة باسم زوج أمه الراحل، والتي أبلغ عن سرقتها منذ ثلاثة أشهر، وأخفاها في ذلك المنزل القديم وسط الصعيد “إنها الجريمة الكاملة” هذا ما حدّث عزيز به نفسه، وهو يُخرج جثة زوجته من حقيبة تلك السيارة القديمة المسجّلة باسم زوج أمه الراحل، والتي أبلغ عن سرقتها منذ ثلاثة أشهر، وأخفاها في ذلك المنزل القديم وسط الصعيد.. لا أحد يمكنه ربطه بالمنزل أو السيارة.. وهذا جزء من خطة جريمته الكاملة.. ابتسم في زهو وحشي، وهو يجرّ جثة زوجته، عبر تلك المنطقة النائية، شبه الجبلية، في قلب الصعيد.. لقد أبلغ عن غياب زوجته بالأمس، وبكى كثيرا أمام ضابط المباحث، وهو يناشده العثور عليها، واثقا من أن الضابط المنهك بعشرات البلاغات، لن يبدأ في البحث عنها فعليا، قبل يومين على الأقل.. سيفترض كالمعتاد أن الزوجة قد فرّت من زوجها، لسبب أو آخر.. وحتى عندما يبدأ الاهتمام بالأمر، عندما يطول غياب الزوجة، ستكشف التحريات علاقتها بجارهم الشاب، والتي سيبدي هو دهشته واستنكاره لها، وسيصر على أن زوجته من أشرف نساء الأرض، ولا يمكنها أن تخونه.. ولا بأس عندها من وصلة بكاء ونحيب وانهيار.. وهو يجيد هذه اللعبة.. يجيدها جيدا.. والأهم أنه يمتلك قدرة مدهشة على ضبط النفس.. حتى عندما كشف أن زوجته تخونه منذ زمن، مع ذلك الجار المتحذلق، استطاع الحفاظ على هدوء أعصابه.. وبدأ في رسم خطته.. وبمنتهى الصبر.. والإحكام.. اختار السيارة، والمنزل الذي سيخفيها فيه.. والأهم أنه اختار البقعة التي سيترك فيها الجثة.. لن يقوم بدفنها، كما يفعل معظم القتلة.. إنه أبرع وأذكى من هذا بكثير.. لقد دسّ لها السم، وسقاها إياه بيديه، وهي تظنه شرابا طهورا أعده احتفالا بعيد زواجهما.. وكم شعر بالاستمتاع، وهو يشاهدها تتألم وتتلوى أمام عينيه، وتناشده أن يستدعي طبيبا لإسعافها.. في تلك اللحظة فقط واجهها بما عرف.. وبما رأى.. حتى وهي تلفظ أنفاسها الأخيرة، صرخت بأنه مخطئ.. حاولت أن تقنعه بأنها لم تكن تصعد إلى ذلك الشاب، وإنما إلى المريضة العاجزة، التي تحتاج إليها كممرضة محترفة.. أخبرته بأنها أخفت الأمر عنه؛ لأنها تعلم كم يغار.. خشيت أن يسيء الفهم.. ولكنه لم يصدّق حرفا واحدا مما قالته.. ولم يمد لها يد المساعدة.. ولا حتى أنملة واحدة من أنامله.. تركها أمامه تموت، وتلفظ أنفاسها الأخيرة رويدا رويدا.. وبعدها، وفي قلب الليل، والأمطار تنهمر في الخارج، وتدفع كل الناس إلى البقاء في بيوتها، نقلها إلى حقيبة السيارة، التي قادها طوال الليل، ليخفيها في ذلك المنزل القديم، ثم عاد ليبلغ الشرطة بغيابها.. يا لها من جريمة كاملة! كتاب القصص البوليسية، ورجال الشرطة كلهم يؤكّدون دوما أنه ما من جريمة كاملة.. وأن القاتل يلقى عقابه دوما.. ومهما طال الزمن.. ولكن كل هذا بالنسبة إليه مجرد هراء.. خيال جامح، لا يضع اعتبارا للذكاء البشري.. حتى في ارتكاب الجرائم.. والأمور في الحياة تختلف، عنها في خيال الأدباء، وآمال رجال الشرطة.. فالقاتل يقع دوما في قبضة العدالة؛ لأنه غبي.. أو لأنه لم يخطط لجريمته جيدا.. أو بدقة.. أما معه، فالأمر يختلف تماما.. لقد ظل ثلاثة شهور كاملة، يخطط لجريمته.. بكل الصبر.. وكل الدقة.. اختار الوسيلة، والمكان، والزمان.. حتى ليلة ارتكاب الجريمة، اختارها مع تنبؤات الطقس.. كان يعلم أنها ستكون ليلة ممطرة، يختفي فيها الكل في بيوتهم، وخلف أبوابهم.. قام بمعاينة كل شيء.. بل وبأداء بروفة كاملة للجريمة.. سجادة قديمة، حملها في ليلة مشابهة، ووضعها في السيارة القديمة، وسط المنطقة التي يعيش فيها، فلا أحد رأى، ولا أحد اهتم.. وقاد السيارة إلى ذلك المنزل القديم.. ولم يستوقفه أحد.. حتى نوع السم اختاره بعناية عبر شبكة الانترنت، وحرص على أن يكون سما بطيء المفعول، حتى يراها تتعذب، قبل أن تلقى جزاءها.. كل شيء خططه بمنتهى الدقة.. منتهى منتهى الدقة.. لا مجال لخطأ واحد.. على الإطلاق.. وتلك المنطقة، التي يجر فيها جثتها اختارها أيضا في عناية.. منطقة مقفرة، مهجورة، يرتفع فيها عواء الذئاب طوال الوقت.. ولهذا لن يقوم بدفن الجثة.. سيتركها لهم.. للذئاب.. جرحان أو ثلاثة، في ساقيها وعنقها، وتجذب رائحة الدماء الذئاب، فتهرع إلى المكان، وتنهش الجثة نهشا.. وهكذا يختفي دليل الجريمة الوحيد.. الجثة.. تختفي في بطون ذئاب جائعة، ويضيع معها وسط الجبال.. إنها خطته العبقرية.. وجريمته الكاملة.. الجريمة التي تصوّر الكل أنها مستحيلة! واصل جرّ الجثة، حتى وصل إلى منطقة لا يمكن أن يراه أو يسمعه فيها أحد.. وفي هدوء، تركها مسجّاة على الأرض، ونهض يتطلع إليها في تشفّ.. لقد انقلبت سحنتها وبدت مخيفة ورهيبة، بعد مرور ساعات طويلة على مصرعها.. وهي تستحق هذا.. وبكل تأكيد.. قلب شفتيه في اشمئزاز، وأخرج سكينا حادا من طيات ملابسه، ثم أخذ يمزق قطعا من جسدها.. ولكن الدماء لم تنهمر كما تصور.. وهنا انتبه إلى فجوة في خطته الكاملة.. الدماء لم تنزف من العروق؛ لأنه لم يعد هناك قلب ينبض، ليدفعه خارجها.. أو لأنها قد تجلّطت بالفعل داخل العروق.. شعر بالغضب من نفسه؛ لأنه لم يفكر في هذا.. ولكن حتى ذلك الغضب، لم ينتقص من شعوره بخطة جريمته الكاملة.. لو أن دماءها لا تنزف، وقلبها لا ينبض، فدماؤه هو مستعدة.. جرح باطن كفه جرحا صغيرا، أخفاه بين ثنايا راحة كفه، وأسقط نقطتين من دمه، على الرمال المجاورة للجثة.. إنه ليس من الغباء، ليسقطها فوق الجثة مباشرة.. صحيح أن الذئاب ستلتهمها كلها، ولكن لماذا يترك أي احتمال للظروف؟! الأصح أن يحافظ على دقته.. وحتى اللحظة الأخيرة.. استدار يلقي نظرة على السيارة، التي تبعد عنه مائة متر فحسب، والتقط نفسا عميقا من هواء الجبل البارد، قبل أن يرمق الجثة بنظرة أخيرة، كلها ازدراء واحتقار، ثم يوليها ظهره، ويتجه للسيارة.. ثم توقف فجأة، وهو يطرح على نفسه سؤالا أقلقه.. وماذا لو عثر أحدهم على الجثة، ولو من قبيل المصادفة، وكانت قطرتا دمه فوق الرمال، على بعد خطوة واحدة منها؟! ألن يثبت هذا أنه كان هنا؟! ألن يقودهم إليه؟! عاد أدراجه في سرعة، وضمّ كفيه، يرفع حفنة الرمال، التي حوت قطرتي دمه، ثم ابتعد عن الجثة، بضعة أمتار، ونثرها في الهواء.. وبعدها شعر بالارتياح.. الآن صارت الجريمة كاملة، لا مجال للخطأ فيها.. ولا حتى بالمصادفة.. أطلق تنهيدة ارتياح واثقة، واستدار يعود إلى السيارة، و.. وسمع عواء الذئاب.. وارتجف جسده ارتجافة خفيفة، تمتزج بشيء من الارتياح؛ لأن هذا يعني أنهم قادمون.. وأن خطته قد بلغت مرحلتها الأخيرة.. أسرع الخطى، متجها نحو السيارة، قبل أن تصل الذئاب.. وفي طريق عودته، مرّ إلى جوار جثة زوجته، و.. وفجأة، علق شيء ما في طرف سرواله.. ومع السرعة التي كان يندفع بها، اختلّ توازنه.. وسقط.. لم يكن قد ترك السكين من يده بعد، عندما سقط على وجهه على الرمال، فشعر بألم شديد في فخذه، ليدرك تلك الحقيقة السخيفة.. نصل السكين انغرس في فخذه مع سقوطه.. استدار؛ ليرى ما الذي علق بطرف سرواله، وانتفض جسده في عنف.. لقد كانت يد جثة زوجته.. الأصابع أصابها ذلك التخشّب الرمّي، فعلقت في تلك الثنية الصغيرة، في نهاية سرواله، وأعاقت حركته على نحو مباغت.. ولهذا سقط.. اعتدل في حنق؛ ليخلّص طرف سرواله من بين أصابعها.. ثم ارتجف مرة أخرى.. وفي عنف أكبر.. كان عواء الذئاب يعلو ويقترب، عندما خيّل إليه أن وجه الجثة يحمل ابتسامة.. وبسرعة استنكر ما يراه.. إنها تغيرات رمّية في الجثة حتما.. الموتى لا يبتسمون.. ولا يشعرون.. والأهم، أنهم لا ينتقمون.. تجاهل هذا، وحاول تخليص طرف سرواله من الأصابع المتخشبة، قبل وصول الذئاب، إلا أن تلك الأصابع المتيبسة بدت وكأنها متشبثة بطرف السروال في إصرار.. وعواء الذئاب يقترب.. ويقترب.. ويقترب.. وفي عصبية، قرر أن يقطع تلك الأصابع، المتشبثة بطرف سرواله، فمال أكثر ليصل إليها بسكينه، و… وفجأة، تجمّدت كل مشاعره.. فهناك، على قيد أمتار قليلة من الجثة، كانت هناك عيون صغيرة تحدق فيه في وحشية، وأنياب حادة تنفرج عن زمجرات متصلة.. ثم وبسرعة، انضمّت إليها عيون وأنياب أخرى.. وأخرى.. وأخرى.. والدماء تنزف من إصابة فخذه في شدة.. ومع الذئاب التي أحاطت به من كل جانب، راح عزيز يصرخ.. ويصرخ.. ولكنه اختار المكان بدقة شديدة في الواقع.. فهنا لا يمكن لأحد أن يراه.. أو يسمعه.. وهنا، وقبل أن تنقضّ عليه الذئاب من كل صوب بلحظة واحدة، أدرك عزيز أنه ما من جريمة كاملة.. حتى لو عجزت عنها عدالة القانون.. فهناك عدالة أخرى، لا يفلت منها مجرم بجرمه أبدا.. تلك العدالة، التي أرسلت إليه عقابها عبرهم.. عبر الذئاب.

 1,065 اجمالى المشاهدات,  6 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 4.8 / 5. عدد الأصوات: 4

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

No tags for this post.
Click to comment

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

The maximum upload file size: 128 ميغابايت. You can upload: image, audio, video, document, text, other. Links to YouTube, Facebook, Twitter and other services inserted in the comment text will be automatically embedded. Drop file here

روايات مصرية

رواية السم فى العسل بقلم كوكى سامح

Published

on

Prev1 of 16
Use your ← → (arrow) keys to browse
3.8
(23)

وقت القراءة المقدر: 9 دقيقة (دقائق)

السم فى العسل

الجزء الأول

الكاتبه

__ من يوم ما حمايا كتب وصيته وقال فيها ان اللى هتخلف بنت هى اللى هتاخد نص ثروته

وحياتنا اتقلبت ١٨٠ درجه للأسوء

انا سهر ٢٥ سنه على قدر كبير من ال.. متجوزه من ” احمد الدمنهورى” ولقبه الباشا

وعايشه فى فيلا حمايا ( الدمنهورى بيه) اكبر تجار العاب الأطفال فى مصر وجميع البلاد العربيه

عندى سلفتين ” روقيه” ٣٥ سنه وعندها (مروان ٣ سنوات) وزوجة الأخ الاكبر ( عمار)

اما ” معتزه” ٣٢ سنه وعندها ( سنتين)

وزوجة الأخ الوسطانى ( كريم)

طبعا انا قولت سلفتين لان السلفه التالته متنفعش تبقى سلفتى لانها اختى التؤام (منار) ومتزوجه من الأخ الوسطانى تؤام كريم واسمه ( كارم) وها “باسم” عنده شهوور

اما انا بقى مرات الباشا اللى الكل بيعملوا الف حساب واراد ربنا بعد ما حمايا كتب وصيته

انى احمل ولما شوفت السونار عرفت انها بنوته

ونويت اسميها ( فريحه)

عانيت من شهور.. وجه اليوم اللى اتولدت فيه فريحة وكانت فرحه البيت كله

بس رغم الفرحه اللى عشتها اما اتولدت فريحه على وش الدنيا.. عرفت اسوء خبر

بعد ٣ سنوات عرفت انها مريضه سكر

الخبر ده وجع قلبي وكسرنى وكنت بسأل نفسى.. ازاى طفله تعانى من السكر فى سن زى ده

دى لسه حتى متعرفش ربها.. كنت ببكى طول الليل واسأل نفسى لما تكبر ويبقى عندها ٦ سنين وتروح ال هتعمل اي وهتتعامل ازاى مع الأطفال اللى من سنها؟!

المفروض ان هيكون ليها نظام اكل معين دى مريضه سكرى.. وده خلانى غصب عنى ما انا مش .. انا بنى ادمه من لحم ود”م

خلانى ازعل من ربنا وابطل صلاه وكنت بسألوا وبقولوا.. انت ليه تستخسر فيا فرحتى

ليه بنتى يكون عندها السكر وولاد العيله كلهم صحتهم كويسة.. اعترضت ع امر ربنا

وكان غلط كبير منى.. بس انا قولت انى بنى ادمه مش ملاك…

وفى يوم كنت بلاعب فريحه فى الجنينه لقيت احمد داخل عليا وكان باين عليه انه مخنوق ومضايق.. شال البنت ع ايده وكان بيلاعبها

قربت منه وسألته : مالك.. شكلك كده مضايق من حاجه رد عليه رد غريب ومسك حنجرته وهنا عرفت انه مخنوق جدا

احمد : تعبان ومش طايق نفسى

سهر قربت منه وحضنته : اي اللى مضايقك

احمد : بعدين

سهر : من امتى وانت بتخبي ع مراتك حبيبتك

احمد بابتسامه كلها وبصوت خافت : حاسس ان فى حاجه بتحصل من ورايا بس مش عارف هى اي؟

سهر ب استغراب : حاجه اي؟ هو فى حد فى الشغل مضايقك

احمد بتنهيده واداها البنت وخدتها من ايده

ياريت.

سهر : ياريت.. قصدك اي بياريت دى!؟

احمد : اخواتى.. انا حاسس ان محدش فيهم طايقنى وخصوصا بعد ما ربنا كرمنا ب فريحه

سهر خدت البنت فى حضنها وحضنتها بخوف : مالها فريحه.. واي دخل بنتى ما بينكم

احمد : انتى ناسيه وصيه بابا اللى كتبها وقال فيها ان البنت اللى هتتولد ليها نص الثروه

سهر حضنت البنت بخوف اكتر : وده معناه اي

احمد بغضب : معناه ان بنتنا عليها العين ي سهر

سهر بذهول : انت تقصد أن اخواتك قاصدين يأذوا بنتى.. وابتدى صوتها يعلى

(قرب منها وحط ايده على بوقها.. وطى صوتك حد يسمعنا)

سهر : معقول اخواتك يأذوا بنتى

احمد بانفعال : لا طبعا.. بس بقول الموضوع ده عامل بينى وما بينهم حساسية جامده

بيتعاملوا معايا بطريقه غريبه

سهر بانفعال : واحنا مش عاو حاجة تغور الفلوس.. وعيطت.. مش كفايه أن بنتى مريضه سكرى ومش هتعيش زى باقى الأطفال ( وانهارت)

احمد خدهم فى حضنه : انا لازم اقول لبابا يلغى الوصيه دي خالص وبعد عمر طويل كل واحد فينا ياخد حقه بشرع ربنا

سهر بصتلوا بنظره حزن : ياريت

_ بعدها بكام يوم سمعت احمد بيكلم حمايا فى الموضوع.. وكنت واقفه انا وداده ( تحيه)

حمايا دخل المكتب ونادى على تحيه وطلب منها تعمل قهووه

الدمنهورى قعد على الكرسى وولع سيجار

.. خير ي أحمد عاوزنى فى اي!

ولما سمعته بيتكلم معاه ولسة بقرب من الباب علشان اسمع بيقولوا اي لقيت اختى التؤام

منار نازله ومعاها روقيه ولما شافونى قربوا منى

روقيه : واقفه كده ليه ي سهر!؟

سهر بارتباك : واقفه عادى

( تحيه خارجه من المطبخ ومعاها القهوه)

منار : القهوة دى لمين ي تحيه

تحيه بصت لسهر وقالت : القهوه لسى الدمنهورى بيه وسى الباشا

روقيه : اه.. متقولى ان الباشا جوه مع حمايا

وفى نفسها ( عقربه.. تلاقيه بيتفق مع حمايا وبيطلب وصايا ع بنته ويلهف نص الثروه فى كرشه)

سهر بارتباك : واحد مع باباه انا مالى وسابتهم وخدت فريحه وطلعت اوضتها

روقيه لمنار : الصراحه مش دى اختك وتؤامك

إنما غيرك خالص.. متزعليش منى.. انتى ع سجيتك وطبيعيه إنما هى عايشة الدور اكمنها واخده الباشا.. كبير العيله

منار بغضب : دى اختى ع فكره وياريت تتكلمى عنها بأسلوب احسن من كده

روقيه قربت منها بوشوشه : ي بنتى انتى عبيطه المفروض ان كلنا فى مركب واحده.. بنت اختك هتاخد نص الثروه بالظلم

منار : وهى مالها العيب من حمايا يعنى مش منها ولا من جوزها واستأذنت وخرجت الجنينه

روقيه بسخريه : وهى مالها العيب من حماها

كتك وكسه بكره تعرفى قيمه كلامى لما نبقى كلنا ع الحديده

وهنا خرج احمد من المكتب ووشه احمر جدا

وباين عليه انه مضايق لدرجه ان مشافش روقيه قدامه وكان بيبرطم بالكلام ( انا هاخد مراتى وبنتى وهسيب البيت خالص)

روقيه بعدت لما شافت الدمنهورى خارج من المكتب وعفاريت الدنيا بتتنطت فى وشه

روقيه فى نفسها ( ي ترى فى اي) انا لازم احكى ل عمار كل اللى حصل ومسكت الفون وكلمته

وقالت إن احمد متخانق مع باباه

__ عدت ٣ سنوات والحال كما هو عليه لا الدمنهورى غير وصيته ولا احمد ساب البيت بس اللى اتغير ان فريحه كبرت وبقى عندها ٦ سنين

كانت زى البدر فى تمامه.. كانت روح الدمنهورى

اللى بيتنفسها..

__فى الجنينه فريحه قاعده بتلعب مع ولاد عمها

وسهر فى ايدها نسكافيه وبتتمشى فى الجنينه

لمحت بنت واقفه عند السور بتشاور لها وشكلها يدى ١٨ سنه.. قربت منها

البنت بوشوشه : انا بشوف الودع ي هانم ممكن اشوفلك

سهر : لا لا مش بحب الحاجات دى

البنت : ابوس ايدك ي هانم.. جربى

سهر فى نفسها ( هى اكيد محتاجه فلوس)

طيب انا هشوف

وفتحت الباب ودخلت البنت

البنت مدت ايدها : ووشوشى الودع ي هانم

سهر طلعت ١٠٠ جنيه واديتهلها

البنت مسكت ايدها وبصت فيها قبل ما تمسك الودع وبصت فى كفها وقالت : نهار اسود

ده انتى هتشوفى ايام سوده

سهر قلبها اتقبض : انتى بتقولى اي.. اعوذب بالله ي شيخه عليكى

البنت بصت لها بحزن : اللى جاى كتير عليكم

سهر حطت ايدها ع ودنها : أمشى انا مش هسمع حاجه

البنت : انا ماشيه وهرجعلك بعد شهر ي هانم

سهر حطت ايدها ع دماغها : لا لا اكيد كذابه

اعوذب بالله

البنت مشيت وسهر نسيت كلامها وقالت انه كله رغم أنها اتأثرت بيه

وبعد شهر الفيلا كانت جاهزه للاحتفال بعيد ميلاد باسم ابن منار تؤام سهر وسلفتها فى نفس الوقت… باسم تم ال ٧ سنوات

الحفله كبيره وبعد ما طفوا الشمع وكانت الساعه ٩ مساءا.. فريحه اختفت.. سهر خرجت تدور عليها

ملقتهاش وحصل قلق فى الفيلا لمجرد ان فريحه مش موجوده.. سهر فى نفسها ( انا عارفه هى فين اكيد عند البسين) جريت ع البسين من غير ما حد يحس بيها وشافت فريحه قاعده

قربت منها : كده ي فريحه تقلقينى عليكى

جدو والبيت كله مقلوب عليكى

فريحه مش بترد.. قربت منها لقيتها جثه هامده

سهر ابتدت تصرخ ومحدش سامعها.. مسكت الفون واتصلت باحمد وقالت انها عند البسين

فى ثوانى الكل كان عندها واكتشفوا ان فريحه ماتتتتتتت💔

فى دقايق كان الجد اتصل بالدكتور وقال إن البنت اتوفت بغيبوبة سكر فالحال

خرجت ه فريحه جثه هامده من الفيلا محموله فى تابوت

وبعد الدفن سهر دخلت فى حاله نفسيه

ونامت نوم عميق وصحيت ١٢ بالليل قامت مفزوعه

وبتصرخ.. بنتى.. بنتى.. فريحه

الداده قاعده تحت رجليها ولما سمعتها بتصرخ ومفزوعه قامت من مكانها : عاوزه حاجة ي ستى سهر

سهر بصراخ : عاوزه بنتى ي داده.. فريحه راحت فى غمضه عين

الداده بصت شمال ويمين وقامت قفلت الباب

وجريت ع سرير سهر وقربت منها وبوشوشه

انا هقولك ع حاجه بنتك ادفنت عايشه

سهر.. اي.. بتقولى اي!

تحيه : ي ستى هانم وطى صوتك دى لو سمعتنى هيكون فيها قتلى

سهر.. مين دى؟

تحيه : هقولك بعدين.. بس قومى بسرعه بنتك مدفونه بغيبوبة سكر من الصبح وممكن تكون فاقت الحقيها الأول وبعدين هقولك ع اللى حصل

سهر قامت زى المجنونه وكان فى ايدها فستان فريحة : الحقها فين

تحيه : الترب ي هانم

سهر بارتباك وعدم وعى : انا هروح الترب

وفتحت باب الاوضه وقبل ما تخرج

تحية : ي هانم

سهر بصتلها : نعم

تحيه : مفتاح التربه فى درج مكتب الدمنهورى بيه.. نزلت سهر جرى والڤيلا كلها مفيهاش حد

الكل نايم من بعد الدفن والعزا.. اليوم كان شاق جدا.. حتى احمد كان بره البيت من زعله وفاه بنته الوحيده

سهر نزلت زى المجنونه ودخلت المكتب وخدت المفتاح وطلعت بره الڤيلا وركبت عربيتها وطلعت ع الترب تشوف بنتها اللى عرفت انها مدفونه بغيبوبة سكر….

وصلت السهر والدنيا كانت ضلمه.. فتحت فلاش الفون وفتحت المدفن ودخلت ع مدفن بنتها

وابتدت تفتح المدفن وهى بتفتحه سمعت صوت وشافت حاجه غريبه 😳😳

يتبع……

 424,569 اجمالى المشاهدات,  4,001 اليوم

Advertisement

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 3.8 / 5. عدد الأصوات: 23

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

Advertisement

As you found this post useful…

Follow us on social media!

Prev1 of 16
Use your ← → (arrow) keys to browse
Continue Reading

روايات مصرية

رواية الوريث كاملة بقلم كوكى سامح

Published

on

Prev1 of 10
Use your ← → (arrow) keys to browse
3.1
(9)

وقت القراءة قدر: 2 دقيقة (دقائق)

كاملة بقلم

#اقتباس_بسيط_من_القصه_الجد
#الوريث
_ عربيه واقفه فى نص الطريق والناس ملمومه حواليها 😳😳
ادهم قاعد جوه عربيته على الكرسى اللى ورا
متأخر على كته
قال بشخط : وقفت ليه يا عم صا؟
صابر السواق : الطريق واقف باين كده فى حادثه
ادهم : اتصرف وغير الطريق بسرعه وامشى من اى اتجاه غير ده المهم تنجز بص فى ساعته.. انا متأخر والمفروض ان عندى اجتماع من نص ساعه
صابر : الطريق التانى فى تصليحات ومقفول يا باشا
ادهم بزعيق : خلاص انزل شوف فى ايه؟
صابر : ححاضر، فتح باب العربيه ونزل جرى دخل وسط الناس
ادهم فتح شباك العربيه وبص منه على اللمه
واحد من الناس اللى واقفه: لا حول ولا قوة الا بالله والله الناس مبقاش عندها اى رحمه!
واحده ست كبيره فى السن : معقول اللى بيحصل ده استرها علينا وعلى ولادنا يارب
كان قاعد مستعجل وكل دقيقه يبص فى ساعته
وقال : كل ده تأ يا صابر ولسه هينزل
صابر جاى بيجرى ووشه باين عليه الخضه
قال : الحق يا باشا فى مصيبه
ادهم : فى ايه خضتنى؟
#الوريث
#بقلمى_كوكى_سامح
من ب ان شاء الله هنزل الجزء الأول من القصه الجديده
تفاعل بقى يا حلوين 😘 علشان البوست يوصل لكل الفانز اللى بيسألو على القصه الجديده متنسوش الايك ولملصقات 

الفصل الأول

جارى كتابه الفصل ….

 126,413 اجى المشاهدات,  1,121 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقمه!

متوسط ​​تقييم 3.1 / 5. عدد الأصوات: 9

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Prev1 of 10
Use your ← → (arrow) keys to browse
Continue Reading

روايات مصرية

رواية صغيرة ارهقت رجولتي كاملة بقلم بسملة بدوي

Published

on

Prev1 of 26
Use your ← → (arrow) keys to browse
4.1
(13)

وقت القراءة قدر: 5 دقيقة (دقائق)

رواية صغيرة ارهقت رجولتي كاملة بقلم بسملة بدوي

 

تم تغيير اسم الرواية صغيرة ارهقت رجولتي الي صغيرة ارهقتني عشقا تابع الفصول التالية: الفصل الأول

انا صهيب المغربي اتجوز عيله 17سنه
صالح “الجد ” جواز مؤقت بس ي صهيب يبني لحد ما تتم عندنا السن القاني إنما الوقتي اعمامها هياخدوا ورثها دول عالم طماعين وجشعه ومافيش في قلبهم رحمه وهي والله نسمه وهادئه ومش هتحس بيها خالص
صهيب بلامبلاه ……. ماشي روح انت وابعتلي الورق امضي عليه
عملت كده وعروستك جايه بالليل
صهيب بصدمه …..عملت اي
اخدت توقيعك وكتب الكتاب اتعمل
صهيب بغضب …… اييييه ازاي يعني
وطي صوتك متنساش انا ن يولد وقلنا هو زواج على ورق يبقي خلاص
صهيب بشر …… ماشي ماشي ومشا ركب عربيه وراح النايت كلاب
يعني انا كده اتجوزت ي انا لسا صغيره على الجواز يملك وكمان انا خايفه يكون وحش ويضربني زيك عمو
ملك بحب ……. متخافيش يروحي انا معاكي متخافيش و جده صالح معاكي كمان يعني اطمني خالص وهو ارحم من اعمامك يا روز وجده قال هو جواز مؤقت بس لحد ما تتمي18سنه وتستلمي ورثك وكمان على ورق يعني مش هيلمسك مع اني اشك يكون قدامه الحوريه دي و قاطعتها روز بصراخ وكسوف…….اسكتي بقا الله يملك
ملك بضحك ……يخربيت ام ج والفراوله الي بتطلع فى حدودك دي يبت
روز بضحك……. هبله .
قاطعهم دخول ام روز ……. روز اجهزي يالا عشان هتروحي مع صالح بيه وقالت بدموع …..هتوحشيني اوي يبنتي
روز بدموع وهي بتشدد من احتضانها……. انا اكترر يماما بس هجيلك كل يوم
لا اوعي ليشوفوكي انا هبقي اجيلك انا خلي بالك من نفسك يحبيبه ماما
روز بدموع …حاضر يماما وانت كمان
ملك بمرح ……. احضنوني معاكو
قعدوا يضحكوا عليها
في مكان تاني
عماد بيه معايا خبر يساوي مليون جنيه ، صهيب بيه المغربي مش هتصدق اتجوزاتجوز امبارح
ايه امته ومين وبنت مين حد اعرفه ولا انطق يغبي
لا يبيه الي عرفته من الخدامه أنها سمعتهم امبارح بيتخانقوا وعرفت أنه اتجوز وجبتلك معلومات عنها اهي بس في حقي انا وه
عماد طلع شيك ب 500الف واعطيهوله ……اهو حققك انت والرجاله
-ودي المعلومات يباشا
اخدها بسرعه وقال بصدمه ………. روز اتجوز روز
عند صهيب وقف العربيه عند ملهي ليلي ( نايت كلاب )
دخل واتوجهت كل الأنظار ليه وهو ابتسم بغرور وراح قعد على البار
الجرسون …… طلبك اهو ي صهيب بيه
شاور با وقعد يشرب في كاسه ، جت بنت عامله زي عروسه المولد بالميكب الي حطاه وفستان يفضح اكتر من يستر وقالت…….. مش معقول صهيب بيه المغربي هنا لا انا اكيد بحلم
بصلها بسخريه وكمل شرب الكاس
بصتله بغيظ من تجاهله ليها وقالت بدلع …….. مالك يباشا شكلك مهموم سيبلي نفسك وانا مكملتش الجمله ولاقته زقها واخد فونه ومفاتيح العربيه ومشا وقال ……. حافظ انا الفلم ده شوفي غيره ومشا
بصتله بغيظ……. بقا كده ماشي يبن المغربي انا حطيتك في دماغي اتفرج بس على الي هيحصل

عند ملك كانت واقفه بتعيط وبتقول …..هتوحشيني اوي يماما
الام بدموع ……. انا اكترر ي حبيبه ماما سامحيني مش عارفه احميكي منهم يروحي بس انا مطمنه عليكي مع صالح بيه
صالح بطيبه ….. روز حبيبتي انتي خايفه مني
روز ببراءه …… لا بس خايفه من الي اسمه جوزي سمعت بيقولوا أنه وحش هو ممكن يضربني زي عمو
الام بصتلها ب عليها قاطعها الجد ……لا يحبيبتي طول ما انت معاكي متخافيش يالا بقا نمشي
الام بدموع …..خلي بالك من نفسك ياروز وكلي كويس وانا هبقي اجيلك واه صحيح فين خطك طلعيه واكسريه
_حاضر
ومشت مع الجد
طول الطريق وقلبها بيدق جامد ووصلت القصر وقالت بانبهار …….واو انا هعيش هنا
الجد بضحك على تصرفاتها الطفوليه ……ايوه عجبك
_ايوه جدا جدا
الجد بضحك……..هيعجبك من جوه اكتر
_طب يالا بسرعه بسرعه يالا
دخلوا
الجد بضحك على شكلها …….ههههه اي عجبك
عجبني بس ده زي الي بشوفه في التلفزيون خالص الله انا فرحانه اني هعيش هنا اوي وبعدين
تعالي أما اوريكي جناحكم انتي وصهيب
بصله بخوف قال بحب وطيبه…….. متخافيش تعالي
طلعت كان كبير اوي ولونه بين الأسود والرمادي
بصتله وقالت في نفسها …….. ألوانه بتخوف كله اسود اسود
الجد ها عجبك
ايوه حلو
اسيبك بقا تجهزي هدومك وكمان شويه هبعتلك الخدامه بالاكل
حاضر
يحضرلك الخير يحبيبتي ومشا
جهزت هدومها و واخدت شاور ولبست بجامه سوده ستان تعكس لون بشرتها ناصعه البياض وسابت شعرها الأسود الطويل الي وصل لتحت خصرها وبعدين دخلت الخدامه بصتلها بزهول .
روز بخوف…….انتي بتبصيلي كده لي
الخدامه باحراج ……احم اسفه يهانم بس اصل بصراحه انتي اوي اوي عينك دي
روز بخجل …… ايوه عيني وشكرا ليكي انتي اجمل وياريت بلاش هانم اسمي روز بس
الخدامه برفض…… ايه لا لا ده صهيب بيه يقطع عيشي لو سمعني بعدأذنك يهانم ومشت بسرعه
روز بخوف ……. يلهوي ده مركب لهم الرعب يلهوي اومال هيعمل فيا اي عااا يماما
وبعدين شافت الاكل وقالت بقرف …..اي ده عامل كده لي كان عباره عن خضار وأكل مسلوق eat vegan
عااا بياكلوه ازاي ده اعمل اي ايوه هنزل اشوف في حاجه تتاكل تحت ونزلت ودخلت المطبخ وكانت حاطه راسها في التلاجه وقالت بفرحه ……. نوتيلا
قاطعها صوت رجولي جذاب ……. انتي مين وبتعملي اي.
لفت وبصتله
صهيب بصدمه وانبهار من جمالها ووو….

 134,422 اجمالى المشاهدات,  1,138 اليوم

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

Advertisement

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 4.1 / 5. عدد الأصوات: 13

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful…

Advertisement

Follow us on social media!

Prev1 of 26
Use your ← → (arrow) keys to browse
Continue Reading
زد معلوماتك50 دقيقة ago

10 روايات عن القضية الفلسطينية: تجاوز المأساة وتوثيقها

زد معلوماتك3 ساعات ago

تراجع عدد السكان في 16 ولاية تركية

فضفضة رييل ستورى4 ساعات ago

متصل يبكي على الهواء ببرنامج كلام الناس : ” مراتي بتضربني وبتشتمني وواخدة كل فلوسي “

ذاكرة التاريخ History's Memory5 ساعات ago

إكرام المحاقري: اليمن: 14 اكتوبر.. احداث تاريخية يتجدد ذكر مجدها

ذاكرة التاريخ History's Memory6 ساعات ago

مشاهد وعبر من تاريخ المغرب المعاصر (1955-1999)

قصة في صوره8 ساعات ago

صورة نادرة للملك سلمان بن عبد العزيز ال سعود

ذاكرة التاريخ History's Memory9 ساعات ago

أحداث 1915 إبادة جماعية أم "خيانة عصابات أرمينية"

ذاكرة التاريخ History's Memory9 ساعات ago

في عيد الصحافة الاذربيجانية .. صحفيوا اذربيجان يحتفلون بعيدهم ال 147 في مدينة شوشا المحررة

ذاكرة التاريخ History's Memory12 ساعة ago

امير البحار القائد المسلم رشيق الوردامي والبلاد الضائعة تسالونيك

زد معلوماتكيوم واحد ago

مشاهير خاضوا معارك شرسة للدفاع عن أشقائهم.. من جيجى حديد لجانيت جاكسون

تفسير الأحلام والرؤىأسبوع واحد ago

تفسير رؤية صبغ الشعر في المنام للمطلقة

تفسير الأحلام والرؤىأسبوع واحد ago

تفسير رؤية عدوك في المنام ..وما تفسير ابن سيرين

تفسير الأحلام والرؤىأسبوع واحد ago

تفسير منام رؤية الأب المتوفي

تفسير الأحلام والرؤىأسبوع واحد ago

تفسيرات رؤية القرنفل – المسمار – في المنام

تفسير الأحلام والرؤىأسبوع واحد ago

حكم تفسير الأحلام.. جائز شرعا وفقا لدار الإفتاء ولكن بشرط

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية رغبه متوحشه (كامله)

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية بنت بمدرسة عيال اغنياء بقلم ماري جو

قصص حدثت بالفعلشهرين ago

رواية هنا فى الاعماق – بقلم مايا بلال

قصص متنوعةشهرين ago

حكاية ليلى واحمد وجارتى ابتسام

قصص الإثارةشهرين ago

رواية بنت فى ورطه بقلم كوكى سامح

ادب نسائي3 أشهر ago

رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

ادب نسائي3 أشهر ago

قصة غرام اولاد الالفي بقلم سماء احمد

ادب نسائي3 أشهر ago

تكملة رواية ظلام البدر +21 بقلم بتول

قصص متنوعة3 أشهر ago

عايشة عند اخويا ومراتو بلقمتى ويارتني بلاقي اللقمه

روايات مصرية3 أشهر ago

قصة انا وحمايا بقلم كوكي سامح

قصص الإثارة3 أشهر ago

حكايتي مع ابو زوجى السافل وما فعلت به

روايات مصرية3 أشهر ago

قصة حماتي كامله للكاتبه ايمي رجب

قصص الإثارة3 أشهر ago

قصة حماتي وزوجتي الحامل +18 للكبار فقط

روايات مصرية3 أشهر ago

رواية كبرياء عاشقة بقلم هدير نور(كاملة)

قصص الإثارة3 أشهر ago

رواية انا والطبيب في العيادة وبدون إعتراض مني

Facebook

Trending-ترندينغ