5
(1)

 387 اجمالى المشاهدات,  4 اليوم

حكايتي غريبه شويه بس واقعية
#وصلني رساله بالغلط من زوجي بعنوان يلا روحلها هي جاهزة دلوقتى
البدايه
هقؤل اسم عشؤائي اسمي ليلي
انا البنت الوحيده لأبي ولامي مفيش اخوات تاني ليا
اتولد لابوين اغنياء شويه
دلعوة ابي وامي وكنت يعتبر بعد ما وصلت سن ١٦ كنت صديقه ابي
ابي يملك مزرعه في قريه ارياف تبعد عن بيتنا حوالي ١٠كيلو كان أبي رؤف بالفلاحين الا من اهل القريه دي جدا كنت ديمنا اروح معاه كل زيارة او كل جمعه يحب يروح يقعد في هواء الزراعه شويه مع الفلاحين وكانو بيحبو ابي جدا لانه كان بيعطيهم المزرعه يزرعوها ويهتمو بيها والمحصول كان بالنص وسعات ابي كان بيعطيهم المحصول كله وياخد منهم شئ بسيط
ولما كنت اقؤله يا بابا المزرعه مساحتها كبيرة ونقدر ناجرها ليهم بالسعر الا كل الناس بتاجر به ونستفاد منها
يرد يقؤلي يا بنتي احنا مش محتاجين زيهم دول ناس غلابه ومعاهم كل واحد اولاد
إنما أنا هعمل ايه بكل ده هو انا معي غيرك وانتي الحمدلله مأمن باسمك مبلغ كبير في البنك لما تتزوجي ابقي خديه وابدئي حياتك به مع زوجك ايا كان هو
قؤلت والله يابا لو كل الناس زيك تنظر للناس البسيطة مكان حد عاش فقير في البلد دي
قالي ياااه يابنتي الا يعرف ان الدنيا طريق توصيل للاخرة هيمشي عدل بدون حوادث فيها
وفي يوم من الايام صحيت الصباح علي صوت امي مفزوعه وبتصرخ قبل طلوع الشمس الحقيني يا بنتي بباكي مات
انا قومت مفزوعه بجري لقيته كان بيصلي ومات وهو بيصلي الفجر وامي مش حست به الا بعد موته بساعه
لما جبنا الدكتور قال انه مات بأزمة قلبيه مع انه مكنش يشتكي من اي شئ قبل كدا بس ده قضاء الله وقدرة
أصبحت انا وامي فقط فالبيت وكان ديمنا خالتي وأولادها يجو عندنا يومينا طبعا كل الزيارات دي بعد بابا مات لكن قبل كدا كنت ديمنا احس منهم الحقد علينا كله لان بن خالتي دي قبل كدا طلبني للزواج وابويا رفض وقالي اوعي في يوم توافقي علي حد قريبك لأنهم كلهم طمع مش اكتر
بدأت اتخنق من زيارتهم لينا لأنهم كمان بدا بن خالتي وزوجها يتدخلو في شؤن الميراث وعاملين نفسهم المسؤلين عننا يعني
عدت الايام ولقيت ان زوج خالتي بيتفق مع امي انه يسحب المزرعه من الفلاحين ويعاملهم معامله زي كل الناس إيجار غالي
وهنا انا بدأت أتدخل
قؤلت لزوج خالي اسمع
انا الوريث الوحيده لكل الا انت بتتحكم فيه ده
ومفيش اي حاجه بابا كان عاملها انت تدخل نفسك وغيرها لو سمحتو كلكم بلاش حد فيكم يتدخل في اي شئ يخصنا اذا حابين كدا اهلا بيكم وبزيارتكم غير كدا لا بلاش تجيو عندنا تاني
قام معصب وحلف بالطلاق مهو داخل علينا تاني حتي لو كنا في مصيبه
امي زعلت شويه بس انا كنت عارفه ان امي شايفه اني اتكلمت صح
ورجعت قالتي برافو عليكي انا طيبه ذياده عن اللزوم وانتي عملتي الصح
قؤلتها طيب ايه رايك مش نقطع العاده الا بابا كان بيعملها كل جمعه تروح نقعد وسط المزرعه شويه ونشوف اخبار الناس هناك
قالت موافقه
وفعلا روحنا يوم الجمعه وسمعنا شكاوي كتيرة من الفلاحين بسبب زوج خالتي الا كان مديق عليهم في كل شئ
امي قابلتهم لا خلاص ليلي هي المسؤله وانتم زي ما انتم وكأن بابها عايش معاكم
وفعلا بدأت انا اهتم بكل شئ بابا كان بيعمله
ولما كملت سن العشرين اترفعت الوصيه وروحت البنك اشوف حسابي الا بابا قالي عليه لقيته مبلغ خيالي كبير جدا كان بابا شايله فالبنك من وانا عمري خمس سنوات وذاد جدا مع الفؤائد
تركت المبلغ في البنك ورجعت البيت وانا فالطريق راودني كلمه فلوس البنك فيها ربا والربا حرام
بس في نفس الوقت استحرمت اني اتركها للبنك قؤلت افكر في شئ يكون لله بالفلوس دي
قعدت مع ماما شويه نفكر المبلغ كبير
امي قالت خدبهم وحطيهم في اي صندوق تبرعات
قؤلتها لا ديمنا التبرعات مش بتوصل كامله للمحتاج
ابه رايك جاتلي فكرة حلوة
انا بفكر اسحب فدان ارض من المزرعه واعوض الزارع المقيم علي الفدان ده بشئ يسعده واخد الفدان وابني عليه مدرسه لأهل القريه اظن مفيش احلا من كدا واكيد كل اهل القريه هيفرحو ونبقي كدا استخدمنا الفلوس صح ايه رايك
قالتي والله فكرة جميله
قؤلي المزارعين علي الا هتعمليه وشوفي ردهم ايه
روحت بعد يومين المزرعه في وقت العصر كل المزارعين موجدين قؤلتهم انا عايزكم تجمعو بعض كلكم الان كل واحد واخد فدان او نص عيزاة يحضر الان
بداؤ يتسالؤ عن السبب وهما بيجمعو بعض وشايفه الخوف في عنيهم
خايفين اكون ناويه اسحب منهم الارض
ولما اجتمعو جميعا
قؤلتهم انا بصراحه كدا وبدون زعل عايزة اعمل مدرسه هنا لأهل البلد ومتطرة اسحب فدان للمدرسه والا هيتظلم من الفدان ده منكم انا هعوضه بغيرة ايه رايكم
رجعت الفرحه والدم علي وشهم من جديد
وقالو الله يذدك ياحلا بنت في الدينا
قؤلتهم طيب فكرو معي اي فدان اسحبه وقبل ماتفكرو لازم الكل يعرف قيمه التعويض الا يناسبه لو سحبت منه الفدان
رد واحد منهم صاحب عقل كبير أعجبني براية
قال يا جماعه احنا هنعمل اقتراح للكل
ايه رايكم الفدان الا الست ليلي هواخده احنا الا هنعوض صاحبه من بعض
قؤلت له ازاي ده
قالي احنا اقل واحد فينا قايم علي فدان ونص يا ستاذة
يعني إلا قايم علي فدان ونص هيترك منهم قيراطين تعويض وبكدا نبقي كلنا واحد
ردو كلهم قالو صح رأيي كويس واحنا موافقين
قؤلتهم علي بركه الله يلا من الأسبوعين الجايين دول نبدأ تخطيط
وبدأت ابحث عن شركة مقولات تخطط لي المكان
وهنا اتعرفت علي نكثه عمري
بقلم جمال حسين القصه هتكون كامله بصفحتي علي فكرة
دخلت شركه مقاولات اسأل عن مهندس تخطيط
قابلت شاب في مهندس جميله الوجهه وطيب الأخلاق عرضت عليه الفكرة
قالي خلاص نروح مع بعض نشوف عالواقع
وفعلا حددنا يوم واتصل عليا انه جاهز قؤلت له اوك يلا
وراح معي شاف الأرض واختار فدان علي حافه المزرعه وقالي هنا مكان مناسب عشن كمان مش هستهلك ارض كتير خلينا في بدايه المزرعه ونبدا
قؤلن علي بركه الله وقؤلت لصاحب الفدان قدامك مده قد ايه وتخلي الزرع ده قالي شهرين يكون جاهز
قؤلت ماشي والمهندس قالي خلاص اتفقنا
وبدأ طول الفترة دي يحكي معي عالتلفون عن الا ممكن نساهلكه او نصرفه وهنا بدأت علاقه اهتمام في قلبي من نحيته حسيته مهتم بيا وخايف عليا ذياده عن اللزوم
وياريت ما كنت حسيت بكل ده لاني ندمت في الاخر. من إلا حصل منه مفاجئات كتيرة في الحكايه يلا نكملها
الناس اللي بتقول باقي الاجزاء مش بتوصل 👇👇👇👇👇
للحصول علي الجزء الثاني يتبع هنا👇👇👇
لتحميل باقى الروايه 

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمه!

متوسط ​​تقييم 5 / 5. عدد الأصوات: 1

لا أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

As you found this post useful...

Follow us on social media!

By Reel-Story

عن الموقع ورسالتنا القصة والرواية هي فن من الفنون الإنسانية الرائعة التي تروي القصص الخيالية والواقعية من أجل العبرة والعظة والتعلّم منها دائماً، فهيا بنا سوياً لهذه الرحلة الرائعة في بحر الأدب العربى والتعرف أكثر على الروايات الشهيرة التي اخترناها. سواء كنا نحب أن نقرأها أو نسمعها ..أو نشاهدها، فنحن نحب القصص. منذ فجر التاريخ عندما كان البشر يتجمعون حول النيران، إلى عصر النتفلكس، نحن نحب القصص.. قد يبدو الأمر مجرد تسلية وتزجية للوقت، لكن أي شيء منتشر إنسانيا لهذه الدرجة، وعبر التاريخ، لا بد أن يرتبط بشيء أكثر جوهرية من مجرد التسلية

One thought on “يلا روحلها هي جاهزة دلوقتى – قصة واقعية”
  1. ياريت تشكرونا على المجهود فى نقل وكتابه الروايه لحضراتكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Reel-Story © 2020 | Established in 2019 Privacy Policy I Terms & Conditions I Site map I Contact